الرئيسية » أرشيف الوسم : مسجد

أرشيف الوسم : مسجد

إصدار الأحكام بحق خمسة سوريين في قضية إضرام النار بمسجد بألمانيا

أدانت محكمة محلية بجنوب ألمانيا ثلاثة شبان سوريين من أصل كردي بعد ثبوت تهمة إضرام النار في مسجد تركي بمدينة أولم بولاية بادن ـ فورتمبورغ بجنوب غرب البلاد. وحكمت المحكمة بالسجن لفترات متفاوتة على كل المتهمين في القضية. قضت محكمة إقليمية جنوبي ألمانيا بالسجن لعدة أعوام على ثلاثة شبان سوريين من أصل كردي بتهمة تعمد إضرام حريق في مسجد تركي بمدينة أولم بولاية بادن-فورتمبرغ جنوب غرب البلاد. وقضت المحكمة الإقليمية بالولاية يوم أمس الجمعة (الخامس من نيسان/إبريل 2019) بالسجن لمدة ثلاثة أعوام، وثلاثة أعوام وتسعة أشهر، وكذلك خمسة أعوام وستة أشهر بحق الشبان الثلاثة بتهمة الشروع في القتل ومحاولة إضرام حريق متعمد. وأوضح كبير القضاة فولفجانغ ترزنرايتر أن الدافع وراء الهجوم، كان لفت الانتباه إلى أزمة الأكراد بمدينة عفرين شمالي سوريا، وكذلك الاحتجاج على العملية التي قام بها الجيش التركي هناك، لافتاً إلى أن المتهمين لم يبالوا باحتمالية وفاة أشخاص هناك إثر ذلك. وأدين شابان آخران من إجمالي ستة متهمين في هذه القضية تتراوح أعمارهم بين 18 و27 عاماً، بالسجن مع إيقاف التنفيذ لمدة ستة أشهر، وكذلك عام وستة أشهر، وتلقى متهم أخر تحذيراً على خلفية تقديمه مساعدة غير مباشرة للهجوم. يشار إلى أن الأحكام لا تزال قابلة للنقض، ويمكن تقديم طعن فيها في غضون أسبوع. وبحسب الشرطة، تم إلقاء زجاجة بها مواد حارقة على نافذة في الطابق الأرضي بمنزل متعدد الطوابق، حيث كان هذا الطابق يضم مسجدا يتبع للجمعية الإسلامية التركية “ميلي جروس”، وذلك في ليلة 19 آذار/مارس 2018. وكان هناك ثمانية أشخاص مقيمون في المبنى وقت الهجوم، وقد استيقظوا أثناء النوم، ولاذوا بالفرار من الحريق، لذا يمكن تصنيف الهجوم على أنه غادر ولا يبالي بحياة البشر، بحسب القاضي. المصدر: دويتشه فيله – ح.ع.ح/ع.ج.م(د.ب.أ)   مواضيع ذات صلة: القبض على أربعة شبان للاشتباه بحرقهم مسجد تركي في جنوب ألمانيا الكشف عن جنسية الشبان الأربعة الذين أحرقوا المسجد التركي في أولم هل ينتقل العِداء التركي الكردي إلى داخل ألمانيا؟ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الكشف عن جنسية الشبان الأربعة الذين أحرقوا المسجد التركي في أولم

 أعلنت السلطات الألمانية أن الشبان الأربعة الذين تم اعتقالهم للاشتباه في تورطهم في الهجوم بمواد حارقة على مسجد تركي في مدينة أولم الألمانية، كانوا قد قدموا إلى ألمانيا كلاجئين. وقال يان هولتسنر، المتحدث باسم الادعاء العام في مدينة شتوتجارت الألمانية يوم الثلاثاء الماضي: “أن التحقيقات قد أظهرت بأن المشتبه بهم هم من اللاجئين السوريين”. وأضاف هولتسنر “أن أحد المتهمين اعترف الأسبوع الماضي بارتكاب الجريمة، بينما لم يدل الثلاثة الآخرون بأي اعترافات حتى الآن”. وقال هولتسنر أن التحقيقات لا تزال مستمرة فيما يتعلق بتهمة الشروع في القتل والشروع في إضرام حريق متعمد خطير. وبما أن الاشتباه في وجود دوافع سياسية وراء الجريمة هو الأبرز، فإن الادعاء العام المختص في مدينة شتوتجارت، هو من يتولى القيام بالتحقيق في هذا النوع من الجرائم. يذكر أن اثنين من المتهمين يبلغان من العمر 18 عاماً، والاثنين الآخرين 24 و27 عاماً. وحتى الآن لم يدل المحققون بتصريحات حول ما إذا  كانت الجريمة بدافع الانتقام من العملية العسكرية التركية ضد الأكراد في شمالي سورية أم لا. وبحسب ما جاء في بيانات الشرطة، فقد أصابت زجاجة تحتوي على مواد حارقة، نافذة في الطابق الأرضي للمنزل الذي يوجد فيه مقر المسجد التركي في 19 آذار/مارس الماضي، في حين أنه كان يتواجد داخل البناية وقت وقوع الجريمة ثمانية أفراد. وتم العثور على كثير من المواد الحارقة غير المستخدمة في موقع الجريمة. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: القبض على أربعة شبان للاشتباه بحرقهم مسجد تركي في جنوب ألمانيا إحراق مؤسسة تركية أخرى في دوسلدورف. هل بالفعل وصلت نيران عفرين إلى ألمانيا؟ هل ينتقل العِداء التركي الكردي إلى داخل ألمانيا؟   محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

القبض على أربعة شبان للاشتباه بحرقهم مسجد تركي في جنوب ألمانيا

يحقق المدعي العام وشرطة مكافحة الجريمة في مدينة شتوتغارت بحادث إشعال النار بمسجد تركي في مدينة أولم جنوب ألمانيا. الشرطة ألقت القبض على أربعة سوريين، فيما نقلت مواقع محلية أن للهجوم “دوافع سياسية”. أمر الادعاء العام الألماني بمدينة شتوتغارت باعتقال أربعة لاجئين سوريين مشتبه في تورطهم في حريق متعمد بمسجد تركي في مدينة أولم جنوبي ألمانيا. وأوضح الادعاء والشرطة في مدينة أولم الخميس (28 آذار/ مارس 2018) أنه سيتم التحقيق مع المشتبه بهم بتهمة الشروع في القتل ومحاولة إضرام حريق متعمد خطير. وأضاف الادعاء والشرطة أن أحد المتهمين اعترف بالفعل بارتكاب الجريمة، لافتة إلى أنه ربما تم شن الهجوم بدوافع سياسية. ولكن المحققين أحجموا عن التصريح اليوم بشأن افتراض أنه تم ارتكاب الجريمة انتقاماً من العملية العسكرية في عفرين السورية. يُشار إلى أن اثنين من المتهمين يبلغان من العمر 18 عاماً والاثنين الآخرين 24 و27 عاماً. ونقل موقع صحيفة “زود فست برسه” الألمانية أن الرجال الأربعة لاجئون سوريون ألقي القبض عليهم يوم الأربعاء الفائت، ويعيشون في منطقة “آلب دوناو” التابعة لمدينة نيو أولم. ونقلت الشرطة أن ثلاثة منهم ألقي القبض عليهم بالقرب من موقع الحادث. وكشف موقع ” بايرشه شفابن اكتويل” أن أحد المشتبه بهم اعترف بالجرم،  كما نقل الموقع أن الشرطة تذهب إلى أن الهجوم له دوافع سياسية، لكنها لم تكشف عن المزيد من التفاصيل. وبحسب المعلومات الحالية، أصابت زجاجة تحتوي على مواد حارقة نافذة بالطابق الأرضي للمنزل الذي يوجد فيه مقر المسجد التركي في 19 آذار/ مارس الجاري. وكانت الشرطة قد عثرت على كثير من المواد الحارقة غير المستخدمة في موقع الحادث.   الخبر منشور على دويتشه فيله. المصادر: ع.خ/ ع.غ (د ب أ، DW) اقرأ أيضاً: إحراق مؤسسة تركية أخرى في دوسلدورف. هل بالفعل وصلت نيران عفرين إلى ألمانيا؟ هل ينتقل العِداء التركي الكردي إلى داخل ألمانيا؟ هيومان رايتس ووتش: تركيا ترحل اللاجئين وقواتها الحدودية تطلق النار عليهم محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اعتداء بالدهس على مصلين في لندن، وماي تتعامل معه كهجوم ارهابي محتمل

دهست شاحنة “فان” مصلين لدى مغادرتهم أحد المساجد في لندن، اليوم الاثنين، مما أسفر عن إصابة عشرة أشخاص في واقعة قالت الشرطة إنها تتعامل معها كـ”اعتداء إرهابي”، مشيرة إلى أن “جميع الضحايا مسلمون”. وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية أن عملية الدهس بالقرب من مسجد في لندن، والتي أسفرت عن قتيل وثمانية جرحى، تعالج على أنها “هجوم إرهابي محتمل”، فيما اعتبر عمدة لندن أن الهجوم الذي استهدف المسلمين على ما يبدو ضد قيم التسامح.  ونقلت دويتشه فيليه عن الشرطة البريطانية أن الهجوم أدى إلى مقتل رجل ونقل ثمانية أشخاص إلى المستشفى بعد أن قامت شاحنة صغيرة بدهس مارة بالقرب من مسجد في شمال لندن، موضحة أن شرطة مكافحة الإرهاب تتولى التحقيق في هذه القضية.وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، الاثنين أن عملية الدهس التي قام بها سائق شاحنة صغيرة بالقرب من مسجد في شمال لندن ليل الأحد على الاثنين تعالج على أنها “هجوم إرهابي محتمل”. وقالت في بيان إن “الشرطة أكدت أن الأمر يعالج على أنه هجوم إرهابي”. وأضافت “سأترأس اجتماعًا طارئًا صباح اليوم (الاثنين)”، مؤكدة تضامنها مع “الضحايا وعائلاتهم وأجهزة الإسعاف في مكان” الهجوم. وقالت الشرطة في بيان إن “رجلاً تأكدت وفاته في المكان، ونقل ثمانية جرحى إلى ثلاثة مستشفيات منفصلة”، موضحة أن شخصين آخرين يعالجان لإصابتهما بجروح طفيفة. وأضافت أن سائق الشاحنة البالغ من العمر 48 عامًا “عثر عليه محتجزًا من قبل الناس في المكان وأوقف من قبل الشرطة”. كما أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية نشر المزيد من الشرطة لحماية المساجد ويعتزم غريمها الزعيم العمالي حضور الصلاة في المسجد الذي حدث بالقرب منه الهجوم، الذي لقي استنكار برلين والأزهر. واعتبرت ماي في تصريحات أدلت بها من أمام مقر إقامتها في “داونينغ ستريت” أن الاعتداء “يذكر بأن الإرهاب والتطرف والكراهية قد تتخذ أشكالاً عدة وأن عزمنا على التعاطي معها يجب أن يكون هو ذاته، أيا كان المسؤول”. وفي السياق نفسه، يعتزم زعيم حزب العمال المعارض، جيرمي كوربن، حضور الصلاة في مسجد فينسبيري ...

أكمل القراءة »

برلين ـ مسجد “ليبرالي” مختلط للجنسين ولكل الطوائف

علاء جمعة. يطمح المسجد المقام في إحدى جنبات كنيسة بروتستانتية إلى التجديد والليبرالية، ويفتح أبوابه للطوائف الإسلامية المختلفة على حد سواء، ولن تضطر النساء لارتداء حجاب خلال أداء الصلوات المختلطة داخل هذا المسجد. شهدت برلين أمس الجمعة افتتاح مسجد فريد من نوعه على الأقل على مستوى ألمانيا. وترغب مؤسسته أن يصبح مسجدًا إسلاميًّا ليبراليًا، بحيث من المقرر أن يصلي ويخطب فيه النساء والرجال على حد سواء، الذي يطلق عليه اسم “ابن رشد-غوته”، نسبة للفيلسوف والطبيب العربي الأندلسي الشهير أبو الوليد محمد بن رشد، والأديب الألماني الشهير يوهان فولفغانغ فون غوته. واستأجرت صاحبة المشروع المحامية والكاتبة سيران أطيش قاعة داخل كنيسة “يوهانيس كيرشه” البروتستانتية بحي موابيت في برلين لإقامة المسجد. وتأمل أطيش في إقامة مبنى خاص للمسجد على المدى القريب. وسيستقبل المسجد المصليين من الطوائف الإسلامية المختلفة على حد سواء، السنة والشيعة والعلويين والصوفيين. ولن تضطر النساء لارتداء حجاب خلال أداء الصلوات داخل هذا المسجد. وتعرف سيران أطيش، ذات الأصول التركية الكردية المولودة في 20 نيسان\أبريل عام 1963 بإسطنبول، نفسها بأنها ناشطة في مجال حقوق المرأة، وتعمل كمحامية في برلين، لاسيما بالمجالات المتعلقة بقانون الأسرة و القانون الجنائي. إعادة تعريف المسلمين بأنفسهم   وذكرت أطيش اليوم أنها قررت إقامة هذا المشروع لأنها تشعر بالتمييز ضدها كامرأة داخل المساجد الموجودة في ألمانيا. وقال عالم الدين الإسلامي عبد الحكيم أورغي، وهو من المشاركين في المشروع لوكالة الأنباء الألمانية إن  هذا “المسجد فرصة لإعادة تعريف المسلمين لأنفسهم“. وفي مقابلة مع الشبكة الإعلامية في برلين RBB نشرت الجمعة (16 حزيران\يونيو ) أكدت أطيش أنها تهدف إلى انتقاد الصورة النمطية الكلاسيكية للإسلام، ولانتقاد نمط التفسير التقليدي. وأضافت بأن النصوص الدينية التي تعود إلى القرن السابع، لا يمكن أخذها حرفيا في العصر الحديث. وتابعت المحامية سيريان أطيش أن الهدف أيضًا هو “إبراز جوانب الرحمة والسلام في الإسلام”. وتريد أطيش أيضا عبر افتتاح هذا المسجد بدء حوار بين الطوائف الإسلامية المختلفة وذلك من أجل تغيير الصورة النمطية عن الإسلام، ...

أكمل القراءة »