الرئيسية » أرشيف الوسم : بريطانيا

أرشيف الوسم : بريطانيا

شرخ في العائلة الملكية البريطانية: الأمير هاري وزوجته يتنازلان عن مهامهما الملكية

قال الأمير البريطاني هاري ، حفيد الملكة إليزابيث، إنه وزوجته الأميركية ميغان ماركل يعتزمان التخلي عن مهامهما كعضوين بارزين في العائلة الملكية في بريطانيا والعمل من أجل تحقيق الاستقلال المالي. وقال الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل في بيان نشراه على تطبيق “إنستغرام”: “بعد عدة أشهر من التفكير والمناقشات الداخلية، اخترنا أن نجري تحولا هذا العام، والبدء في تشكيل دور جديد داخل هذه المؤسسة”. وأضافا: “نعتزم التراجع كعضوين بارزين في العائلة المالكة، والعمل لنصبح مستقلين مادياً، مع الاستمرار في تقديم الدعم الكامل لصاحبة الجلالة الملكة”. وأشار هاري وميغان إلى أنهما “يخططان الآن لتحقيق توازن في الوقت الذي يمضيانه بين بريطانيا وأميركا الشمالية، مع مواصلة احترام واجبهما تجاه الملكة والكومنولث”. وتابع البيان: “هذا التوازن الجغرافي سيمكننا من تربية ابننا على تقدير التقاليد الملكية التي ولد فيها، مع الحرص على منح عائلتنا المساحة اللازمة للتركيز على الخطوة المقبلة، بما في ذلك إطلاق كيان خيري جديد”. واختُتم البيان بالقول: “نتطلع إلى مشاركة التفاصيل الكاملة لهذه الخطوة التالية المثيرة في الوقت المناسب، حيث نواصل التعاون مع صاحبة الجلالة الملكة، وأمير ويلز، ودوق كامبريدج وجميع الأطراف ذات الصلة. حتى ذلك الحين، يرجى قبول شكرنا العميق لدعمكم المتواصل”. ويحظى هاري وميغان بلقب دوق ودوقة ساسيكس، وشكلت علاقتهما العاطفية محور اهتمام وسائل الإعلام البريطانية والعالمية، بسبب نمط حياتهما المختلف تماماً عن بعضهما البعض، والانقسامات التي أثارتها علاقتهما في العائلة المالكة. وذكرت تقارير صحفية أن العلاقة بين الاثنين، تسببت في شرخ بالعلاقة بين الأمير هاري وأخيه الأكبر الأمير وليام، اللذين لطالما جمعت بينهما علاقة وثيقة. وخلال فترة عيد الميلاد، بدلاً من أي يمضي الأمير هذه المناسبة مع العائلة المالكة كما هو متعارف عليه، قرر الابتعاد مع ميغان وابنهما الرضيع آرتشي، والسفر إلى كندا لمدة 6 أسابيع، حيث عاشت ميغان بضعة سنوات خلال عملها كممثلة في المسلسل الشهير “سوتس”. وظهر الخلاف إلى العلن، عندما ألقت الملكة إليزابيث، خطاب عيد الميلاد، وهو خطاب متلفز تلقيه سنوياً على البريطانيين. وظهرت الملكة في الخطاب وبجوارها مجموعة من الصور لجميع أفراد العائلة الملكة الأساسيين، وهم زوجها الأمير فيليب، ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: عملية طعن في لندن .. الشرطة تصيب رجل بإطلاق نار وتعتقل آخر

أُصيب عدد من الاشخاص بجروح الجمعة إثر عملية طعن وقعت على جسر لندن الشهير في وسط العاصمة البريطانية وتم توقيف شخص كما أعلنت الشرطة. وأفادت شرطة لندن أنها تلقّت بلاغاً بشأن وقوع عملية طعن الساعة 13:58 (بتوقيت غرينيتش) في المنطقة قرب جسر لندن، التي شهدت اعتداء إرهابياً في حزيران/يونيو 2017 أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص. في هذا الفيديو تظهر عدة لقطات لتعامل الشرطة البريطانية مع المهاجم أو المهاجمين وقالت الشرطة “تم اعتقال رجل. نعتقد أن عدداً من الأشخاص أصيبوا بجروح”. وأشارت شرطة لندن إلى أنها تتعامل مع الحادثة على أنها “مرتبطة بالإرهاب” كـ”إجراء احترازي” فيما أكدت أنها أصابت رجلاً بإطلاق النار عليه في إطار الحادثة. من جهته، أكّد رئيس الوزراء بوريس جونسون “يتم إبلاغي بآخر التطورات المرتبطة بالحادثة في جسر لندن وأريد أن أشكر الشرطة وجميع أجهزة الطوارئ على استجابتها الفورية”. بدورها، أعربت وزيرة الداخلية بريتي باتيل عن “قلقها الشديد” حيال التطورات الأخيرة في العاصمة البريطانية. الإرهاب العابر للقارات والأديان… هل ستتحول الذئاب المنفردة إلى مجموعات قاتلة؟ وأفاد مراسل “بي بي سي” الذي كان في المكان لدى وقوع الحادثة أنه رأى ما بدا وكأنه مشاجرة بين مجموعة من الرجال ثم سمع طلقتين ناريتين ورأى شخصاً أجبر على الانبطاح أرضاً. ووقعت الحادثة في الجانب الشمالي من الجسر حيث تم إبعاد الناس سريعاً، بحسب صور على وسائل التواصل الاجتماعي. اللاجىء السوري المتهم بالإرهاب كان “يصنع القنبلة على سبيل التجربة” وأكّد جهاز الإسعاف في لندن أن فرقه وصلت إلى الموقع وأعلنت عن “حادثة كبيرة”. وتم إخلاء محطة جسر لندن، جنوب الجسر، بحسب ما أفادت شرطة المواصلات البريطانية، بينما أقيم حاجز حول سوق بورو. وأظهر تسجيل على تويتر تم تصويره من حافلة ما يبدو أنهما شرطيان مسلّحان يوجهان مسدسيهما باتّجاه رجل على الأرض. وأظهرت صور أخرى نشرها مستخدم آخر على الموقع المشهد ذاته. المصدر: (فرانس برس) اقرأ/ي أيضاً: ليلة مرعبة لفتاة لندنية تعرضت لثلاث اعتداءات جنسية متتالية السجن المؤبد لرجل دفع ورمى رجل مسن ...

أكمل القراءة »

استطلاع: قرابة 40% من الموظفين في بريطانيا يدعون المرض للتغيب عن العمل

يتمارض قرابة 40 % من الموظفين في بريطانيا عندما يحتاجون إلى يوم عطلة إضافي، بحسب استطلاع أجرته شركة “كوم ريس” لصالح بي بي سي. وأقر المشاركون في الاستطلاع بأنهم قد يكذبون بشأن مرضهم، وأنه لا مانع لديهم في الحصول على ثناء مقابل عمل قام به آخرون. وتزيد نسبة الكذب بين الموظفين الأصغر سناً، لكنهم أكثر استعداداً للدفاع عن زملائهم. وبحسب المكتب الوطني للإحصاءات في بريطانيا، يحصل الموظف على متوسط أربعة أيام عطلة مرضية سنوياً. ومن أبرز ما ذكر لتبرير التغيب عن العمل لسبب مرضي خلال 2018: نزلات البرد، والآلام المرتبطة بالعظام والعضلات، كأوجاع الظهر، ومشاكل تتعلق بالصحة النفسية، بالإضافة إلى أسباب “أخرى”. لكن لم تتضمن الإحصاءات الرسمية حالات التمارض. وجاءت تلك النتائج في إطار استطلاع شمل 3655 شخصاً في المملكة المتحدة، تتجاوز أعمارهم 16 سنة. هواجس حول المرض التستر على الزملاء وعلاوة على التمارض، كشف الاستطلاع أن الموظفين في بريطانيا عادة ما يميلون للتستر على زملائهم الذين يتمارضون. وأظهر أن 66 % من المشاركين في الاستطلاع قد لا يخبرون رؤساء العمل عمن يتغيب دون أن يكون مريضاً. وتقول الأخصائية النفسية، هايلي لويس، إن هناك حاجة للثقة بين الموظف ومديره، كي يخبر الأول الثاني أنه بحاجة لراحة. وقد تقلّ الثقة بين الطرفين إن ساءت العلاقة بينهما. وأشارت إلى أن الموظف يتأثر بتصرفات مديره، قائلة: “يبحث الموظفون عن نموذج يحتذى به، فإذا كان رؤساء العمل يحرصون على عدم التغيب، ولا يأخذون استراحة، ويتناولون الغذاء على مكاتبهم، فسيعزز ذلك فرضية عدم قبول الحصول على استراحة”. وأضافت أن هذا يجعل الموظف لا يفكر إلا في التمارض. 850 ألف دولار لإعادة البصر: الشركات الطبية مستمرة باستغلال المرضى وتزيد نسبة الرجال الذين يقبلون الحصول على ثناء نظير عمل لم يقوموا به بمقدار الضعف بالمقارنة مع النساء. وبحسب الاستطلاع، يميل الموظفون الأصغر سناً للدفاع عن المرأة في مكان العمل. إذ أبدى عدد أكبر بين الموظفين الأصغر من 34 سنة استعداداً أكثر للتدخل أو الحديث مع المديرين الكبار إذا ...

أكمل القراءة »

إسطنبول: العثور على جثة “جيمس لو ميسورير” الحائز على وسام الإمبراطورية البريطانية لـ “خدماته لمنظمة الخوذ البيضاء”

على مقربة من مكتبه في إسطنبول، عُثر على جثة ضابط سابق في المخابرات الحربية البريطانية كانت الملكة قد كرمته على عمله مع منظمة الدفاع المدني المعروفة باسم “الخوذ البيضاء” في سوريا. وقالت مصادر من جماعة الخوذ البيضاء لبي بي سي إنه وفي الساعات الأولى من يوم الاثنين 11 تشرين الثاني/ نوفمبر اكتُشفتْ جثة جيمس لو ميسورير ، الحائز على وسام الإمبراطورية البريطانية برتبة ضابط عام 2016. وكان جيمس لو ميسورير قد أسس جماعة للاستجابات الطارئة معروفة باسم “ميدي للإنقاذ”، والتي تتولى تدريب متطوعي الخوذ البيضاء. وبحسب مصادر الخوذ البيضاء، فقد عُثر على جثة جيمس لو ميسورير في حوالي الساعة 01:30 بتوقيت غرينيتش ملقاة على قارعة الطريق أمام مبنى مكتب تستخدمه جماعة “ميدي للإنقاذ”. ولم يتضح بعد سبب الوفاة. الخوذ البيضاء يُنظَر إلى لو ميسورير، الذي عمل أيضاً لصالح الأمم المتحدة، باعتباره أحد مؤسسي منظمة الخوذ البيضاء. وتعمل المنظمة، المعروفة أيضاً باسم الدفاع المدني السوري، على إنقاذ المدنيين الذين حاصرتهم الهجمات في مناطق سورية تخضع لسيطرة المعارضة. وفي عام 2016 حصلت المنظمة على جائزة لايفلي هود (نوبل البديلة) تقديراً “لشجاعتها المنقطة النظير، وتعاطفها ومشاركتها الإنسانية في إنقاذ المدنيين”. وفي وقت لاحق من العام نفسه رُشّحت الخوذ البيضاء لنيل جائزة نوبل للسلام. وتلقى لو ميسورير وسام الإمبراطورية البريطانية برتبة ضابط من الملكة تقديراً لـ “خدماته لمنظمة الدفاع المدني السوري وحماية المدنيين في سوريا”. المصدر: (بي بي سي) اقرأ/ي أيضاً: فيلم “ذي وايت هلمتس” عن منظمة الخوذ البيضاء يفوز بجائزة الأوسكار أصحاب “الخوذ البيضاء” في سوريا ضمن أربعة فائزين بجائزة نوبل البديلة “ستُبتر الأطراف، هذه ليست مشكلة. الجثة ثقيلة…” قصة موت خاشقجي المُعلنة في قنصلية بلاده عادت جثة السائح البريطاني إلى بلاده، لكن أعضاءه بقيت في مصر تهريب البشر: العثور على 39 جثة داخل شاحنة تبريد في بريطانيا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

تهريب البشر: العثور على 39 جثة داخل شاحنة تبريد في بريطانيا

أعلنت الشرطة البريطانية أنّ الجثث الـ39 التي عثر عليها في شاحنة تبريد في بريطانيا تعود إلى مواطنين صينيين، مضيفة أنّها فتحت تحقيقاً واسعاً لتحديد ظروف المأساة. والضحايا هم 7 نساء وفتاة و31 رجلاً. وتذكّر هذه المأساة بأخرى وقعت في حزيران/يونيو 2000 حين عثر على جثث 58 مهاجراً صينيين داخل شاحنة هولندية في ميناء دوفر البريطاني. وكان متوقعاً أن يتوجه مسؤولون من السفارة الصينية في بريطانيا إلى المكان، على بعد نحو 30 كيلومتراً شرق لندن، وفق السلطات الصينية. وفتحت الشرطة تحقيقاً واسع النطاق لتحديد ظروف الوفاة التي أثارت الرعب والسخط، بالإضافة إلى بروز دعوات لتعزيز مكافحة شبكات الهجرة غير القانونية. وأوقِف السائق في سياق التحقيق بجريمة قتل، وهو يبلغ 25 عاماً وينحدر من ايرلندا الشمالية. واكتشفت جثث الضحايا داخل حاوية شاحنة في منطقة غريز التابعة لإسيكس شرق لندن الأربعاء 23 تشرين الأول/ أكتوبر بعد وقت قصير من وصولها على متن عبّارة من بلجيكا. وتتبعت الشرطة مسار الشاحنة، موضحة أنّها دخلت المملكة المتحدة في 20 تشرين الأول/اكتوبر عبر مرفأ هوليهيد عند الشواطئ الغربية، آتية من دبلن. ثم استلمت الحاوية عند الساعة 12:30 ليلاً بالتوقيت المحلي (23,30 بتوقيت غرينتش، الثلاثاء) في بورفليت. ومن جانبها، قالت النيابة العامة البلجيكية التي فتحت بدورها تحقيقاً، إنّها “لا تعرف في الوقت الحالي متى صعد الضحايا” إلى الحاوية “وإذا كان ذلك قد تم في بلجيكا”. وأضافت أنّ التحقيق سيركّز على “المنظمين وكل شخص ضالع في عملية النقل”. وأشارت السلطات البريطانية إلى أنّ الشاحنة مسجلة في بلغاريا ولكنّها لم تعد إليها مجدداً منذ 2017. وبحسب الوكالة البريطانية لمكافحة الجريمة، فإنّ عدد المهاجرين الذين دخلوا بطريقة سرية إلى المملكة المتحدة على متن حاويات وشاحنات، ارتفع في السنوات الأخيرة. وفي تقارير حديثة لها، تشير الوكالة إلى “الاستخدام المتنامي للأساليب الأكثر خطورة”، انطلاقاً من مرفأي كاليه وزيبروج أو عبر نفق المانش. وفي آب/اغسطس 2015، توفي 71 مهاجراً، من سوريا والعراق وأفغانستان، في شاحنة تبريد في النمسا. المصدر: (فرانس برس) اقرأ/ي أيضاً: طريقة ...

أكمل القراءة »

وزير المالية يعلن موعد “الموازنة الأولى” لبريطانيا “بعد مغادرة الاتحاد الأوروبي”

أكد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مجدداً الاثنين على ضرورة أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في الموعد المحدد في 31 تشرين الأول/ أكتوبر، فيما تُستأنف محادثات بريكست مع بروكسل في أسبوع حاسم يمكن أن يحدد موعد وكيفية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وفي كلمة أمام البرلمان في لندن، عرضت الملكة اليزابيث الثانية برنامج جونسون التشريعي للعام المقبل وعلى رأسه الخروج من الاتحاد الأوروبي. وأكدت الملكة متحدثةً أمام النواب باسم رئيس الوزراء كما جرت العادة خلال عرضها لبرنامج الحكومة للدورة البرلمانية الجديدة، إن “أولوية حكومتي كانت دائماً ضمان خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي في 31 تشرين الأول/أكتوبر. حكومتي تعتزم العمل على وضع شراكة جديدة مع الاتحاد الأوروبي على قاعدة التبادل الحر والتعاون الودي”. وتخوض المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي مفاوضات حاسمة وشاقة في محاولة للتوصل إلى اتفاق انفصال، الأمر الذي اعتبر وزير الخارجية الإيرلندي سيمون كوفني أنه لا يزال “ممكناً” قبل موعد 31 تشرين الأول/أكتوبر. وقال نائب رئيس الوزراء الايرلندني سايمون كوفني الاثنين أثناء وصوله إلى لوكسمبرغ لإجراء محادثات مع وزراء خارجية الاتحاد “من الممكن التوصل لاتفاق هذا الشهر وربما هذا الأسبوع، لكننا لم نصل إلى ذلك بعد”. وأبدت لندن وبروكسل الأحد حذراً في الحديث عن فرص تحقيق خروج متفق عليه، إذ لم يحقق أي خرق بشأن مسألة الحدود الإيرلندية الهامة خلال مفاوضات مكثفة في عطلة نهاية الأسبوع في بروكسل. واعتبر مفاوض الاتحاد الأوروبي بشأن بريكست ميشال بارنييه أنه “لا يزال يتعين القيام بالكثير من العمل” للخروج من المأزق. وأعربت لندن عن الموقف نفسه. وصرّح متحدث باسم داونينغ ستريت أن “المحادثات بناءة لكن لا يزال هناك عمل كثير يجب القيام به”. وقت قليل وتتواصل الاثنين مفاوضات تقنية لكن الوقت يضيق أمام الطرفين. ويعقد القادة الأوروبيون الخميس والجمعة قمة أوروبية في بروكسل أُعتبرت أنها الفرصة الأخيرة لتفادي خروج بريطانيا بدون اتفاق بما يترتب عليه ذلك من تأثيرات بالغة. وقد يتفق الطرفان أيضاً على إرجاء ثالث لموعد الخروج ما قد يزيد من عدم ...

أكمل القراءة »

“متحف المهبل”.. بريطانيا تحتفي بجسد المرأة على طريقتها

من المقرر أن يفتتح ببريطانيا أول متحف في العالم مخصص بالكامل للمهبل. وسيفتح متحف المهبل ، الذي يقع في العاصمة لندن، أبوابه في 16 تشرين الأول/ نوفمبر، بعد حملة تبرع جماعية، بقيمة 50.000 جنيه إسترليني. ويهدف المتحف إلى التثقيف ورفع الوعي بالصحة المهبلية والفرجية ومحاربة العار. وتصف صاحبة الفكرة المتحف بأنه “أول متحف في العالم ينشأ ويجهز خصيصاً لتشريح أمراض النساء”. وسيضم متحف المهبل معارض فنية ومسرحيات وورش عمل، فضلاً عن تنظيم عروض كوميدية تتمحور حول المهبل. في عام 2017 قررت المخرجة “فلورنس شيشتر” تأسيس المتحف بعد اكتشاف المتحف الأثري في أيسلندا، الذي يضم أكبر عرض في العالم للأعضاء الذكرية للرجال، وليس هناك ما يعادله للفروج والمهابل. وقالت فلورنس إن الهدف من المتحف هو “محو وصمة العار حول الجسم وتشريح أمراض النساء” للجميع، بغض النظر عن عرقهم أو جنسهم أو ميلوهم الجنسية. ووجدت دراسة أعدتها مؤسسة “جو” الخيرية لسرطان عنق الرحم أن أكثر من ربع الفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 25 و 29 عاماً في بريطانيا يشعرن “بالحرج الشديد” من فحص عنق الرحم. وقالت فلورنس إن المتحف، الذي هو في جوهره مركز ثقافي، سيعد برامج “صديقة للأطفال” للأُسر والمدارس. كما سيقدم المتحف برامج توعية لضمان شعور الأطفال بعدم الحرج عند الحديث عن الأعضاء التناسلية الأنثوية في سن مبكرة. وقالت “عندما يخجلون من أجسادهم، يصبح من الصعب عليهم التحدث عنها. يتعلق الأمر بمحو العار عن هذا الجزء من أجسامهم، ومعرفة وظيفته وما يفعله”. وأضافت “هذا الجزء من الجسم هو الذي يجب الاحتفال به. المتحف طريقة رائعة لنشر رسالة مفادها أنه لا يوجد شيء مخجل أو مسيء حول المهابل والفروج”. وتعاون متحف المهبل أيضاً مع الكلية الملكية لأطباء التوليد وأمراض النساء، لإشراك النساء في نقاشات حول بعض المحرمات المجتمعية الموجودة حول صحة المرأة. وقالت الدكتورة أليسون رايت، نائبة عميد الكلية: “تشترك كلتا المنظمتين في مهمة مشتركة تتمثل في نشر المعرفة وزيادة الوعي بالتشريح النسائي والصحة”. وأضافت “نعتقد أن المتحف سيكون ميزة كبيرة ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: محتج يرشق زعيم حزب البريكسيت البريطاني بـ “ميلك شيك” على أعتاب الانتخابات الأوروبية

اندفع شاب بريطاني بسرعة نحو زعيم حزب بريكست البريطاني نايجل فاراج ليرشقه بكأس “ميلك شيك”، أثناء سيره نحوتجمعٍ انتخابي لحزبه في مدينة نيوكاسل. فاجأ أحد الشبان المحتجين السياسي البريطاني نايجل فاراج في أثناء حديثه إلى الصحفيين، بأن سكب مشروب الحليب المخفوق على ملابسه بسرعة، واستسلم الشاب ببساطة بعدها مباشرةً للشرطة التي ألقت القبض عليه، بينما تابع فاراج سيره مبتعداً محاطاً بمرافقيه والصحفيين والأمن بملابسه المتسخة بالكامل.ويظهر الفيديو المرفق الحادثة كما يظهر أصوات معارضين آخرين تابعوا السير حول نايجل وملاحقته بضحكاتهم العالية والساخرة خلال مغادرته المكان. وبدا زعيم حزب Brexit غاضبًا بعد الحادث ، وسمع صوته يتمتم “إنه فشل كامل” بينما قاده فريقه الأمني بعيدًا. يذكر أن حوادث مهاجمة السياسيين بالميلك شيك قد تكررت عدة مرات خلال الأيام الماضية مما دفع بالشرطة البريطانية إلى حظر بيعه قرب تجمع حاشد لحزب بريكست، تحسباً لقيام المتظاهرين بشرائه ومهاجمة شخصيات الحزب به. إلا أن هذا لم يحل دون تعرض فاراج للهجوم. لمشاهدة الفيديو اضغط هنا اقرأ/ي أيضاً: أوروبا تطلق حملة لمكافحة خطاب الكراهية ضد المهاجرين على أعتاب الانتخابات بالفيديو، بريطانيا تغادر الاتحاد الأوروبي والخسائر قد تكون كارثية انسحاب بريطانيا، وبوادر أزمة اقتصادية عالمية جديدة تلوح في الأفق محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هل يطيح اتفاق “بريكست” برئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي ؟

تواجه رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي ، اليوم تصويتاً في البرلمان على سحب الثقة في قيادتها. وقالت ماي في بيان في داونينغ ستريت إنها قبلت التحدي وستشارك في التنافس بكل ما لديها. ومن المقرر أن يصوت أعضاء البرلمان من حزب المحافظين على هذا فيما بين الساعة 18:00 والساعة 20:00، بحسب توقيت غرينتيش. ويأتي التحدي لمنصب ماي في أعقاب بلوغ النصاب القانوني، وهو 48 خطاباً بطلب إجراء التصويت من أعضاء البرلمان. وقد تعرضت ماي، التي تولت رئاسة الوزراء بعد فترة وجيزة من التصويت على استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 2016، للانتقاد من أعضاء في حزبها بسبب خطة الخروج التي تفاوضت بشأنها مع دول الاتحاد. وفي وقت سابق، أعرب مؤيدون لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) في حزب المحافظين لبي بي سي، عن ثقتهم في الحصول على الدعم الكافي لبدء تصويت سحب الثقة من ماي. وعلمت بي بي سي أن العضو البارز في حزب المحافظين، سير غراهام برادي، قد طلب مقابلة رئيسة الوزراء الأربعاء. ما هي الخيارات المحتملة؟ ولا يعرف حتى الآن متى ستعلن نتيجة التصويت السري، ولكن ماي ستحتاج إلى الحصول على الأغلبية للفوز في التصويت. وإذا فازت ماي في التصويت فلن يستطيع أحد تحديها على منصبها قبل أقل من عام. وإن لم تفز في التصويت فستكون هناك منافسة على قيادة حزب المحافظين، لا تستطيع رئيسة الوزراء المشاركة فيها. وهناك خيار آخر، وهو إذا فازت ماي بعدد قليل من الأصوات، فإنها قد تقرر التنحي عن قيادة الحزب. ونظرا لأن حزب المحافظين هو أكبر حزب في البرلمان، فإن من يتولى قيادته يتوقع أن يكون رئيساً للوزراء. وإذا أطيح بتيريزا ماي من قيادة الحزب، فإنه يتوقع بقاؤها في منصبها رئيسة للوزراء حتى ينتخب زعيم جديد للحزب، خلال عملية يمكن أن تستغرق ستة أسابيع. وإذا ترشح أكثر من مرشح لقيادة الحزب فسيعقد الحزب سلسلة من عمليات التصويت لاختيار اثنين ليصوت عليهما أعضاء الحزب. ولا يتوقع اختيار زعيم جديد للحزب قبل يناير/كانون الثاني، ...

أكمل القراءة »

المراهق السوري الذي تعرض للتنمر: “آمل ألا يتعرض “الجاني” لأي أذى أو عنف بسبب مافعل.”

تفاصيل جديدة تُكشف حول حادثة التنمر التي تعرض لها المراهق السوري على يد فتى بريطاني متنمر في مدرسته ببريطانيا. يبدو أن والدة الجاني سبق أن أدينت بارتكاب جريمة عنصرية أمام ولديها ومن بينهما المتنمر في العام الماضي. أثار الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيام غضباً عالمياً كبيراً، حيث يصور المراهق السوري اللاجئ، جمال (15 عاماً)، وهو يتعرض للتنمر في ملعب مدرسته في بلدة هدرسفيلد ببريطانيا. إذ قام فتى متنمر (16 عاماً) بضربه، وسكب المياه على وجه بعد أن رماه أرضاً، وعندما نهض جمال ليسير بعيداً، تابع المتنمر تهديداته. ويبدو أن الحادثة العنصرية العنيفة غير جديدة على عائلة الفتى المتنمر. فقد أدينت والدته بالعنصرية العام الماضي في شهر آذار/مارس، بعد أن تشاجرت مع صاحب أحد المطاعم، بسبب تنبيهه لها على تصرفها السيء في المطعم، حيث قامت بإلقاء القمامة على أرض المطعم. فما كان منها إلا أن بدأت بشتمه، ثم صفعته، وبصقت في وجهه، وصرخت عالياً بقولها له: “أنت إرهابي”. الأمر الذي دفع صاحب المطعم لإبلاغ الشرطة، فاعتقلت المرأة وأدينت بارتكاب جريمة عنصرية، وغُرمت بدفع مبلغ مالي وقدره 162 جنيهاً استرلينياً، أي ما يعادل 181 يورو. وكان صاحب المطعم قد صوّر الواقعة التي حصلت بحضور ولديها (ومن بينهما المتنمر)، ونشر مقطع الفيديو على حسابه الخاص في الفيسبوك، غير أن الشرطة طلبت منه حذف المقطع من الموقع ومن هاتفه المحمول أيضاً. بحسب ما نشره موقع “ميرور” البريطاني. Disgusting and cowardly behaviour by school bully 😓 It is of a Syrian refugee who has been bullied constantly in Almondbury High School, who have failed to take any necessary action to stop this #notobullying #brbnow pic.twitter.com/xdvajIbacy — BRB NOW (@brb_now) November 27, 2018 الشرطة البريطانية تتابع حادثة الاعتداء التي تعرض لها المراهق السوري. وتلاحق المتنمر البريطاني بتهمة “الاعتداء العنصري”، غير أن الآثار النفسية التي نتجت عن ذلك التنمر والإحراج الذي شعر به جمال بعد انتشار الفيديو بشكل جنوني على مواقع التواصل الاجتماعي، ما تزال تقلق حياة المراهق السوري، الذي فر هارباً مع ...

أكمل القراءة »