الرئيسية » أرشيف الوسم : تنظيم

أرشيف الوسم : تنظيم

هل تنعكس الاعتداءات الأخيرة في ألمانيا سلبًا على قانون اللجوء؟

يتوقع أن تنعكس سلسلة الاعتداءات التي تعرضت لها ألمانيا مؤخرًا سلبًا على قانون اللجوء. طالب وزير داخلية بافاريا بتشديد الإجراءات ضد اللاجئين الخطيرين، وباتخاذ إجرءات إضافية للحفاظ على أمن الدولة، عقب اعتداء أنسباخ الذي قام به طالب لجوء سوري. فقد تمت سلسلة اعتداءات بدوافع مختلفة، دفعت وزير داخلية ولاية بافاريا صباح الاثنين (25 يوليو/ تموز 2016)، إلى اتخاذ إجراءات صارمة بحق اللاجئين الذين يشكلون تهديدا أمنيا على البلاد. وأوضح هيرمان في حوار لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ): “علينا النظر إلى أنه مع وجود عدد كبير من اللاجئين الذين واجهوا أقدارا صعبة، هناك آخرون دخلوا ألمانيا أو ينوون القدوم إليها، وهم يشكلون تهديدًا حقيقيًا على أمن بلادنا“. ويأتي هذا بعد أن أقدم شاب سوري يبلغ من العمر 27 عامًا، كان قد رُفض طلب لجوءه قبل عام، على تفجير نفسه أمس الأحد عندما فجر قنبلة كان يحملها في حقيبة الظهر خارج مهرجان موسيقي مزدحم في بافاريا، في رابع هجوم دامٍ في ألمانيا خلال أقل من أسبوع. من جهته أضاف الوزير الألماني أنه لابدّ من التحرك و”اتخاذ إجراءات أخرى” لكن دون أن يحدد نوعيتها. ويذكر أن اعتداء أنسباخ يزيد من حدة أجواء التوتر في ألمانيا بعد سلسلة من المآسي، بينها اعتداء ميونخ الذي أوقع تسعة قتلى و11 جريحًا مساء الجمعة. وبعد ذلك في 18 تموز/ يوليو أصاب طالب لجوء أفغاني أشخاصًا بجروح بفأس على متن قطار في فورستبورغ، في اعتداء تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية“. وفي روتلينغن القريبة من بافاريا، قتل طالب لجوء سوري امرأة تشاجر معها، وأصاب ثلاثة آخرين بجروح بساطور في ما يبدو انه عمل نجم عن ثورة غضب. ومع أن السلطات تشدد على عدم خلط الأمور، إلا أن تراكم الاعتداءات من شأنه أن يزيد من تصميم معارضي سياسة الانفتاح، التي انتهجتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إزاء طالبي اللجوء في العام 2015. وأعرب هيرمان عن القلق من “انعكاسات سلبية على حق اللجوء” بعد اعتداء أنسباخ. وكان الحزب المحافظ في بافاريا والذي يعتبر من اشد ...

أكمل القراءة »

مهاجم نيس خطط لجريمته لعدة أشهر، وبمساعدة خمسة شركاء

قال المدعي العام في باريس يوم الخميس، إن المهاجم الذي قتل 84 شخصًا على الأقل خلال احتفالات العيد الوطني (يوم الباستيل) ،في مدينة نيس بجنوب فرنسا، خطط لتنفيذ الهجوم لعدة أشهر بمساعدة خمسة شركاء على الأقل. وقال فرانسوا مولان في مؤتمر صحفي، إن التحقيق الجاري منذ ليلة 14 يوليو \ تموز، حقق تقدمًا، وأكد جريمة القتل مع سبق الإصرار والترصد لمحمد لحويج بوهلال، إضافةً إلى أنه استفاد من دعم واشتراك خمسة آخرين. وأضاف مولان أن الخمسة خضعوا لتحقيق رسمي بعد احتجازهم. وهم زوجان ألبانيان ورجل تونسي ورجلان فرنسيان من أصل تونسي، ولم يكن أي منهم معروفًا لدى أجهزة المخابرات من قبل. وقال إن سجلات استخدام الهاتف الخاص لبوهلال – وهو تونسي مقيم في فرنسا، أشارت إلى تبادل عدد كبير من المحادثات الهاتفية والرسائل النصية، على مدى العام الماضي مع عدد من الشركاء الخاضعين للتحقيق. وتلقى بوهلال رسالة من أحدهم، بعد أيام قليلة من الهجمات التي وقعت في يناير كانون الثاني 2015 على صحيفة شارلي إبدو ومتجر يهودي، جاء فيها “أنا لست شارلي… أنا سعيد لقد أتوا بجنود الله لإنهاء المهمة.” وبعد يوم من إرسال تلك الرسالة النصية في 11 يناير كانون الثاني، احتشد ملايين الفرنسيين في مسيرات في باريس ومدن فرنسية أخرى رافعين شعار “أنا شارلي” لإظهار تضامنهم مع القتلى من الصحيفة الساخرة. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجوم نيس، ووصف بوهلال بأنه أحد جنوده لكن السلطات قالت إنها لم تعثر بعد على أدلة على أن الرجل البالغ من العمر 31 عاما وقتلته الشرطة في موقع الهجوم – له أي صلات فعلية بالتنظيم المتشدد. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا تؤكد: فيديو “داعش” عن منفذ اعتداء القطار في فورتسبورغ، حقيقي

أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية في ولاية بافاريا في ألمانيا، أن الفيديو الذي بثه تنظيم “الدولة الإسلامية” عن منفذ اعتداء فورتسبورغ حقيقي. وقال المتحدث باسم وزير داخلية بافاريا يواخيم هيرمان، لوكالة الأنباء الألمانية مساء الثلاثاء (19 تموز/ يوليو 2016)، إن “الرجل الذي ظهر في الفيديو هو نفسه منفذ العملية”. وكان شاب أفغاني قاصر قد نفذ الهجوم على ركاب القطار قبل أن ترديه الشرطة قتيلاً. وقد أعلن الادعاء العام الألماني أن الشاب كان مسلمًا متدينًا، ولم تكن لديه أي سوابق جنائية، وترجح النيابة أنه أراد الانتقام لمقتل أحد أصدقائه في أفغانستان، بأن يهاجم “الكفار” المسؤولين عن ذلك، وترجح النيابة أنه ركب القطار بنية القتل غير آبه بأنه قد يقتل أيضًا. وأفادت دوتشي فيلليه أن وزير شؤون ديوان المستشارية الألمانية بيتر ألتماير، قال في مقابلة مع القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (ZDF) مساء الثلاثاء، إن “السلطات الأمنية تتوقع أن يكون هذا الفيديو حقيقيا”. كما رجح كذلك صحة خطاب الوداع الذي كتبه الشاب في مذكرته. وقد أظهر الفيديو الذي نشرته وكالة أعماق، منفذ اعتداء القطار يمسك سكينًا ويهدد بقتل “هؤلاء الكفار”، ويقول: “أنا جندي الدولة الإسلامية وأبدأ عملية مقدسة في ألمانيا”. وقال إنه أحد مقاتلي التنظيم ويعتزم تنفيذ هجوم في ألمانيا.   وقد أكد رئيس المباحث الجنائية الألمانية هولغر مونش، في تصريح للقناة الثانية، أن الفيديو الذي نشره تنظيم الدولة حقيقي، ورد على سؤال عما إذا كان يشكك في صحة الفيديو، قائلاً: “لا، لا نشكك فيها”. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الإرهاب في ألمانيا، وخطط لهجمات انتحارية في دوسلدورف

أعلن الادعاء العام الألماني القبض على خلية إرهابية تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” يوم الخميس الثاني من حزيران/ يونيو 2016. حيث ألقت قوات الأمن الألمانية القبض على ثلاثة سوريين ينتمون إلى التنظيم، ويشتبه بتخطيطهم لهجمات انتحارية في دوسلدورف، في ولاية شمال الراين فستفاليا غرب البلاد. وجاء ذلك تصديقًا لتحذيرات سابقة لأجهزة الأمن من احتمال استهداف “داعش” لألمانيا. وكشف الادعاء الألماني أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على خلية مكونة من أربعة أشخاص كانت تخطط لاستهداف مدينة دوسلدورف. وبحسب موقع “شبيغل أونلاين” الألماني تضم الخلية أربعة أشخاص من سوريا، اثنان منهم رحلا إلى تركيا عام 2014، وعبرا طريق البلقان عام 2015 في طريقهما إلى ألمانيا، حيث قاما بتجنيد شخصٍ آخر. ومن بين أفراد الخلية، خبير متفجرات سابق لدى جبهة النصرة، ويدعى عبد الرحمن أ.ك (31 عاما) ويقيم في ألمانيا منذ عام 2014. وكشف النائب العام عن أن الشخصين اللذين قدما من تركيا هما حمزة س. (27 عاما) ومحمود ب. (25 عاما). وكان رجل رابع على صلة بهذا المخطط اسمه صالح أ. (25 عاما) اعتقل في شباط/ فبراير في فرنسا وهو مسجون حاليًا هناك وستطلب ألمانيا تسليمه. وسلم الأخير نفسه للسلطات الفرنسية بعد اعتداءات بروكسل وكشف عن خطط الخلية، الأمر الذي دفع السلطات الفرنسية إلى إخبار نظيرتها الألمانية. ووفقا لخطط صالح أ. وحمزة س. كان يفترض أن يفجر انتحاريان “يرتديان أحزمة ناسفة” نفسيهما في جادة “هاينريش – هاينه” الرئيسية وسط مدينة دوسلدورف كما قالت النيابة الفدرالية. وبحسب مصادر أمنية لم يكن هناك موعد قريب لتنفيذ هجمات انتحارية، وهذه الخطط لا علاقة لها ببطولة كأس الأمم الأوروبية والتي ستنظمها فرنسا اعتبارا من العاشر من الشهر الجاري. ويقول موقع “شبيغل أونلاين” أن اكتشاف هذه الخلية دليل إضافي على أن تنظيم “الدولة الإسلامية” وضع ألمانيا على قائمة أهدافه. بيد أن جميع المعلومات المتوفرة لدى السلطات تعتمد على عنصر التنظيم المحتجز في فرنسا. ونقلت صحيفة “راينيشر بوست” أن شرطة دوسلدورف كانت على علم منذ أشهر بالتحقيقات وخطط الإرهابيين. وقال مدير ...

أكمل القراءة »

قتلى هجمات داعش في مدينتي جبلة وطرطوس يتجاوز المئة وعشرات الجرحى

أدت سبعة تفجيرات استهدفت مدينتي طرطوس وجبلة الساحليتين في غرب سوريا إلى مقتل ما يتجاوز مئة شخص. وذلك حسب حصيلة أعلن عنها المرصد السوري لحقوق الإنسان. حيث استهدفت صباح اليوم أربعة تفجيرات مدينة طرطوس وثلاثة تفجيرات مدينة جبلة.  وأعلن تنظيم “الدولة الإسلامية \ داعش” في بيانٍ مسؤوليته عن الهجمات. وكان الإعلام الرسمي أفاد في وقت سابق عن مقتل 20 شخصًا في طرطوس في ثلاثة “تفجيرات إرهابية” في منطقة “الكراجات الجديدة والضاحية السكنية” بمدينة طرطوس الساحلية. وذكرت الأنباء أن سيارة مفخخة انفجرت على باب الكراج، في حين قام انتحاري بتفجير نفسه بحزام ناسف ضمن الكراج، كما فجر مهاجم آخر نفسه “في الضاحية السكنية مقابل الكراجات من الجهة الغربية. وأفادت الوكالة أيضا عن سقوط قتلى في سلسة تفجيرات ضربت مدينة جبلة في محافظة اللاذقية. ولفتت إلى وقوع “تفجير إرهابي قرب مديرية كهرباء جبلة الواقعة على أطرف حي العمارة السكني بالتزامن مع تفجير إرهابي انتحاري نفسه بحزام ناسف على مدخل قسم الإسعاف في مشفى جبلة الوطني”. أما المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد قال إن “أربعة تفجيرات” استهدفت “بشكل متزامن صباح الاثنين” مدينة جبلة في ريف اللاذقية الجنوبي. وأسفرت التفجيرات “السبعة” في مدينتي جبلة وطرطوس، وفق مدير المرصد رامي عبد الرحمن، عن سقوط 100 قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حصانة المملكة العربية السعودية مقابل الحصانة الأمريكية

يجري حالياً تداول مشروع قانون 11 سبتمبر في مجلس الشيوخ الأميريكي والذي سيسمح في حال نفاذه لذوي ضحايا هجمات أيلول برفع دعاوى تعويض ضد السعودية بتهمة وجود صلات بمنفذي الهجمات. ويعتبر بول كالين، المحلل المتخصص في شؤون القانون الدولي لدى CNN، أن إقرار قانون يجيز ملاحقة حكومات أجنبية في أمريكا يؤسس لسابقة قد تتيح مقاضاة أمريكا نفسها بجرائم قتل لمدنيين وتصل التعويضات فيها إلى مليارات الدولارات، مختتما بالقول: “لهذا السبب أقر القانون الدولي منذ مئتي عام مبدأ حصانة الحكومات الأجنبية وجعل من قضية إتاحة الحق للمواطنين لمقاضاة حكومات أجنبية قضية تتعلق بالعلاقات الدولية.”  ولذلك فإن تورط الولايات المتحدة بإجراءٍ كهذا، سيكلفها لاحقًا أن تقف هي أيضا موقف المتهم أمام آلافٍ من ذوي الضحايا المدنيين الذين قتلتهم قواتها وطائراتها، ما بين أفغانستان والعراق وسوريا وغيرها، وهذا ما لا تريده إدارة أوباما حالياً، في حين يؤيد مشروع القرار كلٌ من هيلاري كلينتون و تيد كروز وهما المرشحان الأكثر قوة عن الحزب الديمقراطي والحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الامريكية. وقد نشرت صحيفة نيويورك تايمز تحقيقاً في 15 نيسان الحالي، نص على أن نتائج التحقيقات التي قامت بها اللجنة التابعة للكونجرس الامريكي عام 2002 استبعدت “تورط كبار المسؤولين السعوديين أو جهات حكومية سعودية في تمويل المنظمة” – تنظيم القاعدة-، وبحسب نقاد فإن هذا يتيح احتمالات تورط السعودية في هجمات سبتمبر عبر شخصياتٍ أو جهاتٍ من مستوياتٍ دنيا، لا سيما أن خمسة عشر شخصًا من التسعة عشر الذين نفذوا الهجمات كانوا سعوديين. وبكل الأحوال لم يتح للسعودية الدفاع عن نفسها نظرًا لأن إدارة بوش ومن بعدها إدارة أوباما أبقت 28 صفحة من التحقيقات قيد السرية بحجة حماية أعمالها الاستخباراتية لكشف المشبوهين بأعمال إرهابية. رد الفعل السعودي ذكرت صحيفة نيويورك تايمز يوم الجمعة أن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير قال أن بلاده ستضطر إلى بيع سندات خزانة بقيمة تصل إلى 750 مليار دولار وأصول أمريكية أخرى، إذا أقر الكونجرس مشروع القانون، وذلك لتلافي خطر تجميد هذه الأصول من قبل المحاكم ...

أكمل القراءة »