الرئيسية » أرشيف الوسم : الدولار

أرشيف الوسم : الدولار

“دويتشه بنك” يتوصل لتسوية مالية بعد فضيحة التلاعب بقيمة الدولار

أظهرت وثائق قضائية اطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية موافقة مجموعة “دويتشه بنك” المصرفية الألمانية العملاقة على دفع 240 مليون دولار لتسوية الاتهامات الموجهة إليها بالتلاعب بأسعار الفائدة بين البنوك (الليبور) في الولايات المتحدة. وقد تم التوصل إلى التسوية بين المجموعة المصرفية الألمانية والمدعين في القضية ومنها مدينة بالتيمور وجامعة ييل الأمريكيتين. وتحتاج التسوية إلى موافقة القضاء حالياً حتى تدخل حيز التنفيذ. وقال متحدث باسم “دويتشه بنك” إن البنك مسرور بالوصول إلى هذه النتيجة. تواجه مجموعة “دويتشه بنك” تهمة الاتفاق مع عدد من البنوك المنافسة على التلاعب بقيمة الدولار من خلال التحكم في أسعار الليبور (سعر الفائدة بين البنوك في لندن) وغيرها من أسعار الفائدة الرئيسية. كانت مجموعة “باركليز” المصرفية البريطانية قد توصلت في وقت سابق إلى تسوية مشابهة في نفس القضية مقابل 120 مليون دولار، كما وافقت مجموعة “سيتي بنك” المصرفية الأمريكية على سداد 130 مليون دولار لتسوية القضية. وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي توصلت مجموعة “دويتشه بنك” إلى تسوية منفصلة مع 45 ولاية أمريكية مقابل 220 مليون دولار. وقد اضطر العديد من البنوك في مختلف أنحاء العالم إلى دفع مليارات الدولارات لتسوية القضايا المتعلقة بفضيحة التلاعب بأسعار الليبور. يذكر أن سعر الليبور يستخدم في تحديد فوائد القروض والتمويل العقاري والعديد من المنتجات المالية التي يجري تداولها دولياً. المصدر: (د ب أ). اقرأ أيضاً: هل ستتلاشى البنوك الألمانية في المستقبل؟ على خلفية فضيحة التلاعب بالانبعاثات، استدعاء أكثر من 200 ألف سيارة أودي محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أرقام خيالية لأسعار الملابس في سوريا “بنطال وقميص وحذاء بحوالي نصف مليون ليرة”

رصد موقع الحل السوري ارتفاع أسعار الملابس في أسواق دمشق إلى مستويات خيالية، -متأثرةً بارتفاع أسعار الدولار- رغم عروض التخفيضات، التي قام بها العديد من المحال التجارية، ووصلت حتى 50 في المئة، إضافةً إلى إطلاق عروض تنزيلات على موديلات الموسم الماضي، بتخفيض يصل إلى أكثر من 80 في المئة. وذكر الموقع أن عروض التنزيلات في الوقت الحالي أمر غير معتاد، كون هذه الفترة من العام تعتبر “موسماً”، لكن موجة الغلاء دفعتهم في محاولات يائسة لجذب الزبائن إلى محالهم، التي بدت خالية. وعرض الموقع جولة على أسعار الألبسة، فتبين أن سعر الكنزة الرجالية يتراوح بين سبعة آلاف وخمسة عشر ألف ليرة، والقميص بين ثمانية آلاف و أربعة عشر ألف ليرة، في حين سجل بنطال الجينز بين 6.500 و 12.000 ليرة، وسعر الحذاء في حده الأدنى 7.500 ليرة. ووصل سعر الكنزة النسائية بعد التنزيلات، إلى 6000 ليرة، والبنطال 10.000 في حده الأدنى، وتراوح سعر المعطف النسائي ما بين 25 ألف، و35 ألف ليرة في محلات الصالحية والطلياني. أما ألبسة الأطفال، فتضاعف سعرها المرتفع أساساً، حيث سجل الطقم الولادي في حده الأدنى 15 ألف ليرة، والمعاطف “السترة” تراوح ثمنها بين 9 آلاف و 18 آلف ليرة. أما المشهد الأكثر إدهاشًا فكان في محلات الفورسيزنز حيث تم رصد واجهة أحد المحلات ليبلغ ثمن الكنزة الرجالي 97.500، والبنطال 142.500، أما سعر الحذاء فسجل 247.500 ليرة، لتغدو تلك الواجهة معرضاً للمارة يقفون أمامها ويذهلون من فظاعة المشهد ويسأل بعضهم الآخر فيما اذا كان المبلغ مضافا له “صفر” بالخطأ أم أنه السعر الحقيقي. بينما خرج أحد المتجمهرين أمام المحل عن طوره ليقول: “ان شاء الله بتحترق هالتياب بصاحبها لأن مين قادر يشتري ملابس بنص مليون ليرة غير واحد من ولاد هالحرامية يلي نهبو البلد على حساب ولادنا يلي ضحو بأرواحهم وبالأخير القيادة بتعوض أسرة شهيد بساعة حائط!!”. ارتفاع أسعار الملابس كان يمكن حله سابقًا باللجوء إلى البالة لكن هذا لم يعد ينفع، فقد طال الغلاء سوق البالة أيضاً، وبعد أن كنا نرى اكتظاظاً في ...

أكمل القراءة »