الرئيسية » 2017 » فبراير

أرشيف شهر: فبراير 2017

اليابانيون يصنعون أوراقًا لصناعة الصحف قابلةً للزراعة

تنتشر في اليابان فكرة مبتكرة لجعل الصناعات الورقية صديقة للبيئة عبر استخدام أوراق قابلة للزراعة، وبدأت إحدى الصحف اليابانية بالفعل، استخدام هذه الأوراق  التي تُنبتُ أنواعًا مختلفة من الزهور والنباتات. ولقيت جهود هذه الصحيفة ترحيبًا واسعًا داخل اليابان، لتغيير الصورة السلبية عن أن الصناعات الورقية، وفي مقدمتها الصحف والمجلات،، هي السبب الرئيسي لتناقص الخضرة في كوكب الأرض. وتحاول صحيفة “ماينتشي” اليابانية تغيير تلك الصورة من خلال جهودها لنشر الوعي بضرورة حماية البيئة، والتأكيد على أن أوراقها صديقة للبيئة. والقيام بحملة بيئية سنوية، معلنة عن بدئها تغيير لون شعارها، من الأزرق إلى الأخضر، وهو اللون الذي يشير إلى المنتجات الصديقة للبيئة. ونقلت الجزيرة نت عن هيروآكي تاكاهاشي من صحيفة ماينتشي قوله:  إن صحيفته تصنع من ورق مكرر وتقوم بجهد كبير لنشر الوعي البيئي بين قرائها عبر التغطيات والمواضيع التي تنشرها، ولا تكتفي بتغيير لون الشعار إلى الأخضر للإعلان عن الحملة البيئية، بل تصدر الصحيفة كلها باللون الأخضر. إضافة لذلك، عززت الصحيفة سمعتها في كونها  صديقة للبيئة؛ فأصدرت عددًا خاصًا من أوراق لا تنقص الخضرة بل تزيدها. ففي هذه الأوراق بذور صغيرة لخمسة أنواع من النباتات والزهور، وبعد قراءة الصحيفة يمكن قطع جزء منها وزراعته في التراب لتنمو النباتات خلال بضعة أسابيع. وزعت الصحيفة  ألفي نسخة من العدد الأخضر، وكانت للمدارس حصة كبيرة منها. فلاقت فكرة الصحيفة استحسانا كبيرا في اليابان، وأصبحت هذه الأوراق التي يمكن زراعتها حاضرة في كثير من المعارض للمنتجات الصديقة للبيئة. ويُعتقد أن تطبيق فكرة الصحيفة الخضراء على جميع أنواع الأوراق التي يتم استخدامها يمكن أن ينقل الصناعات الورقية من معسكر الإضرار بالبيئة إلى نادي أصدقائها. لكن طريق اليابان، إحدى أكثر دول العالم استهلاكا للورق، إذ تطبع من الصحف وحدها أكثر من عشرين مليون نسخة يوميًا، طويلٌ أمام تحويل كل تلك الأوراق إلى صحف خضراء. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الخارجية الألمانية تؤكد إعدام الرهينة الألماني من قبل جماعة أبو سياف

تم تأكيد إعدام الرهينة الألماني، الذي كان محتجزًا في الفلبين عند جماعة أبو سياف الإرهابية، وجاء هذا التأكيد في بيان أصدرته وزارة الخارجية الألمانية. ووصفت الخارجية إعدام المواطن الألماني من قبل جماعة أبو سياف بالعمل الإرهابي البشع. وقال متحدث باسم الوزارة: “لم يعد هناك شك في أن الألماني المخطوف في الفلبين لم يعد على قيد الحياة، ونحن نشعر بصدمة عميقة حيال العمل البشع وغير الإنساني للجناة”. ونقلت دويتشيه فيله عن وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل، وصفه لإعدام الرهينة (70 عاما) بالعمل “المشين”. وقال خلال زيارة لنظيره الإيطالي انجلينو الفانو اليوم الاثنين في العاصمة الإيطالية روما إن السلطات الألمانية والفلبينية ستعملان كل ما يلزم  “لكي نلقي القبض على الجناة”. كما أدانت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، قتل الرهينة الألماني ووصفته بــ “الهمجي” و”البغيض “. وقال المتحدث باسم ميركل ، في برلين، إن المستشارة تعتقد أن القتل أظهر مدى تجرد الإرهابيين المتورطين فيه من الضمير والمشاعر الأنسانية. وأضاف المتحدث “علينا جميعًا أن نقف سويا ونحاربهم”. وأدان جان مارك إيرولت وزير الخارجية الفرنسي إعدام الرهينة الألماني بقوله: ” في هذا الوقت الصعب، تقف فرنسا إلى جانب السلطات الألمانية والشعب الألماني”. كما أعرب إيرولت عن تضامن بلاده مع كل من ألمانيا والفلبين في مكافحة الإرهاب. كما أدانت الفلبين أمس الاثنين “الذبح الوحشي” للرهينة الألماني. وكانت جماعة أبو سياف الفلبينية المتشددة بثت تسجيلاً مصورًا على الإنترنت يعرض لقطات لقطع رأس رجل تم تعريفه بأنه الرهينة الألماني “يورغن كانتنر”، الذي خُطِف في نوفمبر/ تشرين الثاني، بعد انقضاء المهلة الممنوحة لدفع فدية قدرها 600 ألف دولار. وكان كانتنر قد خُطف هو ورفيقته في نوفمبر/ تشرين الثاني أثناء إبحارهما في يخت قرب منطقة صباح شرقي ماليزيا ونقلا إلى جولو. وقُتلت رفيقته بالرصاص عندما حاولت مقاومة المتشددين. وقال جيسوس دوريزا المستشار الرئاسي لعملية السلام الفلبينية، إن المسؤولين بذلوا قصارى جهدهم لإنقاذ كانتنر، الذي كان محتجزًا في جزيرة جولو بجنوب البلاد ولكن دون جدوى. وقال دوريزا في بيان “نأسف وندين بشدة الذبح الوحشي لرهينة آخر”. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مصر تمنع جبريل الرجوب من دخول أراضيها

أعلنت مصادر بمطار القاهرة أنها  منعت جبريل الرجوب من دخول مصر، وتم ترحيل الرجوب، وهو المسؤول الأمني السابق في السلطة الفلسطينية، على طائرة متجهة للأردن. وكان الرجوب وهو عضو بارز في اللجنة التنفيذية لحركة فتح، التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وصل مطار القاهرة أمس الإثنين، مدعوًا من قبل الجامعة العربية لحضور مؤتمر ، بحسب مسؤول في حركة فتح. وأبلغ مسؤولو الأمن الرجوب أن اسمه مدرج على قائمة الممنوعين من الدخول. ونقلت دويتشيه فيليه، عن رويترز، أن مصادر بمطار القاهرة أوضحت أنه تم ترحيله على طائرة متجهة إلى الأردن. دون أي إيضاح عن أسباب منع دخول الرجوب، المسؤول الأمني السابق في السلطة الفلسطينية، الذي يرأس حاليًا المجلس الأعلى للشباب والرياضة والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم. قول منير الجاغوب، المسؤول في حركة فتح بالضفة الغربية، على صفحته بموقع فيسبوك إن الرجوب تلقى دعوة من الجامعة العربية لحضور مؤتمر في مدينة شرم الشيخ المصرية عن الإرهاب. وقال إنه بعد علمه بمنع دخول الرجوب بناء على أوامر من المخابرات المصرية انسحب الوفد الفلسطيني من المؤتمر. ولم يتسن الوصول إلى مسؤولين بوزارة الخارجية المصرية أو الرجوب للتعليق. وترتبط الحكومة المصرية بعلاقات مع حركة فتح أفضل من علاقاتها بحركة حماس التي تدير قطاع غزة. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

السلطات الألمانية تقرر حظر مسجد “فصّلت” في برلين

قررت السلطات الألمانية حظر مسجد “فصّلت” بعد مرور أكثر من شهرين على اعتداء الدهس في برلين، وهو مسجد كان يتردد عليه منفذ الاعتداء، التونسي أنيس عامري. ورافق قرار حظر المسجد، حملة تفتيش شملت عدة عقارات من بينها منازل ومقار شركات والعديد من الغرف في سجنيين في برلين. ويقع مسجد “فصلت”، الذي كان يتردد عليه منفذ هجوم الدهس، في العاصمة الألمانية التي وقع فيها الهجوم، التونسي أنيس عامري. كما فتشت الشرطة صباح اليوم الثلاثاء  24 عقارًا في برلين. ونقلت دويتشه فيليه عن متحدث باسم الشرطة قوله: إن 460 شرطيًا شاركوا في المهمة، التي بدأت منذ الساعة السادسة صباحًا. وبحسب معلومات الشرطة، فإن المسجد كان ملتقى لأشخاص لديهم استعداد  للعنف. وذكرت الشرطة أنّ المحكمة الإدارية في برلين، وافقت على طلب الإدارة المحلية للعاصمة بحظر المسجد في 15 شباط/فبراير الجاري. وقالت عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن الحملة استهدفت تفتيش منازل ومقرين لشركتين وستة مرافق احتجاز في سجنين بحيي مووابيت وتيجل في برلين. وكان العاملون على إدارة المسجد قد أغلقوا أبوابه من تلقاء أنفسهم قبل أسبوع. يذكر أن عامري كان يتردد على هذا المسجد بكثرة. وأنه قتل 12 شخصًا وأصاب أكثر من 50 آخرين، في هجوم الدهس الذي نفذه في إحدى أسواق أعياد الميلاد ببرلين في 19 كانون أول/ديسمبر الماضي. وأن النقاش في برلين بخصوص حظر هذا المسجد دائر منذ عام 2015 . وعقب الهجوم الإرهابي تم الإسراع في اتخاذ قرار الحظر. مواضيع ذات صلة. تشكيل فريق تحقيق في قضية أنيس عامري   محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

إفتتاح المكتبة العربية في برلين ” بيناتنا “

افتُتحت في الثامن عشر من شهر شباط – فبراير 2017 المكتبة العربيّة العامة في برلين ( بيناتنا )، التي أسسها ويعمل عليها كلّ من: إينيس كيبيرت (ألمانيا)، دانا حداد (الأردن)، علي حسن (سوريا)، ماهر خويص (سوريا)، ومهند قيقوني (سوريا). المجموعة المؤلفة من خمسة أشخاص متنوّعين ومختلفين في الأعمار والجنسيات، وجمعهم الاهتمام بالكتاب العربي والثقافة، ومن هذه النقطة سيذهبون لما هو أوسع من ذلك.   البدايات بدأت الفكرة بين إينيس ومهند اللذين التقيا عبر فيسبوك حين كان مهند يعيش في مركز استقبال اللاجئين (الكامب) وبدأ النقاش عن صعوبة حصوله على كتاب عربي، من هنا بدأت الفكرة، انضم إليهما علي، ثم دانا، ثم الناشر السوري ماهر خويص، الخبير في قضايا الكتاب العربي والنشر. أما الاسم فقد اقترحته الكاتبة والفنانة التشكيلية كفاح علي ديب، فيما صمم شعار المكتبة الفنان السوري منير الشعراني.   مكتبة تطل على المدينة في الطابق السادس عشر، في فندق سابق تحوّل إلى سكن مشترك للاجئين، تم تأسيس (بيناتنا)، بقاعة كبيرة على شكل حرف (L) وشرفة كبيرة تطلّ على المدينة، حيث ستقام الأنشطة الخاصة بهذه المكتبة. الفكرة التي أعجبت قسم الهندسة المعمارية في الجامعة التقنية في برلين بإشراف الدكتورة المهندسة دوناتيلا فيورتي، حيث تدرس دانا، فقرروا تصميم مفروشات المكتبة كمشروع للطلاب في هذا القسم، حيث صمموا المقاعد والطاولات وخزانات عرض الكتب، وكانوا حريصين على أن تكون المفروشات قابلة للنقل والتحريك، خاصة وأنّ المكان سيستعمل للأنشطة الأخرى. نشاطات ومشاريع يسعى فريق (بيناتنا) لأن يصنع منبرًا ثقافيًا يجتمع فيه المهتمون بالأدب، الفن، السينما، والموسيقا، ومكانًا يشبه وطنًا موازيًا في المنفى، وجسرًا بين الألمان والناطقين بالعربية، لذلك ستركز المكتبة على نشاطات ثقافية تستهدف كلا المجتمعين، كالقراءات الأدبية بوجود ترجمة، حفلات الموسيقا، عروض السينما، الندوات الفكرية، التعريف بالإصدارات العربية الجديدة، وكذلك ورشات العمل للأطفال والراشدين.   ادعموا المكتبة حصلت المكتبة على رصيدها من الكتب عن طريق التبرعات، وكانت عدة مجموعات وأفراد قد تبرعوا بالكتب لهذا المشروع، وتعلن المكتبة عن حاجتها للمزيد من الكتب، لإكمال ...

أكمل القراءة »

فنان عراقي يرد على ترامب برسوم جدارية

قام فنان عراقي ساخر يدعي أركان البهادلي، المقيم في البصرة جنوب العراق، برسم جدارية في صورة “ثور يهاجم تمثال الحرية الشهير “، وذلك احتجاجًا وردًا على قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بحظر سفر مواطني 7 دول ذات غالبية مسلمة. وقال أركان البهادلي، تعقيبًا على اعتماده رسم جدارية كرسالة لترامب، لوسائل إعلام عراقية وأجنبية، إن “لكل فعل ردة فعل، بالتالي قرارات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التي اتخذها بحق هذه الدول الإسلامية جعلتنا وغيرنا نتحرك لنرد عليه، لكن بطريقتنا الخاصة.. بطريقة متحضرة”. ورسم البهادلي تمثال الحرية ممسكاً بحزمة برسيم لتهدئة الثور بدلاً من الشعلة المعتادة. ويقول البهادلي، إنه يتوقع أن يتخذ ترامب المزيد من القرارات التي سوف “تصدم” العالم.   وأضاف  “بل هناك رسومات أكثر من هذه سنقوم بها في المستقبل لا تتحدث عن القرار فحسب، ولكن تتحدث عن الكثير من المفاجآت التي يتحضر لها ترامب، والذين أخبرونا عنها وسائل الإعلام الأمريكية بالتحديد بأن هناك قرارات كثيرة جدًا ستخرج من ترامب وهناك قرارات قد يستغرب منها العالم برمته”. وكانت إدارة ترامب قد أصدرت حظرًا في الآونة الأخيرة يمنع سفر مواطني العراق وإيران وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن إلى الولايات المتحدة لمدة 90 يومًا إضافة إلى وقف مؤقت لبرنامج اللاجئين. ودخل الحظر الذي فرضته إدارة ترامب على المهاجرين والمسافرين من سبع دول إسلامية ووقف مؤقت لبرنامج اللاجئين في أزمة قانونية يوم الأحد 5 فبراير/ شباط بعد أن رفضت محكمة استئناف طعنًا قدمته وزارة العدل على وقف تنفيذه. وقد اعتبر قرار المحكمة انتكاسة جديدة لترامب الذي ندد بالقاضي الذي أوقف يوم الجمعة في ولاية واشنطن العمل بقرار الرئيس الصادر يوم 27 يناير/ كانون الثاني. وأكد ترامب في تعليقات على حسابه على تويتر وفي تصريحات للصحفيين على أنه سيعيد العمل بالحظر. وقد منح قرار القاضي وحكم المحكمة ما قد يكون فرصة قصيرة الأمد للمسافرين من الدول السبع المتأثرة بالقيود لدخول الولايات المتحدة، في حين تستمر حالة الغموض القانوني. المصدر: موقع العين الإخباري. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

وكالة حماية الحدود الأوروبية توجه انتقادات لأعمال الإنقاذ في المتوسط

وجهت وكالة حماية الحدود الأوروبية انتقادات لأعمال الإنقاذ التي تقوم بها منظمات إغاثية في البحر المتوسط، قبالة السواحل الليبية. وقال مدير وكالة  حماية الحدود فابريس ليجيري، في تصريحات لصحيفة “فيلت” الألمانية الصادرة اليوم، نقلتها دويتشيه فيليه، لا يتعين دعم أعمال الشبكات الإجرامية والمهربين في ليبيا عبر استقبال المهاجرين على متن سفن أوروبية قبالة السواحل الليبية، موضحًا أن عمليات الإنقاذ، تدفع المهربين إلى وضع المزيد من المهاجرين على متن قوارب غير صالحة للإبحار. وأضاف ليجيري: “مؤخرًا صارت منظمات غير حكومية تتولى 40% من عمليات الإنقاذ، هذا يؤدي إلى تصعيب مهمة سلطات الأمن الأوروبية في معرفة المزيد من المعلومات عن شبكات تهريب البشر عبر محادثة المهاجرين وبدء تحقيقات شرطية”. وتوقع ليجيري ارتفاع عدد المهاجرين القادمين إلى أوروبا انطلاقا من ليبيا خلال العام الجاري مجددًا، موضحًا أنه منذ بداية هذا العام وفد إلى إيطاليا أكثر من 4500 مهاجر رغم سوء الأحوال الجوية، وقال: “مئات الآلاف من المهاجرين يقيمون حاليا في ليبيا. ولا يزال الكثير من المهاجرين من غرب إفريقيا يتدفقون إلى السواحل الليبية”. وقد سجلت أعداد  المهاجرين هذا الشتاء إلى ايطاليا تزايدًا ملجوظًا نتيجة جهود السلطات الأوروبية لإغلاق طريق الهجرة انطلاقًا من ليبيا وخصوصًا بسبب الظروف المروعة في هذا البلد. وفي الأيام الأخيرة وصل أكثر من 2700 مهاجر تم إنقاذهم إلى ايطاليا، بينهم رضيع ولد على زورق إنقاذ تابع للشرطة النرويجية، ما يرفع عدد الوافدين إلى أكثر من 12 ألفًا هذا العام، أي بزيادة 30 إلى 40% مقارنة بالشهرين الأولين للعامين 2015 و2016. وفي ذات السياق طالب رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاجاني، بتأسيس مخيمات لاستقبال اللاجئين في ليبيا ووضع خطة لتنمية إفريقيا. وقال السياسي الإيطالي المحافظ في تصريحات لمجموعة “فونكه” الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم “سيكون من السليم إقامة مخيمات لاستقبال اللاجئين في ليبيا. على الاتحاد الأوروبي إبرام اتفاقية مع ليبيا من أجل هذا الهدف”. مواضيع ذات صلة. ملف الهجرة يتصدر مباحثات ميركل مع رئيس الوزراء التونسي     محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

فيلم “ذي وايت هلمتس” عن منظمة الخوذ البيضاء يفوز بجائزة الأوسكار

نال الفيلم الوثائقي القصير “ذي وايت هلمتس”، والذي يتحدث عن منظمة الخوذ البيضاء السورية، العاملة في المناطق السورية المنكوبة، جائزة الأوسكار كأفضل فيلم وثائقي قصير. يوثق الفيلم عمل أعضاء الخوذ البيضاء في إنقاذ وإسعاف المدنيين في المناطق التي تتعرض للقصف من النظام السوري والطيران الروسي. وبسبب ضغط العمل، نتيجة تصعيد القصف في مناطق عمل المنظمة، وعدم صلاحية جواز سفر أحد مصوريها، لم تحظ المنظمة بفرصة أن يكون هناك ممثل لها في حفل استلام الجائزة. فقد قرأ مخرج الفيلم  اورلاندو فون اينسيدل، نيابة عن رئيس منظمة “الخوذ البيضاء” رائد صالح، كلمة قصيرة وجاء فيها: نحن ممتنون لأن الفيلم ألقى الضوء على عملنا (..) لقد أنقذنا أكثر من 82 ألف مدني. أدعوا جميع الذين يصغون إلي إلى العمل من اجل الحياة، من اجل وقف نزيف الدم في سوريا والمناطق الأخرى في العالم”. ونقلت دويتشيه فيليه عن صالح قوله في بيان منفصل: “لسنا سعداء بما نقوم به، نحن نمقت الواقع الذي نعيش فيه. ما نريده ليس الدعم للاستمرار ولكن الدعم لإنهاء الحاجة لهذا العمل” آملاً أن “يدفع الفيلم وهذا الاهتمام العالم الى التحرك لوقف إراقة الدماء في سوريا”. وأهدى خالد الخطيب، وهو المسعف الذي التقط مشاهد الفيلم، الجائزة إلى “متطوعي الخوذ البيضاء وجميع الناس الذي يعملون حول العالم من أجل السلام”. يذكر أن المنظمة بدأت العمل في عام 2013 بعد تصاعد حدة القصف على المناطق التي شهدت حركات احتجاج سلمية في آذار/مارس 2011 قمعها النظام بالقوة. وتسبب النزاع بمقتل أكثر من 310 آلاف شخص وبنزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها. وكان متطوعو المنظمة قبل انخراطهم في العمل التطوعي، من أصحاب المهن العادية، أطباء ومهندسين وطلابًا وأصحاب مهن حرة.. لكنهم اختاروا الانضمام إلى صفوف الدفاع المدني، مخصصين وقتهم لتعقب الغارات والبراميل المتفجرة بهدف إنقاذ الضحايا.  بدأوا يعرفون بفضل أشرطة الفيديو المؤثرة التي تناقلتها شبكات التواصل الاجتماعي وهي تظهرهم يهرعون بعد حدوث عملية قصف لانتشال الناجين ولا سيما الأطفال من تحت ركام الأبنية المهدمة، وقد ...

أكمل القراءة »

زيادة أعداد أفراد الجيش الألماني تثير جدلاً سياسيًّا في برلين

يُتوقع أن يرتفع قوام الجيش الألماني إلى نحو 200 ألف جندي، وأن ترتفع ميزانية وزارة الدفاع إلى مستوى بات مثارًا للجدل بين طرفي الائتلاف الحاكم في برلين. ويُراد صرف 2 في المائة من الناتج القومي الألماني لأغراض الدفاع. وبررت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين القرار بقولها “إن الجيش الألماني مطالب ببذل جهد أكبر من ذي قبل”،  فالعديد من المهام العسكرية في الخارج وصد الهجمات الإلكترونية والالتزامات في حلف شمال ألأطلسي، تتطلب أطقم موظفين إضافيين حسب الوزيرة،  التي قررت قبل سنة وقف عملية تقليص قوام الجيش الألماني وإيجاد فرص عمل جديدة. وقررت الآن الوزيرة أن يضم الجيش 198 ألف جندي و 61 ألف موظف مدني بحلول عام 2024. ويضم الجيش الألماني في الوقت الراهن نحو 178.000 جندي، وخضع خلال السنوات الـ25 الماضية لتقليص مستمر: ففي سنة إعادة الوحدة الألمانية (1990) تعدى عدد الجنود نصف مليون ليصل عددهم في منتصف 2016 إلى 166 ألف جندي، وهو مستوى متدني قياسي. وبما أن المهام كبُرت في آن واحد وجد “الجيش الأصغر في تاريخ ألمانيا” نفسه أمام استنفاد للإمكانيات. وعليه لجأت وزيرة الدفاع في السنة الماضية إلى إلغاء الحد الأقصى من 185 ألف جندي لصالح “طاقم عاملين منفتح”. وانتقد اتحاد الجيش الألماني منذ مدة طويلة هذا السقف، ورحب بالتالي بالرفع من قوام الجيش. وهذا يستوجب من جانبه ضخ مزيد من الأموال في ميزانية الدفاع. وعبر مندوب شؤون الجيش في البرلمان هانس بيتر بارتيلس عن سروره لهذا التوجه، موضحًا أن مخططات الوزيرة تمثل “تقدمًا حقيقيًا”. ويرحب قطبا الاتحاد المسيحي بتلك المخططات باعتبار أن الرفع من قوام الجيش هو خطوة نحو تحقيق هدف نسبة 2 في المائة، لأن توجيهات حلف شمال الأطلسي توصي بأن توظف الدول الأعضاء في الحلف 2 في المائة من نتاجها القومي لأهداف الدفاع، وهذا ما لا تستوفيه ألمانيا. وتتراوح ميزانية الدفاع الألمانية حاليًا في حدود 37 مليار يورو. ورغم كل الزيادة الملحوظة في السنوات الخيرة لا يمثل ذلك سوى 1.2 في ...

أكمل القراءة »

تقرير لـ دير شبيغل : الاستخبارات الألمانية تجسست على “بي بي سي” وصحفيين أجانب

أفاد تقرير لمجلة ” دير شبيغل ” أن الاستخبارات الألمانية الخارجية، قد تجسست على الـ”بي بي سي” وصحفيين أجانب. من جانبها، انتقدت منظمة “مراسلون بلا حدود” الأمر وهي بصدد إعداد دعوى دستورية ضد قانون الاستخبارات الخارجية الألمانية. ذكر تقرير لمجلة ” دير شبيغل ” الألمانية أن وكالة الاستخبارات  الألمانية الخارجية (بي إن دي)، تجسست على صحفيين أجانب في عدة دول، من بينها أفغانستان وباكستان ونيجيريا، منذ عام 1999. وبحسب وثائق أطلعت عليها “دير شبيغل” وفقًا لبياناتها، أدخلت الاستخبارات الخارجية الألمانية 50 رقم هاتف وفاكس أو بريد إلكتروني على الأقل لصحفيين أو إدارات تحريرية في قائمة الأهداف التي تجسست عليها. وبحسب التقرير، الذي أوردته دويتشه فيليه فإن من بين الأهداف التي تم التجسس عليها، أكثر من عشرة روابط اتصال لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” في أفغانستان وفي مقرها الرئيسي بلندن، بالإضافة إلى إدارات تحرير الخدمة الدولية لبي بي سي. كما تضمنت القائمة رابط اتصال بصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية في أفغانستان، بالإضافة إلى روابط اتصال لهواتف أقمار اصطناعية ومحمولة لوكالة “رويترز” للأنباء في أفغانستان وباكستان ونيجيريا. وفي هذا السياق، انتقدت منظمة “مراسلون بلا حدود”، المعنية بشؤون الصحفيين، تجسس الاستخبارات الألمانية، معتبرة ذلك “اعتداءً فادحًا على حرية الصحافة” و”بعدًا جديدًا لانتهاك الدستور”. وأعربت المنظمة عن خشيتها، من أن تواصل الاستخبارات الخارجية الألمانية تجسسها على الصحفيين الأجانب، مشيرة إلى أن قانون الاستخبارات الخارجية الجديد لن يغير شيئًا في ذلك. ويشار إلى أن “مراسلون بلا حدود”، وبمشاركة منظمات أخرى معنية بشؤون الصحفيين، تعد دعوى دستورية ضد قانون الاستخبارات الخارجية الألمانية، تحت رعاية الجمعية الألمانية لحقوق الحريات. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »