الرئيسية » أرشيف الوسم : الكلاب

أرشيف الوسم : الكلاب

اللجوء المفتوح للكلاب دون البشر: ربع سكان أميركا من الكلاب!

حنان جاد* في وسط مدينة “بارك ريدج” القريبة من شيكاغو وضع مدير إحدى شركات الرهون العقارية أوعية من ستانلس تيل نظيفة ولامعة ومملوءة بالماء على جانب الطريق لكي تشرب منها الكلاب. الرجل طبع صورته في قعر الصحن وعنوان شركته على جانبه كنوع من الدعاية، تلك المرة هي الأغرب لكنها ليست الأولى التي أرى فيها بائعاً يجتذب الزبائن عن طريق التقرّب من كلابهم. في العام 2009 غضبت “رقية” ابنة الرئيس الراحل “أنور السادات” من الفيلم الأمريكي (أحبك يا رجل) لأن بطل الفيلم سمّى كلبه “أنور السادات”، فالكلب يشبه الرئيس الراحل حسب الحوار الذي دار في الفيلم. محامي “رقية أنور السادات” أكّد أنه سيرفع دعوى أخرى ضد الفيلم في أمريكا، ولا يبدو أنه فعل، وحتى لو كان قد فعل فلم يكن ليجد بسهولة من يفهم سبب غضبه. صديقتي السورية التي تعيش في أمريكا منذ زمن لم تغضب عندما اقتربت امرأة أمريكية من عربة رضيعها وقالت لها بمودة خالصة: “ابنك جميل جدا؛ يشبه كلبي”. الكلاب هنا ليست كالكلاب التي نعرفها في عالمنا العربي، ولا تعيش عيشة الكلاب! فأصحاب الكلاب من الأمريكيين يمشون يومياً خلف كلابهم مهما كانت حالة الطقس (من عشرين درجة تحت الصفر شتاء حتى ما فوق الأربعين درجة صيفاً)! ينتظر الأمريكيون بصبر كلابهم وهي تتشمّم الأرض أو تدور حول الأشجار، ينتظرون حتى يتبرز الكلب، بعدها ينحني صاحبه بوقار ويده داخل كيس بلاستيك، يحمل الخراء ويقلب الكيس، يعقده ثم يرميه في سلة نفايات خاصة. ممثل كوميدي تساءل مرة: (لو أن مراقباً من الفضاء الخارجي يشاهدنا، من سيظن أنه السيد؟ الذي يتبرز أم الذي يحمل خرائه؟!). حوالي 80 مليون كلب يعيشون داخل البيوت الأمريكية، حسب تعداد العام 2017. تعداد دقيق تموّله المؤسسات التي تتربح من هذه الكثافة السكانية الكلابية واحتياجاتها اليومية. فقائمة الاحتياجات الكلبية طويلة جداً من طعام، فرش، طبابة، شامبو، كولونيا وشكولاتة، وكذلك كنزات صوفية، كريمات حماية من الشمس، فيتامينات وأحذية، ولا ننسى محلات الحلاقة، مراكز السبا، الفنادق والتاكسي. هناك وظائف خدمية ...

أكمل القراءة »

منح حقّ اللجوء في أميركا لكلاب من كوريا الجنوبية

 نجحت منظمة هيومن سوسيتي إنترناشيونال، في إتمام إجراءات منح حق اللجوء والتبني، لكلاب من كوريا الجنوبية، كالجروة الصغيرة ديمي. ونقلت الكلاب الحاصلة على حق اللجوء، من قفص صدئ في مزرعة للكلاب بكوريا الجنوبية إلى صندوق من البلاستيك، ووضعت في شاحنة لتبدأ رحلة طويلة إلى بيتسبرغ في بنسلفانيا لتطرح للتبني. ونقلت الجزيرة نت عن رويترز قول أندرو بلامبلي أحد العاملين بالمنظمة “عندما تكون جاهزة للتبني، نجد صفوفًا طويلة من الأشخاص المنتظرين خارج المأوى، في الولايات المتحدة لتبني هذه الكلاب، لأن الناس ترتبط بشدة بقصصهم الحزينة المؤثرة”. وديمي واحدة من عشرة كلاب تم إنقاذها اليوم الثلاثاء، من مزرعة في وونجو (على مسافة تسعين كيلومترًا من العاصمة سول) حيث تجري تربية مئتي كلب، لاستهلاك لحومها، لتتاح لها فرصة حياة جديدة كحيوانات أليفة، في إطار حملة هيومن سوسيتي إنترناشيونال. والمزرعة هي السادسة التي ساعدت المنظمة في إغلاقها في كوريا الجنوبية منذ عام 2015، بعد مفاوضات وفحوص طبية وتطعيمات استغرقت ستة أشهر. وتراجع استهلاك لحوم الكلاب في كوريا الجنوبية، حيث يأكلها بالأساس كبار السن، وبدأ يشيع التعامل مع الكلاب كحيوانات أليفة. لكن تقديرات هيومن سوسيتي إنترناشيونال تفيد بأن هناك 17 ألف مزرعة لتربية الكلاب لاستهلاك لحومها في كوريا الجنوبية. وتأمل المنظمة أن تحظر الحكومة تربية الكلاب من أجل لحومها قبيل دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في عام 2018 المقرر إقامتها في البلاد. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »