الرئيسية » أرشيف الوسم : الجفاف

أرشيف الوسم : الجفاف

غابات إندونيسيا تحترق والسماء حمراء والعصافير لا تزقزق…

تحولت السماء فوق مقاطعة إندونيسية إلى اللون الأحمر خلال عطلة نهاية الأسبوع، وذلك بسبب حرائق الغابات واسعة النطاق التي اندلعت في أجزاء كبيرة من البلاد. وقالت إحدى سكان مقاطعة جامبي في إندونيسيا ، التقطت صوراً للسماء، إن الدخان “أضر بعينيها وحلقها”. وقد التقطت إيكا وولاندار، من قرية ميكار ساري في مقاطعة جامبي، صوراً للسماء الحمراء عند منتصف النهار تقريباً يوم السبت. ونشرت إيكا تلك الصور على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وقد أعيد نشرها أكثر من 34 ألف مرة. وأخبرت إيكا بي بي سي أن الكثيرين شككوا بصحة الصور وقالت: “إنها صور حقيقية التقطها بكاميرا هاتفي الجوال”. ونشر شخص آخر مقطع فيديو على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مع تعليق يقول فيه “هذا ليس كوكب المريخ، إنها مقاطعة جامبي، نحن البشر بحاجة إلى هواء نظيف وليس دخاناً”. وتؤدي الحرائق في إندونيسيا إلى تشكُل ضباب دخاني كل عام قد يغطي منطقة جنوب شرق آسيا بأكملها. وقال خبير أرصاد جوية لبي بي سي إن السماء حمراء اللون تلك نتجت عن ظاهرة تعرف باسم “تشتت رايلي“. وقالت وكالة الأرصاد الجوية في إندونيسيا إن صور الأقمار الصناعية كشفت عن العديد من النقاط الساخنة و “انتشار كثيف للدخان” في المنطقة المحيطة بمنطقة جامبي. أوضح البروفيسور كوه تيه يونغ، من جامعة سنغافورة للعلوم الاجتماعية، أن هذه الظاهرة، المعروفة باسم تشتت رايلي، مرتبطة بأنواع معينة من الجزيئات تكون موجودة خلال فترة تشكل الضباب الدخاني. وقال لبي بي سي: “معظم الجزيئات التي تكون موجودة في ضباب الدخان يبلغ حجمها نحو ميكرومتراً واحداً، وهي لا تغير لون الضوء الذي نراه”. وأضاف “هناك أيضاً جزيئات أصغر، يبلغ حجمها حوالي 0.05 ميكرومتر أو أقل، وعلى الرغم من أنها ليست كثيرة لكنها تكفي لإعطاء ميل إضافي لنثر الضوء الأحمر في الاتجاهين الأمامي والخلفي أكثر من الضوء الأزرق، وهذا هو ما يفسر طغيان اللون الأحمر على اللون الأزرق”. وقال إن التقاط تلك الصور في فترة الظهيرة ربما أثر أيضا على ظهور السماء باللون الأحمر، مضيفاً ...

أكمل القراءة »

قلق بسبب موجة الجفاف الحالية في البلاد

تتعرض ألمانيا حالياً إلى موجة من الجفاف تتطلب جهوداً من الحكومة والاتحاد الأوروبي لمواجهتها. قال متحدث باسم وزارة الزراعة الألمانية في برلين: “نراقب التطورات بدقة تامة ونأخذ مخاوف قطاع الزراعة بالجدية الكاملة”. وأضاف المسؤول: “غير أن من المهم أيضاً أن نشير إلى أنه ليس من المتيسر لدى جميع هيئات الأرصاد أن تصدر تنبؤاً مؤكداً على مدى زمني طويل، فجميع التنبؤات الصادرة حتى الآن بشأن فترة الصيف بكاملها ما هي إلا تكهنات.” تدرس المفوضية الأوروبية تقديم مساعدات للمزارعين بسبب جسامة موجة الجفاف الحالية. وكانت المفوضية قد قررت العام الماضي خطوات شملت تقديم موعد صرف المساعدات الزراعية. طالب أعضاء حزب الخضر داخل البرلمان الألماني وزيرة الزراعة يوليا كلوكنر باتخاذ إجراء إزاء المشكلة، حيث صرح المسؤول عن الشؤون الزراعية بحزب الخضر هارالد إبنر قائلا: “موجة الجفاف الجديدة تعد إنذاراً، نحن نحتاج إلى تحول في مجال الزراعة”.  وأضاف إبنر: “من ناحية، الزراعة هي أول وأكثر قطاع يتأثر بأزمة المناخ، لكنها من ناحية أخرى تعد أحد أسباب الأزمة”. كما ذكر إبنر أنه يتعين على الحكومة الاتحادية أن توائم بين طرق الزراعة وبين تطرف الطقس وأن تجعل ذلك مجالاً للبحث. وقالت جاكلين كيرن من هيئة الأرصاد الألمانية في أوفنباخ: “سيصبح الجو أكثر رطوبة، إلّا أن كميات الأمطار المتوقعة تظل بين خمسة إلى عشرة لترات لكل متر مربع، وهي لا تكفي لمواجهة الجفاف الحالي”. شبت حرائق غابات عديدة في ألمانيا في الفترة المنصرمة حيث كافح على سبيل المثال حوالي 400 من قوات الإطفاء النيران في غابة زويلينغ شمالي مدينة فولدا بولاية هيسن في مساحة تعادل ثمانية ملاعب كرة قدم، بعد أن اشتعلت النيران في الغابة بسبب صاعقة جوية. ووفقا لبيانات الأرصاد الألمانية، يمكن للجفاف المستمر أن يدخل بألمانيا إلى صيف جاف، حيث قال مدير هيئة الأرصاد الألمانية وخبير الأرصاد الزراعية أودو بوش: “إذا استمر الطقس الجاف خلال الأشهر المقبلة، يمكن أن يتكرر هذا العام الجفاف الذي شهده عام 2018 بل ويمكن أن يزيد عليه”. كانت حالة الجفاف ...

أكمل القراءة »

الجفاف في ألمانيا: مخاوف من الحرائق وانقطاعات في الكهرباء ومياه الشرب

يثير الجفاف الذي أصاب ألمانيا هذا العام المخاوف من حدوث آثارٍ سلبية تضرب بعض البنى التحتية في البلاد مثل الكهرباء ومياه الشرب، وتتسبب باشتعال حرائق مرعبة قام المكتب الاتحادي الألماني للحماية المدنية والمساعدة في حالات الكوارث، بتقديم تحليل لما يتوقع في حالة حدوث موسم جفاف جديد، وآثار ذلك على مختلف الولايات الألمانية. وفي أعقاب هذا التحليل الذي صدر يوم الأربعاء (24 نيسان/أبريل 2019)، حذر المكتب الاتحادي من اندلاع حرائق كبيرة، كالتي حدثت في ولاية تورينغن مؤخرا. ونقلت دوتشي فيلليه ووكالة الأنباء الألمانية أن “خدمة الطقس الألمانية” ذكرت أن التربة في ألمانيا حالياً تعد أكثر جفافا من المعدل مقارنة بالأعوام الماضية وخاصة في ولايات شرق ألمانيا. وقد ضربت حرائق الغابات عدة مناطق في ألمانيا في الأيام الماضية. ومازال خطر اندلاعها من جديد عاليا جدا. وقال ماركوس إيبل من “خدمة الطقس الألمانية” إن الأمطار في الأيام القادمة ستهطل في غرب وفي جنوب غرب ألمانيا. وحتى في شرق ألمانيا ستهطل القليل من الأمطار لكنها سوف لن تكون كافية. وأن الطبيعة والزراعة تحتاج الكثير من الأمطار. من جانبه، يدرس المكتب الاتحادي الألماني للحماية المدنية والمساعدة في حالات الكوارث حصول سيناريو مرور ست سنوات جفاف تشابه حالة الجفاف التي مرت على ألمانيا في عام 2018. وذكر المكتب أنه في هذه الحالة قد تنهار إمدادات مياه الشرب في بعض مناطق ألمانيا. وكذلك قد ينقطع التيار الكهربائي، وستعاني الزراعة وكذلك صناعة الصلب والكيماويات إلى حد كبير. ويشير تحليل المخاطر إلى عواقب الجفاف في عام 2018، والتي أثرت بالفعل على عمليات النقل والشحن النهري وما أدى إلى ارتفاع أسعار البنزين. من جهةٍ أخرى، طالبت رابطة فرق أطفاء الحرائق المزيد من طائرات الهليكوبتر لمكافحة الحرائق. كما صادق البرلمان على تخصيص مائة مليون يورو لتحسين وضع الحماية من الكوارث والحرائق في الفترة بين 2019 حتى 2022.  المصدر: DW، DPA اقرأ/ي أيضاً: الربيع الدافىء في ألمانيا، هل هو دليل على خلل مناخي؟ ألمانيا بصيف متوسطي. معلومات مثيرة عن موجة الحر الحالية الرعب ...

أكمل القراءة »