الرئيسية » أرشيف الوسم : هازارد

أرشيف الوسم : هازارد

في ريال مدريد… يد هازارد وحدها لا تصفق

عبد الرزاق حمدون – صحفي رياضي مقيم في ألمانيا تقديم هازارد في ريال مدريد كان بمثابة لقب حققه الطرفان، دقائق ردت الروح في مدرجات عاشت الكثير من السوداوية، ولحظات فخر لعائلة حلمت يوماً بأن ترى ابنها في سنتياغو برنابيو. أحلام الجماهير بقدومه ناطحت السحاب، تعطشهم لرؤية المنقذ المنتظر دفع 50 ألف من مناصري الفريق بالتوجه إلى مسرح التقديم، لإحياء الأمل من جديد وأخذ أولى النظرات لنجمهم القادم الذي سيحوّل ليلهم الأسود إلى نهار تسطع فيه شمس مضيئة تنور درب الفريق إلى الألقاب التي عاندتهم موسماً كاملاً. تقديم هازارد كان لمدة ساعة تقريباً لكن العمل بشكل جدّي سيبدأ منذ الموسم القادم، على الجميع أن يعلم بأن الوافد الجديد لا يملك عصا سحرية، ولا يستطيع فعل كل شيء بمفرده فهو بحاجة لمنظومة كاملة بجانبه لكي يتألق ويقود الريال إلى الألقاب. إغراءات هازارد مع مجيئ هازارد أصبح الوضع أكثر إغراءً عند زيدان وتوسّعت دائرة الخيارات أمامه، بين 4-3-3 و4-4-2 بشقّيها (دياموند و فلات) و 4-2-3-1، خطط متنوعة ربما سيكون هازارد عنصرها الرئيسي سواء على الجهة اليسرى أو خلف المهاجمين، والتعويل عليه بشكل مبالغ فيه سيؤثر كثيراً خاصة على الوافد الجديد الصربي يوفيتش الذي كلّف الريال 65 مليون يورو. هاجس ميسي برشلونة في مكان ليس ببعيد عن أجواء البرنابيو هناك في إقليم كتالونيا، استسلمت الجماهير لواقع فرضته عليهم الظروف أبرزها المدرب فالفيردي، الاعتماد الدائم على ميسي لم يأتِ بثماره، نجوم كثيرة جاءت إلى برشلونة استبعدت من أدوار البطولة وسبحت في بحر الشكوك والظلمات وباتت عبئاً على الفريق، الجميع يتكل على الليو وعند الشدائد لا يرى بجانبه أحد. هازارد ضمن المنظومة على زيدان أن يأخذ درس ميسي عبرة بقدوم هازارد، فالبلجيكي لا يقترب من مستوى ميسي حتى ولكنه قادر على صنع الكثير بتكاتف الجميع من حوله. الريال في عهد زيدان وصل لهذه المنظومة التي ساهمت بألقابه الثلاث في دوري الأبطال، وما كان ليس هو الحاضر، الفريق أصبح هشّاً بحاجة لقيادة في أرضية الميدان وخاصة في ...

أكمل القراءة »

ساري و هازارد.. أفضل ثنائي في انكلترا

عبد الرزاق حمدون* “أنت قادر على تسجيل 40 هدفاً هذا الموسم”، هذا ما قاله المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري لنجمه البلجيكي إيدين هازارد، قبل مباراة كارديف سيتي. إجابة هازارد كانت بأول هاتريك له هذا الموسم أمام الضيف الصاعد حديثاً، لتكون أول جملة في المؤتمر الصحفي للمدرب الإيطالي عقب لقاء كارديف: “هازارد قد آمن بكلامي، وهو قادر على تسجيل 40 هدفاً هذا الموسم”. بين ساري وهازارد علاقة ثقة كبيرة، فاللاعب راهن على تألقه هذا العام رفقة مدربه الجديد على حساب ذهابه إلى البرنابيو، متأثراً بما قدمه ساري مع نابولي من كرة هجومية يحبّذها البلجيكي، لتكون المحصلة حتى الآن 5 أهداف وصناعة 2 في أول 5 مباريات للفريق ضمن الدوري الإنكليزي الممتاز. معادلة ساري الجديدة: هازارد أفضل من ميرتينز وانسيني في موسم 2016-17 قدّم ساري أفضل مواسمه مع ناديه السابق نابولي، فهناك مارس ثورته الهجومية في بلاد تمتاز بكرة دفاعية تكتيكية، ليخلق أسلوباً جديداً يمتاز باللامركزية الهجومية وعدم الاعتماد على مهاجم رئيسي، وهنا لمع نجم الجناح البلجيكي دريس ميرتينز ومعه الإيطالي لورينزو انسيني، وقدَّم اللاعبان أفضل ما لديهما رفقة أسلوب ساري، ليسجل كل منهما أهداف كثيرة في الكالتشيو “28 ميرتينز، 18 انسيني”، مع نسب تسديد عالية على مرمى الخصوم. في 5 مباريات 2 كاحتياطي، أظهر هازارد كفاءته العالية، ليس تهديفياً فقط بل مهارياً ليكون نقطة قوّة البلوز حتى الآن، 5 مباريات سجّل فيها 5 أهداف وصنع هدفين لزملائه. وسط ميدان “تشيلسي- ساري” يمتاز بالتكتيك العالي دفاعياً وقادر على فتح المساحات للهجوم، وتواجد هازارد على الطرف وحيداً أعطاه حرّية كاملة ليلمس الكرة في 97 مرّة أمام كارديف، وكانت تحرّكاته في نصف ملعب الخصم يميناً ويساراً. بيدرو وجيرو تألق هازارد الحالي مرتبط بتواجد ثنائي بجانبه في الهجوم، الفرنسي جيرو لاعب محطة هوائية قادر على خلق المساحات اللازمة له وصناعة الأهداف، والإسباني بيدرو واستخدامه في عملية تبديل المراكز مع هازارد وخير مترجم لتمريرات البلجيكي وتحويلها لداخل الشباك برصيد 3 أهداف حتى الآن. البناء من الخلف والتمريرات ...

أكمل القراءة »