الرئيسية » أرشيف الوسم : نيويورك

أرشيف الوسم : نيويورك

من يقف وراء الدوريات الخاصة التي تحرس المساجد في نيويورك؟

تعززت الحراسة حول مساجد نيويورك بدوريات أمنية خاصة منذ الهجمات التي استهدفت مسجدين في كرايست تشيرتش بنيوزيلاندا. وأصبحت هذه الدوريات تثير جدلا في المدينة. فقبل موعد الأذان في مساجد بروكلين، تتوجه مجموعة من الشاب المسلمين إلى محيط المساجد في سيارات تشبه سيارات شرطة نيويورك. وتقف السيارات أمام المساجد في انتظار أن يدخل المصلون إلى المساجد، ثم عندما يحين خروجهم منها. وتأسست هذه الدوريات بأموال متطوعين لتعزيز الحراسة في محيط المساجد والمدارس الإسلامية في نيويورك في أوقات الازدحام. ويقول نور رباح، أحد مؤسسي الدوريات إنها تهدف إلى ردع المعتدين المحتملين، فعندما تكون هذه السيارات في محيط المسجد أو المدرسة، يمثل ذلك رادعا قويا بفضل أضواء الطوارئ وصفارات الإنذار الموجودة بها. ويضيف: “لسنا يد شرطة نيويورك، وإنما نحن عينها وأذنها، مهمتنا تبليغ السلطات المعنية”. وقد أسس رباح هذه الدوريات إثر الهجمات التي أدت إلى مقتل 51 شخصا في مسجدين بنيوزيلاندا في مارس/ آذار الماضي. وكان الأمن دائما مسألة تؤرق المصلين، ولكنه أصبح أولوية منذ هجمات كرايست تشيرتش. ودعا مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية المسلمين إلى توخي الحيطة والحذر خلال شهر رمضان، وتعزيز الإجراءات الأمنية. وأجرت العديد من المساجد تدريبات أمنية، بما فيها إطلاق النار. ولكن هذه الدوريات الأمنية التي تحرس المساجد في بروكلين تتعرض لانتقادات خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي. فقد وصفها معلقون من اليمين المتطرف بأنها “شرطة الشريعة”. ويرد رباح بأن هذا الموقف ناتج عن “الخوف من المجهول”. ويضيف: “دعوا أعمالنا تخبركم عن قيمنا”. ولكن الدوريات ليست شرطة، فأعضاؤها لا يحملون سلاحا وليست لهم أي سلطة. وقد رحب الكثيرون بالمبادرة وبوجود الدوريات في أحيائهم، ولكن البعض يشككون في الحاجة إليها وفي دوافع من أطلقوها. تقول سمية الرميم، التي تعمل في الجميعة العربية الأمريكية في نيويورك، إن هناك العديد من الأسئلة تطرح بخصوص هؤلاء “نريدهم أن يبتعدوا عن أحيائنا، فأي مشكلة يمكن أن يتسببوا فيها تعود وبالا علينا”. وتضيف: “المسلمون يدفعون الضرائب كغيرهم وشرطة نيويورك هي المسؤولة عن توفير الأمن لهم”. وتستفيد أغلب ...

أكمل القراءة »

التطرف لا يأتي فقط من بلاد المسلمين. سيبوف توجه إلى التطرف في الولايات المتحدة

قال حاكم نيويورك أندرو كومو، لـCNN، الأربعاء، إن سيف الله سيبوف، منفذ هجوم الدهس في نيويورك الذي أسفر عن مقتل 8 أشخاص، اعتنق “الفكر المتطرف” داخل الولايات المتحدة. وأضاف كومو أن “الأدلة تظهر أنه بعد انتقال سيبوف إلى الولايات المتحدة أصبح مطلعاً على داعش وتكتيكات الإسلاميين المتطرفين”. وأوضح أنه لم تمر سوى ساعات قليلة على الحادث والتحقيقات ما زالت جارية. وأشار إلى أن الأدلة المتوفرة حتى الآن تظهر أن الهجوم حادث فردي. وكشفت مصادر أمنية، لـCNN، أن سيبوف مرتبط بحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تحتوي على مواد خاصة بتنظيم “داعش”. وقال مصدر مطلع على التحقيقات إن سيبوف متعاون إلى حد ما مع مكتب التحقيقات الفيدرالي وشرطة نيويورك، الذين استجوبوه في المستشفى. وأضاف أن السلطات أصدرت مذكرات تفتيش لمنزل سيبوف في نيوجيرسي. اقرأ أيضاً: التعرف على هوية منفذ ” حادثة مَنهاتن “ حادثة دهس جديدة في نيويورك: عمل إرهابي أم مختل عقلي آخر؟ محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

التعرف على هوية منفذ ” حادثة مَنهاتن “

ذكرت وسائل إعلام أمريكية، أن المشتبه به في تنفيذ هجوم مَنهاتن، هو شاب (29 عاماً)، وصل إلى الولايات المتحدة عام 2010.  ونقلت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، عن مسؤولين قولهم، إن الشرطة اعتقلت المشتبه به، وإنه يُعالج حالياً في مستشفى. وأضاف المسؤولون، أنه يتم التحقيق في الحادث على أنه عمل إرهابي، فيما ذكر شهود عيان، أن المشتبه به صاح أثناء تنفيذ الهجوم قائلا “الله أكبر”. كما أشارت وسائل إعلام أخرى، إلى أن اسم الشاب “سيف الله صايبوف”، وهو أوزبكستاني من سكان ولاية فلوريدا، وجاء إلى الولايات المتحدة في 2010. وكان المشتبه به نفذ عملية دهس مشاة بسيارة نقل للبضائع، في حي مَنهاتن الشهير وسط نيويورك مستهدفا عددا من راكبي الدراجات الهوائية، والمارة، وتسبب بمقتل 8 أشخاص وجرح 12 آخرين. اقرأ أيضاً: حادثة دهس جديدة في نيويورك: عمل إرهابي أم مختل عقلي آخر؟ مصرع 58 شخصاً وجرح 515 آخرين في لاس فيغاس الأميركية المصدر: وكالات   محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حادثة دهس جديدة في نيويورك: عمل إرهابي أم مختل عقلي آخر؟

قتل 8 أشخاص على الأقل وأصيب 12 آخرون، مساء الثلاثاء، في هجوم بسيارة بالقرب من موقع النصب التذكاري لهجمات 11 سبتمبر في منهاتن بنيويورك، حسبما أفادت الشرطة الأميركية. وأوضحت شرطة نيويورك أن سائق شاحنة صغيرة دهس مجموعة من سائقي الدراجات الهوائية وممارسي رياضة الجري. وأضافت أن المشتبه به خرج من شاحنته يحمل سلاحا وهميا، قبل أن تطلق الشرطة النار عليه. وألقت الشرطة القبض على المشتبه به بعد إصابته وتم نقله للمستشفى جنوبي مانهاتن، فيما ذكرت شرطة نيويورك أنها لا تستبعد فرضية العمل الإرهابي في الحادثة. وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الحادث وقع حوالى الساعة 15:00 بالتوقيت المحلى (19:00 توقيت غرينيتش). ونقلت وكالة “فرانس برس” عن متحدث باسم بلدية نيويورك أن الحادثة انتهت الساعة 16:00 (20:00 توقيت غرينيتش) و”لم يعد هناك أي تهديد”. وشهدت منطقة الحادث جنوب مانهاتن انتشارا أمنيا مكثفا للشرطة بعد إطلاق النار. اقرأ أيضاً: مصرع 58 شخصاً وجرح 515 آخرين في لاس فيغاس الأميركية الخبر منقول عن سكاي نيوز محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

القبض على المشتبه به في تفجيرات نيويورك ونيوجيرسي بعد اشتباكات

أعلن عمدة مدينة نيوجيرسي عن إلقاء القبض على منفذ هجوم نيويورك أحمد خان رحمي، بعد اشتباك مع رجلي أمن في مدينة نيوجيرسي الأميركية. وأصيب رحمي في الاشتباك، فيما تم نقله بسيارة إسعاف، بينما أصيب رجل أمن في يده. وكشف عمدة مدينة نيويورك هوية مشتبه به في تفجير مانهاتن، وقال إن المشتبه به من نيوجرسي، واسمه أحمد خان رحمي، ويبلغ من العمر 28 عاما، وهو أميركي من أصل أفغاني، بحسب ما نشرت العربية. وقال عمدة الولاية إن التحقيقات في تفجير مانهاتن تقود إلى مؤشرات بأنه إرهابي، وإن هناك احتمال وجود صلات لجهات خارجية وراء الحادث. ولكن الدافع من وضع القنبلة لا يزال مجهولا حتى الآن. هذا وهزّ انفجار هائل، مساء السبت بالتوقيت المحلي، مدينة نيويورك الأميركية. وهرعت الشرطة ورجال الإطفاء إلى مكان الانفجار في حي تشيلسي بمانهاتن، وسط نيويورك. وأعلنت إدارة الإطفاء في المدينة أن الانفجار أدى إلى إصابة نحو 29 شخصاً بجروح. لكنهم جميعًا غادروا المستشفى ظهر الأحد. العربية. محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة تحدد هوية المشتبه به في انفجار نيويورك

كشف عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو، هوية المشتبه به في انفجار ليل السبت في منطقة تشيلسي في مانهاتن، وهو أحمد خان رحمي، ويبلغ من العمر 28 عاما، وهو أميركي مولود في أفغانستان. ونشرت الشرطة في نيويورك صورة المشتبه به، مع تحذيرٍ بأنه قد يكون “مسلحا وخطيرا”. وطالب دي بلاسيو، في مقابلة مع شبكة “سي إن إن”: “أي شخص يرى هذا الرجل أو يعرف عنه شيئا، أو عن مكانه يجب أن يتصل بنا فورا.” ومن جهته، قال أندرو كوومو حاكم ولاية نيويورك يوم الاثنين إنه قد توجد صلة من خارج الولايات المتحدة بهجوم منهاتن. وقال مسؤولون في عطلة نهاية الأسبوع إنه لا توجد صلة مؤكدة مع جماعات إرهابية بالخارج. بحسب البي بي سي. وكان انفجار هائل، مساء السبت بالتوقيت المحلي، هزّ حي تشيلسي بمانهاتن، وسط نيويورك. مما أدى إلى إصابة نحو 29 شخصاً بجروح. تسببت به عبوة ناسفة. كما عثر على عبوة أخرى لم تنفجر في منطقة قريبة، وكانت هي الأخرى إناء طهي بالضغط ممتلئة بالشظايا. أكثر من اعتداء وانفجرت في وقت مبكر الإثنين، حقيبة تحمل على الظهر تحتوي على خمس عبوات متفجرة، في محطة للسكة الحديدية في منطقة إليزابيث، في ولاية نيوجيرسي، عندما كان روبوت يحاول نزع فتيل قنبلة. ولم تحدد الشرطة بعد الجهة التي تقف وراء عبوات نيو جيرسي. وذكرت بي بي سي أن رجلين كانا يفتشان داخل صندوق قمامة قرب محطة القطارات، وجدا الحقيبة التي تحوي القنابل، فقاما بإبلاغ الشرطة. إلى جانب هذه التفجيرات، أصيب يوم السبت أيضًا ثمانية اشخاص على الأقل في حادث طعن في مركز للتسوق في ولاية منيسوتا. وكانت قنبلة قد انفجرت في مسار سباق خيري للعدو في نيوجيرسي يوم السبت، مما تسبب في إلغاء الحدث الرياضي، ولم تقع إصابات. محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالصور: لأول مرة في أسبوع الموضة في نيويورك، أزياء المحجبات

تميز أسبوع الموضة في نيويورك هذا العام عن الأعوام السابقة، حيث ظهرت عارضات الأزياء وهن يرتدين الحجاب، في مجموعة من الأزياء هي الأولى من نوعها. وعرضت تصاميم لمصممة الأزياء الإندونيسية المسلمة أنيسة حسيبوان، التي قدمت أزياء مستوحاة من العاصمة الإندونيسية، جاكارتا، مستخدمة أقمشة فخمة، وتصميمات فضفاضة، وتطريز دقيق، وكلها بالحجاب. وترى بوتري سويديونو، وهي مصممة أزياء ذات طراز إندونيسي، أن حسيبوان أثبتت أن الملابس الإسلامية يمكن أن تكون معاصرة، وليس مجرد حجاب عربي أسود كما يظن الكثيرون. وتُعتبر إندونيسيا رائدة في مجال الملابس الإسلامية المعاصرة.            خطوة للأمام نحو نفي التصورات المغلوطة أما ميلاني الترك، المدير التنفيذي لسلسلة “هووت حجاب”، وهي سلسلة ملابس أمريكية متخصصة في ملابس الحجاب والأزياء المحتشمة. فقد علقت بالقول: “أعتقد أن عالم الأزياء أحد الطرق التي يمكن من خلالها التحرك نحو تحول ثقافي في المجتمع، بحيث يصبح الحجاب أمرا عاديا في الولايات المتحدة، وتنحسر الأفكار الشائعة، وتنتفي التصورات المغلوطة”. توجه عالمي نحو أزياء المحجبات وتشهد أزياء المحجبات طفرة كبيرة، وتتجه دور الأزياء إلى اغتنامها، مثل سلسلة محلات “اتش آند إم” التي أظهرت في إعلاناتها عارضة أزياء محجبة، وسلسلة “يونيكلو” التي تعاقدت مع مصممة أزياء مسلمة، وكذلك دار أزياء “دولشي آند غابانا” التي أصدرت مجموعة من العباءات للمستهلكين الأثرياء من المسلمين. ويتجه الكثير من المصممين إلى مجال الملابس المحتشمة، فمثلا عادت ملابس البحر من قطعة واحدة إلى خطوط الموضة، وأصبح المصممون المسلمون أكثر إبداعا فيما يخص الزي الإسلامي. آراء منتقدة ورغم أن البعض يرون في تصميمات حسيبوان تحديث للزي الإسلامي المعاصر، إلا أن بعض الجماعات المحافظة في إندونيسيا يعتبرون هذه الملابس “ليست إسلامية كما يجب”. وتقول الدكتورة إيفا نيسا، أستاذ الدراسات الإسلامية في جامعة فيكتوريا إن “الفكرة من الزي الإسلامي أن يكون محتشمًا. ويجب على النساء التأكد من أن ملابسهن لا تلفت انتباه الرجال. ويرى البعض أن ما يقدمه مصممو الأزياء الإسلامية يتعارض مع هذا الشرط الديني (لأن هذه الملابس تلفت الانتباه)”. وتقول نيسا، إنه كرد فعل ...

أكمل القراءة »