الرئيسية » أرشيف الوسم : اللاجئين السوريين

أرشيف الوسم : اللاجئين السوريين

بالفيديو: نجمة التشبيح سوزان نجم الدين تصف اللاجئين السوريين في لبنان بالـ”جهلة”

هاجمت الممثلة السورية سوزان نجم الدين، في لقاء مصور، اللاجئين السوريين في لبنان. وقالت سوزان نجم الدين في لقاء مصور نشرته مجلة “الجرس”، في 12 من تشرين الأول الحالي، إنه ليس كل من نزح من سوريا إلى خارجها هم أشخاص جيدين، وخاصة إلى لبنان، معتبرة أن كثيراً من “الفقراء والجهل والأميين” جاؤوا إلى لبنان، وأن “أسوأ” فئة في المجتمع هي من نزحت إلى لبنان، بحسب تعبيرها. وفيما كانت نجم الدين تتابع شتمها للاجئين السوريين في لبنان، كان أحد محاوريها يقول إن السوريين شكلوا عصابات في لبنان، فيما هي تقول له “للأسف” في موافقة منها على ما قال. هجوم سوزان نجم الدين جاء مكملاً لهجوم الصحفية نضال الأحمدية، صاحبة مجلة “الجرس”، التي وصفت اللاجئين السوريين في لبنان بـ”العالة”، معتبرة أن البلاد في مرحلة “انهيار”، وغير قادرة على استيعاب اللاجئين السوريين. كما اعتبرت سوزان نجم الدين أن الشعوب العربية لا تليق بها إلا “عصا الخيزران”، ولا تستحق سوى “حكم الديكتاتور”، لأن هذه الشعوب لم تتم تربيتها على “ثقافة الحرية”، بحسب تعبيرها، ضاربة مثالًا بالعراق بعد سقوط نظام الرئيس الأسبق، صدام حسين. ويبلغ عدد اللاجئين السوريين في لبنان نحو 945 ألفاً، وفق تقديرات مفوضية اللاجئين في الأمم المتحدة، ويعتبر لبنان أكبر بلد مستضيف للاجئين بالنسبة لعدد سكانه. ويعاني اللاجئون في لبنان من ظروف معيشية صعبة، واتهمت منظمة “العفو الدولية” السلطات اللبنانية بتعمدها الضغط على السوريين للعودة إلى بلدهم، عقب انتشار الحملات العنصرية واتخاذ سياسات تقييدية وفرض حظر التجول والمداهمة المتواصلة للمخيمات. وأعلن الأمن العام اللبناني في آذار الماضي عودة 172 ألف لاجئ إلى سوريا منذ كانون الأول من عام 2017. ووثقت المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة عودة 14500 لاجئ من لبنان إلى سوريا خلال عام 2018، مع تحذيرها من عدم توفر مقومات عودتهم الآمنة بعد. المصدر: (عنب بلدي) شاهد/ي أيضاً: بالفيديو: الإجراءات والمواعيد للحصول على الجنسية الألمانية بالفيديو: الإقامة الدائمة للحاصلين على حماية ثانوية… الشروط والأوراق بالفيديو: حتى “أمازون” تتجسس على عملائها ...

أكمل القراءة »

أتراك وسوريون يتضامنون مع اللاجئين في تركيا من خلال حملة “لا تلمس أخي”…

“لا يوجد لكم مكان في هذا البلد” اسم أحد وسوم “هاشتاغ” الكراهية التي أطلقها بعض الأتراك تجاه اللاجئين السوريين. حملات الكراهية على الإنترنت رافقتها هجمات على الأرض تعرض لها لاجئون سوريون ولم تستثن أتراكا أيضا. “ألقونا بالحجارة وتحطمت نافذة المحل بالكامل، كنا ثلاثة في الداخل وشعرنا بخوف شديد”. هذا ما قاله السوري أحمد ياسين عن أعمال عنف مشابهة لتلك التي وقعت نهاية الأسبوع الماضي في إسطنبول، حسبما أكدت لنا صحفية من عين المكان لموقع مهاجر نيوز رفضت ذكر هويتها. ويعمل اللاجئ السوري، الذي فرّ من حلب قبل ست سنوات، في صالون لتصفيف الشعر في حي كوتشوك شكمجة، حيث وقعت أعمال اعتداء من تجمع غاضب لشباب أتراك نتج عنه تدمير واجهات المحلات. ليس ذلك فحسب، بل تعرض مخبز يمتلكه لاجئ سوري أيضا يدعى محمد العماري إلى تحطم واجهات المحل في المنطقة نفسها حينما توجه إلى مقر عمله.حملة الكراهية ضد اللاجئين السوريين، نتجت عن سوء تفاهم وقع بسبب شائعة حول عراك لفظي بين فتى سوري وفتاة تركية ولم يتم التأكد ما إذا كان اعتداء أو تحرشا جنسيا، ما اضطر الشرطة التركية لتفريق الجموع الغاضبة باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه. Küçükçekmece Kanarya mahallesinde halk, 5 yaşında tacize uğrayan kız için yürüyüşte. #Kucukcekmece #CocukSusarSenSUSMA pic.twitter.com/ai0IynfYx8— Shakurlardan Amaru (@havsala290) April 24, 2019 وحملة الكراهية تسببت في انطلاق هاشتاغ بعنوان #SuriyelilerDefoluyor (ليغرب السوريون عنا) على شبكات التواصل الاجتماعي. ليحتل صدارة الوسوم في تركيا لأول مرة منذ اندلاع الثورة السورية وفرار الملايين من السوريين إلى تركيا. كما شهد هاشتاغ آخر تحت اسم #SyriansGetOut  (أخرجوا السوريين) تفاعلاً كبيراً. “لا يوجد لكم مكان في هذا البلد” لم يكن السوريون وحدهم من تعرضوا لتلك المضايقات، بل إن الأمر امتد إلى الأتراك أنفسهم الذين يقومون بتشغيل اللاجئين السوريين في أعمالهم. فقد قام حشد من الأتراك الغاضبين بتخريب أحد المطاعم بمدينة اسطنبول يقوم بتشغيل عدد من اللاجئين السوريين، ما دعا صاحب المحل للقول بأن “إذا عثر أحدهم على قطة ميتة ...

أكمل القراءة »

تفكيك المزيد من مخيمات اللاجئين السوريين في تركيا وسط مخاوف من الترحيل

أعلنت مديرية الهجرة العامة في تركيا عن إغلاق مخيم سروج في ولاية شانلي أورفة، معطيةً القاطنين فيه، والذي يبلغ عددهم نحو 13 ألف لاجئ سوري، مهلة حتى 21 حزيران/ يونيو المقبل لتدبر أمورهم. وبدأت تركيا منذ العام الماضي بإعادة توزيع اللاجئين السوريين، على بعض المخيمات التي بدأت تتخذ شكل المراكز الصحية ومراكز الإيواء، للمسنين والمرضى. في حين تضع بقية اللاجئين أمام خيارات الانتقال للعيش خارج المخيمات في أي ولاية تركية، على أن تساعدهم في دفع إيجار المنزل لمدة عام، أو الانتقال إلى المخيمات المتخصصة، لمن يمتلك العذر بالبقاء، كالأرامل والمرضى والمسنين. ويذكر أن السلطات التركية تمكنت في الفترة الماضية من تفكيك أربعة مخيمات هي: مرعش ونزيب وسليمان شاه وماردين. ووسط تصاعد المخاوف من تغير الموقف التركي تجاه الملف السوري، أكد مصدر تركي مسؤول لـ”العربي الجديد” أن كل ما يقال عن التضييق على السوريين أو طردهم إلى بلدهم، غير صحيح وعار عن الصحة، بل إن تركيا ملتزمة تجاه اللاجئين بكل ما تستطيع، بالرغم من تراجع المجتمع الدولي عن التزاماته وفي مقدمتها الالتزامات المالية. مضيفاً أنه ثمة توجه حكومي لضبط النفقات وتوزيع اللاجئين على المخيمات، والأهم فتح المجال أمام “إخواننا السوريين ليعيشوا الظروف الطبيعية مع الأتراك، ولا بد من أن يتعلموا اللغة ويندمجوا في المجتمع”. ومن الجدير بالذكر، أنه منذ بداية العام 2019 وحتى الأول من نيسان/ أبريل الماضي عاد 4065 لاجئاً سورياً من تركيا طواعيةً إلى الشمال السوري، بهدف الاستقرار النهائي، ليصل العدد الإجمالي للسوريين العائدين إلى بلادهم إلى نحو 315 ألف سوري منذ بدء برنامج العودة في العام 2015. اقرأ/ي أيضاً: اللغة التركية.. ضمن مشروع تشغيل السوريين في تركيا! وثائق لجوء ألمانية للبيع في اليونان وتركيا تركيا تبتعد أكثر عن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ميشيل عون لن ينتظر عودة اللاجئين السوريين طوعاً

صرح الرئيس اللبناني ميشيل عون في لقائه بنظيره الفرنسي في قصر الإليزيه إيمانويل ماكرون بالقول: “لا نريد أن ننتظر عودتهم طواعية”. أكد الرئيس اللبناني ميشيل عون خلال زيارة رسمية له إلى فرنسا أنه يريد من اللاجئين السوريين الذين يقيمون في لبنان والذين يبلغ عددهم حوالي مليون ونصف لاجئ سوري أن يبدأوا بالعودة إلى بلادهم بدءاً من الآن. وأفادت وكالة أسوشيتد برس نقلاً عن الرئيس عون أنه من الأفضل أن تستخدم المساعدات التي تقدمها الأمم المتحدة للاجئين السوريين في “مخيمات البؤس” في لبنان لإعادتهم إلى بلادهم “من الآن فصاعدا”. وشدد عون، متحدثا في قصر الإليزيه وإلى جواره الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قائلا: “لا نريد أن ننتظر عودتهم طواعية”. وقال عون إن معظم المناطق السورية التي جاء منها اللاجئون “آمنة الآن”. ونأى ماكرون بنفسه عن وجهة النظر التي أبداها نظيره اللبناني، قائلا إن غياب الحل السياسي في سوريا يمنع اللاجئين من العودة إلى ديارهم بشكل دائم. سكاي نيوز محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ماكرون بصدد إقامة مؤتمر يعمل على إعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد لقائه برئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، عن نية بلاده تنظيم مؤتمر يعمل على عودة اللاجئين السوريين إلى سوريا. وسيشمل المؤتمر بالإضافة إلى لبنان الدول المضيفة للاجئين السوريين في منطقة الشرق الأوسط كالأردن وتركيا. وسيتناول المؤتمر إمكانيات عودة اللاجئين إلى سوريا وإيجاد السبل لتحقيق ذلك. ونوه ماكرون إلى إمكانية عقد المؤتمر في بيروت، ومن المتوقع إقامة المؤتمر في الفصل الأول من عام 2018. من جهته أكد سعد الحريري، أن اللاجئين السوريين في لبنان الذين يبلغ عددهم حوالي 1.2 مليون لاجىء، يلقون بثقلهم على الاقتصاد والبيئة والأمن. وعلى صعيد آخر،  قال ماكرون أن فرنسا راغبة بإقامة مؤتمر ثانٍ يعتزم عقده في باريس بهدف تشجيع الاستثمار في لبنان، وسوف تتم دعوة كبار المستثمرين إلى ذلك المؤتمر وعلى رأسهم البنك الدولي. يذكر أن الرئيس الفرنسي سوف يستقبل في 25 من الشهر الجاري نظيره اللبناني ميشيل عون، في زيارة هي الأولى لرئيس دولة منذ تولي إيمانويل ماكرون رئاسة فرنسا، مما يؤكد على أهمية العلاقات بين البلدين. بدوره تلك الزيارة ستكون الأولى للرئيس عون منذ توليه رئاسة لبنان. من جهة أخرى، ورداً على أحد الأسئلة التي وجهت له، أكد ماكرون مرة أخرى بأن رحيل بشار الأسد لم يعد يعتبر “شرطاً مسبقاً” للحوار. مواضيع ذات صلة الرئيس الفرنسي يعلن أن فرنسا وأمريكا بصدد إعداد مبادرة “ملموسة” بشأن سوريا   محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »