الرئيسية » أرشيف الوسم : قتل

أرشيف الوسم : قتل

العثور على خمسة جثث مصابة بسهام أقواس قاتلة في ألمانيا تشكل لغزاً للشرطة

أكدت الشرطة الألمانية العثور على 3 جثث في فندق في منطقة باساو في مقاطعة بافاريا لثلاثة من محبي أسلحة العصور الوسطى وقد قتلوا بسهام أصابت اثنين في القلب والثالث في العنق. وأوضح المحققون إنه عثر في الغرفة أيضا على ثلاثة أقواس حديثة لإطلاق السهام، استخدم اثنان منها لإطلاق السهام على الضحايا. وأشار الإدعاء العام في ألمانيا إلى أن رجلاً وامرأة كانا يرقدان في الفراش ويمسك كل منهما بيد الآخر، بينما كانت أمرأة أخرى ترقد على الأرض وقد أصابها سهم في العنق. وتربط السلطات الجريمة بأخرى مماثلة وقعت مؤخراً في مدينة وتينغين شمال البلاد. وتقول إدارة الفندق الشهير لدى متسلقي الجبال والجوالة في المنطقة إنه لم يكن هناك أي شخص آخر في الغرفة، وإن خادمة عثرت على الجثث لدى دخول الغرفة لتنظيفها. وأشارت السلطات إلى أنها عثرت على وصيتين لاثنين من الضحايا في الغرفة. وكان القتلى الثلاثة مشتركين في رابطة دولية لمنافسات استخدام الأسلحة القديمة، تنظم منافسات كل بضعة أشهر وتقيم أعضاءها بناء على مهاراتهم في استخدام أسلحة العصور الوسطى. وأوضحت الشرطة أن الثلاثة وصلوا الفندق مساء الجمعة بعد أن حجزوا اقامة لثلاثة ليالٍ من دون فطور. وقال متحدث باسم النيابة إنه عثر على وصيتين لاثنين من الضحايا في الغرفة، تعودان الى تورستن دبليو البالغ من العمر 53 عاماً وكريستين إي وهي بعمر 33 عاماً وهما الاثنين الذين كانا مضطجعين في السرير، وكانا قد قدما من ولاية راينلاند بفالز غربي المانيا، أما الضحية الثالثة فتدعى فارينا سي وهي بعمر 30 عاماً. ماذا عن الجريمتين الأخريتين؟ عثر على جثتي امرأتين في شمال ألمانيا في إحدى الشقق الصغيرة في منطقة فيتينغن التي تبعد نحو 650 كيلومتراً إلى الشمال من الفندق. إحدى السيدتين كانت تبلغ من العمر 35 عاماً بينما الأخرى لم تكمل عامها التاسع عشر، ومن غير الواضح كيف لقيتا مصرعيهما إذ لم يعثر على أي قوس لإطلاق السهام في الشقة. وكانت السيدة الأكبر في العمر تعمل مدرسة متخصصة في تدريس الدراسات الدينية ...

أكمل القراءة »

رجل ألماني يقتل زوجته وابنه بعد استدراجهما إلى كهف في جزر الكناري

لم يخطر على بال شيلفيا، وابنها البالغ من العمر 10 سنوات، أن رحلة قضاء عطلة عيد القيام مع زوجها في إسبانيا ستشهد نهايتهما بطريقة مأساوية. فقد وجهت السلطات الإسبانية الاتهام لرجل ألماني بقتل عائلته، المكونة من الزوجة وولدين، بعد أن اصطحبها إلى كهف معزول في منطقة تنريفه في جزر كناري الإسبانية بحجة قضاء عطلة عيد الفصح، حيث ارتكب الجريمة البشعة، وفقا لصحيفة “ديلي ستار” البريطانية. وتتلخص الجريمة في أن الأب، الذي كشفت الصحف الإسبانية اسمه وهو توماس هايندريك البالغ من العمر 43 عاما، قاد أفراد الأسرة، الزوجة وابناه، إلى كهف في منطقة أديخي بالقرب من تنريفه، بزعم أن أحد الكهوف في المنطقة يحتوي على بيض عيد القيام “الإيستر”. وعندما دخلت الزوجة والولدين إلى الكهف، انهال الزوج عليهم بالحجارة، فقتلت الزوجة والابن الأكبر، فيما تمكن الولد الثاني (الأصغر) من الهرب. وكان السكان المحليون عثروا على الابن الأصغر يوناس، البالغ من العمر 7 سنوات، الذي لم يكشف عن اسمه، في وضع مأساوي بالقرب من الشاطئ، حيث كان محبطاً ومرتبكاً ويبكي ولا يتحدث سوى اللغة الألمانية. ويبدو أنه كان الشاهد الوحيد على الحادثة الرهيبة التي تعرضت لها والدته وشقيقه على يد والده، الذي سيقدم للمحاكمة في تنريفه اليوم السبت بتهمة قتل زوجته شيلفيا (39 عاما) وابنه البالغ من العمر 10 سنوات. وكانت السلطات الإسبانية، التي نظمت عملية بحث بمشاركة 100 شخص وطائرات مروحية، عثرت على جثة الزوجة والابن في كهف معزول جنوبي مدينة تنريفه الأربعاء، بعد أن فقدا أكثر من 24 ساعة. وبعد اتضاح المعلومات، يبدو أن توماس كان قد جهز للرحلة القاتلة لأفراد العائلة جيداً، حيث أخذهم جميعاً في رحلة مشياً على الأقدام عبر المناطق القريبة من تنريفه. وعلى الرغم من أنه لم يكشف رسمياً عن الكيفية التي لقيت فيها الزوجة والابن الأصغر مصرعهما، إلا إن الصحف الإسبانية قالت إنهما قتلا رجماً بالحجارة، وأن جثتيهما تحملان الكثير من الكسور، خصوصاً في جمجمتيهما، بالإضافة إلى جروح قطعية في مناطق مختلفة من جسديهما. وذكرت صحيفة إل بايس الإسبانية إن الزوج، ...

أكمل القراءة »

مشتبهان في جريمة قتل شابة ألمانية يحضران جنازتها

بعد جريمة قتل راحت ضحيتها شابة لم يتجاوز عمرها الـ 18، ألقت الشرطة الألمانية القبض على اثنين من المشتبه بهم. وكان المشتبه بهما قد حضرا مراسم جنازة الضحية وتبادلا الضحك، فيما تأمل الشرطة معرفة كل ملابسات هذه الجريمة. أورد موقع مجلة “فوكوس” الألمانية يوم أمس الأربعاء (17 أبريل/نيسان 2019) أن الشرطة الألمانية، ألقت القبض على اثنين من المشتبه بهم في قتل الشابة ماريا. ك، وأضاف الموقع الألماني أن المشتبه بهما كانا يعرفان القتيلة وحضرا إلى مراسم جنازتها، التي تمت في وقت سابق. وماريا. ك (18 عاماً) شابة تعرضت للقتل منتصف شهر مارس/آذار الماضي في جزيرة يوزدوم إحدى جزر بحر البلطيق، إذ تلقت ماريا التي كانت حاملاً طعنات قاتلة. وعُثر عليها جثة هامدة في منزلها، فيما يمثل اعتقال اثنين من المشتبه بهم 19 عاماً و21 عاماً نقطة رئيسية في هذه القضية، حسب ما ذكر موقع “t-online”. وفي نفس السياق، أشارت جريدة “هانوفاريشه ألغماينه” إلى أن المشتبه بهما حضرا مراسم جنازة الشابة المقتولة ماريا. ك، إذ جلسا في الصف الأخير وتحدثا بصوت مرتفع وتبادلا الضحك، وأضاف أن المشتبه بهما وجها كذلك تهديدات إلى أحد المصورين، الذي كان حاضراً في مراسم الجنازة، وأمراه بعدم التقاط صورة لهما مع الناس الحاضرين، وأردف أن المشتبه بهما اختفيا قبل نهاية الجنازة ولم ينتظرا حتى اكتمالها. في المقابل، أوضح موقع مجلة “فوكوس” أن الشرطة ستبدأ عملية فحص هواتف المشتبه بهما، وذلك بهدف العثور على مزيد من الأدلة، التي قد تساعد في معرفة تفاصيل الجريمة وتحديد هوية الفاعل، فيما يوجد المشتبه بهما الآن رهن الحبس الاحتياطي، حسب ما ذكر نفس المصدر. المصدر: دويتشه فيلله – ر.م/ع.ش   اقرأ/ي أيضاً: توسلت للقاضي كي لا يسجن صديقها فانتهى بقتله لها بعد عدة شهور ألمانيا: السجن المؤبد بحق أفغاني لقتله صديقته بسبب انفصالها عنه عائلة سورية تتورط بجريمة شرف في ألمانيا تنتهي بسلخ فروة رأس العشيق وطعنه حتى قارب الموت محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: السجن المؤبد بحق أفغاني لقتله صديقته بسبب انفصالها عنه

بعد عام من وقوع الجريمة، قضت محكمة ألمانية بالسجن المؤبد على أفغاني لإدانته بقتل صديقته السابقة في مسكنها بطعنها بالسكين. اللاجئ الأفغاني، الذي التزم الصمت خلال المحاكمة، نفى في كلمته الأخيرة أن يكون قد ارتكب الجريمة. قضت محكمة الاستئناف في مدينة فلنسبورغ الألمانية اليوم الثلاثاء (الخامس من شباط/ فبراير 2019)، بالسجن المؤبد بحق لاجئ أفغاني لإدانته بقتل صديقته الألمانية بعدة طعنات بالسكين. وكان اللاجئ الأفغاني قتل صديقته السابقة (17 عاماً) في الثاني عشر من آذار/مارس الماضي، في مسكنها بطعنها 14 طعنة بالسكين. وقال القاضي إن المجني عليها كانت قد انفصلت عن الشاب الأفغاني بشكل نهائي بعد عامين من العلاقات المتقطعة، وأضاف أن ” المشكلة كانت أن المتهم لم يقبل بهذا الأمر تماماً”، مشيراً إلى أن الجريمة كانت جريمة قتل بدوافع دنيئة. وأوضح القاضي أن يأس المتهم لم يكن بدافع الحزن بل بفقدان السيطرة على صديقته، ورأى أن إنهاء العلاقة فعلياً بشكل نهائي لم يكن متوافقاً مع الشخصية النرجسية للمتهم. جاء حكم المحكمة متوافقاً مع طلب الادعاء وأصحاب الدعاوى بالحق المدني، فيما طالب الدفاع بالبراءة منكراً وجود دوافع للقتل لدى المتهم. وأوضح المتهم، الذي التزم الصمت خلال المحاكمة، في كلمته الأخيرة أنه لم يرتكب الجريمة، وأعلن الدفاع اعتزامه الطعن في الحكم. ويشار إلى أن الجاني قدم إلى ألمانيا كلاجئ قاصر دون مرافق في عام 2015، وكان تحديد عمره على وجه الدقة مختلفاً عليه، وافترض القضاة، استناداً إلى العديد من التقارير، أن عمره أكبر من 21 عاماً، ومن ثم فقد استخدموا القانون الجنائي للبالغين، فيما اعتبر الدفاع أن عمر المتهم أقل من 21 عاماً. المصدر: دويتشه فيلله – ع.أ.ج/أ.ح (د ب أ)   اقرأ/ي أيضاً: عائلة سورية تتورط بجريمة شرف في ألمانيا تنتهي بسلخ فروة رأس العشيق وطعنه حتى قارب الموت بعد جريمة الاغتصاب الثانية من قبل سوريين… حقائق وأرقام من شرطة فرايبورغ تقرير: سوري في ألمانيا يرتكب جرائم بالجملة وصلت إلى 400 جريمة وجنحة محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

طالب لجوء أفغاني مشتبه بقتله متقاعد ألماني والأسباب مجهولة!

جريمة قتل بشعة ذهب ضحيتها متقاعد ألماني يٌشتبه في تورط طالب لجوء أفغاني في تنفيذها، حسبما ذكر الادعاء العام في مدينة فيتنبرغ الألمانية. فما هي العلاقة التي تربط الضحية بطالب اللجوء، وما هي دوافعه لارتكاب الجريمة؟ قٌتل رجل ألماني متقاعد يبلغ من العمر 85 عاماً داخل بيته بمدينة فيتنبرغ (ولاية مكلنبورغ فوربومرن). وتتجه أصابع الاتهام إلى طالب لجوء أفغاني يبلغ من العمر 20 عاماً. وحسب نتائج التحقيقات الأولية، فإن المتهم قتل المتقاعد الألماني بينما كان نائماً ليلة الجمعة ( 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018) عن طريق ذبحه بسكين. وكان طالب اللجوء مكلفاً سابقاً برعاية المتقاعد الألماني في بيته. وكان المتشبه به يقطن في ملجأ للاجئين في مدينة تسفيكاو بولاية سكسونيا. وانتقل إلى مدينة فيتنبرغ بعد تعرفه على ابنة الضحية التي تعمل كمساعدة للاجئين في تسفيكاو، حيث عرضت عليه رعاية أبيها. وبعد تنفيذه للجريمة، لاذ المشتبه به بالفرار، لكن الشرطة ألقت عليه القبض بعد مرور وقت قصير في إحدى الطرق السريعة يوم السبت (17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018). وبعدها قاده رجال الشرطة إلى إحدى المستشفيات القريبة. وبعد فحص هويته تأكدت الشرطة بأنه هو المبحوث عنه الرئيسي في جريمة قتل الرجل المتقاعد. وتجري السلطات الألمانية تشريحاً لجثة الضحية لتحديد أسباب الوفاة بشكل دقيق. ولا تزال دوافع جريمة القتل مجهولة بسبب التزام المتهم الصمت، حسبما أعلنت متحدثة باسم المدعي العام بمدينة شفيرين اليوم (الاثنين 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018). وتستبعد السلطات أن تكون للجريمة خلفية دينية أو سياسية. كما أن المتهم لم يسرق أي شيء في بيت الضحية. وبحسب بلاغ الادعاء العام، فإن طلب اللجوء الذي تقدم به الشاب الأفغاني تم رفضه، لكنه حصل على إقامة مؤقتة حتى شهر يناير/ كانون الثاني 2019. المصدر: دويتشه فيلله – ع.ع/ع.ش (د ب أ)   اقرأ/ي أيضاً: حُكم بثماني سنوات ونصف سجن لأفغاني قتل صديقته الألمانية بعد جريمة الاغتصاب الثانية من قبل سوريين… حقائق وأرقام من شرطة فرايبورغ اغتصاب جماعي في ملهى ليلي قام به ثمانية شبان تقرير: سوري في ألمانيا يرتكب جرائم بالجملة وصلت إلى 400 جريمة وجنحة محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

من ملاك للرحمة إلى ملاك للموت: اتهام ممرض في ألمانيا بقتل ستة مرضى مسنين

كشف الادعاء العام الألماني في ميونيخ عن تفاصيل سلسلة جرائم قتل، يتهم ممرض بولندي بارتكابها في عدة مستشفيات ألمانية، وقتل بموجبها ستة أشخاص من كبار السن. وتتوقع النيابة العامة استمرار التحقيقات لبضعة أشهر. وجه الادعاء العام جنوبي ألمانيا اتهاماً لممرض بولندي بقتل خمسة رجال مسنين وسيدة مسنة، في أماكن متفرقة بألمانيا باستخدام الانسولين. وأوضح الادعاء والشرطة، اليوم الثلاثاء (13 نوفمبر/تشرين ثانٍ)، بمدينة ميونيخ أن ذلك ما أظهرته التحقيقات التي تم إجراؤها ضد الممرض /36 عاماً/، والذي يقبع في الحبس الاحتياطي منذ شهر شباط/فبراير الماضي. وأضاف الادعاء أن الرجل حقن الضحايا بجرعة مميتة من الانسولين، وفقاً لما أظهرته التحقيقات. وبحسب الادعاء والشرطة، يشتبه أن ثلاث جرائم قتل تمت في ولاية بافاريا، وتم ارتكاب الجرائم الثلاث الأخرى في ولايات شليزفيغ-هولشتاين، وبادن-فورتمبيرغ وسكسونيا السفلى. ويواجه الممرض اتهامات أيضا بالشروع في القتل في ثلاث حالات، وكذلك بإلحاق إصابات جسمانية خطيرة في ثلاث حالات أخرى. وثارت شبهات حول الرجل في مطلع العام الجاري بقتل مسن /87 عاما/ بالانسولين في مدينة أوتوبرون، الواقعة بالقرب من مدينة ميونيخ. وتم إجراء تحريات تبعاً لذلك في أماكن العمل السابقة للرجل. وتذكر هذه الواقعة، بسلسلة جرائم سابقة، قام بتنفيذها الممرض نيلز هوغل في ألمانيا. واعترف هوغل قبل أيام قليلة أمام المحكمة بصحة اتهامات موجهة إليه بقتل 100 مريض. المصدر: دويتشه فيلله – ف.ي/ط.أ (د.ب.ا)   اقرأ/ي أيضاً: الممرض الألماني المشتبه بقتله 100 مريض يعترف بجرائمه… ودافعه “الملل” ممرض إيطالي يسرّع موت مرضاه بالاتفاق مع المافيا الصقليّة ممرضة تقتل ثمانية أشخاص في دارين للمسنين بكندا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الممرض الألماني المشتبه بقتله 100 مريض يعترف بجرائمه… ودافعه “الملل”

اعترف ممرض سابق في ألمانيا أمام المحكمة بصحة اتهامات موجهة إليه بقتل 100 مريض. يشار إلى أن المتهم كان قد حُكِمَ عليه قبل ثلاثة أعوام بالسجن المؤبد لإدانته بقتل مرضى في قضية أخرى. النيابة العامة تحدثت عن دافع القتل. في مستهل محاكمته الجديدة للنظر في وقائع أخرى، اعترف الممرض السابق نيلز هوغل بصحة الاتهامات الموجهة إليه أمام محكمة الاستئناف في مدينة أولدنبورغ، دون أن تتعرض المحكمة بشكل محدد لوقائع قتل بشكل منفرد. ورد هوغل بقول “نعم” على سؤال من قاضي المحكمة حول ما إذا كانت الاتهامات المائة، والتي تتراوح من إساءة المعاملة وصولاً إلى القتل، صحيحة في مجملها. وبدأت المحاكمة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الضحايا. ويُفْتَرَض أن هوغل (41 عاماً) قام في الفترة بين عامي 2000 حتى 2005 بحقن مرضى تراوحت أعمارهم بين 34 و96 عاماً بأدوية أدت إلى وفاتهم، وذلك خلال عمله كممرض في مستشفيين أحدهما في مدينة اولدنبورغ والآخر في مدينة دلمنهورست بولاية سكسونيا السفلى. وذكرت ممثلة الادعاء أن المتهم ارتكب جرائمه غدراً وانطلاقاً من دوافع دنيئة. وتم نقل المحاكمة إلى قاعة مؤتمرات بسبب ارتفاع عدد الحضور. وفي مستهل المحاكمة، خاطب القاضي أقارب المجني عليهم بقوله: “كل أقاربكم يستحقون أن نتذكرهم بالتكريم”، مشيراً إلى أن هذا الأمر لا علاقة له بما إذا كان هوغل له علاقة بموتهم أم لا. ووعد القاضي ببذل الجهود وتكريس كل قدرات المحكمة من أجل التوصل إلى الحقيقة، ووجه حديثه إلى المتهم قائلاً: “سأحاكمك بالعدل والصراحة في الأمور الجيدة وفي الأمور السيئة”. وتلت ممثلة الادعاء صحيفة الدعوى في مرافعة استمرت نحو الساعة ونصف الساعة تعرضت فيها لكل واقعة من الوقائع المائة. تجدر الإشارة إلى أن هوغل كان قد حكم عليه بالسجن المؤبد قبل ثلاثة أعوام لإدانته بقتل ستة مرضى في وحدة الرعاية المركزة في مستشفى دلمنهورست حيث تثبّتت المحكمة آنذاك من إدانته. ولن تغير المحاكمة الحالية شيئاً من الحكم الصادر عليه سابقاً، ولكن ربما يكون للحكم الذي سيصدر عليه تداعيات تتعلق بما إذا كان من ...

أكمل القراءة »

قفز من الطابق الثالث بعد أن قتل جميع أفراد عائلته في أنسباخ جنوب ألمانيا

ذكر الادعاء العام الألماني يوم الأربعاء الفائت خلال مؤتمر صحفي في مدينة أنسباخ بولاية بافاريا جنوبي ألمانيا، أن رجلاً /31 عاماً، أصاب زوجته /31 عاماً/ وابنته /ثلاثة أعوام/ وابنيه /سبعة وتسعة أعوام/ بإصابات قاتلة بسكين صباح الثلاثاء الفائت. وبعد ارتكابه للجريمة، قفز الرجل من شرفة الشقة الكائنة في الطابق الثالث وأصيب بجروح خطيرة إثر ذلك، واستلزم الأمر نقله إلى مستشفى في أنسباخ وإجراء عملية جراحية له. ولم يتسن الاستماع لأقوال المتهم في البداية، بحسب بيانات الادعاء. وكان أحد الأقارب عثر عليه وعلى جثث زوجته وأطفاله واستدعى الشرطة. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: الشرطة في قبضة الشرطة، القبض على جميع عناصر الشرطة المحلية في بلدة مكسيكية الحظ العاثر و 300 يورو يتسببان بموت شابة وجنينها في برلين الشرطة الفدرالية تقوم بحملة موسّعة في برلين المواجهة بين السلطات الألمانية و “عصابات العائلات العربية” تزداد حدّة محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

محكمة ألمانية توجه تهمة القتل لسوري مشتبه بإضرامه حريق في مبنى سكني

أصدر قاضي التحقيق في مدينة لايبزيغ الألمانية أمراً بالقبض على لاجيء سوري بعد الاشتباه بتعمده إضرام النيران في بناية سكنية ما أدى إلى مقتل شخص، موجهاً له تهم “القتل والشروع بالقتل وإضرام حريق خطير”. أصدر قاضي التحقيق في مدينة لايبزيغ الألمانية السبت (31 آذار/مارس 2018) أمراً بتوقيف لاجيء سوري بعد الاشتباه بإضرامه النيران في بناية سكنية موجهاً له تهم “القتل والشروع بالقتل وإضرام حريق خطير”، حسب الموقع الإلكتروني لصحيفة “لايبزيغر فولكس تسايتونغ”. وكانت الشرطة الألمانية قد ألقت القبض على السوري، البالغ من العمر 32 عاماً، أول أمس الجمعة. وحسب ما صرح به متحدث باسم الشرطة للصحيفة، وهي الصحيفة المحلية الوحيدة في المدينة، فقد لقيت امرأة حتفها في الحريق. ويعاني شخص آخر من حروق خطيرة، كما أُصيب 15 آخرين بجروح. وكانت الشرطة قد أعلنت الشرطة أن 17 شخصاً، من بينهم أطفال، أصيبوا في ساعة متأخرة الخميس الماضي إثر نشوب حريق في البناية. وأشارت سلطات الإطفاء إلى إنقاذ 34 شخصاً من سكان البناية بواسطة السلالم وشبكات الإنقاذ. وأوضحت السلطات أن أغلب سكان البناية من الأجانب. وقالت متحدثة باسم الشرطة إن الحريق بدأ في الطابق السفلي من البناية، قبل أن يمتد إلى الشقق السكنية والسطح. وأفادت الشرطة أن ألسنة النيران أتت بالكامل على البناية من الداخل. المصدر: خ.س/ع.غ (DW، د ب أ) اقرأ أيضاً: مارأيك بحكم إدانة لاجىء سوري لاغتصابه زوجته في حضور أطفالهما؟ ميركل: اللاجئون السوريون الذين أعرفهم يريدون العمل والمساهمة بالفيديو: يعزف الموسيقا ويقول شعراً بالنساء، ما رأيك بآراء الشيخ حسين الحسيني ؟ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اعتقال لاجئ سوري قتل زوجته في نزل للاجئين أمام أعين أطفالهما

أصدر الادعاء العام في مدينة لايبتزيغ مذكرة اعتقال بحق لاجئ سوري قتل زوجته في مركز اللجوء أمام أعين طفليهما. وبحسب بيانات سلطات المدينة، تم وضع الطفلين تحت رعاية هيئة حماية القصر. أفادت دوتشي فيلليه أن سورياً أقدم على قتل زوجته في أحد نزل اللاجئين بمدينة بورنا في ولاية سكسونيا شرقي ألمانيا. وقال متحدث باسم الادعاء العام في مدينة لايبتزيغ يوم أمس الجمعة (التاسع من شباط/فبراير 2018) إنه تم إصدار أمر اعتقال بحق السوري الذي يبلغ من العمر 33 عاماً بسبب اشتباهٍ ملح بالقتل. ووقعت الجريمة في ساعة متأخرة من مساء يوم الأحد الماضي. وبحسب بيانات المتحدث باسم الادعاء العام، تم نقل الضحية (24 عاماً) عقب تعرضها للهجوم إلى المستشفى، إلا أنها فارقت الحياة متأثرة بجراحها عقب فترة قصيرة. ولم يدل الادعاء العام ببيانات عن الملابسات المتعلقة بدافع الجريمة والسلاح المستخدم في تنفيذها. وبحسب تقرير للموقع الإلكتروني لصحيفة “بيلد” الألمانية، قتل الرجل زوجته أمام أعين طفليهما طعنا بسكين. وبحسب بيانات سلطات المدينة، تم وضع الطفلين تحت رعاية هيئة حماية القصر. دوتشي فيلليه   اقرأ أيضاً الحكم على لاجئ سوري بالسجن تسع سنوات لمحاولته قتل زوجته مقتل لاجئ سوري طعنًا في مأوى للاجئين في بامبيرغ الألمانية جريمة قتل جديدة في لبنان، وناشطون يحتجون: “العدالة هي ألا يحدث ذلك” الظلم أحياناً يُقابل بالجريمة: زوجوها بالإكراه فقتلت عائلة بأكملها محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »