الرئيسية » أرشيف الوسم : الصيام

أرشيف الوسم : الصيام

مسلمو أوروبا بين فرض الصيام وعلمانية الحكومات

طالبت وزيرة دنماركية المسلمين بأخذ إجازة في رمضان لكي لا يتسببوا في مخاطر على السلامة العامة حسب قولها. وفي ألمانيا طالب أطباء المسلمين بعدم أجبار أطفالهم على الصوم. فما رد المسلمين على ذلك؟ كل عام في رمضان تكون المجتمعات الأوروبية على موعد مع سؤال تزداد أهميته باستمرار: كيف يمكن التوفيق ما بين حرية ممارسة المعتقد وبين الأعراف العامة للمجتمع؟ فقبل رمضان وبالتزامن معه تضج الأوساط السياسية ووسائل الإعلام في أوروبا بتصريحات وبتقارير تتحدث عن تحديات شهر رمضان بالنسبة للصائم وللمجتمعات الأوروبية غير المعتادة تقليدياً على هذا الطقس الإسلامي. وآخر ما صدر في هذا السياق كانت مطالبة وزيرة الهجرة والاندماج الدنماركية إنغر ستويبرغ، بأن يأخذ المسلمون إجازة طيلة شهر الصيام. وعللت الوزيرة ذلك بأن الصيام يؤثر على تركيز الصائم وقدرته على أداء عمله بشكل جيد، مما قد يشكل مخاطر على السلامة العامة في بعض المهن. وكالعادة وجدت هذه المطالبة من يدافع عنها، فيما رأى فيها آخرون تعارضاً مع حرية ممارسة العقيدة. “رمضان شهر عطاء وليس شهر كسل“ للوقوف على الرأي بعض المفكرين المسلمين حول مسألة التغيب عن العمل في أوقات الصيام أجرت DW عربية حواراً مع الدكتور محمد حبش، أستاذ الدراسات الإسلامية في كلية الحقوق في جامعة أبو ظبي. وبرأي حبش التغيب عن العمل في رمضان “غير مشروع إلا في العشر الأخير من الشهر حيث يحق للمسلم أن يعتكف وينقطع للتعبد إن شاء”. ولكن الانقطاع عن العمل مخالف للسنة، فرمضان شهر عطاء وليس شهر كسل حسب قوله. أما الطبيبة البرلينية مها عبد الوهاب فقالت في حديث مع DW عربية إن للامتناع عن الأكل والشرب لفترة طويلة تأثيراً على التركيز والنشاط لدى الصائم. وأضافت أن العديد من زملائها الجراحين مثلاً يمتنعون عن الصيام في الأيام التي يكونون فيها على موعد مع عملية جراحية تتطلب الكثير من الدقة والتركيز، وقالت “من غير المعقول أن نعرض حياة شخص آخر للخطر حتى نصوم”. “إجبار الأطفال على الصيام ممنوع شرعاً” تصريحات الوزيرة الدنماركية جاءت بعد أيام ...

أكمل القراءة »

عشرة أخطاء تسبب لك الإرهاق خلال الصيام

يرتكب الصائم أحيانًا بعض الأخطاء الشائعة التي قد تسبب العطش والإرهاق أثناء شهر رمضان. وهنا نستعرض بعض العادات التي يمكن بممارستها تخفيف إرهاق الصيام. 1- شرب كميات كبيرة من الماء على الإفطار يتعب المعدة والأمعاء. لذلك ينصح بتناول كوب من الماء قبل تناول الطعام، ثم كوب آخر بعد ساعة وينصح بشرب الماء المعتدل البرودة. 2-تناول المشروبات الغازية ظنًا بأنها ترطب الجسم وتساعد على الهضم، لكنها في الحقيقة من أسباب عسر الهضم. لذلك يجب الامتناع عنها. 3- تعدد الأصناف خلال الإفطار وكثرة الطعام تؤدي إلى التلبك المعوي، ولذلك ينصح خبراء التغذية بتناول التمر مع كوب من اللبن الرائب والانتظار لمدة 15 دقيقة قبل بدء تناول الطعام. ويُفضل تقسيم الوجبة  إلى وجبتين؛ وجبة إفطار خفيفة، ووجبة بعد صلاة التراويح، ثم وجبة خفيفة صحية على السحور. 4- النوم بعد تناول الإفطار مباشرة مما بسبب الشعور بالثقل، ويزيد من مشكلات عسر هضم، لذا يجب الحصول على الراحة بعد تناول الطعام بساعتين على الأقل. 5- الإكثار من الحلويات والمشروبات الرمضانية ذات السكريات والسعرات الحرارية العالية، خاصة على السحور مثل الخشاف وقمر الدين والمهلبية والقطائف وغيرها من المشروبات والحلويات الخاصة بشهر رمضان، ما يؤدي إلى خمول في حركة المعدة ويزيد من الإرهاق والشعور بالعطش، لذا يفضل استبدالها بالفواكه خاصة الأناناس والموز. 6- عدم الاهتمام بتناول الفاكهة كوجبة خفيفة بين وجبتي الإفطار والسحور، علمًا بأن الفاكهة تُعد أحد المصادر الغنية بالألياف والفيتامينات والمعادن، ما يجعلها وسيلة صحية تعوض الجسم عن العناصر المفقودة، بسبب الصوم كالألياف التي تساعد على تجنب الإصابة بالجفاف أو الإمساك. 7- تناول الأطعمة الحارة أو المملحة في وجبة الإفطار أو السحور، حيث إنها تتسبب في زيادة الإحساس بالعطش وتزيد من احتفاظ الجسم بالسوائل، ما يؤدي إلى الشعور بالإرهاق والخمول ويساعد على زيادة الوزن. 8- الإسراف في تناول الأطعمة المقلية والمعجنات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، كالسمبوسك والقطائف والكنافة وبلح الشام، ما يصيب بالتخمة والشعور بالعطش الشديد والإرهاق في اليوم التالي. 9- الإكثار من المشروبات الغنية بالكافيين التي تعمل على إدرار ...

أكمل القراءة »