الرئيسية » أرشيف الوسم : الشرطة (صفحة 6)

أرشيف الوسم : الشرطة

ألمانيا: أكثر من 100 كغ مواد متفجرة في منزل في ولاية شمال الراين

عثرت الشرطة الألمانية على أكثر من مائة كيلوغرام من المواد المتفجرة، داخل أحد المنازل في مدينة لاوترإكين وسط ألمانيا والتي كانت معدة فيما يبدو لعمليات إرهابية. وقام خبراء المتفجرات التابعون لمكتب مكافحة الجريمة بالولاية، بنقل كميات صغيرة من هذه المواد المتفجرة الموجودة في قبو المنزل، وذلك لأسباب أمنية. ونقلت دوتشي فيلليه عن متحدث باسم الشرطة إن المواد سوف تنقل إلى مكان آمن بمعاونة الجيش الألماني “بونديسفير”. وكانت المواد قد اكتشفت في منزل أبوي شاب في الثامنة عشرة من العمر من ولاية شمال الراين ويستفاليا. وتحقق الشرطة في احتمال انتماء هذا الشاب وصديقه (24 عاما) إلى جماعات يمينية، كما تبحث فيما إذا كانت معدة لتنفيذ تفجير بمدينة كايزرسلاوترن أم لا. وتم التحفظ على الشاب وصديقه داخل الحبس الاحتياطي للاشتباه في انتهاكهما قانون المواد المتفجرة والتحضير لعمل إرهابي خطير. وفرضت السلطات طوقا أمنيا لمنع الاقتراب من المنزل في محيط مائة متر داخل المدينة الصغيرة ذات الألفي نسمة. وذكر الشابان في التحقيق أن المواد المتفجرة كانت معدة لاستخدامها كألعاب نارية، وكانا يعدان لاستخدامها في احتفالات ليلة رأس السنة. وبعض المتفجرات عبارة عن صواريخ احتفالات رأس السنة من النوع المصرح بتداولها، ومفرقعات أخرى غير مصرح بها، بالإضافة إلى مواد متفجرة مصنوعة ذاتيًا. ومن جهةٍ أخرى استبعدت جهات التحقيق أن يكون وراء تخزين هذه المواد جهات منتمية لمتطرفين الإسلاميين. وأفادت دوتشي فيلليه أن 66 شرطيا و46 رجل إطفاء وعشرة من رجال الإنقاذ شاركوا في العملية. وقالت متحدثة باسم الشرطة في إشارة إلى درجات الحرارة المتدنية التي وصلت إلى 12 درجة تحت الصفر: “بالنسبة للقوات المشاركة في العملية فإن هذا الأمر يعد عبئا ثقيلا في هذا الطقس”. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

عشرات المتشددين المسجلين خطر باقون في ألمانيا رغم رفض لجوئهم

صنفت الأجهزة الأمنية في ألمانيا قائمة من مكونة من 548 شخصًا من المتشددين “الذين يمكن أن يعرضوا البلاد للخطر”. قالت مجلة “دير شبيغل” الألمانية نقلاً عن مصدر خاص، يوم الجمعة 6 يناير / كانون الثاني 2017، إنه لا يزال داخل الأراضي الألمانية أكثر من 50 متشدد “محتمل”، من الأشخاص الذين رفضت السلطات المحلية منحهم حق اللجوء. ونقلت RT عن “دير شبيغل”، أنه بالإضافة إلى طالبي اللجوء هؤلاء الذين رفضت السلطات طلباتهم، يوجد أيضًا حوالي 50 شخصًا من “ذوي الصلة”، الذين ينتمون إلى مجموعةٍ مختلفة، ولكن الشرطة تخضعهم أيضًا لرقابة دقيقة، لأن القوات الأمنية تعتبر أنهم يمثلون خطرًا على البلاد، ولكن بدرجة أقل من المتشددين المصنفين في المجموعة الأولى. بالإضافة إلى ذلك لفتت المجلة النظر إلى أن السلطات المختصة في ألمانيا تتعرض للكثير من الصعوبات، عند محاولة ترحيل المهاجرين الذين تم رفض منحهم اللجوء، كما أوضحت أنه في كثير من الأحيان يكون هناك نقص في جميع الوثائق الضرورية للترحيل إلى بلادهم، بالإضافة إلى حقيقة أن دول المنشأ التي ينتمي إليها هؤلاء المتشددون غالبًا ما تكون غير مستعدة للتعاون مع السلطات في برلين. وأكدت “دير شبيغل” أنه في الوقت الراهن يتناقش وزراء داخلية الولايات في ألمانيا الاتحادية، حول موضوع إزالة جميع العقبات القائمة أمام ترحيل المهاجرين الذين رفضت طلبات لجوئهم. المصدر: “RT” نقلاً عن تاس محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة الألمانية: مداهمات واعتقالات لعصابات تهريب البشر

قامت الشرطة الاتحادية الألمانية بمداهمة عدة أوكار لأشخاص يشتبه في أنهم أعضاء في عصابات تمتهن تهريب البشر تمكنت الشرطة الاتحادية الألمانية يوم الخميس 5 كانون الثاني \ يناير 2017، من اعتقال شخصين يشتبه في انضمامهما لعصابات تهريب البشر ، وذلك بعد حملة تفتيش لخمسة مباني سكنية في العاصمة. واعتقل أحد المشتبه بهما في برلين، أما الآخر فقد تم اعتقاله في مدينة مونشنجلادباخ. وأفاد موقع ألمانيا نقلاً عن الوكالة الألمانية للأنباء، أن الشرطة ذكرت أن الرجلين من أصلٍ لبناني. كما صرحت الشرطة بأن هذين الشخصين قاما منذ حزيران / يونيو من العام الماضي بتهريب 29 شخص من جنسية سورية، عبر المجر والنمسا إلى الأراضي الألمانية. كما قدرت السلطات المبالغ التي يتقاضاها هؤلاء المهربين مقابل كل شخص يتم تهريبه، بما يتراوح ما بين 500 إلى 1000 يورو. ومن طرق تهريب اللاجئين بعض الأحيان، استخدام سيارات شديدة الازدحام. وبحسب نفس المصدر، تمكنت الشرطة الإيطالية من إلقاء القبض على شخص يشتبه في أنه الشخص المدبر ومنسق عمليات التهريب في مدينة بولزانو الإيطالية. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: إجراءات قانونية ضد من ينشر أخبار كاذبة حول اللاجئين

ازدادت في الفترة الأخيرة الإشاعات والأخبار الكاذبة المنتشرة في مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تدعي حدوث جرائم لم تحدث، وعادةً ما يكون مرتكبوها لاجئين أو طالبي لجوء، وذلك بهدف التحريض ضد الأجانب واللاجئين في ألمانيا. وحذرت شرطة مدينة روزنهايم في ولاية بافاريا الألمانية، من نشر أخبار كاذبة وذكرت أنها ستحقق مع الناشر. حيث قامت الشرطة بنشر خبر مختوم بعبارة “كاذب” في “فيسبوك” و”تويتر”، والخبر يتعلق بحالة اغتصاب مزعومة لفتاة ألمانية على يد أحد اللاجئين. وذكرت دوتشي فيلليه أن امرأةً نشرت خبرًا كاذبًا قالت فيه أن فتاة ألمانية في منطقة “مولدورف” جنوب ألمانيا، تعرضت للاغتصاب على يد لاجئ، مما تسبب بخضوعها لجراحة طارئة في المستشفى المحلي. وقد وجدت بعض مديريات الشرطة في ألمانيا الطريقة الأنسب للرد على مثل هذه الأخبار الكاذبة، حيث قامت شرطة مدينة روزنهايم في جنوب منطقة بافاريا العليا بإعادة نشر تعليق على “فيسبوك”، ولكنها وسمته بعبارة “خبر كاذب”. وقالت الشرطة تعليقاً على الخبر إنها “ستتعقب الشخص الناشر للخبر وستتخذ الإجراءات القانونية ضده بتهمة نشر جرائم غير حقيقية عمداً والأضرار التي سيسببها نشر هذه الأخبار”. وطلبت الشرطة مشاركة المنشور للحد من انتشار الأخبار الكاذبة في الإنترنت. وكانت شرطة روزنهايم قد طلبت في تغريدتها بأن يبادر الناس للتبليغ عن المنشورات الكاذبة المشابهة للحد من انتشارها، بحسب دوتشي فيلليه . محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: إنشاء “مراكز ترحيل” للمهاجرين الذين ترفض طلبات لجوئهم

طالب وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير بإنشاء “مراكز ترحيل” للمهاجرين الذين رفضت طلباتهم للجوء في البلاد على أن توكل مهمة إدارة هذه المراكز إلى السلطات الاتحادية. نشر وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير، تصوراته حول الدور المستقبلي الذي يتوجب على الإتحاد الفيدرالي لعبه في مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية. ونقلت دوتشي فيلليه عن صحيفة “فرانكفورته ألغماينه تسايتونغ”، من ضمن ورقة نشرتها في عدد اليوم الثلاثاء 3 يناير/ كانون الثاني 2017، أن لدى الوزير رؤية شاملة تمنح المؤسسات الاتحادية صلاحيات أكبر على حساب الولايات، بما في ذلك الشرطة الاتحادية، لتقوية ألمانيا في مواجهة الإرهاب. مراكز ترحيل المهاجرين واقترح وزير الداخلية بناء مراكز الترحيل قرب المطارات لتسهيل الجانب اللوجيستي، كما أكد إنه على الشرطة الاتحادية إدارة عمليات الترحيل لضمان سرعة التنفيذ. وهذا يقتضي نقل مسؤوليات الترحيل إلى الشرطة الاتحادية، في الفترة الأخيرة من إقامة الشخص الذي سيتم ترحيله في البلاد. مكافحة الهجرة غير الشرعية دعا دي ميزيير إلى تقليل شروط تصنيف الدول كـ”دول ثالثة آمنة”، حيث يكفي أن  تشكل هذه الدول “مكانا آمنًا” يحترم حقوق الإنسان ويوفر الشروط الأساسية للاستقبال، إضافةً إلى توقيع اتفاقيات مع دول شمال إفريقيا على غرار الاتفاق التركي- الأوروبي للهجرة. تقوية صلاحية الاتحاد الفيدرالي مقارنة بالولايات في مكافحة الإرهاب وتعقب آثار المهاجرين غير الشرعيين في جميع أنحاء البلاد. وهذا يستدعي استبدال مكاتب المخابرات الداخلية الموزعة في الولايات الألمانية، ليحل محلها مكتب فيدرالي جامع. وتعزيز صلاحية المكتب الفيدرالي لمكافحة الجريمة. ويدعو دي ميزيير إلى إصلاحات جوهرية، لأسس النظام الفيدرالي الألماني، للتوجه إلى المركزية. لاسيما بعد اعتداء برلين حيث تبيّن أن المتهم بتنفيذ الهجوم أنيس العامري حصل في العديد من الولايات الألمانية على هويات إقامة استنادًا إلى بيانات لا تكشف هويته الحقيقية. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: نحو 300 مهاجر حاولوا التسلل إلى ألمانيا بقطارات البضائع

ذكرت صحيفة ألمانية إن هناك تزايدا في أعداد المهاجرين الذين حاولوا التسلل إلى ألمانيا في الأشهر الأخيرة، باستخدام قطارات البضائع، وفشلت محاولاتهم بسبب الرقابة على الحدود. نقل موقع ألمانيا عن صحيفة “دي فيلت” الألمانية، في عددها الصادر الإثنين أن الشرطة الاتحادية كشفت بالتعاون مع مديرية الأمن في ميونيخ، 270 محاولة لدخول ألمانيا منذ تشرين أول/أكتوبر 2016، حيث تخفى المهاجرون داخل حاويات القطارات أو بين شاحنات دخلت ألمانيا من دول أخرى. كما عثرت الشرطة في مدينة شتوتجارت عثرت منذ أواخر تشرين ثان/نوفمبر الماضي على حوالي 60 مهاجرا في قطارات بضائع. وأكدت الشرطة الاتحادية تعزيز الرقابة على الحدود في كانون أول/ديسمبر الماضي، وتشديد البحث عن اللاجئين بالتعاون مع دول مجاورة لألمانيا. كما أشار الموقع نقلاً عن الوكالة الألمانية للأنباء إلى تراجع عدد المهاجرين الذين تم اعتراض محاولتهم التسلل بشكل غير قانوني على متن قطارات بضائع أو شاحنات بسبب تشديد الرقابة. وأضافت الصحيفة أن اللاجئين في إيطاليا تناقلوا على ما يبدو الحديث عن إمكانية التسلل لألمانيا عبر قطارات البضائع وذلك بعد تعزيز الرقابة في المناطق جبال الألب الحدودية مع ألمانيا حيث نقلت الصحيفة عن مصدر بالشرطة الاتحادية أن أحد اللاجئين الذين تم ضبطهم أثناء محاولة التسلل بهذه الطريقة قال إنه سمع عن هذه الإمكانية خلال إقامته بأحد معسكرات اللجوء في إيطاليا. DW. Almania محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

معركة بين قوات الأمن وسيل من المهاجرين أثناء محاولة العبور إلى أوروبا

تدفق سيلٌ من البشر نحو السياج الفاصل بين الأراضي المغربية، ومدينة سبتة المتنازع عليها بين المغرب وإسبانيا، في محاولة للعبور إلى أوروبا، انتهت بمعركة عنيف. أعلنت وزارة الداخلية المغربية في بيانها أن “هذه المحاولة الفاشلة التي أحبطتها قوات الأمن أدت إلى القبض على جميع المهاجرين غير الشرعيين، في حين أصيب نحو 50 شخصاً بجروح بينهم عشرة من عناصر الأمن إصاباتهم خطيرة، وفقد عنصر أمن مغربي إحدى عينيه”. ونقلت هافينغتون بوست عن مركز الشرطة في مدينة سبتة، أن مهاجرين أفارقة يبلغ عددهم 1100 شخص، حاولوا اقتحام السياج الذي يبلغ ارتفاعه ستة أمتار، صباح الأحد 1 يناير/كانون الثاني 2017، في محاولة عنيفة ومنظمة للعبور إلى أوروبا. واستخدم المهاجرون “قضباناً حديدية ومقصات وحجارة كبيرة هاجموا بها القوات المغربية وعناصر الشرطة الإسبانية”، بحسب بيان الوزارة. ولفت البيان إلى أن “محاولات الهجرة غير الشرعية هذه تجعل من أصحابها خارجين عن القانون (…). وسوف يمثل مرتكبوها أمام المحاكم المختصة للبت” في إمكان طردهم من المغرب و”إنزال عقوبات بهم تبعاً لخطورة أفعالهم”. وتمكن مهاجران فقط من العبور إلى الجانب الآخر بعد تعرضهما لإصابات بالغة وتم نقلهما إلى مستشفى في سبتة، فيما تسلق نحو مئة مهاجر آخرين الحاجز الخارجي وبقوا أعلاه لبضع ساعات. وبحسب هافينغتون بوست، فقد جاء هذا الهجوم مع بدء سلطات المغرب حملة هدفها تسوية أوضاع الأجانب المقيمين بشكل غير قانوني، ومعظمهم من أفريقيا جنوب الصحراء، وكانت قد قامت بالمثل قبل عامين وسوت أوضاع نحو 25 ألف مهاجر. يذكر أن المغرب لم يعد مجرد نقطة عبور للمهاجرين الطامحين بالوصول إلى أوروبا، عن طريق مضيق جبل طارق أو سبتة ومليلة، بل أصبح بلداً مضيفاً. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا رفضت دخول عشرين ألف مهاجر هذا العام بينهم سوريون

جاء في بيانات الشرطة الاتحادية الألمانية، أن الشرطة الألمانية رفضت السماح بدخول البلاد لنحو 20 ألف مهاجر، على الحدود الألمانية الخارجية خلال عام 2016. نقلت العربي الجديد عن الوكالة الألمانية للأنباء، أن عدد المهاجرين الذين رفضت السلطات دخولهم إلى ألمانيا سواء عبر الحدود البرية والمطارات والموانئ البحرية، ارتفع بأكثر من الضعف مقارنة بعام 2015. ونقلت الوكالة عن صحيفة “نويه أوسنابروكر تسايتونغ” الألمانية الصادرة يوم الأربعاء 28 ديسمبر/كانون الأول 2016، استناداً إلى بيانات الشرطة الاتحادية، أن السلطات رفضت دخول 19720 مهاجراً إلى ألمانيا خلال الفترة من يناير/كانون الثاني حتى نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. ولم تتوفر حتى الآن بيانات ديسمبر/كانون الأول الجاري. وكانت السلطات رفضت دخول 8913 مهاجرا إلى ألمانيا عام 2015. وأفادت العربي الجديد، أن الحكومة الألمانية أعادت فرض الرقابة على الحدود، في سبتمبر/أيلول عام 2015، مع تفاقم أزمة اللاجئين. ورغم ارتفاع عدد الذين رفضت الشرطة الاتحادية دخولهم البلاد بوجه عام خلال العام الجاري، أظهرت البيانات تراجعاً ملحوظاً في عددهم خلال الأشهر الأخيرة. وأرجع التقرير ذلك إلى أن الشرطة الاتحادية تفرض حاليًا رقابة على حدود البلاد مع النمسا فقط منذ منتصف العام الجاري. وبلغ عدد المهاجرين الذين رفضت الشرطة الاتحادية دخولهم البلاد عبر الحدود مع النمسا 15019 مهاجرًا، خلال الفترة من يناير/كانون الثاني حتى نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، ليشكلوا بذلك نسبة 76% من كافة المهاجرين الذين رفضت السلطات دخولهم البلاد خلال العام الجاري. وبحسب التقرير، فإن أكبر فئة من المهاجرين الذين رفضت السلطات دخولهم البلاد كانت من أفغانستان (3695 أفغانياً) وسوريا (2142 سورياً) والعراق (1794 عراقياً) ونيجيريا (1237 نيجيرياً). محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حظر إعلامي في تركيا على التحقيق في اغتيال السفير الروسي

أصدرت محكمة في تركيا حظرًا إعلاميًا على التحقيق في جريمة اغتيال السفير الروسي في أنقرة أندريه كارلوف. أفادت وكالة فرانس برس أن الإعلام الرسمي الثلاثاء 27 كانون الأول 2016، بأن تركيا قررت فرض حظر إعلامي على التحقيقات في اغتيال السفير الروسي في تركيا، حين أقدم رجل شرطة تركي فتح النار على كارلوف في وقت سابق من هذا الشهر اثناء القائه كلمة في افتتاح معرض للتصوير في حادث اغتيال هز روسيا وتركيا. ووافقت محكمة انقرةن على طلب النيابة بفرض حظر على بث صور عملية الاغتيال التي صورتها الكاميرات التلفزيونية، وحظر على تغطية التحقيق نفسه، بحسب ما ذكرت وكالة الاناضول للانباء. ويشمل الحظر شهود العيان والضحايا او المشتبه بهم في الجريمة. وجاء في الحكم ان مثل هذه التغطية الاعلامية يمكن ان تؤثر على التحقيق وعلى الامن القومي. وسيستمر الحظر طوال فترة التحقيق. ولم يتضح السبب الذي دفع لفرض الحظر بعد اسبوع من عملية الاغتيال في 19 كانون الاول/ديسمبر، ولكنه ياتي بعد يوم من نشر صحيفة “حرييت” مقابلة مطولة مع شقيقة القاتل مولود ميرت التينتاش. وقالت شقيقة القاتل وتدعى سهير و. ان شقيقها تعرض “لغسيل دماغ” اثناء التحاقه بكلية الشرطة في ازمير. وفي السنوات الاخيرة فرضت السلطات التركية مرارا حظرا اعلاميا على قضايا حساسة بعد وقوع هجمات لاسباب تتعلق بالامن القومي. ويرى منتقدون ان حرية التعبير تدهورت في تركيا بعد ان تولى إردوغان رئاسة البلاد في اب/اغسطس 2014، الا ان الحكومة تؤكد ان كل ما تفعله هو في اطار القانون. فرانس برس محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

استطلاع: الألمان يؤيدون تشديد الإجراءات الأمنية وحتى الاستعانة بالجيش

أظهر استطلاع جديد للرأي في ألمانيا، أن أغلبية المواطنين يؤيدون تشديد الإجراءات الأمنية في البلاد، عن طريق زيادة قوات الشرطة وتسليحها ومعداتها. بيّن استطلاع للرأي أجراه معهد “يوغوف” لقياس مؤشرات الرأي لصالح وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن أغلب الألمان يؤيدون تشديد الإجراءات الأمنية بعد عملية برلين الإرهابية التي أسفرت عن مصرع 12 شخصًا وعشرات الجرحى. ونقلت دوتشي فيلليه نتائج الاستطلاع الذي أجري ما بين 21 و23 كانون أول/ديسمبر الجاري، وشارك فيه 2083 شخصًا. وبينت النتائج أن: 73 بالمئة من المواطنين يؤيدون زيادة عداد قوات الشرطة، و61 بالمئة منهم يؤيدون تحسين الأسلحة والمعدات الخاصة بالشرطة. و 60 بالمئة من الذين استطلعت آراؤهم أنهم يؤيدون تشديد المراقبة بالفيديو في الأماكن العامة. وأشارت DW إلى أن المكان الذي تعرض لهجوم الدهس في برلين لم يكن مراقبًا من الشرطة بكاميرات. إلا أن مجلس شيوخ برلين رفض توسيع نطاق المراقبة بالفيديو، على الرغم من أن مجلس الوزراء الاتحادي أقر مشروع قانون ينص على توسيع نطاق الإمكانات الخاصة بذلك. دعوة إلى تسهيل المراقبة بالفيديو في المناطق العامة طلب وزير الداخلية الاتحادي توماس دي ميزير، من مجلس شيوخ برلين إعادة النظر وبسرعة في موضوع المراقبة. وجاء في تصريحاته لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية، في عددها الصادر يوم الأحد (25 ديسمبر/كانون الأول 2016): “إن مجلس الوزراء الاتحادي، أقر قانونًا من شأنه تسهيل المراقبة بالفيديو في المناطق العامة، والإسهام بذلك بشكل مهم في مكافحة الجرائم”. توسيع صلاحيات الجيش الألماني عند التعرض لهجمات إرهابية وفي سياق متصل، دعا واحد من كل اثنين من المشاركين في الاستطلاع إلى توسيع صلاحيات الجيش الألماني في حالة التعرض لهجمات إرهابية. حيث أنه لا يسمح حالياً بمشاركة الجيش الألماني أو بالاستعانة بالجنود، إلا عند تعرض البلاد لهجمات على نطاق واسع، وفي حال طلبت الشرطة منه المساعدة. ومن المقرر أن يقام أول تدريب مشترك بين الجيش والشرطة للتعامل مع حالات الإرهاب في شهر آذار/مارس القادم.   اقرأ أيضاً تنديد دولي بالهجوم “الكيميائي” في ريف إدلب هجوم باستعمال الأسلحة الكيماوية يسبب ...

أكمل القراءة »