الرئيسية » أرشيف الوسم : اللاجئين (صفحة 30)

أرشيف الوسم : اللاجئين

متطرفون يحتلون بوابة براندنبورغ في برلين احتجاجًا على سياسة اللجوء

احتلت مجموعة من اليمينين بوابة براندبورغ الشهيرة في برلين لفترة وجيزة، احتجاجًا على سياسة المستشارة الألمانية بخصوص اللاجئين. ويتزامن ذلك مع اليوم المفتوح للحكومة الألمانية الذي يحمل هذا العام شعار “الهجرة والاندماج”. قام نشطاء يمينيون متطرفون ينتمون “لحركة المدافعين عن الهوية” اليمينية، باحتلال بوابة براندنبورغ في العاصمة الألمانية برلين، لفترة وجيزة تعبيرا عن احتجاجهم على سياسة اللجوء التي تتبعها الحكومة الألمانية. وقام حوالي 15 شخصا يوم السبت 27 آب/أغسطس 2016، بتسلق حامل شعار المدينة. وكانت هذه المجموعة التي تخضع للرقابة من جانب هيئة حماية الدستور (الأمن الداخلي)، ذكرت على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنها ستتخذ يوم الباب المفتوح للحكومة الألمانية، -الذي ينظم هذا العام تحت موضوع “الهجرة والاندماج” كمناسبة لتنظيم احتجاج- وتتهم هذه الجماعة اليمينية الحكومة بقيادة المستشارة ميركل، بتجاوز القانون في السياسة التي تتبعها بشأن اللاجئين. وبعد ساعة من تسلق الشعار، هبط المحتجون مرة أخرى بناء على طلب الشرطة. ووجه ميشائيل ميلر رئيس حكومة ولاية برلين وفرانك هينكل وزير الداخلية فيها إدانة شديدة اللهجة للقائمين بهذه الفعالية. وقال ميلر وفقا لبيان صدر اليوم: “مما يثير الاشمئزاز، أن يحاول أعداء الديمقراطية بمثل هذه الأعمال أن يصادروا هذا الشعار لهم، بينما هو شعار لألمانيا ذات القيم الديمقراطية والسلمية والانفتاح على العالم”. وأضاف ميلر قائلاً، إنه لعلامة جيدة أن يعبر المارة عن رفضهم الواضح، من خلال الهتافات التي أطلقوها ضد هذه الجماعة، بينما عبر هينكل عن ذات الرأي حين قال: “إنه لأمر صادم أن يحاول اليمينيون تلويث الشعار المعروف عالميًا بما فعلوه”. وفي سياق متصل، تلتقي المستشارة الألمانية يوم الأحد، مع زوار فعالية اليوم المفتوح الذي تنظمه الحكومة الألمانية لهذا العام. وتقوم المستشارة، وهي أيضًا رئيسة حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي، داخل مقر المستشارية بتحية هؤلاء الضيوف وتتجول معهم بين أروقة المقر. كما يجيب أعضاء آخرون بالحكومة الألمانية على أسئلة الزوار، ومنهم نائب المستشارة وزير الاقتصاد زيغمار غابريل، ووزير المالية فولفغانغ شويبله، ووزير الزراعة الاتحادي كريستيان شميت. وتحمل فعالية اليوم المفتوح للحكومة الألمانية هذا العام ...

أكمل القراءة »

تكريم مراقبة تذاكر ألمانية نقلت عائلة سورية لاجئة إلى الدرجة الأولى

تكريم موظفة قطارات ألمانية ساعدت عائلة لاجئة سورية أمام إساءة عنصرية مباشرة. في بداية عام 2016، على الطريق من مدينة “زيغن” إلى “إسن” في ألمانيا، كان يجلس في واحدة من مقصورات القطار نحو 40 إلى 50 لاجئاً. وهو ما لم يرق لأحد الركاب المسنين، حيث قام بشتم عائلة سورية لاجئة بقوله: “لا أريد أن أجلس بجانب هذه الحزمة من الوضيعين”. عندها قامت مراقبة التذاكر “لينا صوفيا نوبه” البالغة من العمر 46 سنة، بالتعامل مع الوضع بحنكة أدت إلى حصولها بعد ذلك بعدة أشهر، على لقب “عاملة القطارات العطوفة لعام 2016”. شبيغل أونلاين: سيدة “نوبه”، أنت تعملين منذ سنوات لدى شركة النقل والقطارات “أبيليو”. ولكن اللقب الذي حصلتِ عليه جاء نظراً لطريقة تعاملك في يوم معين. ماذا حدث بالضبط؟ نوبه: كنت أهمّ بالتحقق من تذاكر المسافرين، وإذ بالأجواء تصبح فجأة متعكرة للغابة وتعم الضجة في إحدى مقصورات القطار. وقتها سمعت رجلاً يشتكي من كونه مضطراً للجلوس بجانب عائلة لاجئة، بقوله بصوت عالٍ: “بجانب هذه الحزمة من الوضيعين لا أريد أن أجلس”. شبيغل أونلاين: كيف كانت ردة فعلك وردة فعل الركاب الآخرين؟ نوبه: لم يحرك الركاب الآخرون ساكناً، ووجه الكثيرون أنظارهم إلى الخارج عبر نوافذ القطار. وهذا ما يحدث غالباً في هكذا حالات. عندها التفت إلى الرجال العجوز وقلت: “لديك كل الحق. فالوضع غير مقبول –  بالنسبة للركاب المجاورين لك”. وبعد ذلك قمت بنقل العائلة فوراً إلى مقصورة الدرجة الأولى. شبيغل أونلاين: ألم تكوني خائفة؟ نوبه: لا، لم أكن خائفة. لكن المرء يشعر بالطبع بعدم الراحة، فالموقف ليس جميلاً. في عملنا هذا ينبغي على المرء أن يكون مرناً. والركاب لديهم شخصيات مختلفة، ينبغي على المرء التمكن من التعامل والتجاوب معها. وأنا من نوعية أولئك الأشخاص الذين يتحدثون بشكل مباشر، وهو ما يفيدني في عملي. شبيغل أونلاين: هل تحدث غالباً حالات كهذه؟ نوبه: بالتأكيد. فهناك ركاب مشاكسون، سكارى، مشاغبون… إنه أمر طبيعي في العمل. ولكن حالة كتلك التي حدثت مع الرجل العجوز والعائلة السورية ...

أكمل القراءة »

بسام طيبي، عن أسباب قلق المهاجرين القدامى في ألمانيا

يقيم الأستاذ بسام طيبي في ألمانيا منذ أربعة عقود، وهو من أصول سورية، حيث عمل لسنوات طويلة كأستاذ للدراسات السياسية بجامعة غوتينغن. في حواره مع دوتشي فيلليه، عبر طيبي عن رفضه لسياسة الأبواب المفتوحة للهجرة إلى ألمانيا، واعتبر أن المستشارة أنغيلا ميركل في تصريحها “سننجح في ذلك” لم تتبع منهجًا سياسيًا وإنما كان مجرد شعار فقط. يقول طيبي “أنا مسلم” ومن الخصوصيات المهمة للإنسان في القرآن أن للإنسان عقل وينبغي أن يتعلم من خلاله. ميركل لا تتحدث بعقلانية، فهي تقول: “سننجح في ذلك”. مما جعلني أتساءل “في أي بلد أنا موجود؟ هناك عقلانية في وطني سوريا أكثر من ألمانيا”. يرى طيبي أنه يتوجب على ميركل أن تعلم أنه هناك 65 مليون لاجئ في العالم، حسب إحصاءات الأمم المتحدة. أغلبيتهم في إفريقيا والشرق الأوسط ويريدون التوجه إلى أوروبا. لكن لا يمكن استقبالهم، قد أكون مستعدًا لقبول مليون أو ثلاثة ملايين. فالقضية ليست مرتبطة بالأخلاق بل بالسياسة. ولا يتم شرح السياسة من خلال الأخلاق. السياسة هي النظرة الثاقبة في الأمور، لكن السيدة ميركل لا تولي ذلك أي اهتمام. وهي تقول أنه ليس هناك في الدستور الأساسي ما يسمح بتحديد عدد المرحبين بهم من بين اللاجئين. ليس هناك قوانين تنطلق من أرقام ونسب. في هذا الوضع أرى أنه يتم النظر إلي وكأني شخص غبي. عبارة “سننجح في ذلك” ليست هي الحل وهي تمثل فقط موقفا أخلاقيا. ألا يجب عليك أن تكون مسرورا بالاستعداد الكبير للألمان باستقبال مواطني بلدك من دون تحديد عددهم؟ يجيب طيبي على هذا التساؤل بالقول: أنا إنسان عقلاني وليس فيلسوف أخلاقي. قبل أيام تعرفت على حوالي عشرة سوريين في ثلاث مجموعات، وتحدثت معهم. أعجبني اثنان منهم، في 18 من العمر، إنهما في مرحلة تعليمية و يودان التأهل لمهنة. هؤلاء يجب احترامهما. مثل هؤلاء السوريين أعانقهم وأرحب بهم. ولكن “من بين الوافدين إسلاميون متطرفون“ وهؤلاء يريدون إقامة دولة دينية في ألمانيا. ويعتبرون أن: الأرض ملك لله وألمانيا أيضًا ملك لله. وقد قدم الإله ألمانيا لنا كهدية وسنطبق ...

أكمل القراءة »

الجيش الألماني يدرب لاجئين سوريين من أجل إعادة الإعمار

يبدأ الجيش الألماني يوم الإثنين المقبل 29 آب/ أغسطس 2016، مشروعًا لتدريب عشرات اللاجئين السوريين، بغية تأهيلهم لبناء بلدهم سوريا بعد إنتهاء الحرب وعودة الأمن والسلام. وسيتم تدشين مشروع تدريب الجيش للاجئين في إطار التأهيل والتدريب، في ستة مواقع ألمانية، وسيغطي مجالات مهنية وتقنية مختلفة، بحيث يتناول فعاليات تتعلق بإعادة بناء بلادهم سوريا في المستقبل. وأعلن الجيش الألماني “بوندسفير” يوم الخميس 25 آب \ أغسطس، إن حوالي 120 لاجئًا، سيشاركون في هذه الدورات التدريبية لمدة أربعة أسابيع، يتدربون خلالها على محاور ومهارات معينة “وفقًا لمستويات التأهيل الحرفي الألمانية”. وأضاف الجيش، أن المجالات التي يجري فيها التدريب هي التقنية والبناء والحرف، ليتسنى للمتدربين المشاركة بفاعلية في إعادة بناء سوريا ما بعد الحرب. وستوقع وزيرة الدفاع أورزولا فون دير لاين، بمناسبة بدء هذا المشروع الرائد يوم الخميس المقبل، اتفاقية تعاون في هذا المجال مع رئيس الوكالة الاتحادية للعمل فرانك يورغن فيزه، في مدينة إنغولشتات. وأفاد الجيش أنه في حال نجاح هذا المشروع فسوف تنظم دورات أخرى مماثلة. دوتشي فيلليه محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو: ماذا يعني ازدياد اللاجئين السوريين الحاصلين على الحماية الثانوية

يعرض الفيديو تقريرًا عن الوضع الحالي الذي يعانيه اللاجئون السوريون الذين حصلوا على الحماية الثانوية أي الحماية المحدودة. ويعني هذا للمعنيين بالأمر، أن هؤلاء اللاجئين لن يتمكنوا بادئ الأمر من استقدام أسرهم إلى ألمانيا (لم الشمل). محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا ستستقبل مئات اللاجئين كل شهر دعمًا لبرنامج أوروبي

قال وزير الداخلية الإيطالي أنجلينو ألفانو، يوم الثلاثاء إن ألمانيا وافقت على إيواء مئات المهاجرين الذين منعوا من البقاء في إيطاليا، في تحرك قد يحيي برنامجًا لإعادة التوطين في الاتحاد الأوروبي. وفي إطار اتفاق لتخفيف الضغط على الدول التي تقع على حدود الخارجية لأوروبا، وسط أزمة المهاجرين، وضعت المفوضية الأوروبية خطة العام الماضي بهدف نقل آلاف من الوافدين الجدد، من إيطاليا واليونان إلى دول أخرى في الاتحاد الأوروبي. وقد جرى بموجب الخطة، إعادة توطين ما يصل إلى 40 ألف مهاجر من إيطاليا على مدى عامين، لكن حتى الآن لم ينقل سوى بضع مئات، في ظل عزوف دول كثيرة بالاتحاد الأوروبي عن استقبال طالبي اللجوء واللاجئين. وقال ألفانو لتلفزيون لاريبوليكا “حتى الآن منيت عملية إعادة التوطين بفشل ذريع.” وتابع: “لكن اليوم سمعنا بأنه بدءًا من سبتمبر، سيذهب مئات اللاجئين كل شهر إلى ألمانيا. وإذا مضى كل شيء على ما يرام في ألمانيا، نعتقد أن الأمور ستمضي على ما يرام في دول أخرى.” وتظهر أرقام رسمية أن إيطاليا استقبلت أكثر من 420 ألف مهاجر، وصلوا في قوارب منذ بداية 2014. ويتحرك الكثير من الوافدين الجدد سريعًا متطلعين للوصول إلى الدول الأغنى، لكن قيودًا صارمة على المعابر الحدودية أبطأت وتيرة تدفقهم الأمر الذي أدى إلى تكدس المخيمات المتنقلة ومراكز اللاجئين في إيطاليا. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

استطلاع: غالبية الألمان ترى في اللاجئين تنوعًا يغني المجتمع

يرى 56% من الألمان أن المجتمع الألماني سيصبح أكثر تنوعًا من خلال تواجد اللاجئين، وهو رأي منتشر بالخصوص بين الشباب ولدى الفئة ذات التعليم العالي. كشف استطلاع رأي أنجزه معهد “إنفراتست ديماب” بطلب من مؤسسة دويتشه فيله الألمانية DW، ونشرت نتائجه اليوم الإثنين 22 أغسطس / آب 2016، أن غالبية الألمان (بنسبة 56%) ترى في تواجد اللاجئين والمهاجرين تنوعًا من شأنه إغناء المجتمع في ألمانيا. كما يرى 51% من الألمان أن الاقتصاد سيقوى من خلال اليد العاملة الجديدة التي يمثلها اللاجؤون. وأيضًا في هذه الحالة طغى التفاؤل بالخصوص لدى الفئة العمرية الشبابية ولدى الفئات ذات التعليم العالي. غير أن 58% من الذين استطلعت آراؤهم، عبروا عن مخاوفهم من أن تؤدي سياسة اللجوء التي تنهجها المستشارة أنغيلا ميركل إلى ازيداد المخاطر الارهابية، فيما وصلت هذه النسبة 89% لدى أنصار حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي. في سياق متصل يرى حوالي نصف الألمان (51%)، أن النظامين الاجتماعي والتعليمي لن يكون بوسعهما استيعاب أعداد اللاجئين الذين وصلوا البلاد. وبلغت هذه النسبة 84% لدى أنصار حزب البديل. دوتشي فيلليه. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الطريق الجديد للاجئين نحو ألمانيا يمر عبر سويسرا

ذكرت تقارير صحفية أن سويسرا معرضة حاليا لخطر أن تصبح دولة عبور جديدة للاجئين في طريقهم للوصول إلى ألمانيا. وأوضحت صحيفة “نويه تسوريشر تسايتونج آم زونتاج” السويسرية الأسبوعية في عددها الصادر يوم الأحد، أن عدد المهاجرين الذين حاولوا الدخول إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية عبر هذا الطريق ازداد بشكل كبير. وأشارت الصحيفة إلى بيانات الشرطة الاتحادية التي تقول إن 3385 شخصًا، وصلوا إلى ألمانيا بطريقة غير شرعية عبر سويسرا منذ بداية العام الجاري، أي ما يزيد على ما تم رصده في عام 2015 بنسبة 40 بالمئة. ونقلت الصحيفة السويسرية عن وزير المالية السويسري، الذي يتولى أيضا مسؤولية قوات حرس الحدود في سويسرا أولي ماورير، قوله إنه لهذا السبب شددت ألمانيا مراقبتها على الحدود مع سويسرا، “وقامت بانتداب نحو 90 شخصا من حرس الحدود و40 فردا من أفراد الشرطة الاتحادية بشكل إضافي إلى هذه المنطقة الحدودية خلال الأسابيع الأخيرة الماضية”. ألمانيا. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اللاجئون والعمل في ألمانيا، بدايات متعثرة

يواجه اللاجئون صعوباتٍ وعوائق كثيرة أمام الحصول على عمل في ألمانيا. وأهمها عدم الإلمام باللغة الألمانية التي تشكل ضرورة ملحة حتى للعاملين في مجال البناء. تم اختيار 13 لاجئ من بين مئات اللاجئين، لبدء التدريب بإشراف من كاي كوماتسكي رئيس منشأة تدريب على البناء في برلين، ويتضمن برنامج التدريب تعلم البناء والنجارة واللغة الألمانية، ومن المعروف أن مجال البناء يعرف طلبًا كبيرًا في برلين من حيث عدد العمال، خصوصا أن السنوات القادمة ستشهد بناء أكثر من مائة ألف شقة جديدة في العاصمة برلين. وفي هذا الصدد يضيف كوماتسكي ” نحن بحاجة لأكبر عدد من اللاجئين، ولكن أزمة قلة العاملين المؤهلين بألمانيا لا يمكن حلها باستقدام اللاجئين فقط”. وتحاول مبادرة كوماتسكي تحييد البيروقراطية التي تعيق اندماج اللاجئين في السوق، ففي مجموعته التي تضم 13 شخصًا، تمكن سبعة فقط من الاستمرار، فيما بقي الباقون في صفوف الاندماج. مبادرات ناجحة ما يقارب 1.5 مليون لاجئ قدموا إلى ألمانيا في الأشهر العشرة الأخيرة، 75 بالمائة منهم تحت سن الثلاثين، وأغلبهم رجال، لكن مدير مؤسسة برلين للإسكان والتنمية راينر كلينغهولتس، يقول إن تحويل هؤلاء من لاجئين إلى عاملين عملية صعبة، إذ أن: 2 بالمائة فقط من اللاجئين يتقنون اللغة الألمانية قليلٌ منهم لديهم المؤهلات المطلوبة أو الحد الأدنى من التعليم أغلبهم يريدون كسب المال بأسرع وقت ممكن، ولكن من الصعب إقناعهم بأن الحصول على وظيفة يتطلب التوفر على مهارات مطلوبة في السوق العمل الألمانية. ولهذه الأسباب من المستبعد حصولهم على وظيفة” يقول كلينغهولتس. مبادرة نحن معًا لتوظيف اللاجئين بحسب مؤسسة برلين للإسكان والتنمية أن 8 بالمائة فقط من طالبي اللجوء يتمكنون من العثور على عمل في عامهم الأول في ألمانيا. إذ أن الشركات الكبرى مترددة جدًا إلى حد الآن بشأن توظيف اللاجئين. غير أن 100 شركة ألمانية انخرطت في مبادرة ” نحن معا” لإدماج اللاجئين في الشغل. بيد أن المبادرة لم تتمكن من تشغيل سوى 450 لاجئ. وتعمل المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على دراسة المشكلة، ...

أكمل القراءة »

ميركل، عن العلاقة بين الإرهاب واللاجئين

رفضت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وجود أي علاقة بين ارتفاع خطر الإرهاب وقدوم اللاجئين إلى ألمانيا. وخلال تظاهرة انتخابية في مدينة نويشتريليتس في ولاية ميكلينبورغ فوبومرن الألمانية، وفيما يتعلق بهذه العلاقة ، قالت ميركل ردًا على سؤال حول ما إذا كان الإرهاب قد وصل إلى ألمانيا بمجيء اللاجئين، إنه هناك في الواقع محاولات لاستقطاب اللاجئين من قبل الإرهاب الإسلاموي المتشدد. لكنها شددت في الوقت نفسه على أن “ظاهرة إرهاب الدولة الإسلامية لم يأت إلينا من خلال اللاجئين، وإنما هو موجود قبل مجيئهم.” يذكر أن المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب، قال أثناء مؤتمر انتخابي في ولاية أوهايو يوم الاثنين إن قرار ميركل استقبال أكثر من مليون لاجئ في ألمانيا “كارثة”، مضيفا أن منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون تريد أن تكون مثل الزعيمة الألمانية. وقال ترامب “باختصار هيلاري كلينتون تريد أن تكون أنغيلا ميركل أمريكا وأنتم تعرفون أي كارثة جلبتها هذه الهجرة الهائلة لألمانيا ولشعب ألمانيا… الجريمة ارتفعت إلى مستويات لم يعتقد أحد أبدا أنه سيراها. إنها كارثة.” دوتشي فيلليه محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »