الرئيسية » أرشيف الوسم : هامبورغ

أرشيف الوسم : هامبورغ

مهرجان “أمارجي” الثقافي.. احتفال بالفنون العربية في هامبورغ

تنطلق فعاليّات “مهرجان أمارجي” الثقافي في مدينة هامبورغ الألمانية، الجمعة 18 تشرين الأول/ أكتوبر تحت عنوان “اشتغالات ثقافية عربية”. المهرجان الذي يستمرّ حتّى الأحد 20 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، انطلقت فكرته من مقهى أمارجي الثقافي وينظّمه بالشراكة مع كلّ من موقع “ألترا صوت” الإلكتروني و”منشورات المتوسط”. يسعى المهرجان في نسخته الأولى إلى أن يكون مشروعاً ثقافياً يجمع بين عدّة فنون معاً، بدءاً من الفنون الأدبية، كالشعر والنثر والنقد، مروراً بالمسرح والسينما والغناء والموسيقى، بالإضافة إلى عددٍ من الندوات التي تتمحور حول الكتابة السردية والمسرح وحركة الترجمة. برنامج المهرجان: الجمعة 18 تشرين الأول/أكتوبر: الساعة 18:00: افتتاح المهرجان، بندوة عنوانها “تجارب في الكتابة السردية”، تقدّمها كل من الكاتبات السوريات: روزا ياسين حسن (روائية)، ورشا عبّاس (قاصة)، وسناء عون (قاصة). ثلاث كاتباتٍ سوريات يروين تجاربهنّ الخاصّة وعلاقتهنّ الشخصية بالكتابة. الساعة 19:00: حفل توقيع رواية روزا ياسين حسن “بين حبال الماء”. ثمّ حفل توقيع رواية “عام الجليد” للكاتب والشاعر الفلسطيني السوري رائد وحش. الساعة 21:00: قراءاتٍ شعرية للشاعرة اليمنية سماح الشغدري والشاعر السوري مروان علي. يختتم اليوم الأول مع الشاعر السوري لقمان ديركي في فعالية “بيت القصيد”، وهي استعادة لفعالية سوريّة عريقة أطلقها الشاعر ديركي في دمشق وتوقفت عام 2011. السبت 19 تشرين الأول/أكتوبر: الساعة 18:00: ندوة بعنوان “الترجمة العربية إلى الألمانية: نشاط أم حركة ثقافية؟” تقدّمها المترجمة والصحافية الألمانية لاريسا بندر، التي ستتحدث من خلال تجربتها عن واقع الترجمة بإيجابياته وسلبياته. يدير الجلسة المترجم كاميران حوج. بعد ذلك حفل توقيع مشترك لكتابي “في الزمن وخارجه” للشاعرة التونسية لمياء المقدّم، و”آلام ذئب الجنوب” للشاعر والناقد السوري محمد المطرود، على أن تتخلّل الحفل قراءاتٍ شعرية لكل منهما. الساعة 22:00: حفلة غنائية للمغنّي الفلسطيني السوري أبو غابي. الأحد 20 تشرين الأول/أكتوبر: الساعة 18:00: ندوة بعنوان “الهوية في المسرح السوري”، يقدّمها الكاتب المسرحي السوري أحمد إسماعيل الذي سيوقّع بعد ذلك كتابه “ليل القرابين”. يلي حفل التوقيع أمسية شعرية للشاعر الفلسطيني السوري غياث المدهون الذي سيوقّع أيضاً مجموعته ...

أكمل القراءة »

مقتل الصيدلاني السوري محمد ج.: هل هو اغتيال سياسي أم مجرد خلاف مالي؟

أثار مقتل صيدلاني سوري معروف في مدينة هامبورغ الألمانية صدمة في المدينة، وضجة في وسائل الإعلام الألمانية. وترجو زوجة الضحية ألا يكون هناك دوافع سياسية وراء مقتل زوجها الذي كان معروفاً بمعارضته للنظام السوري. الشموع والزهور وبطاقات التعزية، عبّر الناس في مدينة هامبورغ الألمانية يوم الجمعة 18يناير/كانون الثاني عن حزنهم لوفاة الصيدلاني السوري محمد ج. (48 عاماً)، الذي توفّي قبل بضعة أيام متأثراً بجراحه، إثر عدة ضربات بالفأس على رأسه والجزء العلوي من جسده، أدت إلى قطع إحدى أصابعه. “موته هو حديث الساعة”، هكذا وصفت صحيفة “هامبورغر مورغن بوست” الوضع في أحد شوارع حيّ هاربورغ في المدينة، الذي شهد وقوع الجريمة، وهو الشارع نفسه الذي يمتلك فيه محمد ج. ثلاثة مبانٍ، وتوجد فيه صيدليته التي يديرها منذ خمسة عشر عاماً، بالإضافة إلى مقر “اتحاد السوريين في المهجر- ألمانيا”، المعارض الذي ساهم جونة في تأسيسه عام 2011. “الصيدلية الأن مغلقة ونحن تحت وقعة الصدمة”، هكذا تقول إحدى العاملات في الصيدلية لموقع أبوتيكه أدهوك الألماني. صدمة من الجريمة ومخاوف من أن تكون سياسية وكتبت إحدى زبائن الصيدلية على الفيسبوك: “إنها صدمة في هذا اليوم أن نشهد ما حدث. أنا وأسرتي نقدّر هذا الرجل كثيراً. لقد كان طفلي يفرح كلما يراه في الصيدلية. عزائي للعائلة والأصدقاء والأقارب”. وفي وقت تثير فيه بشاعة طريقة ارتكاب الجريمة ومواقف محمد ج. المعارضة للنظام السوري العديد من التكهنات حول مرتكب الجريمة ودوافعها، تؤكد الشرطة أنها تبذل جهدها وتحقق في جميع الاتجاهات من أجل كشف ملابساتها، حتى أن الاستخبارات أيضاً تشارك في التحقيقات لمعرفة فيما إذا كانت هناك دوافع سياسية وراء جريمة القتل أم لا، وهذا ما لا ترجوه زوجة محمد ج. تقول الزوجة لصحيفة “هامبورغر مورغن بوست” إنها ترجو ألا يكون هناك دوافع سياسية وراء مقتل زوجها. مساعدة السوريين المعارضين كان الاتحاد الذي يديره الصيدلاني السوري، (والمسجل في ألمانيا كجمعية) يوصل المساعدات الإنسانية ومن بينها سيارات الإسعاف إلى سوريا. وينادي الاتحاد بـ”دعم تماسك السوريين في الخارج” و”تحقيق ...

أكمل القراءة »

مقتل صيدلاني سوري بطريقة وحشية في هامبورغ

جريمة مروعة في ظروف غامضة راح ضحيتها صيدلاني سوري مقيم في ألمانيا منذ مدة طويلة. وماتزال تحقيقات الشرطة جارية للكشف عن ملابسات الجريمة الوحشية ومعرفة الدوافع وراءها. فهل قتل الرجل لعمله كناشط ضد النظام السوري ؟ شهد مساء الثلاثاء (15 كانون الثاني/ يناير) مقتل الصيدلاني ورجل الأعمال السوري محمد جونة (48) عاماً في منطقة هاربورغ التابعة لمدينة هامبورغ بألمانيا، حيث وجده المارة مضرجاً بدمائه أمام مدخل أحد المباني القريبة من مكان سكناه. وتمكنت الشرطة من نقله إلى مشفى قريب، غير أنه توفي هناك بعد فترة وجيزة. وبحسب تقرير الشرطة، كان الضحية مصاباً بجراح متعددة في الوجه والنصف الأعلى من الجسم، وعلى الرغم من أنه لم يقفد وعيه جراء الإصابة، إلا أنه لم يتمكن من التجاوب مع الآخرين. وبحسب تقرير الشرطة، فإن الجاني أو الجناة قد قضوا على الضحية بعدة ضربات قوية بالفأس  وجهت إلى رأسه، كما قطعت إحدى أصابعه، وذلك وفقاً لموقع صحيفة “هامبورغر مورغن بوست” الألمانية. ولم تتمكن الشرطة من استجواب الضحية في طريقهم إلى المشفى لمعرفة ملابسات هذا العمل الدموي، كما لم تتوصل بعد إلى معرفة الجاني أو الدوافع خلف الجريمة، وما تزال التحقيقات جارية. وقد أفاد شهود عيان أن الرجل قد دخل إلى أحد شققه في شارع (لونبورغر شتراسه) وهي مقر لجمعية مخصصة للتعريف بالثقافة السورية، حوالي الساعة السادسة مساء، وخرج منها مضرجاً بدمائه بعد ساعة ونصف. ووفقاً لـ”هامبورغر مورغن بوست” فقد عُثر مساء الأربعاء (16 كانون الثاني/ يناير) على ملابس وحذاء في حاوية قرب مكان الجريمة قد تكون للجاني، غير أن الشرطة لم تتأكد من ذلك بعد. دوافع الجريمة؟ ونقلاً عن الصحيفة، وصف بعض الأشخاص الذين عرفوا الضحية جونة، الذي كان يملك العديد من العقارات ويقيم منذ وقت طويل في ألمانيا بأنه قد كان محبوباً ولطيفاً، في حين وصفه آخرون بالشخص المزعج. من جهته رجح موقع  صحيفة “بيلد” الإلكتروني أن  يكون مقتل الرجل نابع من كونه  ناشط معارض للنظام السوري وهو ما لم تؤكده الشرطة بعد، إلا انه ...

أكمل القراءة »

الساعة الزرقاء: “معرض الفنان السوري خالد بركة في هامبورغ الألمانية”

خاص أبواب   في يوم الخميس 15 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 تمّ افتتاح معرض الفنان السوري “خالد بركة” بعنوان: “الساعة الزرقاء” وذلك في متحف الفنون والحرف بمدينة هامبورغ الألمانية Museum für Kunst und Gewebe Hamburg، بحضور ألماني وعربي لافت.   عنوان المعرض: “الساعة الزرقاء”، هو استعارة لوصف الفترة الفاصلة بين غروب الشمس والغسق، وبين شروق الشمس والفجر. فترة ما قبل العتمة أو ما قبل النور. والمعرض كان أشبه بعرض بانورامي لمعظم مراحل عمل الفنان وأعماله الفنية المختلفة، هو المقيم منذ العام 2010 في ألمانيا، كما لم يغب مفهوم الفن المفاهيمي عن أي عمل منها، حتى أن فكرة العمل طغت في أحيان على التقنيات الفنية المستخدمة.   ابتداء من نماذج الصور لسوريين مفجوعين برحيل أحبتهم خلال الحرب السورية، مستعرضاً وحشية ما قام به النظام ضد معارضيه: The Untitled Images 2014، وقد فرّغ فيها “خالد بركة” أجساد الضحايا لتبدو بيضاء تماماً، كأنه يحمي قدسية الموت وحرمته من أعين الميديا والمنتهكين لها. إلى لوحة “خرائط مرنة” 2018 والتي يحاكي فيها تقنية كينتسوغي اليابانية التي تجمع السيراميك المكسّر من جديد بخيوط الذهب، وهنا يعيد بركة جمع دول العالم المشتتة بحدود وصدوع بلحام من ذهب. “الساعة ستون دقيقة وبالعكس” 2018 تسير فيها عقارب الساعة عكس المعتاد وتذكّرنا بالتصورات المتباينة للثقافات واختلافات الوقت فيها، والكرسي المتشظية التي تتمدّد أشلاؤها الخشبية على أرض المعرض لها دلالاتها كذلك، أما محاكاة تمثال الإيرلندي “موريس هارون” Hands Across the Divide فكانت تمثيلاً لحالة الشقاق السوري السوري الذي يبتعد فيه شخصان متقابلان ويتقاربان وهما يمدّان أيديهما لبعضهما دون أن ينجحا التلامس. وقد سمي العمل: “The Shake, Materialised Distance“2013 يستمر المعرض حتى تاريخ 13 يناير/ كانون الثاني 2019.     خالد بركة: فنان سوري من مواليد ريف دمشق العام 1976، حصل على الأستاذية في فن الرسم من كلية الفنون الجميلة في جامعة دمشق، ثم على ماجستير في الفنون الجميلة من أكاديمية الفنون بالدنمارك قبل انتقاله إلى مدينة فرانكفورت الألمانية كطالب ماجستير بالمدرسة العليا للفنون ...

أكمل القراءة »

أمسية طربية سورية ضمن فعاليات الأسابيع الثقافية العربية في هامبورغ

فرقة “Oriental Band Hamburg” تدعوكم لحضور أمسية طربية سورية، يوم السبت الموافق 8 كانون الأول/ ديسمبر، وذلك ضمن فعاليات الأسابيع الثقافية العربية في مدينة هامبورغ. “Oriental Band Hamburg” تستضيف شيخ الطرب الأستاذ علي عنجريني في أمسية طربية سورية، بالاشتراك مع فرقة رقص السماح وفرقة الدرويش للرقص الصوفي. الفرقة الموسيقية بقيادة عازف القانون الأستاذ زياد خوام. المكان: Audimax 20146 Hamburg الزمان: يوم السبت 8 كانون الأول/ ديسمبر، الساعة الثامنة مساءاً كما ويتضمن الحفل بوفيه شرقي بأسعار رمزية. أسعار البطاقات: 10 يورو. للحجز يرجى الاتصال على الرقم التالي: 015750161906 اقرأ/ي أيضاً: مهرجان “أدب ضد الاستبداد” “أيام الموسيقى العربية” في سنتها الثانية: الإبداعات العربية تتألق في فضاء برلين محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الساعة الزرقاء: معرض الفنان السوري خالد بركة في هامبورغ

في   14نوفمبر 2018 الساعة 11 صباحاً سيبدأ العرض التمهيدي لمعرض الفنان السوري خالد بركة في متحف الفنون والحرف بهامبورغ (MKG) ضمن برنامج فعاليات “أيام المنفى” في هامبورغ، فيما سيكون افتتاح المعرض في 15 نوفمبر 2018 الساعة 7 مساءً وسيستمر حتى 13 يناير 2019. ولد الفنان خالد بركة في دمشق، وهو مقيم في ألمانيا منذ العام 2010. تناقش أعماله مسألة الصراعات الطويلة الأمد وإمكانات حلها. كما تخوض في تجربة التعذيب والهجرة والنفي، وتبحث في كيفية تعامل اللاجئين مع تجارب الحرب ومع الاضطرابات التي تصيب سيرهم الذاتية عند خوضهم لبدايات جديدة. تعالج الأعمال المعروضة التي يبلغ عددها ما يقارب 20 عملاً، تم تنفيذ بعضها خصيصاً للمعرض، ظاهرة الانتقال، حيث يتم تناولها من خلال فن النحت وفن التلصيق وفنون الوسائط الجديدة. يستحضر عنوان المعرض: “الساعة الزرقاء” استعارة تستخدم في العديد من الثقافات لوصف الفترة الفاصلة ما بين غروب الشمس والغسق وبين شروق الشمس والفجر. فترة ما قبل العتمة أو ما قبل النور. يحاكي خالد بركة من خلال هذه الصورة أحوال المهاجرين المحكومين بإيجاد طريقهم في مجتمعاتهم الجديدة، بالتزامن مع مواجهة تجاربهم في الهجرة وضياع الأوطان. يتسم الصراع القائم بين فقدان الهوية وغياب الأمن وبين البحث عن مستقبل أكثر إشراقاً والشعور بالانتماء الى ثقافة أجنبية بتناوب مشاعر متضاربة تتراوح بين الحداد وعدم اليقين طوراً وبين الأمل طوراً آخر. من تيمات الفنان: يتطرق خالد بركة من خلال عمله الفني المعنون: Supple Cartographies2018  The Shake, إلى مشكلة النزاعات المستعصية وصعوبة التوفيق بين مختلف أطرافها. فيما يعتمد عمله “Supple Cartographies” على تقنية الكنتسوجي اليابانية في ترميم الخزف المكسور بماء الذهب. فينقلها إلى خريطة للجدران الفاصلة بين دول العالم، ويستخدمها كلحام من ذهب لتقويم الحدود والصدوع بين الدول المتنازعة. حاور خالد بركة من خلال أعماله لسنوات عديدة تمثال “Hands Across the Divide”  للفنان الإيرلندي موريس هارون. تجسد هذه المنحوتة المتواجدة في بلدة ديري في أيرلندا الشمالية رجلان ينتميان إلى نفس البقعة الجغرافية تاريخياً ولكنهما ينتميان إلى طائفتين مختلفتين، أحدهما بروتستانتي والآخر كاثوليكي. ينتصبان بيد ممدودة أحدهما إلى الآخر دون أن يتمكنا من إتمام المصافحة أو تجاوز الفجوة ...

أكمل القراءة »

“الأسود” يتألّق في مدينة الشمال: معرض الفنان السوري “يوسف عبدلكي” في هامبورغ الألمانية

خاص أبواب   في السابع من أيلول/سبتمبر 2018 افتتح الفنان السوري “يوسف عبدلكي” معرضه: “أسود Schwarz” في غاليري صفير Galerie Sfeir-Semler بمدينة هامبورغ الألمانية، واستمر لغاية 28 أكتوبر/تشرين الأول 2018، وهي المرة الأولى التي يعرض فيها الفنان لوحاته في هامبورغ، والمرة الثانية في ألمانيا بعد معرض ميونخ قبل سنتين. الفحم الذي يقتحم بأسوده أرواح مشاهديه، وينوس في علاقة شائكة مع مساحات الأبيض، كان سيد هذا المعرض، حيث أمكن لزائره أن يطّلع على مجموعة من لوحات “عبدلكي” التي رسمها خلال السنوات العشر الأخيرة، أولها، والتي يفتتح المعرض بها، لوحة “أمّ السجين” 2016، وكذا مجموعة كبيرة من لوحاته “طبيعة صامتة” التي دأب على رسمها منذ سنوات، ولوحات جديدة “نبات ميت” رسمها هذا العام، إضافة إلى العديد من اللوحات الأخرى. “يوسف عبدلكي” الذي ولد عام 1951 في القامشلي/سوريا عاد من منفاه الباريسي سنة 2005 ليستقر نهائياً في دمشق، بعد خمسة وعشرين عاماً من الغياب، ومايزال مصراً على البقاء في دمشق. على هامش المعرض كان لأبواب الحوار التالي معه والذي لم تغب السياسة عنه، كما لا تغيب عن معظم نقاشات السوريين: – أهلاً بك في هامبورغ، لم تعرض من لوحاتك الأخيرة “عري” هنا؟ لماذا؟ تيمة “عاري” هي تيمة خاصة جداً، فإما أن يكون هناك انسجام بين اللوحات فيصبح العاري نغمة ناشذة، أو ينبغي أن يكون المعرض للعاري لوحده، وقد يكون هذا مستقبلاً. أنا في الحقيقة أرسم دوماً “طبيعة صامتة” وأتى وقت في 2013 وعملت “عاري” ثم عدت للطبيعة الصامتة. وإلى اليوم قد أرسم مرة في الأسبوع عاري، ولكن أرسم طبيعة صامتة على الدوام. – لماذا أقمت معرض “عري” في سوريا، وفي ذلك الوقت بالذات؟ أقمت المعرض في فترة كانت الحرب فيها قائمة، كأنها محاولة مني للابتعاد عن وحشية الحرب والموت والدمار، رغم أني أقتنع بأن الفنان يملك من الحرية ما يجعله يرسم في الحرب وروداً، وفي السلم فجيعة! لاأحد يحقّ له محاسبة الفنان، الزمن وحده يحكم عليه وعلى فنه، فالعمل الفني ليس بياناً سياسياً! ...

أكمل القراءة »

هجوم بالسكين على سيدة في حافلة في هامبورغ شمال ألمانيا

وسط صدمة ركاب حافلة في هامبورغ شمال ألمانيا، هاجم رجل كهل فجأة سيدة وطعنها. ألقي القبض على المهاجم وما زالت خلفيات الاعتداء غير واضحة، إلا أنّ الاستخبارات الداخلية شاركت في التحقيق على خلفية شبهات حول معاداة السامية. ذكرت الشرطة الألمانية أن رجلاً يبلغ من العمر واحداً وستين عاماً هاجم سيدة في حافلة ظهر يوم الثلاثاء (24 تموز/ يوليو 2018) وتسبب في إصابتها. وأوضحت شرطة مدينة هامبورغ شمالي ألمانيا أن الرجل، الذي كان تحت تأثير الكحول، متهم بمهاجمة السيدة البالغة من العمر ثلاثة وستين عاماً بشكل مفاجئ، ويشتبه أنه هاجمها بسكين في وجهها. ونقلت الضحية إلى مستشفى، وليس هناك أية بيانات عن مدى خطورة الجرح الذي أصابها حتى الآن. وشاركت هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) في إجراء التحقيقات؛ لأنه يتردد أن الرجل هتف بشعارات معادية للسامية في الحافلة قبل الهجوم، بحسب أقوال شهود عيان. ويتم التحقيق ضد الرجل بتهمة الشروع في القتل. وذكرت الشرطة أن سائق الحافلة أوقفها بعد وقوع الجريمة وفتح الأبواب، وخرج المشتبه فيه من الحافلة بالقرب من جامعة هامبورغ في حي روترباوم. والقى رجال الشرطة، الذين تم استدعائهم، القبض على المتهم، ولا تزال خلفيات الهجوم ودوافعه غير واضحة. المصدر: دويتشه فيله – م.م/ أ.ح (د ب أ) اقرأ أيضاً: الزاوية القانونية: معاداة السامية في ألمانيا، نظرة على مواد الدستور وقانون العقوبات الألماني “حائط المبكى” في خلفية صورة عارضة عارية يثير غضباً في اسرائيل محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

لا كهرباء لا رحلات جوية في مطار هامبورغ

توقفت حركة الطيران في مطار هامبورغ ، خامس أكبر مطار في ألمانيا، يوم الأحد 3 حزيران/ يونيو، بسبب انقطاع التيار الكهربائي، نتيجة احتكاك أسلاك الكهرباء. وتم إجلاء المئات من الركاب من محطتي مطار هامبورغ ، في حين تم تحذير المسافرين الآخرين بوجوب مراجعة شركات الطيران قبل التوجه إلى المطار. وقال متحدث باسم الشرطة، إن عملية إخلاء المطار، الواقع في ثاني أكبر مدينة ألمانية، بدأت حوالي العاشرة صباح يوم الأحد بالتوقيت المحلي. ونقلت وسائل إعلام محلية عن إدارة المطار أنه تم إلغاء جميع الرحلات الجوية لبقية اليوم. وقالت إدارة المطار في بيان أنه تم “تعليق حركة الطيران لبقية اليوم، لم يكن من الممكن إصلاح الخلل”. وقد تم تحويل اتجاه الطائرات التي كانت في طريقها إلى هامبورغ إلى المطارات القريبة، مثل هانوفر على بعد 150 كيلومتراً إلى الجنوب. يذكر أن مطار هامبورغ يستقبل 17 مليون راكب سنوياً، فيما يسجل في أيام الآحاد ما معدله 200 رحلة جوية. اقرأ أيضاً: فقط أفلام الدراما تصبح حقيقة مع السوريين: شاب سوري عالق منذ شهر في مطار ماليزي استنفار أمني لمدة 20 دقيقة في مطار فرانكفورت الألماني مطار برلين الجديد “آر بي بي” بحاجة 770 مليون يورو إضافية محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

“سوف نأتي متحدين”: تجمع هائل في هامبورغ ضد العنصرية والتمييز

لما نتحرك, تتحرك الدنيا ! !When we move, the world moves “…Will Come United سوف نأتي متحدين…” هذا هو الشعار التي تحمله حملة مجموعة كبيرة من المنظمات الإنسانية والتيارات السياسية المناصرة لقضايا المهاجرين واللاجئين بشكل خاص، والأخوة والتضامن والإنسانية بشكل عام. ولتشكل موقف موحّد من الأوروبيين والقادمين الجدد في وجه العنصرية والتمييز. وقد حددت تلك المنظمات يوم 29 أيلول/سبتمبر المقبل للتجمع في مدينة هامبورغ ليكون أجمل أيام السنة بالنسبة لهم. “سيكون يومنا” يقولون. “نحن كثيرون ومتنوعون ونناضل كل يوم في أماكننا. وسنتجمع معاً في أيلول/سبتمبر. سنأتي إلى هامبورج بالعربات الخاصة وبالقطار وبالحافلات من القرى والمدن، من المعسكرات والملاجئ، من مبادرات الترحيب ومنظمات الإغاثة، من مواقع البناء والمدارس والجامعات. ومعنا عربات بمكبرات للصوت والعروض والأغاني والموسيقى وأجواء الكرنفال، سنطرد البرد والعنصرية والقسوة من شوارع المدينة. ومعاً سنرسم صورة في الشوارع: صورة صداقتنا، صورة للحياة المتنوعة والخالية من الخوف في ظل التضامن. عندما نتحرك سيتحرك العالم.”       ستبدأ فعاليات الحملة في الساعة 12:00 ظهراً وتستمر حتى الساعة 23:00 ليلاً. الدعوة مفتوحة للجميع للإنضمام والمشاركة، كلما ازداد العدد ازداد التأثير… لتفاصيل التجمع وكيفية المشاركة فيه، يرجى الضغط على الرابط التالي: https://www.facebook.com/events/2006637416077800 محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »