الرئيسية » أرشيف الوسم : شرطة

أرشيف الوسم : شرطة

شجار بين لاجئين سورين وشيشانيين يضطر الشرطة لاستعمال القوة النارية

اضطرت الشرطة الألمانية في مدينة هامبورغ إلى إطلاق أعيرة تحذيرية لفك عراك بين لاجئين سوريين وآخرين من الشيشان عقب خلاف نشب بين فتاة سورية وشاب شيشاني تطور إلى إشتباكات أسفرت عن سقوط جرحى. قالت الشرطة الألمانية أمس الأحد أن عراكًا نشب في مخيم للاجئين في هامبورغ اضطرت فيه الشرطة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء. وكان الخلاف، الذي حدث مساء الجمعة الماضية، قد بدأ بين فتاة سورية وشاب من الشيشان قبل أن يتدخل الآباء ويتصاعد الخلاف إلى مواجهات جماعية. ونقلت دويتشه فيليه عن الشرطة، أن والد الشاب الشيشاني غادر مأوى اللاجئين مهددًا بالعودة في وقت لاحق مع مجموعة من أبناء بلده، وهو ما حدا بالأسرة السورية بإبلاغ الشرطة التي وصلت قبل وصول مجموعة مكونة من 30 إلى 40 شخصًا حضرت لنصرة أب الشاب الشيشاني، وهنا بدأت الاشتباكات العنيفة بين المجموعتين. ومع اقتراب المهاجمين من المجموعة الشيشانية المسلحين بالقضبان والأدوات الأخرى من الأسرة السورية ومن رجال الأمن أنفسهم، وبسبب ضراوة الاشتباكات وجدت الشرطة نفسها مضطرة لإطلاق النار في الهواء، وهنا هدأ الوضع فجأة، كما قالت الشرطة. على إثر ذلك اختفت المجموعة الشيشانية المهاجمة وفشلت الشرطة التي حركت عشر سيارات في العثور عليهم، وبدأت التحقيقات الجنائية. وأسفر العراك عن جرح أربعة شبان سورين مابين عمر 22 و31 عامًا وفتاة سورية (15عامًا) تم إجراء الإسعافات لهم في قسم الطوارئ بأحد المستشفيات فيما نقل رجل شيشاني جريح (35 عامًا) إلى المستشفى للعلاج. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

موجة من الجدل تعقب رفض شرطي ألماني مسلم مصافحة زميلته

أثارت حادثة رفض شرطي مسلم مد يده بالسلام على زميلته التي رغبت في تهنئته بالترقية، جدلًا شديدًا. علمًا أن عواقب ما فعله الشرطي قد تصل إلى الفصل من العمل. تسبب رفض شرطي مسلم مصافحة زميلة له، في جدل ومناقشات حول تعارض هذا التصرف مع مبادئ العمل الوظيفي. وقد نقلت دويتشه فيليه عن صحيفة “راين تسايتونغ” أن الشرطي المسلم رفض مد يده بالسلام على زميلته التي كانت ترغب في تهنئته على ترقيته، وذلك خلال احتفالية أقيمت في وحدة تابعة للشرطة نهاية أيار/مايو الماضي.  وصرح لشتيفان فينر، المتحدث الصحفي في وزارة الداخلية، فإن الشرطي برر هذا التصرف بقناعاته الدينية. وأشار المتحدث إلى أن رفض السلام، يتعارض مع مبادئ الحيادية واللياقة التي يجب على موظفي الهيئات العامة الالتزام بها. ووفقًا للمتحدث فإن التحقيقات الجارية حاليًا تبحث مدى تأثير هذا التصرف على قواعد العمل الوظيفي وما إذا كان للسلوك الديني تأثيرات على أداء المهام الوظيفية.ومن الممكن أن تصل العقوبة على خرق هذه القواعد، إلى التسريح من العمل. ويحق لصاحب العمل فرض عقوبات أقل في حال خرق قواعد العمل الوظيفي، من بينها الخصم من الراتب. أما الإجراءات الأكبر من ذلك مثل سحب الرتبة الشرطية أو الفصل من العمل فتتم عن طريق المحكمة. ونقلت مجلة “فوكوس” في موقعها الالكتروني عن نقابة الشرطة قولها في بيان صحفي: “إذا كان زميلنا سيتعامل مع البشر بطريقة مختلفة على أساس نوعهم، فعليه أن يتخذ قرارًا واضحًا. الفصل بين الدين والدولة مسألة غير قابلة للتفاوض بالنسبة لنا”. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »