الرئيسية » أرشيف الوسم : رمضان

أرشيف الوسم : رمضان

على قيد الفرح بثياب العيد … حتى ولو بالحيلة

وردة الياسين* يبرع “صلاح” في الاحتيال على أطفاله الأربعة  لإبقائهم على قيد الفرح، فهو يمارس ومنذ خمسة سنوات حيلة يوهمهم فيها  بأن ما يرتدونه من ثياب في صباح أول أيام العيد، هي ثياب جديدة أشتراها لهم من أحسن المحلات وأرقاها، ويتشارك مع ” صلاح” في لعبة الاحتيال تلك زوجته ووالدته. والدة “صلاح” الستينية و التي تأتي لتنظيف مكتبي مرتين في الأسبوع، كشفت لي عن تفاصيل حيلة ابنها، في وقت كانت الساعة تقترب فيه من الواحدة ظهراً في سادس يوم من أيام رمضان، حينها طلبت مني والدة “صلاح” المغادرة قبل أن تنهي عملها، فهي تريد أن تذهب اليوم إلى مشروع ” حفظ النعمة”، لتجلب منه ثياب العيد لأولاد ابنها “صلاح”. ويستثير فضولي هكذا مشروع فأطلب مرافقتها إليه. في الطريق تقول والدة صلاح: ” الأطفال المساكين، يلبسون من مال الله من (عتقية ) ثياب الأخرين”، وتصف لي رداءة حالة ابنها المادية التي تزداد سوء يوماً بعد يوم، منذ قدومهم من حلب إلى  انطاكيا التركية في أواخر 2013. وتزداد مواجعها وهي تحكي : ” لا عمل، لا دخل، وكيف يمكن لصلاح العمل وفي ظهره أسياخ وصفائح؟!، ولأنه بات يشعر باليأس والقهر، أصابه مؤخراً مرض السكري”. ويحاول صلاح  كما تؤكد والدته أن يصنع فرحاً بسيطاً لأولاده في مناسبة كمناسبة العيد، فيبدأ وقبل قدوم العيد باقتطاع بضعة ليرات من المبالغ التي تصله من كرت الهلال أو من خلال بيعه لكراتين المعونة الغذائية التي قد يتحصل عليه بصعوبة، ثم يجمع ليراته تلك، ويبتاع فيها مع حلول العيد قطعة ثياب أو حذاء رخيص لواحد أو لاثنين من أولاده. تشير “أم صلاح” إلى بناية مطلية باللون الرمادي، وتعلمني بأن الطابق الأول من تلك البناية هو مقصدنا. وتتضح لدي ماهية  مشروع “حفظ النعمة ” ، فهو عبارة عن شقة تشغل ملابس قديمة بالية منها غرفتين، تمتلئ الغرفة الأكبر منهما بثياب للنساء والأطفال، أما الثانية فتم تخصيصها للثياب الرجالية. وكل ما استطعت معرفته عن ألية عمل هذا المشروع هو الشرح ...

أكمل القراءة »

رونالدو: 1.5 مليون يورو من أجل وجبات إفطار للصائمين في غزة خلال رمضان!

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في الأيام االقليلة الماضية خبر تبرع النجم الإيطالي كريستيانو رونالدو، بمليون ونصف يورو فقط من أجل إفطار الصائمين من سكان قطاع غزة المحاصر. انهالت التعليقات والتبريكات على خبرٍ أثار عواطف الآلاف من المسحورين بكرم نجم فريق يوفنتوس الإيطالي كريستيانو رونالدو بعد أن نشر أحدهم أن النجم البرتغالي تبرع بمبلغ وقدره 1.5 مليون يورو من أجل طبخ وجبات الإفطار للصائمين في غزة خلال شهر رمضان المبارك. ولكن تم التنبه إلى أن هذا الخبر لا يعدو أن يكون مجرد فبركة بعد البحث في حسابات النجم المليونير البالغ من العمر (34 عاماً)، حيث اتضح أن جميع حسابات الرياضي الشاب على وسائل التواصل الاجتماعي لا تتضمن أي ذكرٍ لخبرٍ كهذا. ونقلت سكاي نيوز عن موقع “leadstories.com” المتخصص في رصد الشائعات و”الأخبار المفبركة”، أن القصة بدأت في 14 مايو الجاري، عندما نشرت “مواقع ألبانية” الخبر دون الاستناد إلى مصادر حقيقية. وأشار الموقع ذاته إلى أن الخبر بعد ذلك انتشر مثل النار في الهشيم على شبكة الإنترنت. وأشار الموقع إلى أنه أجرى اتصالا مع ممثلي النجم البرتغالي الذين أكدوا له أن القصة غير حقيقية “مثل كثير من القصص التي تنشر عن رونالدو”. اقرأ/ي أيضاًً: تمثال رونالدو الجديد في ماديرا يشبه رونالدو… ياللسعادة رونالدو سيتابع مسيرته رغم عمره، ولن يذهب إلى قطر أو الصين ملحمة يوفنتوس أتلتيكو مدريد…سيناريو أليغري وإخراج رونالدو محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

رمضان في ألمانيا كيف يتعامل المهاجرون مع يوم الصيام الطويل وأعباء العمل والدراسة؟

سناء النميري* الكثير من المسلمين والمسلمات الذين يعيشون في ألمانيا ينتظرون بلهفة قدوم شهر رمضان المبارك، مع أن شعائر الصيام تعتبر تحدياً بالنسبة للعديد منهم. حيث يمتنع الصائمون عن الطعام و الشراب من طلوع الشمس حتى غروبها أي ما يقارب ستة عشر ساعة تقريباً في برلين. عدد المسلمين في ألمانيا يتجاوز الخمسة ملايين مسلم ولكن بالطبع هناك نسبة لا تصوم شهر رمضان المبارك لأن هذه الفترة الطويلة تحدٍّ لا يمكن أن يتحمله كل شخص. من خلال عملي واحتكاكي المباشر بالعديد من المهاجرين القدامى والقادمين الجدد من المسلمين لفتت نظري بعض النقاشات التي كانت تدور حول الصيام في ألمانيا؛ فمريم تعيش منذ عشرين سنة في برلين، ولكنها مؤخراً أصبحت تجد صعوبةً كبيرة في التخلي عن الأكل والشرب بعد أن كانت تصوم كل سنة، وتقول لم أعد أملك القدرة على الصوم بسبب الساعات الطويلة وازدياد درجات الحرارة، فكان عليّ الاختيار بين صوم رمضان وبين عملي الذي يستمر ست ساعات يومياً، فاخترت عملي فأنا أعيش في بلد عليّ أن أعمل فيه ولا أستطيع التغيّب. بينما يصر محمد الذي يسكن في برلين منذ أربع سنوات فقط، على صيام شهر رمضان ومتابعة حياته اليومية ويقول: رمضان ليس للنوم والتهرب من العمل كما يريده الكتيرون شهراً للسهر والنوم، إنما هو شهر  للعمل والعبادة، ما المانع من قيامي بعملي والصوم معاً؟ لا أشعر بالتعب أبدآ وأحافظ على نشاطي ولا أفضل أن آخذ أيام الإجازة في هذا الشهر لأنني عندها سأشعر بالتعب والملل. لكن  كانت صدمة لي عندما قال لي أحدهم، أريد صوم شهر رمضان ولكنني لا أستطيع الصوم والعمل معاً، فأفضل أن أقضي نهاري نوماً وليلي بالسهر، هكذا تعودت، ولهذا قررت أن آخذ إجازة طويلة في هذا الشهر. أما علا فقررت التمارض والتهرب من دورة اللغة الألمانية والبحث عن طبيب ليكتب لها إجازة مرضية في هذا الشهر، فهي تفضل أن تعيش الأجواء الرمضانية في مشاهدة المسلسلات الرمضانية و التحضير للإفطار على أن تكمل حياتها الطبيعية بما فيها ...

أكمل القراءة »

رمضان هذا العام.. في الغربة تجمعنا الدراما

ينتظر جمهور الوطن العربي مع قدوم الشهر الفضيل العديد من الطقوس الاجتماعية ومنها اجتماع الأسر أمام مسلسلات رمضان، وخصوصاً الدراما السورية والمصرية والتي تحظى بنسبة مشاهدة هي الأعلى على الإطلاق. وفي هذا الموسم تزداد المنافسة ما بين مسلسلات رمضان وتظهر الإعلانات منافسة شرسة بين النجوم العرب على مستوى كبير.  الدراما السورية لموسم رمضان 2019: يتحضر صناع الدراما السورية لدخول موسم رمضان 2019 بأربعة وثلاثين عمل فني، تنقسم بين أعمال البيئة الشامية وكوميديا الموقف أو السيت كوم، فيما ينطوي العدد الأكبر منها تحت النمط الاجتماعي، حيث لا تخلو المائدة الرمضانية كل عام من هذه المسلسلات ونجوم الدراما السورية، المتميزة غالباً من حيث القصة والبراعة في الأداء. ونرصد هنا أبرز عشر مسلسلات سورية من المقرر عرضها في موسم رمضان 2019: ترجمان الأشواق: يروي المسلسل قصة ثلاثة أصدقاء اعتنقوا الفكر اليساري، وتفرقت مسارات الحياة أمامهم، فاعتنق أحدهم الفكر الصوفي، وحافظ الثاني على مبادئه اليسارية مما جلب عليه المتاعب، وهاجر الثالث خارج سوريا، وبعد نشوب الحرب في سوريا، يعود الصديق الثالث للبحث عن ابنته المفقودة. المسلسل من بطولة “عباس النوري، غسان مسعود، شكران مرتجى”، ومن إخراج وتأليف محمد عبد العزيز.  الحرملك: يشارك في بطولته عدد كبير من النجوم العرب، أبرزهم خالد الصاوي، جمال سليمان، سلافة معمار، باسل الخياط وباسم ياخور، وقيس الشيخ نجيب، تأليف سليمان عبد العزيز وإخراج تامر إسحق. و”الحرملك” ملحمة تاريخية كبرى تتناول فترة الحكم العثماني لمصر وسوريا، وكيف كانت الأمور تدار وقتها، وقوة النساء في هذا العصر وكيف نخر الفساد الاجتماعي وقتها مجتمعاتنا العربية واستمر تأثيره السلبي حتى هذه الأيام. باب الحارة الجزء العاشر: رغم ما تعرض له من انتقادات يعود باب الحارة، وهذه المرة تتناول الأحداث اعتداء الاحتلال الفرنسي على دمشق وقصفها بالمدافع، ما أدى إلى تدمير “حارة الضبع”، وانتقال الأهالي إلى حارة “الصالحية”. يستمر أغلب الممثلون الرئيسيون في العمل ومنهم: صباح الجزائري، مصطفى الخاني، ميلاد يوسف، بينما يغيب عن الجزء العاشر الممثل عباس النوري بعد استبعاد شخصية “أبو عصام” مرة ثانية. سلاسل الذهب: تدور أحداثه في الحارات القديمة ...

أكمل القراءة »

العوّامة: كرات ذهبية مغطّسة بالقطر… أصلها وطريقة تحضيرها

لن نبالغ إذا قلنا إن العوامة السورية موجودة على غالبية موائد رمضان في دول بلاد الشام خاصة سوريا ، كونها الحلوى الشعبية التقليدية للشهر الكريم، إضافة لأن تكلفتها بسيطة جداً.   العوامة السورية وأصل تسميتها! تختلف تسمية العوامة في الوطن العربي فبعض الدول تسميها «لقم» وأخرى لقيمات أو لقيمات القاضي، وهي من أشهر الحلويات الشرقية. بحسب موقع الطريق فإن إحدى الروايات أرجعت تسميتها إلى فتاة أحبت شاباً اسمه «لقى» ووصلها خبر وفاته وهي تصنع هذه الحلوى. فلما دخل والدها عليها سألها ماذا تطبخين فقالت وهي حزينة «لقى مات» فأصبح اسم الحلوى «لقيمات». بينما تقول روايات أخرى إن أصلها عراقي وسميت لقمة في القرن الثالث عشر الميلادي في بغداد، وانتقلت بعدها إلى تركيا واليونان وقبرص والدول العربية. لذا سنقدّم اليوم طريقة عمل العوامة على الطريقة السوريّة، التي تعدّ من طقوس الشهر الفضيل، يمكنكم تحضيرها في أقل من ساعة مكونات العوامة 500 غرام من الدقيق زبدة ملعقتان من خميرة البيرة المذوبة في الماء الدافئ ملعقة خميرة الخاصة بالحلويات. ملعقة من سكر الفانيليا أو القرفة أو أي نكهة مفضلة. ملعقة قرفة سكر ناعم حسب الرغبة 3 أكواب من الماء نصف ملعقة ملح زيت للقلي كوبان من القطر طريقة تحضير العوامة 1 – قم بإضافة الماء ومزيج الخميرة والملح إلى الدقيق. 2 – قم بعجن الخليط حتى يتجانس ويصبح ليناً ومتماسكاً، واترك العجينة لمدة نصف ساعة حتى تتخمر. 3 – قم بتسخين الزيت في وعاء القلي. 4 – ابدأ في تشكيل العجينة على شكل كرات صغيرة بواسطة ملعقة صغيرة مبلولة بالماء حتى لا تلتصق بها العجينة، وقم بوضعها في الزيت الساخن على نار هادئة. 5 – قم بتحريك الكرات بملعقة خشبية باستمرار حتى تحمر الكرات من جميع الجهات. 6 – قم بإخراج الكرات من الزيت بواسطة الكفكير أو ملعقة مشبكة، ثم ضعها في القطر البارد مع التقليب حتى تتشرب بالقطر.   السعرات الحرارية في العوامة تحتوي 120 غ من العوامة على المعلومات الغذائية التالية: السعرات الحرارية: 452 الدهون: ...

أكمل القراءة »

رمضان في الغربة: طقسٌ لترسيخ جذور الهوية الثقافية ورحلة الذاكرة لاسترجاع الماضي

ريتا باريش. مدونة سورية متخصصة في مجال المطبخ ومؤسسة مشروع “مطبخ غربة” بشكل لا إراديّ، ساقتني قدماي بعد انتهاء دوام العمل، في اليوم الأول من رمضان، إلى الشارع الذي يغصّ بمحلات البقالة العربيّة والتركيّة والأفغانيّة. لم أكن بحاجة إلى شيءٍ على وجه التحديد، ولأَكون أكثر دقةً، كنتُ أبحثُ عمّا هو أكثر من مجرد شراء “ربطة من الخبز وسطل من اللبن” اللذين خرجت بهما من أحد المحال، فيكونا مبرراً لدخولي. كنتُ ودونما وعيٍ منّي، قد انطلقت باحثة عن الانخراط في زحمة المتسوقين ولهفتهم لتأمين احتياجات أسرهم قبل أذان المغرب، كنوعٍ من التقاليد التي تميز شهر رمضان، وأثرٍ قد يمكنني اقتفاؤه في الغربة. تختلط اللهجات واللغات المحكية بين الناس،والمكتوبة كإعلانات للترويج للمنتجات، يجمعها كلمة واحدة مفهومة للجميع: رامازان، رامادان أو رمضان. ولكن، ما الذي يدفع كل هؤلاء الناس لإحياء الشهر بهذا الزخم بعيداً عن عائلاتهم وأسرهم في الوطن؟ وكيف يعيشون رمضان في مجتمع لا تسوده احتفالاته ومظاهره؟ وما الذي أصبح يعنيه لهم هنا في الغربة؟ بدأت بسؤال الأشخاص الأقرب إليّ، زميلتي في المكتب: فيليس ألمانية-تركية من الجيل الثاني. طفلة كانت عندما وفد والدها إلى ألمانيا في أوائل السبعينات بغرض العمل. اليوم ما تزال فيليس حريصة على اتباع العادات والممارسات التي ورثتها عن والديها. ومنها صوم رمضان. أسألها: ألا يتعبك صيام رمضان والجميع من حولك يمارس حياته بشكل عادي ككل الأيام الأخرى؟” تقول لي: “الأمر ليس بتلك البساطة، من جهتي لا أرى أن ممارسة الناس من حولي لحياتهم الطّبيعية هو أمر عليه بالضرورة أن يحول بيني وبين الصّيام. ولا حتى ساعات الصوم الطوال في صيف أوروبا حتى حلول المغرب مقارنة ببلداننا. إلا أنني لا أخفيك أن الجزء الأصعب بالنسبة لي كان ولا زال الشعور بالوحدة في رمضان. ففي أيام الأسبوع، أجد صعوبة في الصيام والإفطار في المنزل بمفردي، وأنتظر بفارغ الصبر نهاية الأسبوع حيث تجتمع العائلة ونصوم جميعاً ونفطر سويةً في الأجواء الرمضانية التي ألفناها”. “إذاً فالأمر مختلف هنا عن تركيا…” “أجل، أحياناً ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: لا غرابة من وجود عدد هائل من “الكروش” في بلاد حُماة الحرمين الشريفين

الفيديو التالي يتحدث عن نفسه، وتعليق المصور العفوي يؤكده، فما يرميه السعوديون بشكل خاص، والخليجيون بشكل عام، في حاويات الزبالة يومياً في شهر رمضان، يكفي لإطعام مدن مسلمة وغير مسلمة جائعة. فلنفكر قليلاً بما يفعله هؤلاء بالإسلام وسمعته. وأين هم منه؟. اقرأ أيضاً: حامية الحرمين الشريفين لا تحمي مهاجري البلدان التي تقصفها من الحرم المكّي مباشرة إلى جهنّم: تفاصيل جديدة عن الشاب المنتحر في مكّة القبض على الفتاة السعودية التي “جاهرت بالمعصية” تحدياً للسلطات السعودية محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو: السفير البريطاني في مصر يوزع التمر على الصائمين في شوارع القاهرة

اعتاد السفير البريطاني بمصر جون كاسن أن يستخدم العامية المصرية في تغريداته أو تعليقاته في مواقع التواصل الاجتماعي بشأن قضايا مختلفة تهم المصريين. كما فاجأ السفير البريطاني الكثيرين بتصرفات من الثقافة المصرية أو بقيامه بتصرفات شعبية، وكتابة هشتاغات للتعبير عن رأيه في موضوع منتشر على تويتر أو فيسبوك مثل “جدع_يا_ابومكة” لدعم مهاجم ليفربول ومنتخب مصر محمد صلاح.   ونشر يوم الأحد 3 حزيران/ يونيو، مقطع فيديو له ولموظفين في السفارة البريطانية أثناء قيامهم بإعداد وتوزيع التمر على الصائمين في أحد شوارع القاهرة. وقال على الصفحة الرسمية للسفارة البريطانية بفيسبوك: “تعلمنا تقليداً جديداً من تقاليد رمضان في مصر: الخروج إلى الشوارع قبل الإفطار لتوزيع التمر على الناس أثناء مرورهم من جانبنا.” بينما غرد بالعامية المصرية قائلاً: “كل ما تقعد في مصر أكثر كل ما تلاقي عادات وتقاليد أحلى. عمرك ما تجيب آخرها (دائماً مليئة بالعادات والتقاليد). أول مرة أوزع تمر على الصائمين قبل الإفطار”. المصدر: (بي بي سي عربي). شاهد أيضاً: بالفيديو: رمضان والعمل في ألمانيا: هل يتساهل مدراء العمل مع الموظفين الصائمين ؟ بالفيديو: مهاجر غير شرعي في باريس ينقذ طفل من موت محقق بالفيديو: مجهولون يضرمون النار في متجر سوري والبلدة تهُب للمساعدة محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هل هو شهر الخير أم إجبار الغير؟ المجتمع المدني التونسي ينادي بحرية الإفطار

نظم ناشطون من المجتمع المدني، يوم الأحد 27 أيار/مايو، وقفة احتجاجية بالقرب من وزارة الداخلية وسط العاصمة تونس للحث على حرية الإفطار ، والاعتراض على قرار إغلاق المقاهي والمطاعم في النهار خلال شهر رمضان. وأقدم عدد من المشاركين في الوقفة على شرب الماء أو تدخين السجائر في حركة تهدف إلى التأكيد على أهمية ضمان حرية الإفطار للأقليات للتمتع بحياة طبيعية خلال شهر الصيام لدى المسلمين. وقال أحد الناشطين المشاركين في التجمع: “هذه الوقفة تجري للمرة الثانية. احتجاجاً على توقيف المفطرين وإغلاق المطاعم، وتعطيل سير الحياة الطبيعية بالنسبة للمفطرين”، وأكد هذا المتظاهر الذي يرتدي قميصاً يحمل شعار حملة #مش_بالسيف :”إنه لم يحصل تضييق من قبل السلطات على المظاهرة”، معتبراً أن التجمع كان “ناجحاً”. وتزامنت الوقفة مع إطلاق حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحمل وسم #مش-بالسيف، للمطالبة بحق الإفطار والسماح بفتح المطاعم والمقاهي لاستقبال المواطنين غير الصائمين. وكان وزير الداخلية التونسي، لطفي براهم، أكد أن تطبيق “منشور المزالي” بإغلاق المقاهي خلال شهر رمضان، يهدف إلى منع ردود فعل عنيفة قد تؤثر على الأمن العام، وكي لا تكون ذريعة لبعض الجماعات المتطرفة للتحريض على الدولة وارتكاب أعمال إرهابية. وسبق أن تعرض حوالى خمسة أشخاص خلال شهر رمضان الماضي إلى التوقيف بسبب تناول الطعام أو التتدخين علناً خلال شهر الصيام. المصدر: (يورونيوز) اقرأ أيضاً: بالفيديو: رمضان والعمل في ألمانيا: هل يتساهل مدراء العمل مع الموظفين الصائمين ؟ حلويات رمضان في بلاد الجرمان بدائل مفيدة ونصائح لتحضير الحلويات يقدمها مغتربون رائحة الفم في رمضان، وطرق التخلص منها محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مسلمو أوروبا بين فرض الصيام وعلمانية الحكومات

طالبت وزيرة دنماركية المسلمين بأخذ إجازة في رمضان لكي لا يتسببوا في مخاطر على السلامة العامة حسب قولها. وفي ألمانيا طالب أطباء المسلمين بعدم أجبار أطفالهم على الصوم. فما رد المسلمين على ذلك؟ كل عام في رمضان تكون المجتمعات الأوروبية على موعد مع سؤال تزداد أهميته باستمرار: كيف يمكن التوفيق ما بين حرية ممارسة المعتقد وبين الأعراف العامة للمجتمع؟ فقبل رمضان وبالتزامن معه تضج الأوساط السياسية ووسائل الإعلام في أوروبا بتصريحات وبتقارير تتحدث عن تحديات شهر رمضان بالنسبة للصائم وللمجتمعات الأوروبية غير المعتادة تقليدياً على هذا الطقس الإسلامي. وآخر ما صدر في هذا السياق كانت مطالبة وزيرة الهجرة والاندماج الدنماركية إنغر ستويبرغ، بأن يأخذ المسلمون إجازة طيلة شهر الصيام. وعللت الوزيرة ذلك بأن الصيام يؤثر على تركيز الصائم وقدرته على أداء عمله بشكل جيد، مما قد يشكل مخاطر على السلامة العامة في بعض المهن. وكالعادة وجدت هذه المطالبة من يدافع عنها، فيما رأى فيها آخرون تعارضاً مع حرية ممارسة العقيدة. “رمضان شهر عطاء وليس شهر كسل“ للوقوف على الرأي بعض المفكرين المسلمين حول مسألة التغيب عن العمل في أوقات الصيام أجرت DW عربية حواراً مع الدكتور محمد حبش، أستاذ الدراسات الإسلامية في كلية الحقوق في جامعة أبو ظبي. وبرأي حبش التغيب عن العمل في رمضان “غير مشروع إلا في العشر الأخير من الشهر حيث يحق للمسلم أن يعتكف وينقطع للتعبد إن شاء”. ولكن الانقطاع عن العمل مخالف للسنة، فرمضان شهر عطاء وليس شهر كسل حسب قوله. أما الطبيبة البرلينية مها عبد الوهاب فقالت في حديث مع DW عربية إن للامتناع عن الأكل والشرب لفترة طويلة تأثيراً على التركيز والنشاط لدى الصائم. وأضافت أن العديد من زملائها الجراحين مثلاً يمتنعون عن الصيام في الأيام التي يكونون فيها على موعد مع عملية جراحية تتطلب الكثير من الدقة والتركيز، وقالت “من غير المعقول أن نعرض حياة شخص آخر للخطر حتى نصوم”. “إجبار الأطفال على الصيام ممنوع شرعاً” تصريحات الوزيرة الدنماركية جاءت بعد أيام ...

أكمل القراءة »