الرئيسية » أرشيف الوسم : الإيمان

أرشيف الوسم : الإيمان

“رسالة الله” للعالم ألبرت آينشتاين في مزاد علني في نيويورك

من المتوقع أن تباع “رسالة الله”، للعالم الشهير ألبرت آينشتاين، في مزاد علني في وقت لاحق من يوم أمس الثلاثاء، في مدينة نيويورك، بسعر قد يصل إلى 1.4 مليون دولار. وقد أثارت الرسالة المكتوبة بخط اليد باللغة الألمانية، ضجة كبيرة عندما ظهرت لأول مرة في مزاد علني عام 2008. وكان الفيزيائي آينشتاين يرفض “فكرة الله والدين”، حيث توضح الرسالة المعروضة للبيع في دار كريستي للمزادات في نيويورك، هذا الرفض. وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها بيع الرسالة في المزاد، منذ أن كتبها قبل عام من وفاته. وكتبت الرسالة في عام 1954، إلى الفيلسوف الألماني إريك جوتكيند، ردا على كتابه “اختيار الحياة: دعوة الكتاب المقدس للثورة”، الذي لم يتفق معه آينشتاين. وكتب آينشتاين في الرسالة: “إن كلمة الله بالنسبة لي ليست أكثر من تعبير وناتج نقاط الضعف البشرية، والكتاب المقدس مجموعة من الأساطير المشرفة، ولكنها ما زالت بدائية والتي هي مع ذلك طفولية جميلة”. مضيفاً: “لا يمكن لأي تفسير، مهما كان دقيقاً، أن يغير أي شيء من هذا”. وتحتوي الرسالة أيضا انتقاد آينشتاين لهويته اليهودية، وتساؤله حول مقولة أن اليهود “أشخاص مختارين”. وتلامس الرسالة وجهة نظر الفيزيائي عن الدين، وكذلك معتقداته تجاه “فكرة” الله أيضاً، ويقول مؤلف سيرة حياة آينشتاين عام 2007، والتر إيزاكسون، إنه لم يؤمن بالله، ووفقاً لتقارير وخبراء مختلفين، فإن هناك بعض الأوقات التي ادعى خلالها آينشتاين أنه “ليس ملحداً”. المصدر: ذي صن   اقرأ/ي أيضاً: بماذا أجاب أينشتاين على سؤال طفلة مفاده: هل يصلي العلماء؟ بالفيديو: 14 مليار سنة من عمر الكون في 10 دقائق مبادرة “الإسلام العلماني”: هل تكون مخرجاً من أزمة الإسلام في ألمانيا؟ محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

د. محمد شحرور: الإسلام والإيمان

د. محمد شحرور – باحث ومفكر إسلامي لا يخفى على قارىء التنزيل الحكيم أن الإسلام لم يبدأ مع محمد صلى الله عليه وسلم، بل اكتمل برسالته، وقد اعتاد أحدنا على قبول جواب السادة الفقهاء والشيوخ أن نوح وإبراهيم ولوط ويعقوب ويوسف وفرعون وسحرة فرعون والحواريين والجن كلهم كانوا مسلمين لعلمهم بإرسال الله تعالى نبيًا يدعو للإسلام بعدهم بآلاف السنين. فإذا كان الله تعالى قد أعلم أنبياءه ورسله بهذا، فهل سيعلم فرعون أيضًا؟ {وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِـهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ} (يونس 90)، وكيف سيصح إسلام فرعون وهو لم يلتق إلا بموسى ولم يصم رمضان ولم يحج البيت؟ كذلك فالحواريون لم يعرفوا سوى عيسى بن مريم فكيف أسلموا وهم لا يقيمون الصلاة  {فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللّهِ آمَنَّا بِاللّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ} (آل عمران 52)؟ يجد المرتل لآيات الكتاب أن الإسلام أمر مختلف تمامًا عن الإيمان وسابق له، وإن كانت كتب الأصول قد وضعت أركانًا للإسلام وأخرى للإيمان، إلا أنها بادلت بينهما، فالإيمان  برسالة محمد، وإقامة الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت، هي شعائر كلف بها المؤمنون بالرسالة المحمدية فقط، وليس المسلمون، والدين عند الله الإسلام  {إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ} (آل عمران 19) والله تعالى لن يقبل دينًا غيره {وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ} (آل عمران 85) فما هو الإسلام إذًا؟ نقرأ قوله تعالى {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}  (فصلت 33) وقوله {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (البقرة 62) والكثير من الآيات الأخرى فنفهم أن الإسلام هو التسليم بوجود الله واليوم الآخر، فإذا اقترن هذا التسليم بالعمل الصالح، كان صاحبه ...

أكمل القراءة »