الرئيسية » أرشيف الوسم : داعش (صفحة 5)

أرشيف الوسم : داعش

بالصور: من هو المشتبه به التونسي في حادث الدهس في برلين

بدأت الشرطة الألمانية البحث عن المشتبه به في حادث الدهس في برلين، بعد العثور على وثائقه داخل الشاحنة، والتي تعود لمهاجر تونسي الجنسية. وتشمل الوثائق التي وجدتها الشرطة، تصريح إقامة مؤقت في ولاية شمال الراين-فيستافليا الألمانية، وبحسب صحيفة “ألجيماينه تسايتونج” الألمانية كان المشتبه به يستخدم بيانات شخصية متعددة. وذكرت مصادر أمنية أن المشتبه به هو تونسي تم رفض طلب لجوئه وكان مقيمًا في ألمانيا بشكل مؤقت. يذكر أن الشرطة عثرت على وثيقة هوية أسفل مقعد سائق الشاحنة التي استخدمت في دهس حشد بسوق لعيد الميلاد مساء الاثنين وقتلت 12 شخصًا. مصادر أمنية ألمانية : التونسي المشتبه به معروف لدى السلطات على أنه إرهابي محتمل ونقل موقع ألمانيا عن الوكالة الألمانية للأنباء أن، مصادر أمنية ألمانية ذكرت أن هذا الشخص كان يقيم في ولاية شمال الراين-فيستافليا والعاصمة برلين بالتناوب. يشار إلى أنه يمكن لطالبي اللجوء المرفوضين في ألمانيا الحصول على تصريح إقامة مؤقت، إذا ما كانوا عرضة لخطر الاضطهاد في بلادهم عند الترحيل إليها، أو إذا ما كان ليس لديهم وثائق أو كانوا مرضى. كما أفادت العربية.نت من مصادر أمنية تونسية أن المشتبه به المزعوم يدعى أنيس العامري من محافظة القيروان، لكنه ولد في تطاوين، يبلغ من العمر 21 أو 23 عاماً ومعروف بثلاث هويات، ويعتقد أيضا أن الرجل يستخدم أسماء وهمية. وأضافت أن الشاب العشريني كان على اتصال بشخص إرهابي اسمه أبو ولاء، يعتبر رجل داعش الأول في ألمانيا. ونشرت الإندبندنت الصور الأولى لللمشتبه به المحتمل في حادث الدهس:   مواضيع ذات صلة اعتقال سائق الشاحنة المشتبه به في حادثة الدهس في برلين ميركل تعلن الحداد قوات خاصة ألمانية تداهم مركز إيواء للاجئين في برلين طالب اللجوء المشتبه به في اعتداء برلين، خارج القضبان محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: محاكمة سوريين بتهمة القتال مع فصيل مسلح وبدعم داعش

محاكمة سوريين بتهمة القتال في صفوف “أحرار الشام” في سوريا. والتحقيق مع شاب ثالث متهم بترجمة نصوص دعائية لتنظيم داعش في ألمانيا. ذكرت دوتشي فيلليه، أن الادعاء العام الألماني حرك دعوى قضائية ضد شاب سوري (18 عامًا)، لقيامه بترجمة نصوص دعائية لتنظيم “داعش” من ألمانيا، تم نشر بعضها على الإنترنت. كما أعلن الادعاء العام يوم الجمعة (18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016) في مدينة كارلسروه الألمانية، أن المتهم الذي يحمل الجنسية الألمانية عرض خدماته على قيادي بارز في تنظيم “داعش”. وتم القبض على المتهم في منتصف تموز/يوليو الماضي، ومازال في السجن على ذمة التحقيق، حيث ستتم محاكمته أمام محكمة دوسلدروف. وعلى صعيدٍ مشابه، حرك الادعاء العام أيضًا دعوى قضائية أمام محكمة ميونيخ ضد سوريين اثنين يبلغان من العمر 22 و24 عامًا، بتهمة القتال في صفوف ميليشيات “أحرار الشام” في سوريا. وبحسب التحقيقات، أصيب المتهم الأصغر عام 2014 بإصابات خطيرة في إحدى المعارك، وانتقل إلى ألمانيا عبر تركيا لتلقي العلاج. وأعلن المتهم الثاني، الذي رافقه إلى ألمانيا، ولاءه “لأحرار الشام” في الخارج. ويقبع المتهمان في السجن على ذمة التحقيق منذ إلقاء القبض عليهما في نيسان/أبريل الماضي. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا تعتقل متهمين بتجنيد مقاتلين لصالح الدولة الإسلامية

اعتقلت الشرطة الألمانية يوم الثلاثاء 8 تشرين الثاني \ نوفمبر، خمسة أشخاص يشتبه بأنهم أعضاء في الدولة الإسلامية ويعملون على تجنيد مقاتلين لصالح التنظيم في سوريا. أعلن بيان صادر عن مكتب الادعاء الاتحادي أن الشرطة الألمانية ألقت القبض على خمسة أشخاص من جنسيات مختلفة (عراقي وتركي وألماني وألماني من أصل صربي وكاميروني)، بتهمة تشكيل “شبكة جهادية” حاولت تجنيد مسلمين للذهاب إلى سوريا والقتال في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية. وأفادت رويترز، أن المشبوهين الخمسة اعتقلوا في حملة مداهمات في ولايتي سكسونيا السفلى ونورد راين فستفاليا. وقال مدعون إنهم قدموا دروسا دينية تسلم خلالها مجندون محتملون مواد “إسلامية متشددة.” وذكر بيان مكتب الادعاء الاتحادي إن “الدرس مثل أساسًا عقائديًا ولغويًا، للعمل في المستقبل مع تنظيم الدولة الإسلامية، ولاسيما المشاركة في عمليات قتالية.” وذكرت الشرطة أن المشتبه به الرئيسي هو العراقي أحمد عبد العزيز عبد الله (32 عاما). وهو يعلن تأييده لتنظيم الدولة الإسلامية، ومتهم بالإشراف على عملية التجنيد وتحديد الأشخاص الذين سيسافرون إلى سوريا. يذكر أن الشبكة نجحت في تهريب شاب وأسرته إلى منطقة يسيطر عليها تنظيم داعش المتشدد في سوريا. ومن جهته قال وزير العدل هايكو ماس في بيان منفصل “هذه ضربة قوية للمشهد المتطرف في ألمانيا.” وتشير إحصاءات المخابرات الداخلية الألمانية إلى أن عدد المسلمين المتشددين في ألمانيا يبلغ نحو 8900 شخص. ولكن يعتبر المسؤولون المنيون أن 500 فقط منهم يشكلون تهديدا أمنيا بمعنى أنهم يمتلكون الإرادة لارتكاب أعمال عنف. وأشارت رويترز إلى أن نحو 820 شخص غادروا ألمانيا إلى مناطق الحرب الدائرة في الشرق الأوسط. ويثير المسؤولون القلق من إنهم ربما سيمثلون تهديدًا أمنيًا لدى عودتهم. وكانت المخاوف من هجمات الإسلاميين المتشددين قد ازدادت في يوليو تموز، بعد أن نفذ اثنان من طالبي اللجوء هجومين منفصلين تبناهما تنظيم الدولة، ولم يسفرا إلا عن مقتل المهاجمين فقط. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

نواب يعتبرون حظر الكحول في العراق انتصارا للفكر “الداعشي”

أثار قرار البرلمان العراقي بحظر استيراد وبيع وتناول المشروبات الكحولية ردود أفعال حادة، مما دفع أحد النواب إلى اعتبار ذلك انتصارًا للفكر “الداعشي”. وذكرت وكالة فرانس برس أن مجلس النواب كان قد دس الفقرة المتعلقة بحظر الكحول ضمن قانون البلديات، وتم تمريره خفية دون صدور أي بيان رسمي بذلك. وقام النائب عن “إئتلاف دولة القانون” محمود الحسن الذي قدم المشروع بالتباهي بذلك، وبارك للمرجعية الشيعية على صفحته الخاصة في الفيسبوك. في حين أن النائب حيدر الملا، اعتبر هذا القانون انتصارًا للفكر “الداعشي”، وأحكام الشريعة التي فرضها تنظيم الدولة الاسلامية في مناطق سيطرته منذ عامين. حرب على داعش على الأرض وانتصار لفكرها في البرلمان وقال الملا وهو قيادي في ائتلاف “العربية” انه في الوقت “الذي تتضافر جهود كل أبناء الشعب العراقي في الحرب المقدسة ضد تنظيم داعش الارهابي، ينبري فريق من الطيف الإسلامي السياسي في مجلس النواب لينتصر للفكر الداعشي في اجتثاث الآخر في معتقده وممارسة حرياته وشعائره”. الطعن في القانون ونقلت فرانس برس عن الملا في وقت لاحق، أنه سيقدم طعنًا في القانون أمام المحكمة الاتحادية، اعلى هيئة قضائية في العراق. وانتشر رسم كاريكاتوري على مواقع التواصل الاجتماعي يمثل البرلمان وهو يطلق النار باتجاه زجاجة كحول وخلفه “داعش”. يشار إلى أن الحكومات المحلية التي يتزعمها محافظون من أحزاب إسلامية تمنع بيع وتناول الكحول، مما أدى إلى انتشار المخدرات بشكل واسع خصوصا في البصرة. وتحدث مسؤولون محليون عن انتشار مخدر يطلق عليه اسم “الكريستال” مصدره إيران يتناوله حتى تلاميذ المدارس. من جهتها، وصفت النائب ميسون الدملوجي عضو لجنة الثقافة والاعلام اقرار القانون ب”الافلاس”. واكدت ان “القانون تم تمريره بلا عد للاصوات” مؤكدة ان “الفقرة تم تمريرها في نهاية الجلسة”. ورات الدملوجي ان “هذه الامور تنظم بقوانين وضوابط، هذه هي الدولة المدنية. وإلغاؤها لا يخدم الا تجار السوق السوداء”. جلسة التصويت على القانون وصوت نواب على هذا القانون خلال جلسة ترأسها رئيس المجلس سليم الجبوري حضرها 226 نائبا ايدت غالبيتهم اقرار مادة ...

أكمل القراءة »

مخاوف من الانتقام: لاجئان سوريان ساهما في القبض على جابر البكر بحاجة للحماية

يخشى سوريون من التعرض لعمليات انتقامية من تنظيم داعش، على إثر إلقاء القبض على السوري المشتبه به في التخطيط لهجمة إرهابية في ألمانيا، جابر البكر في مدينة لايبتزيغ الألمانية. وناشد مدير إحدى الجمعيات الإغاثية للاجئين السوريين في لايبتزيغ، حسن زين الدين، السلطات الألمانية بتقديم الحماية للشابين السوريين اللذين ساعدا في القبض على المشتبه به بصلته بالإرهاب، حيث تمكنا من السيطرة على المتهم الهارب وتقييده وتسليمه إلى الشرطة. ونقل موقع “ألمانيا” تصريحات زين الدين لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الثلاثاء 11 تشرين الأول\أكتوبر، قال فيها: “مثل هذا الفعل لن ينساه تنظيم داعش بالتأكيد”. وأشار زين الدين إلى أن “هذا التصرف الشجاع من السوريين الاثنين” قوبل بتقدير كبير من أقرانهما في ألمانيا، لكنه أكد في المقابل على أن إشادة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بهما، لا تكفي وحدها، وإنما “يتعين تكريمهما على نحو مناسب، لأن ما حدث هو ما يريده الجميع وما تريده دولة القانون: أن تكون مكافحة الإرهاب مهمة المجتمع بأكمله”. كما أفاد موقع “ألمانيا” نقلاً عن زين الدين، الذي قدم من حمص إلى ألمانيا قبل 40 عامًا، أن تصرف البكر لا يتفهمه الغالبية العظمى من السوريين، وقال: “المواطنون في حلب يعانون يوميا من القصف العنيف، ولا يمكن تفهم أو تبرير قيام سوري يبحث عن الحماية هنا، بأفعال ضد دولة القانون والمجتمع”. وبحسب معلومات الهيئة الاتحادية لحماية الدستور (الاستخبارات الداخلية)، كان يخطط البكر 22/ عاما/ على ما يبدو لمهاجمة أحد المطارات في برلين بتكليف من داعش. مواضيع ذات صلة سياسي ألماني يدعو لمنح الإقامة لسوريين ساعدا في القبض على إرهابي ولاية سكسونيا تشكر لاجئًا سوريًا على المساعدة في القبض على مشتبه به بالإرهاب الأجهزة الأمنية الألمانية تطارد لاجئ سوري بتهمة التخطيط لهجوم محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حقيقة العلاقة بين داعش وعارضة التعري البريطانية الموقوفة

نشرت صحيفة “تليغراف”، يوم الأحد 9 تشرين الأول\أكتوبر، خبر توقيف العارضة، كيمبيرلي مينرز، من قبل جهاز مكافحة الإرهاب البريطاني. وكانت تقارير سابقة أكدت إعلان ولائها لتنظيم داعش المتشدد. وكشفت صحف بريطانية عن تحول خطير في مسار حياة عارضة التعري مينرز، البالغة من العمر 27 عامًا، والتي كانت قد ظهرت مرارا شبه عارية على صفحات مجلات الإثارة، قبل أن تجنح إلى التشدد. وبعد أيام على هذه التقارير، ذكرت ذكرت “سكاي نيوز”  نقلاً عن “تيلغراف”، إن عناصر مكافحة الإرهاب اعتقلوا الشابة، بشبهة حيازة “مواد إرهابية” يوم الجمعة الماضي، ليتم توقيفها لـ24 ساعة فقط، قبل الإفراج عنها بكفالة. كما داهمت قوات مكافحة الأرهاب منزلها في برادفورد شمالي بريطانيا، وفق الصحيفة البريطانية، التي لم تشر، في المقابل، إلى حيثيات الإفراج عنها أو المواد التي عثر عليها خلال عملية الدهم. واستندت التقارير في اتهام الفتاة إلى صفحات نسبت لها على مواقع التواصل الاجتماعي تحت أسماء وهمية عدة، وتواصلت، من خلالها مع داعشيين، ونشرت عليها مواد دعائية للتنظيم المتشدد. بحسب ما أفادت “سكاي نيوز”. إلا أن الفتاة أكدت قبل أيام قليلة على توقيفها لصحيفة “صانداي تايمز” أن الصفحات مزيفة ولاتمت لها بصلة، مشيرة إلى أن مجهولين أقدموا على إنشائها في محاول للإساءة لسمعتها. وأضافت أنها لا تنشط على مواقع التواصل الاجتماعي ولم تتواصل مع أي شخص يرتبط أو ينتمي للتنظيم المتشدد، في تكذيب صريح لكافة التقارير التي كانت قد تحدثت عن تواصلها مع أحد العناصر. وكانت الصفحات المنسوبة لمينرز قد كشفت عن تواصلها مع من يطلق عليه أبو أسامة البريطاني الذي يعمل على تجنيد الفتيات للانضمام للتنظيم، أو ما يعرف إلى “فرقة عرائس داعش”. سكاي نيوز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة الألمانية تعتقل طفل سوري لاجئ لصلته بإسلاميين متطرفين

أظهرت تحقيقات الشرطة الألمانية، حول اللاجئ السوري الذي اعتقل أمس الثلاثاء في مدينة كولونيا، بأنه على صلة بإسلاميين متطرفين، ولم تستبعد وجود حالات أخرى ناجمة عن تنامي محاولات السلفيين استقطاب الاجئين إلى صفوفهم. كشفت الشرطة الألمانية في مدينة كولونيا، في نتائج تحقيقاتها، بأن اللاجئ السوري الذي يبلغ من العمر 16 عامًا، الذي تم اعتقاله يوم أمس الثلاثاء 20 أيلول\سبتمبر، على يد وحدتها الخاصة في المدينة، هو على صلة بإسلاميين متطرفين. وأفادت دوتشي فيلليه، نقلاً عن الشرطة والادعاء العام في المدينة، اليوم الأربعاء (21 سبتمبر/ أيلول 2016)، أن تقييم الهاتف الجوال الخاص باللاجئ، أثبت أن “هناك اتصالات مع شخص يعيش في الخارج، لديه صله بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وكان يسعى لكسب الشاب السوري، من أجل القيام بأنشطة إسلامية متشددة”. وأضاف الادعاء، أن هناك أدلة أولية على أن اللاجئ السوري انجرف للتطرف في أثناء فترة قصيرة. ولم يذكر المحققون أي تفاصيل أخرى في الوقت الحالي. يُذكر أنه تم اعتقال الشاب السوري أمس الثلاثاء في الصالة الرياضية في مدينة كولونيا، الواقعة في ولاية شمال الراين-فيستفالن في غرب ألمانيا، حيث تستخدم هذه القاعة حالياً لاستقبال اللاجئين في حالات الطوارئ. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

داعش يتبنى هجومًا شنه مهرب مخدرات على الشرطة الدنماركية

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية هجومًا شنه مهرب مخدرات على الشرطة الدنماركية، وذكرت قناة “تي في 2” التلفزيونية العامة، إن المهرب اعتقل وفي حوزته 50 كليوغرام حشيشة، و 3 كيلوغرام من مخدر كثيف التركيز. وأعلنت وكالة “اعماق” المرتبطة بتنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، يوم الجمعة، إن الدنماركي ذا الأصول البوسنية ميسا حجيتش (25 عامًا)، هو “جندي” في التنظيم، علمًا أنه قام بعملية إطلاق نار، على اثنين من عناصر الشرطة في كوبنهاغن، أثناء مداهمة الشرطة لأحد أوكار المخدرات. وقالت وكالة أعماق إن “منفذ الهجوم الذي استهدف الشرطة في كوبنهاغن، هو جندي للدولة الاسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف”. وبحسب فرانس برس، وقع الهجوم مساء الأربعاء 31 آب \ أغسطس قرابة الساعة 23,00، في حي كريستيانا وسط العاصمة الدنماركية، والذي يشكل بؤرة لمهربي المخدرات منذ السبعينات. وتمكن المجرم من الفرار بعد أن أصاب اثنين من رجال الشرطة وأحد المارة. ولكن تم تحديد مكانه فجر الخميس في ضواحي العاصمة الدنماركية. لا دلائل على صلة المهاجم بالتنظيم وأصيب حجيتش بجروح بالغة خلال تبادل إطلاق النار، بينما كان يحاول الهرب، مما أسفر عن وفاته في المستشفى ليل الخميس الجمعة. وكان المحققون قد أفادوا أن لهذا الشخص علاقات بجماعة جهادية في الدنمارك تتعاطف مع تنظيم الدولة الاسلامية، لكن الشرطة أعلنت الخميس أن “لا شيء حاليًا يدل على أن هذا الأمر كان على صلة باطلاق النار”. ولم تدل الشرطة ولا أجهزة مكافحة الارهاب بأي تعليق على سؤال فرانس برس بخصوص التبني الجهادي للهجوم. يشار إلى أن إطلاق النار الأربعاء، وقع على خلفية استياء المئات من سكان حي كريستيانا ازاء تجار المخدرات، معتبرين ان هذه التجارة تسيء لأمن الحي. أ ف ب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا تتهم مراهقة طعنت شرطيًا في عنقه بالتبعية لداعش

قال الادعاء الاتحادي في ألمانيا يوم الإثنين، إن الفتاة التي طعنت شرطيًا في محطة قطارات في هانوفر، شنت هذا الهجوم بتوجيهات من بتوجيهات من تنظيم الدولة الإسلامية. وكانت الفتاة البالغة الـ 16 من عمرها (قاصر) قد طعنت الشرطي في عنقه ملحقةً به جروحًا بالغة، قبل أن يسيطر عليها شرطي أخر. وأضاف الادعاء أن صافية إس. وهي ألمانية من أصل مغربي، تنتظر المحاكمة في السجن بعد اتهامها بـ “محاولة القتل والضرب والحاق جروح ودعم منظمة إرهابية أجنبية”. وهي متهمة بـ”تبني الايديولوجيا المتطرفة الجهادية لتنظيم داعش الإرهابي الأجنبي” منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2015 على أقل تقدير. وقال الإدعاء في بيان إن صافية سافرت إلى اسطنبول في يناير كانون الثاني، حيث التقت أفرادًا في التنظيم حاولوا مساعدتها لدخول الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا، لكن رحلتها ألغيت بعد أن أعادتها والدتها إلى ألمانيا، حيث طعنت الشرطي وتسبب له بإصابات بالغة في فبراير شباط. مستعدة لتنفيذ عملية “استشهادية” وأظهرت نتائج التحقيق أن الفتاة قبلت خلال زيارتها إلى تركيا، بتنفيذ “عملية استشهادية” في ألمانيا، ما حملها على تنفيذ عملية الطعن. وقال الادعاء إنه بعد عودتها إلى ألمانيا، اتصلت صافية بأفراد تنظيم “داعش” عبر غرف محادثة على الإنترنت، وطلبت منهم مساعدتها في التخطيط لهجوم. كما أعلنت النيابة العامة أيضًا، إحالة شاب ألماني سوري عمره 19 عام للمحاكمة، للاشتباه بأنه كان على علم بخطة الفتاة التي تم التعريف عنها باسم صفية س.، غير أنه لم يبلغ بالأمر. وأشار الادعاء إلى أن التهم وجهت إلى الشابين في 12 أغسطس آب، من دون تحديد موعد لمحاكمتهما. وسبقت حادثة الطعن في هانوفر، الهجمات ضد مدنيين في ألمانيا في أواخر يوليو تموز، والتي أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن اثنين منها قُتل فيهما المهاجمون فقط. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هجوم مزيف لداعش في براغ يثير الذعر ويتسبب بإصابات

   قاد بعض الرجال بلحى مزيفة سيارة همر، إلى ساحة وسط الحي القديم في مدينة براغ التي تعد من أكثر الوجهات زيارة في وسط أوروبا، يوم الأحد الماضي. واستخدم الرجال بنادق رشاشة مزيفة في محاكاة هجوم تنظيم داعش، و لوحوا بعلم التنظيم مصطحبين ماعز و جمل وصاحوا “الله اكبر” و أطلقوا عيارات نارية خلبية، وذلك ضمن احتجاج يهدف القائمون عليه إلى التخويف من وصول المسلمين إلى أوروبا. وقال قائد المجموعة مارتن كونفيكا، الذي ارتدى زي إمام مسجد للحشد: “نحن نجلب لكم نور الإيمان الحقيقي”. رد الفعل بين الناس والسياح ويعد “كونفيكا” ناشطاً معادياً للهجرة، وكان العرض – الذي حظي بموافقة بلدية المدينة – يهدف إلى دق ناقوس الخطر حول التهديد المحتمل الذي يشكله الإسلام على طريقة الحياة  التشيكية، لكن من الواضح أنه لم يتوقع كيف ستكون ردات الفعل حيالها. وأثار الاحتلال المزيف للمدينة حالة من الذعر بين السياح، بما في ذلك مجموعة من الزوار الإسرائيليين، حيث  انتشر العشرات من المتفرجين، بما في ذلك بعض الأطفال، لتغطية انفسهم ،فارتطموا بالكراسي في المطاعم، و أصيب عدد من السياح بكدمات. يقول اندرية  ستينوفا وهو من المقيمين في براغ : “كنت أدخل ساحة المدينة القديمة من الزاوية البعيدة و سمعت إطلاق النار، ثم رأيت مجموعة من ٤٠ شخصاً يصيحون بالعبرية و يركضون باتجاهي، تعثر زوجان منهما و وقعا على الأرض و مر الأخرون فوقهما”. وقالت كريستينا فينسوفا التي تعمل كنادلة في مطعم كوتليتا في الساحة: “إن حوالي 80 شخص اندفعوا من الباب و أخذوا بالطرق على الطاولات والكراسي، لقد كانو مصابين بالرعب بالفعل وكان من بينهم عائلات مع أطفال “، مضيفة :”وبعد حوالي 15 دقيقة، ذهب رجل  لرؤية ما كان يحدث، وعاد ليقول لنا أنه كان عرض مسرحي. ولكن أخذ الأمر قرابة ساعة من بعض الناس لتهدئة أنفسهم بالفعل و المغادرة”. وقام هارون جونس بيرغر الذي يملك مطعم في الحي اليهودي، بحمل بندقيته والركض إلى الساحة، خوفًا من هجوم كان يظن أنه يحدث. وقال “عندما ...

أكمل القراءة »