الرئيسية » أرشيف الوسم : عمدات مدن

أرشيف الوسم : عمدات مدن

مدن أوروبية أصبحت رموزاً للترحيب باللاجئين بفضل عُمداتها

رغم تعكّر المزاج العام تجاه اللاجئين في أوروبا، يؤكد عمدات مدن وبلدات أوروبية على ضرورة الالتزام بثقافة الترحيب باللاجئين ودعمهم لبناء مستقبلهم، لكن هؤلاء العمدات يتعرضون لضغوط تتجاوز إبعادهم عن مدنهم وتهديدات بقتلهم. بعد تنامي تيار اليمين الشعبوي في أوروبا ووصول أحزاب يمينية شعبوية إلى السلطة في بعض الدول إثر أزمة اللجوء التي بدأت في عام 2015 ، تسعى حكومات أوروبية يمينية إلى “وضع حد” لسياسة استقبال اللاجئين في القارة العجوز. ماتيو سالفيني وزير الداخلية الإيطالية مثلا، مصرّ على إغلاق موانئ بلاده في وجه سفن إغاثة المهاجرين في البحر المتوسط.  ورغم سياسة سالفيني المثيرة للجدل تجاه استقبال اللاجئين ، إلا أن ذلك لم يمنع رؤساء البلديات في إيطاليا إبداء معارضتهم وتحدي قرارات الحكومة في روما. ليس ذلك فحسب، بل إن عمدات مدن أوروبية يؤكّدون على ضرورة استقبال اللاجئين وإدماجهم في المجتمع في إطار الواجب الإنساني والقيم الديمقراطية في أوروبا، مما يجعلهم يتعرّضون لضغوطات كبيرة. ومن هؤلاء العمدات: عمدة مدينة غدانسك البولندية باول أداموفيتش عمدة مدينة غدانسك البولندية باول أداموفيتش- رجل فقد حياته بسبب مواقفه الثابتة ومن ضمنها دعم اللاجئين مازالت بولندا تحت صدمة الطعنة المميتة التي تعرض لها باول أداموفيتش، عمدة مدينة غدانسك، الذي توفي يوم الاثنين (14 كانون الثاني/يناير 2019) بعد يوم من تعرضه للطعن على يد سجين سابق خلال حفل يعد واحداً من أكبر المناسبات الخيرية السنوية بالبلاد. ورغم أن بولندا ليست بلداً مرحباً باللاجئين، إلا أن أدموفيتش اتخذ موقفاً مختلفاً كعمدة مدينة غدانسك. ففي عام 2016 وبعد لقاء مع البابا فرانسيس، أطلق برنامجاً لإدماج اللاجئين في جميع المجالات، بما فيها التعليم والعمل والصحة. أصبح البرنامج يعرف باسم “نموذج غدانسك” لتتبعه بعض المدن البولندية الأخرى. وفي العام الماضي قال آدموفيتش لمفوضية اللاجئين إنه يتلقى رسائل كراهية، وشكا من عدم وجود تمويل كافٍ من الحكومة المركزية، إلا أنه أكد أن “قبول المزيد من اللاجئين هو سياستنا ومسؤوليتنا والمخاطرة التي نقوم بها” ولا يتجاوز عدد سكان مدينة غدانسك 500 ألف ...

أكمل القراءة »