الرئيسية » أرشيف الوسم : الظاهرة

أرشيف الوسم : الظاهرة

لغز القرية التي يسقط سكانها نيامًا لأيامٍ متواصلة مازال يعجز العلماء

تعاني قرية كاليتشي الواقعة في شمال كازاخستان منذ سنوات، من ظاهرة النوم المفاجئ التي تصيب سكانها فجأة، فيسقطون نيامًا لفترة تتراوح بين يومين إلى ستة أيام، يستيقظون بعدها بحالة هلوسة سمعية وبصرية وفقدان الذاكرة. لم يجد العلماء حتى الآن تفسيرًا لظاهرة النوم المفاجئ التي بدأت منذ عام 2010، وكانت أولى ضحاياها فتاة تدعى ليبوف لايبوكا، كانت تتحدث مع صديقاتها قبل أن تسقط فجأة على كرسيها دون حراك. وبحسب “الحياة”، جميع محاولات إيقاظ الفتاة في ذلك الحين باءت بالفشل، حتى استيقظت فجأةً لوحدها بعد أربعة أيام، مع أعراض فقدان الذاكرة المؤقت. ولم تكشف الفحوصات حينها عن أي تفسير علمي. وما لبثت هذه الظاهرة أن انتشرت سريعاً، لتصيب 129 شخصاً من أصل 680، هم سكان القرية. وتطور الأمر في صيف 2014، حين سقط ستون شخصاً نيامًا، واستيقظوا بعد أيام وهم مصابين بفقدان جزئي للذاكرة مع غثيان ودوار، كما تعرض بعضهم لسكتات دماغية أثناء النوم. كما شهِدت المدارس نوم مجموعة من الطلاب داخل صفوفهم، كما تعرضوا لحالات هلوسة، ورؤية أشياء غريبة مثل ثلاجات تتدلى من سقف الصف وأقزام وأفيال وأحصنة مجنّحة، مما أدى إلى إيقاف الدراسة. وبحسب الصحيفة، فقد عجز العلماء عن إيجاد تفسير واضح للظاهرة، وبررت وزارة الصحة ما حدث بأنه بسبب الأبخرة التي يتعرّض لها السكان في موسم التدفئة، لكن هذا الاحتمال لم يفسر سبب استمرار الظاهرة على مدى الفصول الأربعة. كما استبعد الأطباء أن يكون السبب هو مرض الالتهاب السحائي، كما لم يجدوا أي شيء غريب في التربة والمياه والهواء. وفي آخر الأبحاث، توصل العلماء إلى ثلاثة تفسيرات محتملة لهذه الظاهرة، أولها أن تكون مناجم اليورانيوم المجاورة للقرية التي أُغلقت في عهد الاتحاد السوفياتي هي السبب، لكن لم يظهر هناك ارتفاع في مستويات الأشعة أو المعادن الثقيلة في الهواء. التفسير الثاني، هو حلول أول أكسيد الكربون مكان الأوكسجين في جسم الضحية، وفق ما ذكره علماء متخصصون من معهد الإيكولوجيا الإشعاعية ومعهد الصحة والأمراض المهنية ومعهد الفيزياء النووية، حيث كشفت العينات تركيزات عالية من أول أوكسيد الكربون، تصل إلى 10 ...

أكمل القراءة »

بالعين المجردة، خمسة كواكب مضيئة تنتظم في خط واحد

سيتمكن سكان كوكب الأرض من مشاهدة ظاهرة طبيعية فريدة من نوعها، تتمثل في رؤية خمسة كواكب مضيئة الشهر المقبل وهي تنتظم في خط واحد، ويمكن رؤيتها بالعين المجردة. ويقول علماء الفلك ومراقبو النجوم أن خمسة كواكب مضيئة في نظامنا الشمسي، هي عطارد والزهرة والمريخ والمشتري وزحل، تظهر بمحاذاة بعضها البعض في السماء ليلاً، وستكون جميعها مرئية بالعين المجردة. ونقل موقع “ساينس أليرت” عن مختصين قولهم إنه سيكون من الصعب رؤية الكواكب القريبة من الشمس مثل عطارد والزهرة، لذلك فمن الأفضل أن ينتظر من يرغب بالمراقبة حتى غروب الشمس كي يتمكن من رؤيتها بوضوح. وقال ألين دوفي، عالم الفلك في جامعة سوينبرن للتكنولوجيا في أستراليا، أن “الكواكب ستمتد عبر السماء، وسوف تتركز في الأفق بعد غروب الشمس”. واستنادًا إلى مكان وجودك على كوكب الأرض، والتوقيت الذي تختاره للمراقبة، سيكون بمقدورك التمتع بهذه الظاهرة الطبيعية النادرة. ويبقى التحدي الأكبر في إمكانية رؤية كوكبي الزهرة أو عطارد اللذان يتحركان تحت الأفق. سكاي نيوز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »