الرئيسية » أرشيف الوسم : القدس

أرشيف الوسم : القدس

“حائط المبكى” في خلفية صورة عارضة عارية يثير غضباً في اسرائيل

أثارت عارضة بلجيكية غضباً في إسرائيل، بعدما نشرت صورة لها عارية على الحائط الغربي في القدس، أحد أهم المقدسات في الديانة اليهودية. ونشرت ماريسا بابين صورة لها عارية فوق سقف يشرف على الحائط الغربي في القدس. ووصف حاخام الحائط العمل بأنه “خطير ومؤسف”. وكتبت العارضة على موقعها الشخصي، في منشور بعنوان “حائط العار”، تقول إن تجربتها في مصر جعلتها تقرر “المضي قدماً في كسر الحواجز الدينية والسياسية، بإظهار ديانتي الشخصية في عالم أصبحت فيه الحرية شيئاً من الرفاهية”. وكانت العارضة أثارت غضباً في مصر أيضاً عندما نشرت صورة لها عارية في فيلم دعائي لنظارات شمسية. ولم تحصل بابين على ترخيص بالتصوير من السلطات المصرية. وقالت بعدها إن المصور أعطى رشوة لشرطي أوقف عملية التصوير في منطقة الأهرامات في القاهرة. “موقف محرج” وعن زيارتها لإسرائيل، أوضحت العارضة بابين أن الزيارة التي دامت ثلاثة أيام تزامنت مع الذكرى السبعين لتأسيس الدولة، وافتتاح سفارة الولايات المتحدة في القدس المثيرة للجدل، في مايو/ أيار. وظهرت صور لعارضة الأزياء في زيارتها وهي معلقة بسارية العلم الإسرائيلي. ولكن الصورة الأكثر استفزازاً كانت للعارضة بابين عارية على الحائط الغربي، الذي يعد مكان مقدساً عند اليهود ويسمى حائط المبكى أيضاً، ويعرف عن المسلمين بحائط البراق. ونددت السلطات الدينية اليهودية بالصورة. وقال حاخام الحائط، صاموئيل رابينوفيتش، يديعوت أهرونوت: “هذا موقف محرج، خطير ومؤسف، يسيء إلى قدسية المكان، ومشاعر الذين يزورونه”. واتهمت بعض التعليقات العارضة بمعاداة السامية، وبأنها استثنت من صورتها قصداً قبة الصخرة والمواقع المقدسة عند المسلمين، لعدم جرح مشاعرهم. ولكن العارضة أكدت أن هذا ليس صحيحاً، قائلة: “كل ما في الأمر أن الصورة كانت أفضل من الناحية الفنية”. المصدر: بي. بي. سي. اقرأ أيضاً: وفاة فيليتسيا لانغر، أشهر محامية ألمانية ـ إسرائيلية مؤيدة للفلسطينيين بالفيديو: تبولة، حمص، ورق عنب… أصبحت الآن أطباقاً إسرائيلية، فما موقفك؟ عن الذاكرة والخذلان: القدس ـ دمشق محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

برلين تمشي على الحبل بما يخص قضية القدس عاصمة لإسرائيل

دعت الحكومة الألمانية الى توخي الاعتدال وضبط النفس في ظل المواجهات المتجددة بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وأكدت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية يوم أمس الإثنين بالعاصمة برلين أن افتتاح السفارة الأمريكية في القدس يجب ألا يكون سبباً للعنف. وتابعت قائلة: “إننا نناشد الجميع في يوم كهذا اليوم، عدم إساءة استخدام الحق في التعبير السلمي عن الرأي”. وفي الوقت ذاته، شددت على ضرورة أن تراعي إسرائيل مبدأ التناسبية في إجراءات الحماية التي تتخذها. وأضافت أن الحكومة الاتحادية لا تزال على قناعة أنه لا يمكن أن يكون هناك سوى حل تفاوضي ودي في النزاع حول وضع القدس. وقالت المتحدثة إنه لم يشارك أي ممثل ألماني في استقبال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمناسبة نقل السفارة الأمريكية مساء أمس الأحد. وأكدت أن الحكومة الألمانية لم تفعل أي شيء يمكن أن يؤدي إلى إثارة الشكوك حول موقفها الدولي بشأن وضع القدس. يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية بصدد نقل سفارتها في إسرائيل رسمياً من تل أبيب إلى القدس. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل في كانون الثاني/يناير الماضي بشكل منفرد. وتسبب ذلك في اضطرابات شديدة في الأراضي الفلسطينية. وقبل ساعات من افتتاح السفارة الأمريكية في القدس يوم أمس الإثنين نشبت احتجاجات شديدة من جانب الفلسطينيين راح خلالها كثير من القتلى. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: الفلسطينيون والموت الذي لا ينتهي: 58 شهيداً حصيلة المواجهات الدامية 128 دولة تؤيد قرار أممي يدين اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الفلسطينيون والموت الذي لا ينتهي: 58 شهيداً حصيلة المواجهات الدامية

ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين إلى 58 يوم أمس الإثنين في تصاعد غير مسبوق لحدة المواجهات مع الجيش الإسرائيلي قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل. وقالت مصادر فلسطينية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن من بين القتلى سبعة أطفال ومسعف، فيما أصيب أكثر من 2770 آخرين بجروح وحالات اختناق وصفت حالة 27 منهم بأنها حرجة. ودعت وزارة الصحة في غزة المجتمع الدولي بكافة مؤسساته الانسانية بالتدخل العاجل لدعم المستشفيات في غزة بالأدوية ومستلزمات الطوارئ و الوفود الطبية التخصصية في ظل ارتفاع عدد القتلى والجرحى. في هذه الأثناء ذكرت مصادر فلسطينية أن طائرات حربية إسرائيلية أغارت على عدة مواقع تدريب تابعة لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس في قطاع غزة دون وقوع إصابات. من جهته أعلن مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور للإذاعة الفلسطينية الرسمية عن تحركات في الأمم المتحدة لوقف “المجزرة” الإسرائيلية ضد المتظاهرين شرق قطاع غزة. وقال منصور إن الوفد الفلسطيني في الأمم المتحدة يجري اتصالات مع أعضاء مجلس الأمن الدولي والمندوب العربي في المجلس السفير الكويتي منصور العتيبي. وأضاف منصور أن “الوفد الفلسطيني يقوم بجهود حثيثة في كافة أجزاء الأمم المتحدة للتصدي لهذه المجزرة البشعة التي كان أحد أسبابها الرئيسية هو العمل غير القانون بنقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس”. وكانت دعت الهيئة الوطنية لمسيرة العودة إلى أكبر تجمع شعبي اليوم على الأطراف الحدودية ضمن ما أسمته “يوم العبور”. ومنذ صباح اليوم بدأ ألاف الفلسطينيين بالتوافد إلى المناطق الحدودية الشرقية عبر حافلات جرى تجهيزها في المفترقات والميادين العاملة. وتتزامن تظاهرات اليوم مع إحياء الذكرى السبعين ليوم النكبة الفلسطينية والاحتفال بنقل السفارة الأمريكية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى مدينة القدس. وتطالب احتجاجات مسيرة العودة في غزة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين وكسر الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ 11 عاماً. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: الوفاق السعودي الإسرائيلي لم يعد بعيداً على ما يبدو لماذا يركز العالم على مخاطر برنامج التسلح النووي الإيراني ...

أكمل القراءة »

عن الذاكرة والخذلان: القدس ـ دمشق

  محمد داود* لأننا نعيش في ذاكرتنا وتاريخنا، تسحبنا أحداثنا الحياتية دوماً إلى ماصادف حدوثه في وقتنا الراهن. دائماً مانجد ذكرى ـ غالباً أليمةـ لنستعيدها ونحييها، ونحيي معها شخوصها وأحداثها. وعليه، ففي شهر ديسمبر كانون الأول، تمر الذكرى السنوية الخامسة، لقصف جامع عبد القادر الحسيني بطائرات (الميج) السورية، في قلب مخيم اليرموك. وبمحض الصدفة، تمر هذه الذكرى، بالتزامن مع اعلان دونالد ترامب، أنه سينقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس عاصمة أبدية لدولة إسرائيل. والذي يجمع الحدثين، أن عبد القادر الحسيني هو القائد الذي استشهد في معركة القسطل، على مشارف مدينة القدس نفسها، التي يتغنى القادة الممانعون باسمها في كل مناسبة، وأهم المناسبات، هي ضرب الشعوب، التي ترزح تحت نيرهم منذ ستة عقود ويزيد. سقط الحسيني، بعد خذلانه من الزعامات العربية في تلك الأيام، والتي ورّثت مادتها الوضيعة، إلى أبنائها وأحفادها، ليهبّوا اليوم دفاعاً عنها صوتياً، دون تقديم أي إشارةٍ لفعل مايجب أن يُفعل، بل على العكس، كل الإشارات المضمرة والظاهرة، تدل على البيع العلني والنهائي لتلك المدينة المقدسة. القدس سقطت في تلك الأيام، بعد أن خُذل أهلها من أهلهم، ولم تسقط بعد إعلان ترامب، فالإعلان تحصيل حاصل، بعد النكسات العربية والفلسطينية المتتالية، وآخرها نكسة اتفاقية أوسلو، والنكبة السورية التي تكاد تحطم العقل العربي، الذي كفر بفلسطين وأهلها. وتعود الذاكرة إلى أصحابها كل يوم.  كل لحظة حدث، كل فرحة وجع، كل ضحكة قهر، كل سكن سجن. وهاهو اللاجئ الجديد هنا في أوروبا، يعيش داخل لعنة ذاكرته التي أفسدها الخراب، وصوت المدافع، وغارات الطائرات الصديقة على أمه وأطفاله. ولاتغيب لعنة الدم الملقى على موائد الدول الكبرى، وشراهة صبيان الطغاة. لعنة الدم الفلسطيني الذي خُذل على مدار سبعين عاماً، متوجاً بسحب القدس نهائياً إلى مدار آخر، ولعنة الدم السوري، المخذول في سبعة أعوام، بعد سقوط دمشق نهائياً، تحت وطأة الخذلان. ومازالت اللعنتان تصبان زيتهما، وتؤججان القهر في نفوس الفلسطينيين والسوريين. هي ذاكرة الدم الذي يعيش فينا ونعيش فيه، التي أفسدت كل متعة في حياتنا القادمة، كلعنة ...

أكمل القراءة »

128 دولة تؤيد قرار أممي يدين اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل

ردود فعل مختلفة أظهرها قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الرافض لقرار الرئيس ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. ففي حين رحبت تركيا وإيران والفسلطينيون بالقرار، أعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي قرار الأمم المتحدة “سخيفاً”. أيدت 128 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الخميس (21 كانون الأول/ديسمبر 2017) قراراً يدين اعتراف دونالد ترامب في 6 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، بالقدس عاصمة لإسرائيل. في حين رفضت القرار الأممي تسع دول هي الولايات المتحدة وإسرائيل وغواتيمالا وهندوراس وتوغو وميكروزينيا وناورو وبالاو وجزر مارشال، من أصل 193 دولة في الجمعية العامة. وأيد العديد من حلفاء واشنطن القرار بينهم ألمانيا، فرنسا وبريطانيا. وفي مؤشر يؤكد أن ضغوط واشنطن وتهديداتها لم تمر مرور الكرام، امتنعت 35 دولة عن التصويت بينها كندا والمكسيك والأرجنتين وبولندا والمجر وغابت عن جلسة التصويت 21 دولة أخرى. وقالت وزارة الخارجية الألمانية مساء الخميس بعد تصويت مندوب ألمانيا لصالح قرار الجمعية العامة “إن وضع القدس يجب أن يتم توضيحه من خلال المحادثات بين الجانبين”. وأضافت في تدوينة لها على موقع “تويتر”: “الحل ينبغي ألا يجيء من الخارج، ولذلك فقد أيدنا اليوم قرار الأمم المتحدة، الذي يؤكد على موقفنا المعروف”. وسارعت الرئاسة الفلسطينية إلى الترحيب بقرار الجمعية العامة مشيدة بالمجتمع الدولي الذي “لم يمنعه التهديد والابتزاز” من الوقوف إلى جانب “الحق”. وأشاد نبيل أبو ردينة المتحدث الرسمي باسم الرئاسة، بالقرار معتبراً أنه “يؤكد مجدداً وقوف المجتمع الدولي إلى جانب الحق الفلسطيني ولم يمنعه التهديد والابتزاز من مخالفة قرارات الشرعية الدولية”. بدوره، أعتبر السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور، أن هذا التصويت يشكل “هزيمة كبيرة” لواشنطن. وفي القاهرة، رحبت الجامعة العربية بالقرار الصادر عن الجمعية العامة، وأشارت الجامعة العربية في بيان اليوم الخميس إلى أن القرار “يأتي تأكيداً للحق العربي الفلسطيني بالقدس، فضلا عن إبطاله أي أثر للقرار الأمريكي منتصراً لفلسطين والشرعية الدولية وهوية القدس العربية”. وقال الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبوعلي، إن “هذا الإنجاز والنصر الجديد لفلسطين سنواصل ...

أكمل القراءة »

ردود الفعل على حرق علم إسرائيل والعبارات المعادية للسامية في مظاهرة في برلين

تم في وسط العاصمة برلين حرق علم اسرائيل ورُددت عبارات معادية للسامية في إحدى مظاهرات الاحتجاج على قرار الرئيس الأمريكي ترامب بشأن القدس. كيف علقت المستشارة ميركل على هذه التصرفات؟ شاهد أيضاً: بالفيديو: انفجار مانهاتن وشرطة نيويورك تلقي القبض على مشتبه به   محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ترامب لم يحسم أمره بخصوص القدس كعاصمة لإسرائيل

قال مستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر وصهره يوم الأحد الفائت أن  الرئيس الأمريكي ترامب، لم يتخذ قراره بعد بشأن الاعتراف رسمياً بالقدس عاصمة لإسرائيل، وهو االقرار الذي من شأنه أن يخالف سير السياسة الأمريكية التي استمرت عشرات السنين، والذي ايضاً قد يزيد من حدة التوتر والعنف في الشرق الأوسط. وأضاف كوشنر فيما يتعلق بالسياسات الأمريكية في الشرق الأوسط، في مؤتمر يعقد سنوياً، نظمه معهد بروكنغز للأبحاث في واشنطن “لا يزال الرئيس ترامب يدرس الكثير من الحقائق المختلفة، وحينما يتخذ قراره سيكون هو من يبلغكم به وليس أنا”. ويسعى كوشنر لمتابعة جهود ترامب الهادفة لاستئناف محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين والتي كانت قد توقفت منذ فترة طويلة، وهي مساعٍ لم تحرز أي تقدم ملحوظ حتى الآن. وجاءت هذه التصريحات كأول تصريحات معلنة لكوشنر منذ أن كلفه ترامب بتولي المساعِ الأمريكية لاستئناف عملية السلام في الشرق الأوسط بين الفلسطينيين والإسرائيليين. ونقلاً عن مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية يوم الجمعة، قوله أنه من الوارد أن يصدر عن ترامب الإعلان المثير للقلق في خطاب يلقيه يوم الأربعاء المقبل، وهو الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وبهذا سينهي ترامب سياسة أمريكية مستمرة منذ عقود. وكان قد شدد رؤساء أمريكيون سابقاً، على ضرورة تحديد وضع القدس من خلال المفاوضات فقط. ويسعى الفلسطينيون لإعلان القدس عاصمة لدولتهم في المستقبل، بينما لا يعترف المجتمع الدولي بمطالبة إسرائيل بحقها في المدينة بالكامل. وذكر مصدر دبلوماسي أردني كبير لوكالة رويترز، أن الأردن، “الرئيس الحالي للقمة العربية”، سيقوم بدعوة أعضاء الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي للاجتماع، في حال جرى الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك “لبحث سبل التعامل مع تبعات مثل هذا القرار الذي أثار القلق والمخاوف”. ومن جانبه قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط يوم السبت، إن أي خطوة من الولايات المتحدة الامريكية للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل من شأنه أن يغذي  التطرف والعنف في الشرق الأوسط. الخبر منقول عن د. ب. أ. اقرأ أيضاً: ترامب يعلن عن مساعيه لإتمام إتفاق سلام ...

أكمل القراءة »

مواجهات المسجد الأقصى تسفر عن مقتل شاب فلسطيني وإصابة العشرات

أعلنت جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني أن 113 فلسطينيًا أُصيبوا في مواجهات حول المسجد الأقصى في القدس، وتوفي شاب فلسطيني متأثرًا بإصابة لحقت به قبل ثلاثة أيام، وسط استمرار المواجهات بين الجانبين. وقد توفى الشاب مساء أمس الخميس متأثرًا بإصابته بمواجهات مع شرطة الاحتلال الإسرائيلي قبل ثلاثة أيام في وقت تجددت فيه المواجهات في باحات المسجد الأقصى شرق القدس. ونقلت دويتشه فيليه عن مصادر فلسطينية أن شابًا (26عامًا) من بلدة حزما شمال شرق القدس توفي أثناء تلقيه العلاج في مجمع (فلسطين الطبي) في مدينة رام الله متأثرًا بجروح أصيب بها في الرأس الاثنين الماضي. إلى ذلك أعلنت مصادر طبية فلسطينية عن إصابة عشرات الفلسطينيين بالرصاص المطاطي وحالات اختناق بعد تجدد المواجهات مع شرطة الاحتلال الإسرائيلي في باحات المسجد الأقصى. وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان صدر عنها، إن طواقمها تعاملت مع 113 مصابًا ما بين اعتداء بالضرب أدت إلى كسور، وإصابات بالرصاص المطاطي وإصابات برذاذ الفلفل وبقنابل الصوت. وأضافت الجمعية أن طواقمها نقلت 15 مصابًا للعلاج في مستشفيات مدينة القدس. وجاءت هذه التطورات بعد ساعات من استئناف آلاف الفلسطينيين الصلاة في المسجد الأقصى ابتداء من صلاة العصر بعد إعلان إسرائيل عن إزالة إجراءاتها الأمنية الأخيرة التي اتخذتها منذ 14 من الشهر الجاري على أبواب المسجد. يذكر ان خمسة فلسطينيين قتلوا وأصيب أكثر من ألف آخرين بحسب جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني خلال مواجهات مع الشرطة الإسرائيلية منذ 14 من الشهر الجاري أغلبها في شرق مدينة القدس. وبدأت موجة التوتر بعد هجوم نفذه ثلاثة فلسطينيين داخل المسجد الأقصى وأدى إلى مقتلهم وشرطيين إسرائيليين. وقد حذر مجلس الجامعة العربية اليوم الخميس من تبعات التصعيد الإسرائيلي غير المسبوق في القدس وانعكاساته الخطيرة على مستقبل السلام في المنطقة، وتهديد السلم والأمن الدوليين، وإشعال صراع ديني في المنطقة تتحمل إسرائيل المسئولية الكاملة عنه، حسب تعبير الجامعة العربية. و دعا المجلس على مستوى وزراء الخارجية بالقاهرة اليوم الخميس الإدارة الأمريكية لمواصلة جهودها لاستعادة الأمن وإنهاء التوتر في القدس على ...

أكمل القراءة »

“اسرائيل” تقرر إزالة البوابات الإلكترونية من مداخل الأقصى

قررت “الحكومة الإسرائيلية” اليوم الثلاثاء وقف استخدام البوابات الإلكترونية عند مداخل المسجد الأقصى في القدس، بعدأن تسببت باندلاع أعمال عنف بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية. وقال “رئيس الوزراء الاسرائيلي” بنيامين نتنياهو إن “الحكومة المصغرة صوتت على إزالة البوابات الإلكترونية صباح الثلاثاء”. وكان التوتر قد ازداد بشدة عقب مقتل جنديين إسرائليين في 14 تموز \يوليو الجاري، مما دفع السلطات الإسرائيلية إلى تزويد مداخل المسجد الأقصى ببوابات إلإلكترونية كاشفة للمعادن، الأمر الذي أثار احتجاجات واسعة في القدس. ونقلت الـ بي بي سي عن مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف تحذيره من خطر على المدينة القديمة في القدس ما لم يتوقف العنف بحلول الجمعة المقبلة. وقال مكتب نتنياهو في بيان له إن “الحكومة المصغرة وافقت على توصية كل الاجهزة الامنية باستبدال اجراءات التفتيش بواسطة اجهزة كشف المعادن باجراءات امنية تستند الى تكنولوجيات متطورة ووسائل اخرى”. وقتل ثلاثة فلسطينيين الجمعة الماضية جراء اشتباكات بين قوات الأمن الإسرائيلية والآلاف من المحتجين الفلسطينيين في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة. وفي نفس اليوم، قتل ثلاثة إسرائيليين وأُصيب رابع بعد أن اقتحم فلسطيني منزلهم وطعنهم في إحدى المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة. وعقد مجلس أمن الأمم المتحدة جلسة مغلقة لمناقشة الأزمة الاثنين، والتي قال فيها المبعوث الأممي لمنطقة الشرق الأوسط: “من المهم للغاية التوصل إلى حل للأزمة الراهنة قبل الجمعة المقبلة”. وأضاف: “ما من شك أنها أحداث محلية تقع في حقيقة الأمر في بضع مئات من الأمتار المربعة، لكنها تؤثر في ملايين، إن لم يكن مليارات الناس حول العالم”. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أطراف عربية ودولية تسعى لمواجهة التصعيد في القدس

أعلنت مصادر دبلوماسية أن السويد ومصر وفرنسا طلبت عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن، لبحث سبل خفض التصعيد في القدس والضفة الغربية. كما اتفق اليمن والأردن على دعوة وزراء خارجية العرب لاجتماع طارئ لمناقشة الوضع. وذكر دبلوماسيون أمس السبت أن مجلس الأمن سيجتمع يوم الاثنين لبحث العنف في القدس بعد الأحداث الأخيرة. ونقلت دويتشه فيليه عن مندوب السويد لدى مجلس الأمن، كارل سكو، قوله على تويتر “السويد وفرنسا ومصر تطلب من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يناقش بشكل عاجل كيف يمكن دعم النداءات التي تطالب بخفض التصعيد في القدس”. كما دعا الاتحاد الأوروبي الأردن وإسرائيل إلى إيجاد حلول تحفظ الأمن بعد مواجهات القدس. كذلك، حض الاتحاد البلدين على العمل من أجل “احترام الطابع المقدس للاماكن المقدسة وابقاء الوضع القائم” في باحة المسجد الأقصى في القدس الشرقية، بحيث يتاح للمسلمين دخول الموقع في أي وقت مع السماح لليهود بدخوله في أوقات محددة من دون أن يتمكنوا من الصلاة فيه. وفي السياق نفسه، اتفق اليمن والأردن، السبت، على دعوة وزراء خارجية العرب لاجتماع طارئ، يناقش وضع المسجد الأقصى. جاء ذلك في تصريحات مقتضبة، لوزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، نشرها اليوم في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”. وقال المخلافي إنه “تلقى مكالمة هاتفية، من نظيره الأردني، أيمن الصفدي، وأنهما اتفقا على الدعوة لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث الوضع في القدس والأقصى”. وأضاف المخلافي أن “اليمن يدعم الجهود الأردنية للحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي للأقصى والمقدسات الإسلامية في القدس وإزالة ما استحدثه الاحتلال من بوابات”. ولم يذكر المخلافي مزيداً من التفاصيل. ويذكر أن مدينة القدس وكافة المدن الفلسطينية الرئيسية الأخرى، شهدت يوم الجمعة مظاهرات نصرة للمسجد الأقصى، تخلّلتها مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية، أدت إلى استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة المئات، وذلك على إثر إغلاق إسرائيل المسجد الأقصى ووضع بوابات إلكترونية على أبوابه. مواد ذات صلة. السلطة الفلسطينية تجمّد كل الاتصالات مع “إسرائيل” حتى وقف الإجراءات المفروضة على الأقصى محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »