الرئيسية » أرشيف الوسم : جامعة

أرشيف الوسم : جامعة

جامعة هومبولت في برلين… (قصة الجامعة موجزة منذ التأسيس وحتى الآن )

  إعداد / ياسمين عيّود – باحثة في مجال التربية وعلم الاجتماع تأسست جامعة هومبولت العريقة في برلين عام 1810 م، ولقبت بـادئ الأمر بـ” أم الجامعات الحديثة” واتخذت هذا اللقب على مدى 150عامًا التالية للتأسيس في مفهوم طرحه فيلهالم فون هومبولت في تصور لبعد حداثي لدور الجامعات في تطوير وحدة التعليم وتزويد الطلاب بالتعليم الإنساني الشامل.  في البداية ، كان في برلين أربع كليات فقط هي كليات القانون والطب والفلسفة واللاهوت. بدأ الفصل الدراسي الأول بـ 256 طالبًا و 52 عضوًا أكاديميًا. تبرع الملك البروسي فريدريش فيلهيلم الثالث بالمبنى الأول للجامعة الذي تم بناؤه بين الأعوام الآتية (1748- 1766) في شارع Unter den Linden الرائع ، لذلك كان الاسم الأول لهومبولت هو “جامعة فريديريش فيلهلم” حتى عام 1945 أعطيت الجامعة أسماء الأخوين ألكسندر وفيلهيلم فون همبولت تقديراً لجهودهما التأسيسية الكبيرة. عندما لم يعد مبنى الجامعة كافياً لتلبية الاحتياجات الأكاديمية، تم إنشاء مكتبة الجامعة عام 1831م. وفي سياق التوسع تم دمج بعض المؤسسات الأكاديمية الموجودة بالفعل في برلين ومثال ذلك مشفى   Charitte التي لا تزال مشهورة حتى اليوم. حيث تشير الوثائق التاريخية إلى أن مبنى الشاريتيه بدأ وظيفته كمستشفى عسكري ومدني، حيث كان مركزاً للطب العسكري ومدرسة للأطباء والجراحين، ولم يسمّ باسمه المعروف اليوم حتى عام 1727.  في إطار التوسع كذلك تم إنشاء مؤسسات العلوم الطبيعية في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وظهرت مرافق بحث وتدريس حديثة للغاية. ككلية طب الطب البيطري1970م، وكلية الزراعة عام 1881م، وفي عام 1889 تم افتتاح مبنى جديد لمجموعات التاريخ الطبيعي. الذي أصبح الآن متحف التاريخ الطبيعي. ومنذ عام 1908 تم قبول النساء في الجامعة وبعد فترة وجيزة تم توظيفهن كأساتذة مشاركين في كل من التدريس والبحث. ومن الأمثلة المعروفة على ذلك الفيزيائية ليز مايتنر. ومنذ عام 1945 أصبح من الممكن تعيين النساء في وظائف تعليمية كاملة. وبتأثير من عالم الطبيعة ألكسندر فون هومبولت، كانت الجامعة رائدة في تقديم العديد من التخصصات الجديدة في ...

أكمل القراءة »

للصحفيين وصناع الأفلام: Weiterbildung” في الإعلام المرئي من جامعة هامبورغ

دعوة للصحفيين وصناع الأفلام والمصورين والعاملين في الإعلام من اللاجئيين في ألمانيا، لمتابعة التدريب والتخصص في مجال الإعلام المرئي. تقدم جامعة هامبورغ للإعلام، Hamburg Media School النسخة الخامسة من البرنامج التدريبي “Weiterbildung” في مجال الإعلام المرئي، (تدريب في الإعلام). التقديم مفتوح الآن، فترة التقديم: حتى يوم 19. شباط/فبراير 2018. شروط التقديم: أن يكون المتقدم قد عمل أو درس في مجال الصحافة أو الإعلام، بالإضافة إلى مستوى جيد في اللغة الألمانية. مدة التدريب: ستة أشهر، يبدأ البرنامج في نيسان/أبريل 2018 ويستمر حتى نهاية أيلول/سبتمبر 2018. بعد ذلك يحصل المشاركون على فرصة تدريب عملي، Praktikum، لمدة ثلاثة أشهر في إحدى الشركات الإعلامية في مدينة هامبورغ أو ما حولها. يشمل البرنامج مجموعة من النشاطات، أغلبها محاضرات من قبل مختصين في مجالات عديدة، منها الصحافة، الصحافة الإلكترونية، الإخراج، السيناريو، القانون الألماني وغيرها من المواضيع، بالإضافة لزيارات لتلفزيونات وصحف في هامبورغ. لتفاصيل أكثر يرجى زيارة الموقع: http://www.hamburgmediaschool.com/weiterbildung/programme/digitale-medien-fuer-fluechtlinge/ للتقديم يرجى إرسال سيرة ذاتية، نماذج أعمال ورسالة دافع إلى منسقة البرنامج: Tina Fritsch: [email protected] لمعلومات أكثر عن طريقة التقديم يرجى زيارة الرابط المختصر: https://goo.gl/7e8L9c ………………………………………. Neu angekommene Medienleute, die schon deutsch sprechen und in/nah bei Hamburg leben können sich ab jetzt um einen der 15 Plätze bewerben – Deadline ist der 19. Februar 2018. Bewerben können sich Männer und Frauen, die in ihren Herkunftsländern bereits im Bereich Medien (Journalismus, Film, TV, Radio, Graphik-Design, Theater etc) studiert bzw gearbeitet haben. Der Aufenthaltsstatus ist nachrangig. Das Programm ist gebührenfrei. Start der sechsmonatigen, deutschsprachigen Unterrichtsphase ist Mitte April 2018 Um sich am deutschsprachigen Unterricht beteiligen zu können, empfiehlt sich der Level B2/C1 (wichtig ist nicht das Zertifikat, sondern Sprachverständnis und Lernwillen). Ab Oktober 2018 gehen die Teilnehmenden in individuell vereinbarte, dreimonatige Praktika in Medienunternehmen. Achtung: DMF ist eine Weiterbildung und kein Studium! Bewerber*innen aus anderen Bundesländern, die einer ausländerrechtlichen Wohnsitzauflage unterliegen, sollten dies bedenken. Interessierte lesen bitte die Informationen auf der Webseite             www.hamburgmedischool.com/weiterbildung//programme/digitale-medien-fuer-fluechtlinge und schicken ...

أكمل القراءة »