الرئيسية » أرشيف الوسم : الهواتف الذكية

أرشيف الوسم : الهواتف الذكية

شيفرات ورموز خاصة بإعدادات الهواتف الذكية

تزداد وظائف الهواتف الذكية من جيل إلى آخر ومن طراز إلى آخر، حتى بات من الصعب معرفة كيفية تشغيل هذه الوظائف أو تعطليها. لكن يوجد الكثير من الميزات الرائعة المخفية في القوائم، التي لا تصل إليها إلا بشيفرات محددة. كان لهواتف آيفون دوراً مهماً في ثورة وسائل الاتصال الحديثة، ومنذ أول هاتف آيفون بات التنافس محموماً في عالم الهواتف الذكية. إذ باتت الشركات المختلفة المنتجة للهواتف الذكية تتسابق في طرح موديلات جديدة تحتوي على مزايا وإمكانيات جديدة. لكن في الوقت ذاته لم يعد من السهل على المستخدم إيجاد العديد من هذه المزايا الرائعة. في داخل قوائم التنصيب والضبط يمكن العثور على جملة من المزايا الحقيقية المخفية التي لا بد لكل مستخدم لأحد الهواتف الذكية أن يعرفها بالضرورة. غير أن بعض هذه المزايا لا يمكن تشغيلها إلا برموز أو شيفرات معينة. يجب إدخال الرموز التي تسمى رموز GSM في الهاتف المحمول من خلال حقل الأرقام، ما يقود إلى تشغيل الوظائف مباشرة عبر الشبكة. هناك يجب إدخالها في تطبيق الهاتف وتأكيدها من خلال النقر على أيقونة الاتصال الخضراء في الهاتف. لكن يجب الانتباه هنا إلى أن بعض الرموز محظورة من قبل الشركات المشغلة لشبكات الاتصال، لذلك تظهر كرسالة تبليغ عن خطأ ما. ما هي هذه الشيفرات؟ فيما يلي أهم الشيفرات أو الرموز التي يمكن إدخالها من خلال حقل الأرقام: الاتصال بشكل مجهول إذا كنت ترغب في الاتصال برقم ما دون الكشف عن هويتك ورقم هاتفك، فيمكنك تحقيق ذلك بواسطة الشفرة أو الكود #31# قبل رقم الهاتف الذي يتم إدخاله عادةً. وعلى الناحية العملية يمكن خزن الرقم في قائمة جهات الاتصال مسبوقاً بالكود المذكور في أعلاه، فتتصل دائماً بهذا الرقم بشكل مجهول. إظهار رقم هاتفك لجهة اتصال واحدة فقط السيناريو المعاكس ممكن أيضاً. إذا قمت بتشغيل الإعدادات الموجودة من أجل إخفاء رقم هاتفك، فسيظل رقمك ظاهراً لجهة اتصال محددة، وذلك إذا قمت بضبط الرمز *31# قبل رقم الهاتف المطلوب. كما يمكن خزن رقم جهة ...

أكمل القراءة »

ضوء شاشة هاتفك الذكي قد يلحق أضرار كبيرة بعينيك

في الوقت الذي تُواصل شركات الهواتف الذكية تحقيق أرباحٍ خياليةٍ في كل سنة، حذرت دراسة حديثة من خطورة استعمال هذا النوع من الهواتف خصوصاً في الظلام، مؤكدة أن ضوء الهواتف الذكية الأزرق يُلحق أضراراً كبيرة بالعين. يشهد العالم منذ سنوات تطوراً كبيراً في مجال التكنولوجيا، التي تُواصل بشكل مطرد اختراع أدوات تُسهل طريقة عيش الناس، وتمنحهم إمكانية الرفع من جودة حياتهم، التي أصبحت بشكل أو بأخر مرتبطة بالتطور العلمي. وتأتي الهواتف الذكية على رأس الأدوات التكنولوجية، التي يستعملها ملايين الناس في أرجاء متفرقة حول العالم، إذ تتمتع هذه النوعية من الهواتف بمميزات عديدة تجعلها محط إعجاب الناس. غير أن استخدام الهواتف الذكية قد لا يخلو من مخاطر على صحة الإنسان، خصوصا في الأوقات التي تسبق النوم. وفي هذا الشأن، توصلت دراسة حديثة إلى أن الضوء الأزرق، الذي يخرج من الهواتف الذكية، يمكن أن يُودي إلى الحاق الضرر بالعين، وفق ما أشار إليه الموقع الألماني “هايل براكسيس”، نقلاً عن دراسة صادرة في المجلة العلمية المُتخصصة “Scientific Reports”. وأوضحت الدراسة الصادرة عن جامعة “توليدو” بولاية أوهايو الأمريكية، أن الجزيئات في شبكية العين تمتص الضوء الأزرق الذي يخرج من الهواتف الذكية وتتسب في إنتاج مادة كيميائية سامة، والتي تقتل بعد ذلك الخلايا، وأضافت الدراسة أن هذا الضرر الذي يلحق بالأعين، ربما يقود إلى ظهور بقع كبيرة في مجال رؤية العين. وتابعت الدراسة، أن ظهور بقع كبيرة في مجال رؤية العين، من السمات المميزة لما يسمى بـ”التنكس البقعي” ( مرض يصيب العين ويؤدي إلى فقدان البصر، لأن شبكية العين تتعرض للضرر). وأفادت نفس الدراسة، أنه لا يتحتم على الناس استعمال الهاتف الذكي في الأماكن المُظلمة، وأردفت أن القيام بذلك ربما يُوسع من حدقة العين، ويتسبب بالتالي في وصول المزيد من الضوء الأزرق المؤدي إلى العين. وفي نفس السياق، نقل موقع “photonics” عن الأستاذ اجيتيه كارونيارتن، وهو من المشاركين في الدراسة قوله :”توضح دراستنا كيف أن الضوء الأزرق يؤثر على العين. ونأمل أن يؤدي ذلك إلى علاجات ...

أكمل القراءة »