الرئيسية » 2018 » أبريل

أرشيف شهر: أبريل 2018

“لم الشمل” والدستور الألماني

علياء أحمد. لا يميز القانون الأساسي أو الدستور الألماني (Grundgesetz) في ألمانيا في حقوق الإنسان الأساسية بين الألمان وغيرهم، حيث تقول أولى مواده: “يؤمن الشعب الألماني بأن للإنسان حقوقاً لا يجوز انتهاكها ولا التخلي عنها، وتعد قاعدة أساسية للتعايش بين البشر في كل مجتمع، وللسلام والعدالة في العالم”. هو إذ يؤكد في مادته الثالثة أن: “جميع البشر متساوون أمام القانون”، فهذا يفضي بداهة إلى شمول تلك الحقوق الأساسية المتضمنة في مواده جميع البشر القاطنين في ألمانيا، كالمادة السادسة المتعلقة بالزواج والأسرة والأطفال: يحظى الزواج وشؤون الأسرة بحماية خاصة من قبل الدولة ورعاية الأطفال مهمة ملقاة على عاتق الأهل وتعنى الدولة بمراقبتها. على ذلك، ينبغي التساؤل حول ما يجري تداوله عن تشديد الشروط الخاصة بمن يمكنهم الحصول على حق “لم شمل الأسرة” من الأشخاص الحاصلين على الحماية الثانوية. فإنه من المستغرب في “دولة قانون” كألمانيا، ألا تنسجم القوانين التنفيذية والإجراءات الحكومية تماماً مع  الحقوق التي يكفلها الدستور الألماني دون تمييز بين البشر، ومن ضمنها حقوق الأسرة. فالقول بأن المقصود تنظيم موضوع لم الشمل ووضع ضوابط ومعايير له لا أكثر، فيه شيء من الالتفاف على روح القانون الأساسي، بما يتماشى مع مطالبات فئات يمينية تتبنى مواقف متشدّدة تجاه مسألة لم الشمل بذرائع واهية، لا تقنع مواطنيها أنفسهم ممن يملكون رؤية مختلفة ويتمسكون بالقيم الإنسانية السامية دون مواربة أو خضوع لمصالح حزبية ضيقة. ليس خافياً أن هناك أسباباً أثارت مخاوف لدى البعض من تزايد أعداد اللاجئين، لكن لا يجب لتلك المخاوف أن تمنع أصحابها من رؤية قصص النجاح المتميزة للاجئين، حتى من ذوي “الحماية الثانوية”، الذين انخرطوا في سوق العمل وتحولوا من متلقّين للمساعدات إلى “دافعي ضرائب” مثلاً. لقد “قام الشعب الألماني بمنح هذا القانون الأساسي لنفسه إدراكاً لمسؤوليته أمام الله والبشر”، وفق ما ورد في مقدمته، وتعزّزت القيم الإنسانية الواردة فيه من خلال الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي صادقت عليها ألمانيا، ومنها اتفاقية اللاجئين لعام 1951 والبروتوكول الملحق فيها عام 1967. فهل ستهمش ...

أكمل القراءة »

تقرأون في العدد 29 من جريدة أبواب

تقرأون في العدد 29 من جريدة أبواب: افتتاحية العدد 29 “لم الشمل” والدستور الألماني”: بقلم علياء أحمد   ملف العدد: لمّ شمل اللاجئين سعاد عباس: لم شمل اللاجئين.. تساؤلات موجهة للمجتمع الألماني علّها تدفع الرافضين لإعادة النظر تعليقات القراء، ما بين معارضٍ ومؤيد للم الشمل: بالتأكيد، يجب أن تجتمع العائلات، ولكن من فضلك ليس هنا وليس على حسابي” بلاد اللجوء ليست الجنة.. لسنا واهمون لكنّ الموت ذلاً ليس أهون من الرصاص خلود شواف: نفحات من الحرب باب ألمانيا: إعداد أحمد الرفاعي – وزيرة الدفاع تحتد في جدال مع صحفي سوري وتتهمه بموالاة الأسد باب العالم: إعداد تمام النبواني – تصريحات بن سلمان تزيد من “حصة الأسد” باب مفتوح: جلال محمد أمين في الزاوية القانونية: لم الشمل في ألمانيا: الأساس القانوني والعوائق ريما القاق: العنف كمفهوم.. هل أنا ضحية دون أن أعلم؟ الجنسانية كموضوع للعنف، وانعكاسات اللجوء على الصحة النفسية والجنسية (2)- لقاء مع د. بسام عويل اختصاصي علم النفس العيادي والصحة النفسية والجنسية د. نهى سالم الجعفري: التأمين الصحي نعمة ام نقمة؟ تجارب لا يمكن تعميمها وسيم. ب – Make it German: الرواتب في ألمانيا الجمعية الألمانية السورية للبحث العلمي: خيارات الدراسة والحياة المهنية في ألمانيا.. تعرف على أفضل الجامعات والمدن التي تحتاج لخبراتك العلمية في مجال الطب البيطري المحامي رضوان اسخيطة: عودة إلى النظام التعليمي في ألمانيا وأنواع المدارس فيها ريتا باريش: حلويات القاطرجي “Patisserie de l’Arabie”.. حلويات سورية اجتازت امتحان المكان والثقافات والأجيال بامتياز باب القلب: د. هاني حرب: الرجل الشرقي والعنف ضد النساء من المنظور الأوروبي إيهاب بدوي: ظواهر العنف ضد المرأة، وإحصاءات مرعبة في القرن الواحد والعشرين رشا الصالح: المرأة السورية والمجتمع المدني بين المشاركة والغبن، معوقات متفاقمة ومنهجية غير مستقلة كفاح علي ديب: هل من ذاكرة لأقدامنا رشا الخضراء: ذنبه مغفور.. فلا تخربي بيتك بيدك محمد حورية: الزواج بين مطرقة العادات وسندان الغربة أسامة العاشور: الرجل النسوي والرجل السوي، وهل يمكن لرجلٍ أن يكون نسوياً؟ بورتريه العدد من إعداد ميساء سلامة فولف: علياء أتاسي باب أرابيسك: دلير يوسف: قاعدة الخوف الذهبية رائد وحش: شعرُ التطبيقات ...

أكمل القراءة »

الماضي في الحاضر.. أفلام جزائربة جديدة في سينما “أرسينال برلين”

مع بداية شهر أيار/مايو 2018، تقدم سينما “أرسينال برلين” سبعة أفلام جزائرية أنتجت بين عامي 2013 – 2017، والتي تبرز أصداء الماضي في الحاضر. على مدى السنوات السابقة، تشكلت مجموعة من المخرجين الشباب الجزائريين الذين قدموا أفلاماً وثائقية اتسمت بتشابك عناصرها الفنية والجمالية مع الوضع الراهن في بلادهم ضمن مرجعية عامة تعيدها إلى الظروف التاريخية التي أدت إلى ما وصلت إليه الجزائر. يعرض معظم هذه الأفلام لأول مرة في برلين، وجميعها مع ترجمة إنكليزية. كما يسعدنا استضافة المخرجين الجزائريين ناريمان ماري و كريم موسوي وجمال كيركار، لمناقشة أفلامهم مع الجمهور. برنامج العروض: 3 أيار/مايو ، الساعة 8 مساءً ، بحضور كريم موسوي: until the Birds Return 4 مايو ، 7 م ، مقدمة: جوديث شيل EL OUED, EL OUED The River 4 مايو ، الساعة 9 مساءً ، بحضور جمال كيركر ATLAL 5 مايو ، 7 م ، مقدمة: نورا لافي / Roundabout in My Head لحسن فرحاني 5 مايو ، 9.15 مساء ، في حضور ناريمان ماري Bloody Beans 6 مايو ، 5 مساءً The Trial Garden Dania Reymond F 6 مايو ، 6 مساءً حلقة نقاش بعنوان “صناعة الأفلام ، عرض الأفلام – ثقافة السينما المستقلة في الجزائر اليوم” مع المخرجين جمال كيركار وكريم موسوي بالإضافة إلى ناريمان ماري (مخرج ومنتج) تقديم: Birgit Kohler ، باللغة الإنجليزية (الدخول مجاني) 6 مايو ، 8 مساءً BLA CINIMA مباشرة من الشارع / Lamine Ammar-Khodja الماضي في الحاضر – أفلام جديدة من الجزائر من تنظيم بيرجيت كوهلر. بالتعاون مع  Leibniz-Zentrum Moderner Orient ومعهد Goethe-Institut Algérie للاطلاع على الفعالية، يرجى الضغط هنا أو على الرابط: https://www.facebook.com/events/170185406975212/?event_time_id=170185430308543   اقرأ أيضاً تانيت قرطاج السينمائي يذهب إلى قطار الملح والسكر سينما وفيديو آرت في منتصف ليل الجمعة القادم في برلين الأفلام العربيّة في مهرجان برلين السينمائي مجموعة من أهم الأفلام العربية في مهرجان الواحة السينمائي محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

لا غرابة أن الآيسلنديين من أسعد شعوب العالم

نشرت شركة الطيران الآيسلندية “واو إير” إعلاناً عن وظيفة تبدو وكأنها وظيفة الأحلام للكثيرين: السفر إلى جميع أنحاء العالم. ويبدأ التقديم للوظيفة من الأول من يونيو/ حزيران وحتى 15 أغسطس/ آب مقابل أربعة آلاف دولار في الشهر وشقة في آيسلندا تدفع شركة “واو إير” إيجارها. ووضعت شركة الطيران الآيسلندية شروطاً تتمثل في أن يقوم المتقدمون للوظيفة بكتابة تقارير وتصوير صور ومقاطع فيديو عن كل دول يزورونها لصالح موقعها الإلكتروني وحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما جاء في طلب التوظيف. ويمكن للراغبين في هذه الوظيفة/ المغامرة تقديم طلباتهم حتى الخامس عشر من شهر مايو/ أيار. كما يمكن تقديم طلب المشاركة مع صديق أو صديقة أو شريك العمر، فيما تنتظر شركة الطيران الآيسلندية من الفائزين بهذا العرض أن يقوما بتزويدها بتقارير عن المطبخ في الوجهات التي سيسافرون إليها، بالإضافة إلى الحياة الثقافية والحياة اليومية والحياة الليلية، كي يستفيد منها العملاء في دليل إلكتروني للسفر خاص بـ”واو إير”. لا تتأخروا في تقديم طلباتكم لاكتشاف العالم والطيران مجاناً والحصول على المال مقابل ذلك كله! المصدر: ع.اع/ ي.أ (DW) اقرأ أيضاً: جنيف هي الأعلى سعراً بأسعار الفنادق في أوروبا، أي المدن الأوروبية تأتي بعدها؟ الطيران على متن BFR إلى أي مكان على سطح الأرض في 30 دقيقة فقط أفلام الدراما تصبح حقيقة مع السوريين: شاب سوري عالق منذ شهر في مطار ماليزي بوابة الجحيم في آيسلندا على وشك الانفجار محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

نيسان 2018 كان رؤوفاً بألمانيا: أعلى متوسط حرارة منذ 1881

قال خبراء هيئة الأرصاد الجوية في ألمانيا إن نيسان/أبريل 2018 يمكن أن يسجل رقماً قياسياً جديداً في درجات الحرارة، لكنهم أكدوا أن ذلك لم يحدث بعد لانخفاض الحرارة في الوقت الحالي بعدما كانت تجاوزت المستوى المتوسط خلال الأيام الماضية. وأوضح الخبراء أنه في حال انتهى الشهر الآن، فإنه سيكون قد سجل أعلى متوسط لدرجة الحرارة في مثل هذا الشهر منذ بدء تسجيل درجات الحرارة في عام 1881. وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال جيرهارد لوكس، المتحدث الصحفي باسم الهيئة، إن متوسط درجات الحرارة في ألمانيا وصل بحلول الثاني والعشرين من نيسان/أبريل الجاري إلى 12 درجة، بزيادة بمقدار نحو خمس درجات مقارنة بالمتوسط العام للدرجات الحرارة في مثل هذا الشهر والمستمر على مدار سنوات عند 3ر7 درجات ” وهذا مقدار كبير”. وكان أدفئ شهر أبريل شهدته ألمانيا في 2009 عندما وصل متوسط درجة الحرارة فيه إلى 8ر11 درجة، فيما وصل هذا المتوسط في 2011 إلى 6ر11 درجة وفي 2007 إلى 5ر11 درجة، واشارت توقعات الهيئة إلى أن متوسط الحرارة في الشهر الحالي سيكون متقدما بقدر بعيد. في المقابل، كانت أدنى ثلاث مستويات لمتوسط درجات الحرارة في نيسان/أبريل، قد تم تسجيلها في الأعوام 1917 و1929 و1903، حيث انخفض هذا المتوسط بشكل كبير عن خمس درجات. ولم تسجل درجات الحرارة في الشهر الحالي رقما قياسيا على أساس درجات الحرارة اليومية، ووصلت أعلى درجة إلى 4ر30 درجة أمس الأحد في مدينة اولسباخ، وكانت أعلى درجة حرارة تم تسجيلها في نيسان/أبريل في عام 2012 عندما وصلت إلى 9ر32 درجة. غير أن الشهر حقق رقما قياسيا بالنسبة لساعات سطوع الشمس، إذ وصل عدد هذه الساعات إلى 2ر171 ساعة حتى الآن بارتفاع بنسبة 10% مقارنة بمتوسط عددها. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: كيف يحمي الجسم نفسه في أيام الشتاء الباردة؟ البشر مستمرون بتحويل الأرض إلى جهنم الولايات المتحدة تنسحب رسميًا من اتفاقية باريس للمناخ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

يوب هاينكس استرجع ذكرياته لكنه استيقظ على كابوس في دوري الأبطال

عبد الرزاق حمدون* لو سألت جمهور بايرن ميونيخ الألماني ما هي أمنيتهم الحقيقية في هذا العام خاصّةً بعد عودة العجوز يوب هاينكس، ستكون حتماً ‏تكرار سيناريو الثلاثية التاريخية في عام 2013.‏ ثلاثية بايرن ميونيخ في تلك الفترة لا تزال تتغنّى بها جماهير القلعة البافارية لأسباب عديدة أبرزها كانت بعد المنافسة الشرسة مع الغريم ‏بوروسيا دورتموند بقيادة يورغن كلوب على صراع الدوري المحلي والكأس، من ثم انتقل بهما المطاف إلى نهائي البطولة الأمجد ‏في أوروبا بعدما عبرا قطبي إسبانيا “برشلونة وريال مدريد” في نصف النهائي. بمعنى آخر كانت أندية ألمانيا لها وزنها في ‏الملاعب الأوروبية، ليحقق البايرن الانتصار في نهائي ويمبلي الشهير بهدف الهولندي آريين روبين القاتل.‏ خمسة أعوام على الثلاثية الشهيرة، تناوب على الفريق البافاري مدربان الأول الإسباني بيب غوارديولا الذي أكمل المسيرة البارزة ‏محلّياً بتحقيقه للألقاب، ليأتي الدور بعده على الإيطالي كارلو أنشيلوتي وتصبح البوندسليغا حكراً على القلعة الحمراء مع تراجع ‏كبير للأندية المنافسة “بوروسيا دورتموند_شالكه_ليفركوزن_فولفسبورغ”، ليكون تحقيق البايرن لأي لقب محلي هي مسألة وقت ‏ليست إلا، وكان الإخفاق الأوروبي العامل المشترك بينهما.‏ سوء المستوى الفني داخل حدود ألمانيا لم يجبر إدارة بايرن ميونيخ على إبرام صفقات كبيرة في الفريق، فبعدما كثر الكلام عن التعاقد مع ‏نجوم صف أول أمثال التشيلي ألكسيس سانشيز والجزائري رياض محرز مطلع هذا العام، تم الاتفاق على الكولومبي خاميس ‏رودريغيز والإبقاء على الحرس القديم “ريبيري_روبين_رافينيا_مارتينيز_مولر”. تشكيلة اعتاد عليها المدرّب الخبير يوب ‏هاينكس، هم جنوده في 2013 ومن حققوا المجد سوّيةً وقتها.‏ عندما عاد هاينكس مطلع هذا العام كان على علم أن مهمّته الداخلية ستكون سهلة ورهانه الأكبر كان على دوري الأبطال، مسيرة ‏البايرن في البطولة العريقة كان ممهداً ومفروشاً بالورود ولم يواجه خصماً قوياً سوى باريس سان جيرمان في مرحلة المجموعات ‏ثم لعب مع بشكتاش التركي في الدور الثاني بعدها مع إشبيلية الإسباني في الربع النهائي، ‏ بمعنى أدق لم يدخل لاعبيه معمعة ‏الصراع في هذه المسابقة، ليصطدم بالبطل ريال مدريد مرّة أخرى في ...

أكمل القراءة »

فضيحة فساد “البامف” تلقي بظلالها: مراجعة عشرات الآلاف من قرارت اللجوء في ألمانيا

على خلفية شبهة فساد في الهيئة الاتحادية للهجرة واللاجئين في ألمانيا، تعتزم السلطات الألمانية مراجعة عشرات الآلاف من القرارات المتعلقة بطلبات اللجوء. وأعلن وكيل وزارة الداخلية المختص بالشؤون البرلمانية، شتيفان ماير، يوم الأربعاء الفائت خلال جلسة للجنة الشؤون الداخلية في البرلمان الألماني (بوندستاج) إجراء مراجعة لعشرة في المئة من كافة طلبات اللجوء التي حصلت على موافقة خلال الأعوام الماضية. وعلمت وكالة الأنباء الألمناية من مصادر مطلعة في البرلمان أنه سيجرى اختيار الحالات التي سيشملها الفحص على نحو عشوائي. تجدر الإشارة إلى أن الادعاء العام الألماني يجري تحقيقات ضد مديرة سابقة لأحد المكاتب التابعة للهيئة الاتحادية لشؤون الهجرة واللاجئين في مدينة بريمن الألمانية. وتشتبه السلطات في أن المتهمة منحت اللجوء دون وجه حق لنحو 1200 فرد على الأقل خلال الفترة من عام 2013 حتى عام 2016. وبحسب بيانات الادعاء العام، فإن معظم الحالات تتعلق بأكراد ينتمون إلى الطائفة الإيزيدية. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: التحقيقات بتهم فساد في الهيئة الاتحادية لشؤون الهجرة واللاجئين تمتد إلى المترجمين أدلة اشتباه جادة بالفساد ضد مسؤولة سابقة في الهيئة الاتحادية لشؤون اللاجئين “البامف” بالفيديو: قرارات لجوء قيد التحقيق، اشتباه في ألفي حالة فساد في فرع المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في بريمن محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

Integration Mitmachen

Für ein harmonisches Miteinander. MoneyGram fördert Integrationsprojekte. Nur 4 Wochen nach dem erfolgreichen Start des Onlineportals  www.integration-mitmachen.de , beginnt MoneyGram, weltweit zweitgrößter Anbieter für internationale Geldtransfers, damit, Worte in Taten umzusetzen. Kurz nach dem Start des Portals sind zahlreiche Anfragen zur Förderung von Integrationsprojekten auf dem Portal eingegangen – und  die ersten Projekte konnten sich bereits über die Zusage einer Förderung seitens MoneyGram freuen. „Die Anzahl der eingegangenen Förderanträge zeigt, dass das Portal innerhalb so kurzer Zeit, große Akzeptanz bei Hilfsorganisationen, Vereinen und Vertretern ausländischer Gemeinden fand. Über diesen Erfolg freuen wir uns riesig“, erklärt Michael Schütze, Head of Europe bei MoneyGram.   Neben einem Musikevent für die indische Community, diversen Veranstaltungen während des Ramadan, Sportevents für die bulgarische Community in Deutschland wurde auch die Zusammenarbeit im Rahmen eines ganzjährigen Fußballprojektes, mit dem Initiator von Fußball trifft Kultur, LitCam beschlossen. Für die Dauer eines Schuljahres wird MoneyGram ein Projekt zur Förderung sozial benachteiligter Kinder in Frankfurt unterstützen. In Kooperation mit einem regionalen Fußball Bundesligaverein und örtlichen Schulen, bekommen ausgewählte Kinder die Möglichkeit, neben klassischem Förder-Schulunterricht auch an professionell geführtem Fußballtraining teilzunehmen.   Den teilnehmenden Kindern soll die Möglichkeit gegeben werden, sich schulisch weiterzuentwickeln und über den Sport ein Gefühl für das gemeinsame Miteinander zu erhalten. Über regelmäßige kulturelle Veranstaltungen, werden die Kinder außerdem mit neuen Themen konfrontiert und sollen so einen Zugang zu kulturellem Themen erhalten. Details zu diesem und vielen weiteren Projekten, die MoneyGram unterstützt, werden innerhalb der nächsten Wochen auf www.integration-mitmachen.de zu finden sein SYRIEN, KUNST UND FLUCHT سوريا.. الفن والهروب، اليوم في فرانكفورت والدعوة عامة محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

منظمة العفو الدولية: تركيا و الحريات – من سيء إلى أسوأ

اتهمت منظمة العفو الدولية السلطات التركية في تقرير نُشر الخميس بارساء “أجواء خوف مروّعة” بعد الانقلاب الفاشل عام 2016، عبر استهداف المدافعين عن حقوق الانسان بشكل خاص. وأكد التقرير أن “أجواء خوف مروّعة تنتشر في المجتمع التركي فيما تستمر الحكومة في استخدام حالة الطوارئ لتقليص المساحة المخصصة للآراء المعارضة والبديلة”. وأعلِنت حالة الطوارئ في تموز/يوليو 2016، بعد أيام من محاولة الانقلاب التي قام بها عسكريون معارضون وجُددت بشكل مستمر منذ ذلك الحين. وفي هذا الاطار، أجرت أنقرة عملية تطهير غير مسبوقة، أسفرت عن توقيف أكثر من 50 ألف شخص وإقالة أكثر من 140 ألفا آخرين أو تعليق مهامهم. وتوسعت عمليات التطهير لتشمل الأوساط المؤيدة للأكراد والمعارضة، مستهدفة قضاة واساتذة وصحافيين. وأشارت مديرة برنامج أوروبا في منظمة العفو الدولية غوري فان غوليك في بيان إلى أن “السلطات التركية قامت عمداً ومنهجياً بتفكيك المجتمع المدني وسجن المدافعين عن حقوق الانسان واغلاق المنظمات وخلق أجواء خوف خانقة”. وبحسب المنظمة، تم اغلاق أكثر من 1300 مؤسسة و180 وسيلة اعلامية. وتنسب أنقرة محاولة الانقلاب الى الداعية فتح الله غولن الموجود في الولايات المتحدة والذي ينفي أي علاقة له بالأمر. وأكدت المنظمة في بيانها أن “القمع المستمر والمتزايد يعيق عمل المدافعين عن حقوق الانسان الضروري في تركيا ويُغرق قسماً كبيراً من المجتمع في حالة خوف مستمرة”. ويقدم التقرير العديد من الحالات بينها رئيس منظمة العفو في تركيا تانر كيليتش الموقوف منذ حزيران/يونيو 2017 ورجل الأعمال الناشط في المجال الانساني عثمان كفالا المعتقل منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وهما متهمان بالضلوع في الانقلاب الفاشل، الأمر الذي ينفيانه. وتعتبر المنظمة أن عمل المدافعين عن حقوق الانسان “تم القضاء عليه” بسبب التدابير المتخذة اثر حالة الطوارئ. ويتناول التقرير أيضاً وضع المنظمات المدافعة عن حقوق مثليي الجنس، والتي أجبر الحقوقيون العاملون فيها على العمل “في الخفاء”، بحسب منظمة العفو. المصدر: فرانس برس اقرأ أيضاً: هيومان رايتس ووتش: تركيا ترحل اللاجئين وقواتها الحدودية تطلق النار عليهم تركيا تعتقل أكثر من 300 شخص ...

أكمل القراءة »

ألمانيا وقانون الهجرة المقننة: بين البيروقراطية المزمنة والحاجة لسد نقص العمالة

شكل ملف الهجرة المقننة والاندماج في المجتمع موضوعاً أساسياً في محادثات تشكيل الائتلاف الحاكم حاليا في برلين بين المحافظين والاشتراكيين. والهدف هو تغطية حاجات المؤسسات الانتاجية في ألمانيا بالأيدي العاملة الماهرة والمتخصصة. في كثير من المصانع في ألمانيا تبقى وظائف عديدة شاغرة في الوقت الذي يهتم فيه الكثير من الأجانب بإشغال تلك الوظائف. بيد أن اليد العاملة المؤهلة أو المتخصصة التي لا تنحدر من دول الاتحاد الأوروبي مجبرة على تجاوز عدة عقبات في طريقها إلى سوق العمل في ألمانيا. مثل فادي الشماس الذي قدم قبل سنتين إلى ألمانيا، ولكن ليس على الأقدام عبر البلقان، بل على متن طائرة كقوة عاملة مؤهلة. وهو يتكلم بطلاقة الإنجليزية ويتوفر على شهادة في التسويق. وهدفه الكبير كان العمل كخبير كومبيوتر في برلين. إلا أن هذا الحلم تلاشى بسرعة. ” حاولت الحصول على تأشيرة عمل، لكنني أخفقت أمام البيروقراطية بسرعة. عليك تقديم الكثير من الشهادات والوثائق في عدة أماكن. والنظام السائد في سوق العمل لا يمكن فهمه من قبل الأجنبي الذي يصل البلاد للتو. وأحيانا كان لي الانطباع بأن مركز العمل (وكالة العمل) كان يعرقل كل شيء. وهذا كان محبطاً للغاية“. ورغم التأهل المهني لم يحصل فادي إلا على نصف فرصة عمل بعد سنتين من البحث عن وظيفة والتردد باستمرار على إدارة الأجانب ومكاتب العمل. وبعدها قدم طلبا للجوء  لتفادي ولوج الخدمة العسكرية في سوريا، ولكن أيضا لتحسين فرصه في سوق العمل. ويقول فادي بأنه يعرف بعض الأشخاص الذين قدموا طلب اللجوء ليس للحصول على الحماية، بل من أجل فرصة عمل. الاتحاد الأوروبي لا يكفي فالأشخاص المؤهلين مهنيا من الخارج مثل فادي يواجهون التعثر، في حين أن الاقتصاد الألماني يحتاج بصفة ملحة إلى مهارات حرفية، لاسيما في المهن التقنية وقطاع الصحة اللذين فيهما نقص ملحوظ. فيدو غايس من معهد الاقتصاد الألماني مقتنع من أن هذا النقص في المهارات الحرفية ستكون له قريبا انعكاسات سلبية على النمو والرفاهية في ألمانيا. “المهاجرون من بلدان الاتحاد الأوروبي ساهموا ...

أكمل القراءة »