الرئيسية » أرشيف الوسم : ميونخ

أرشيف الوسم : ميونخ

صناعة الأمل أثناء الصراعات: التحدي الإنساني الكبير

تقرير رشا الخضراء. إعلامية سورية مقيمة في ألمانيا يعيش اليوم أكثر من 201 مليون شخص في جميع أنحاء العالم في مناطق تعاني من أزمات إنسانية، و يحول تصاعد النزاع المسلح دون الوصول إلى الأشخاص المتضررين في المناطق غير الآمنة وبات تقديم المساعدة الإنسانية وتحسين معيشة العالقين في هذا النزاع من أصعب التحديات كما هي الحال في اليمن وبعض المناطق السورية والليبية. يتركز أقل من واحد في المائة من المساعدات الإنسانية على الاستثمار في الابتكارات اللازمة للوصول إليهم ونحتاج إلى حلول جديدة تستجيب لاحتياجات المجتمعات المستضعفة التي يتعذر الوصول إليها من قبل هذه المنظمات.  تعمل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وإدارة التنمية الدولية بالمملكة المتحدة، والحكومة الهولندية، بالإضافة للمنظمة الكندية جراند تشالنج كندا على مشروع “صناعة الأمل أثناء الصراعات: التحدي الإنساني الكبير” الذي يقوم بالدعم والاستثمار في الابتكارات التي تسمح للمجتمعات بأن تستجيب للأمور الطارئة وأن تأخذ خطوات تنعكس على نوعية حياة الأفراد العالقين، حيث يقوم خبراء الشؤون الإنسانية والمبتكرين بالمساعدة في التغلب على التحديات وإيجاد الحلول.  من تاريخ 9 إلى 13 ديسمبر من عام 2019 في ميونخ، استضاف فريق تسريع الابتكار التابع لبرنامج الغذاء العالمي بالتعاون مع منظمة جراند تشالنج كندا ومشروع “التحدي الإنساني الكبير” حدث “أسبوع تسريع الابتكار” للمبتكرين المختارين من الجولة الأولى للمشروع الذين قدموا أفكارهم في عام 2018.  وينبغي أن تكون الابتكارات المطلوبة في المجالات التالية: مجالات الطاقة. المياه النقية والصرف الصحي.البيانات اللازمة للإنقاذ.الإمدادات الصحية والخدمات اللازمة لمساعدة المتضررين من النزاعات.  وكان على كل من المبتكرين بتاريخ 12. 12. 2019 تقديم عرض سريع لا يتجاوز ثلاثة دقائق للتعريف عن ابتكاره وترغيب الممولين والمانحين في الاستثمار في تطبيقه. وكان من المبتكرين بعض الأشخاص السوريين وسيدة يمنية، وقمت بالحديث مع بعض منهم أثناء تغطيتي لهذا الحدث في مدينة ميونخ الألمانية.  أخبرني علي محمد علي عن فكرته المبنية على التكامل بين الطاقة الشمسية والنقل للمساعدة في منظومة الإسعاف واللقاح إضافة إلى موضوع الطبابة عن بعد لتعزيز منظومة طبية في سوريا وأخبرني عن ...

أكمل القراءة »

ملايين الزوار في مهرجان أكتوبر فيست.. لحومٌ أكثر وبيرة أقل!

أعلن رئيس مهرجان أكتوبر فيست كليمنس باومجرتنر أن عدد المشاركين في المهرجان هذا العام بلغ نحو 6.3 مليون شخص، وهو تقريباً نفس عددهم في العام الماضي. وزادت كمية اللحوم التي التهمها زائرو مهرجان أكتوبر فيست هذا العام مقارنة بالعام الماضي إذ بلغ عدد الثيران التي التهموها في النسخة الحالية 124 ثوراً و 29 عجلاً. في المقابل، وصلت كمية البيرة التي احتساها الزائرون في العام الحالي إلى 7.3 مليون قدح بتراجع بمقدار 200 ألف قدح. الموقع الرسمي للمهرجان: https://www.oktoberfest.de/ وأعلنت الشرطة الألمانية أن عدد الجرائم التي وقعت في مهرجان أكتوبر فيست هذا العام سجل تراجعاً طفيفاً بنسبة % 1 ووصل إلى 914 جريمة. في المقابل، سجلت الشرطة ارتفاعاً ملحوظاً في عدد مرات استدعائها إلى أماكن في ساحة الاحتفالات هذا العام (1915 مرة) مقارنة بالعام الماضي (1786 مرة). وقال ماركوس دا غلوريا مارتينس، المتحدث باسم الشرطة في ميونخ إن هذه الزيادة تظهر أن الزائرين كانوا يستدعون الشرطة بشكل مبكر في حالات احتمال نشوب نزاع. وبلغت حالات التسمم التي تم علاجها في مركز الإسعاف في المهرجان هذا العام نحو 600 حالة بتراجع بمقدار 120 حالة مقارنة بالعام الماضي. وأشارت الشرطة إلى تسجيل رقم قياسي في حالات توقيف سائقين من زائري المهرجان وهم تحت تأثير الكحول، حيث بلغ عدد هذه الحالات 774 حالة منها 414 حالة لأشخاص يقودون سكوتراً كهربائياً. المصدر: (د ب أ) اقرأ/ي أيضاً: مهرجان أكتوبر فيست في ميونخ بنسخته الـ 186… “الشرق والغرب لن ينفصلا”.. انطلاق مهرجان الأسابيع الثقافية العربية في هامبورغ مهرجان “أمارجي” الثقافي.. احتفال بالفنون العربية في هامبورغ “مهرجان الغذاء” 15 مدينة أوروبية تتناول طعام القادمين الجدد بمناسبة اليوم العالمي للاجئين مهرجان برلين للفيلم العربي في دورته العاشرة في نيسان: المستقبل وآفاق تحقيق الذات محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مهرجان أكتوبر فيست في ميونخ بنسخته الـ 186…

انطلق في ميونخ مهرجان أكتوبر المئة وستة وثمانون، والذي يمتد من الحادي والعشرين من أيلول/ سبتمبر 2019 وحتى السادس من تشرين الأول/ أكتوبر. في أول يوم سبت في مهرجان أكتوبر في تمام الساعة الثانية ظهراً، يبدأ أكبر مهرجان شعبي في العالم والذي يُعرف أيضاً باسم “دي فيزن”. ووفقاً للتقاليد المتبعة يفتتح عمدة المدينة الحفلة بأن يفتح أول برميل بيرة مع نداء “تم فتح الصنبور!”  الصفحة الرسمية لمهرجان أكتوبر 2019: https://www.oktoberfest.de/ وقد زار المهرجان في العام الماضي نحو 6.3 مليون زائر من أنحاء العالم خلال 16 يوماً. في الإجمالي تم تقديم حوالي 7.5 مليون قدح من البيرة. وتعتبر الأزياء الشعبية مثل الدرندل والسروال الجلد وكأنها إلزامية في مهرجان أكتوبر حتى بالنسبة لغير البافاريين. يعود أصل مهرجان أكتوبر إلى عام 1810، عندما تم الاحتفال بزفاف لودفيج فون بايرن والأميرة تيريزه من ساكسونيا هيلدبورجهاوزن في مرج تيريز بميونيخ لمدة خمسة أيام كاملة. شعر الشعب بحماس بالغ لدرجة أن المهرجان أصبح يقام من بعدها بشكلٍ سنوي. ولا يمكن لأيٍ كان أن يقدم البيرة في هذا المهرجان، بل يقتصر ذلك على ستة مصانع للبيرة التقليدية في ميونيخ يمكنها أن تطلق على البيرة الخاصة بها اسم بيرة مهرجان أكتوبر، وهي أوغسطينر، هاكر بشور، لويفنبروي، سباتنبروي، هوفبروي وبولانر. اقرأ/ي أيضاً: بالصور: عشرة أسباب تجعلك تعشق مدينة ميونيخ بالصور: الخريف في ألمانيا ـ طبيعة ساحرة وألوان ومهرجانات وطائرات من ورق تقاليد أهم الأعياد في ألمانيا: مهرجانات، كرنفالات، واحتفالات في الشوارع التاريخ الخفي لعيد الحب: فجور وتَعرٍّ وصفع النساء بجلود الحيوانات بالصور: ألمانيا …معالم ثقافية تحت الأرض بالصور: هذه هي أجمل المدن في شمال ألمانيا! بالصور: ماذا تعرف عن مظاهر احتفالات الألمان بإنتهاء فصل الخريف ؟ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

لا أدلة على عمل إرهابي في حادثة إطلاق النار التي أودت بحياة شخصين في ميونخ

قُتل رجلان في إطلاق نار في بمدينة ميونخ جنوب ألمانيا صباح أمس الخميس، ونفت الشرطة وجود أدلة تشير إلى أن دوافعَ إرهابية تقف وراء هذا الحادث. قال متحدث باسم الشرطة: إنه لا توجد أي مؤشرات على وجود دوافع إرهابية وراء إطلاق نار وقع في ميونيخ وأسفر عن مقتل شخصين. وأضاف المتحدث سفين مولر أن القتيلين رجلان وأن أحدهما أطلق الأعيرة النارية، ولا يوجد ما يشير إلى إصابة أحد آخر بأذى، وأكد على أنه “لا يوجد خطر على الناس هناك (في المكان الذي شهد إطلاق نار، وهو موقع بناء)”، وختم مولر تصريحه بالقول إن ليس لديه تفاصيل أخرى حول الحادث في الوقت الراهن. وكان شابٌ ألماني إيراني يبلغ من العمر 18 عاماً نشر الرعب في ميونخ أواخر شهر تموز/يوليو العام 2016، حينما أقدم على إطلاق النار قرب مركز تجاري في المدينة، متسبباً بمقتل 9 أشخاص وإصابة 16 آخرين، قبل أن ينتحر. هجوم ميونخ قبل عامين ونصف العام أتى بعد أربعة أيام فقط من هجوم بساطور في قطار في فورتسبورغ في مقاطعة بافاريا أيضاً، ارتكبه طالب لجوء في الـ17 من العمر، قال إنه من تنظيم الدولة الإسلامية، وتسبب بإصابة خمسة أشخاص، اثنان منهما كانت جروحهما خطيرة. المصدر: يورو نيوز   أقرأ/ي أيضاً: حادثة إطلاق نار جديدة في الولايات المتحدة تسفر عن مقتل 12 شخصا ً مقتل 17 طالباً في إطلاق نار داخل مدرسة بولاية فلوريدا السجن سبعة أعوام للتاجر الذي باع السلاح لسفّاح ميونخ محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالصور: عشرة أسباب تجعلك تعشق مدينة ميونيخ

تعد مدينة ميونخ من أشهر وأهم المدن الألمانية،وتعد ولاية بافاريا التي تقع فيها المدينة أشهر وجهة للسياح في ألمانيا، عدا كونها موطن أهم فريق كرة قدم في ألمانيا وأقواها على مستوى أوروبا وهو فريق بايرن ميونخ. أكتوبر فيست فساتين العصور الوسطى وسراويل الجلد حاضرة بشكل خاص في مهرجان “أكتوبر فيست”. أكبر المهرجانات الشعبية في العالم، مع خيام البيرة وموسيقى الروك. يعود أصل هذا الاحتفال إلى أكثر من 200 عام وقد حاول البعض تقليده في أنحاء متفرقة من العالم، إلا أن الاحتفال الأصلي يعود إلى مدينة ميونيخ وحدها، حيث يتوافد حوالي ستة ملايين زائر كل عام للحضور في مهرجان أكتوبر ” أكتوبر فيست”. قرع الأجراس في مارين بلاتس سماع قرع الأجراس في مركز مدينة ميونيخ لا ينبغي تفويته على أية حال، لا سيما في برج البلدية في مارين بلاتس، والذي يتكرر عرضه من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً. حيث تتراقص اللعب وعددها 32 لعبة مختلفة أمام المتجمهرين هناك. فندق Hofbräuhaus am Platzl يقع فندق Hofbräuhaus am Platzl على بعد بضع دقائق من ميدان Marienplatz، ويبلغ عمره حوالي 400 عام. تم بناءه من قبل دوق بافاريا كمصنع لبيرة القمح – ومن هنا جاء الاسم Hofbräuhaus. اليوم، وضمن غرفه الرائعة تقع واحدة من أشهر حانات البيرة في العالم. الحديقة الإنجليزية الحديقة الإنجليزية هي الرئة الخضراء للمدينة، بمساحة تناهز الـ 400 هكتار، وتعد واحدة من أكبر الحدائق في العالم. في الصيف يرتاد المصطافون جنبات الحديقة حيث يتمتعون بالمأكولات البافارية الشهية والدجاج المشوي داخل حديقة البيرة الواقعة بالقرب من البرج الصيني، كما أنهم يمارسون الرياضة على ضفاف البحيرات والجداول. جدول أمواج الثلج حصل هذا الجدول الواقع في بداية الحديقة الإنجليزية في نهر “آيسباخ” على اسمه بجدارة وذلك لأن مياهه تكون بارة كالثلج حتى في فصول الصيف الحارة. ولا يخيف أسمه المغامرين بل أنهم يستمتعون بركوب الأمواج هناك فور بداية الموسم في نهاية شهر مايو/ أيار وقد يكون من المناظر المميزة الذي تمتاز به الحديقة هو ...

أكمل القراءة »

القبض على منفذ حادثة الطعن في ميونخ ولادلائل على عمل إرهابي

أعلنت الشرطة الالمانية أن الرجل الذي ألقت القبض عليه للاشتباه بتنفيذه حادثة الطعن في ميونخ، هو بالفعل منفذ الإعتداء الذي أُصيب على أثره ثمانية اشخاص بجروح طفيفة، بعدما هاجمهم بسكين بشكل عشوائي صباح السبت 21 تشرين الأول / أكتوبر  قبل ان يتم توقيفه، مستبعدة فرضية العمل الارهابي. وقال مدير شرطة ميونخ هوبرتوس اندريه، إن منفذ الهجوم يبلغ من العمر 33 عاماً، وكان معروفاً من قبل قوات الأمن لأعمال عنف وسرقات ارتكبها، مشيراً الى انه يعاني من “اضطرابات نفسية” على ما يبدو. وأكد أندريه أنه لم يعد هناك أي خطر حالياً، مشيراً الى أنه “لا شك أن الشخص الذي تم توقيفه” قبيل ظهر السبت بعد حوالى ثلاث ساعات على الهجمات “هو منفذ الوقائع بالتأكيد”. والتزم الموقوف الصمت أمام رجال الشرطة وما زالت دوافعه مجهولة حتى الآن. لكن مدير الشرطة قال أنه في الوضع الحالي للتحقيق، تبدو القضية مرتبطة بالحق العام. وأضاف “ليس هناك اي عناصر إطلاقاً تشير الى عمل إرهابي أو سياسي أو ديني”. وقال أندريه أن الرجل جرح بسكينه عشوائياً في الشارع ثمانية اشخاص. وأضاف ان الضحايا يعانون من “جروح طفيفة”، وهم طفل في الثانية عشرة من العمر وستة رجال وامرأة. وبين الضحايا ستة ألمان وإيطالي وروماني. وقد أصيب معظمهم بجروح سطحية لكن أحدهم تعرض للضرب أيضاً حسب الشرطة. وهاجم الرجل ضحاياه في ستة أماكن مختلفة في قطاع يقع في شرق وسط المدينة. وشهدت ميونيخ في تموز/يوليو 2016 مجزرة ارتكبها مراهق الماني ايراني مختل عقلياً قام بقتل تسعة أشخاص في مركز تجاري قبل أن ينتحر. مواضيع ذات صلة: القبض على مشتبه بحادثة طعن مدينة ميونخ دون الكشف عن هويته حادثة طعن جديدة في ميونخ الخبر منقول عن فرانس برس   محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حادثة طعن جديدة في ميونخ

أعلنت الشرطة الألمانية على تويتر  اليوم 21 تشرين الأول / أوكتوبر، أن رجلا أصاب عددا من الأشخاص بسكين في مدينة ميونخ، السبت، وقالت إنها تبحث عن المشتبه به الذي لا تزال دوافعه غير معروفة. وحثت الشرطة المواطنين في ميونخ على التزام منازلهم، ووصفت المشتبه به بأنه رجل في الأربعينات وقالت إنه لاذ بالفرار مستقلا دراجة سوداء. وكتبت شرطة ميونخ على حسابها على تويتر أن رجلاً “جرح بسكين عدداً من الأشخاص” في وسط ميونيخ، موضحة أنه “ما زال فاراً حتى الآن”. وأضافت “جميع قوات الشرطة المتوفرة تبحث عن المشتبه”. وقالت إن أسباب الهجوم غير معروفة حالياً. ونقلت صحيفة بيلد الألمانية في نسختها الإلكترونية، عن الشرطة أنه ليس هناك أي جريح في حالة خطيرة. وشهدت ألمانيا عدة هجمات إرهابية خلال الأشهر الأخيرة، استخدم في بعضها السلاح الأبيض. اقرأ أيضاً من الأرشيف: بروكسل و حادثة طعن جديدة   محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

عراقيان يواجهان مسلح هدد ركاب قطار والمارة في ميونيخ

ألقت الشرطة الألمانية القبض على شخص هدد ركاب قطار والمارة في ميونيخ بمسدسه. وكان شابان عراقيان قد حاولا تجريده من سلاحه في القطار الداخلي في المدينة، ومن ثم تقدما بشكوى للشرطة وقدما دعوى ضد المسلح، بحسب ما أوردت دوتشي فيلليه. ونقلت صحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية، أن الرجل كان يجلس في قطار الضواحي “إس 1” مساء يوم الأحد الماضي. عندما قام فجأةً بسحب مسدس، وقام بتلقيمه بالرصاص استعدادًا للرمي، ومن ثم وجه المسدس نحو الأسفل. وقد انتبه للمسلح شابان عراقيان، تبلغ أعمارهما السابعة عشرة، والتاسعة عشرة. كانا جالسان في القطار، ومن ثمّ  حاولا تجريده من المسدس. لكنه قاوم واستطاع الهروب من القطار، بعد أن نزل جميع الركاب في محطة القطارات الرئيسية في ميونيخ. وبلغ الشابان العراقيان الشرطة وأقاما دعوى ضده وذلك يوم الأحد 24 تموز/ يوليو 2016. وبعد مرور ساعتين من هذه الحادثة وصل بلاغ آخر للشرطة بأن نفس الشخص أشهر مسدسًا وسط المدينة، قبيل منتصف ليلة الأحد في شارع لندفورم في ميونيخ، وهدد بعض المارة في الشارع. وشاهد الرجل المسلح رجلان من سكان المدينة (35 و 22 عامًا)، ثم قاما باستمالته ودعوته لشرب البيرة في حانة قريبة، ريثما وصلت الشرطة. وبعد وصول الشرطة تبين أن الرجل البالغ 59 عامًا، كان في حالة سكر شديدة، وأن نسبة الكحول في دمه عالية جدًا. وبحسب دوتشي فيلليه فإن الرجل ما زال موقوفًا في عهدة الشرطة وقيد التحقيق. محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هل تنعكس الاعتداءات الأخيرة في ألمانيا سلبًا على قانون اللجوء؟

يتوقع أن تنعكس سلسلة الاعتداءات التي تعرضت لها ألمانيا مؤخرًا سلبًا على قانون اللجوء. طالب وزير داخلية بافاريا بتشديد الإجراءات ضد اللاجئين الخطيرين، وباتخاذ إجرءات إضافية للحفاظ على أمن الدولة، عقب اعتداء أنسباخ الذي قام به طالب لجوء سوري. فقد تمت سلسلة اعتداءات بدوافع مختلفة، دفعت وزير داخلية ولاية بافاريا صباح الاثنين (25 يوليو/ تموز 2016)، إلى اتخاذ إجراءات صارمة بحق اللاجئين الذين يشكلون تهديدا أمنيا على البلاد. وأوضح هيرمان في حوار لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ): “علينا النظر إلى أنه مع وجود عدد كبير من اللاجئين الذين واجهوا أقدارا صعبة، هناك آخرون دخلوا ألمانيا أو ينوون القدوم إليها، وهم يشكلون تهديدًا حقيقيًا على أمن بلادنا“. ويأتي هذا بعد أن أقدم شاب سوري يبلغ من العمر 27 عامًا، كان قد رُفض طلب لجوءه قبل عام، على تفجير نفسه أمس الأحد عندما فجر قنبلة كان يحملها في حقيبة الظهر خارج مهرجان موسيقي مزدحم في بافاريا، في رابع هجوم دامٍ في ألمانيا خلال أقل من أسبوع. من جهته أضاف الوزير الألماني أنه لابدّ من التحرك و”اتخاذ إجراءات أخرى” لكن دون أن يحدد نوعيتها. ويذكر أن اعتداء أنسباخ يزيد من حدة أجواء التوتر في ألمانيا بعد سلسلة من المآسي، بينها اعتداء ميونخ الذي أوقع تسعة قتلى و11 جريحًا مساء الجمعة. وبعد ذلك في 18 تموز/ يوليو أصاب طالب لجوء أفغاني أشخاصًا بجروح بفأس على متن قطار في فورستبورغ، في اعتداء تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية“. وفي روتلينغن القريبة من بافاريا، قتل طالب لجوء سوري امرأة تشاجر معها، وأصاب ثلاثة آخرين بجروح بساطور في ما يبدو انه عمل نجم عن ثورة غضب. ومع أن السلطات تشدد على عدم خلط الأمور، إلا أن تراكم الاعتداءات من شأنه أن يزيد من تصميم معارضي سياسة الانفتاح، التي انتهجتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إزاء طالبي اللجوء في العام 2015. وأعرب هيرمان عن القلق من “انعكاسات سلبية على حق اللجوء” بعد اعتداء أنسباخ. وكان الحزب المحافظ في بافاريا والذي يعتبر من اشد ...

أكمل القراءة »

بعد هجوم ميونيخ، وزير خارجية بريطانيا مطالب بأن “يضبط لسانه في المستقبل”

أدى تسرع وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، في إطلاق الأحكام بعد هجوم ميونيخ إلى تعرضه لانتقادات حادة. وبحسب صحيفة “الغارديان” البريطانية، فقد تسرع وزير الخارجية في إطلاق الأحكام بعد هجوم ميونيخ الذي وقع يوم الجمعة الماضي وأسفر عن مقتل تسعة أشخاص. إذ قال جونسون للصحفيين في نيويورك تعليقا على الهجوم “إن من الضروري معالجة الاٍرهاب من جذوره في الشرق الأوسط”، وسرعان ما تبين أن منفذ الهجوم ألماني من أصل إيراني، كان مهتمًا بتقليد الاغتيالات الجماعية، ولا علاقة له بالإرهاب المرتبط بتنظيم داعش. وتمت مطالبة جونسون بأن يتوقف عن إطلاق الأحكام السياسية والحساسة المتعلقة بالقضايا الدولية قبل أن تتوفر لديه الحقائق والمعلومات الكاملة. وأوردت سكاي نيوز، عن المتحدث باسم حزب الديمقراطيين الأحرار البريطاني قوله، إن مثل هذه التصريحات “تثبت أن تعيين جونسون في منصبه كان مقامرة من رئيسة الوزراء تريزا ماي”. وطالبه أن “يضبط لسانه في المستقبل إلى حين توافر الحقائق الكاملة، لأن هناك الكثير من الأمور التي يمكن أن تكون على المحك”، على حد قوله. محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »