الرئيسية » أرشيف الوسم : الإجهاض

أرشيف الوسم : الإجهاض

لماذا سيداو؟

ترجمة وإعداد: دينا أبو الحسن. كانت نساء بولندا على موعد مع حدث تاريخي أوائل شهر أكتوبر، حيث خرجت ملايين النساء للتظاهر في يوم عرف باسم “الإثنين الأسود”، ضد قرار مطروح على البرلمان، يقضي بمنع وتجريم الإجهاض مهما كانت أسبابه. الملفت في التظاهرات التي عمت كافة أرجاء البلاد، كان مشاركة النساء من كافة الأعمار، حتى اللواتي تجاوزن سن الحمل والولادة، ولم يعد لقرار كهذا تأثير شخصي على حياتهن. شاركن بمنتهى الحماس، وعبرن عن إرادة صلبة في مواجهة قرار سيحد من خياراتهن في الحياة، حتى لو كنّ من الرافضات لقرار الإجهاض المؤمنات بحق الحياة للأجنة. لم يكن الأمر شخصيًا بالنسبة لهن، رفضن ببساطة أي قانون يقيد خياراتهن أو ينتقص من حقوقهن كنساء. التنازل عن أي من هذه الحقوق يعد خطوة إلى الوراء، قد تتبعها خطوات ستتطلب فيما بعض سنوات من العمل الشاق لتعويضها. حقوق النساء لم تقدم لهن، بل خضن كفاحًا مريرًا لانتزاعها في رحلة امتدت لعدة عقود من الزمن. يعد مفهوم حقوق المرأة حديثًا نسبيًا، فحتى منتصف القرن الماضي، كان الحديث عن حقوق النساء يطرح ضمن سياق حقوق الإنسان بشكل عام، حيث يؤكد ميثاق الأمم المتحدة على أن من واجب الدول الأعضاء “السعي في سبيل تطبيق كافة الحقوق الإنسانية والحريات الأساسية”، بينما تنص الشرعة الدولية لحقوق الإنسان على المساواة في الحقوق بين الرجال والنساء وتركز على حقوق النساء الإنسانية. بدوره، الإعلان العالمي لحقوق الإنسان يؤكد على أحقية الجميع بالمساواة أمام القانون والتمتع بالحقوق الإنسانية والحريات الأساسية دون تمييز من أي نوع، ومن ضمنه التمييز على اساس الجنس. لجنة وضع المرأة في الأمم المتحدة هذه الاتفاقيات أرست الأسس للمساواة بين الجنسين، إلا أنها كثيرًا ما كانت عاجزة عن ضمان حصول النساء على حقوقهن وفقًا للشرائع الدولية. نتيجة لذلك، تم تأسيس لجنة وضع المرأة في الأمم المتحدة عام 1946، لتختص بتعريف عدم التمييز وإيجاد الضمانات له، وقد أدى عملها إلى إصدار عدة إعلانات ومواثيق مهمة في صالح حقوق النساء الإنسانية. شملت مهمات اللجنة ...

أكمل القراءة »

أجبرت على الإجهاض لأنها حامل بـ” حورية”

أجبرت فتاة صينية على الإجهاض والتخلي عن مولودها المنتظر بعد أن أظهرت الفحوص وجود ذيل لجنين. وحسب ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الخميس، أن الفتاة التي أجبرت على الإجهاض، البالغة من العمر( 23 عاما)، تعيش في مدينة ييتشانغ وسط البلاد. وأوضحت الصحيفة أن الفحوص الطبية أظهرت أن الجنين بلا ساقين، وعوضا عنهما ينمو ذيل شبيه بذلك الموجود في الحوريات الأسطورية. وأظهرت صور الأشعة أيضا أن الجنين لا يحمل مثانة، كما أن الكبد يعاني من التقزم. وأبلغ الأطباء الأم الحامل في الشهر السادس بأن الجنين يعاني من متلازمة حورية البحر أو”الخيلانية” التي تعني تشوهات خلقية في الساقين، وقالوا إنهم اتخذوا قرار الإجهاض بعدما تأكدوا أن الجنين لن يستطيع العيش أكثر من ساعات بعد الولادة. وتعد “الخيلانية” تشوها نادر الحدوث نتيجة التحام الساقين في بعضهما البعض، وتحدث بمعدل مولود واحد من أصل 100 ألف. وفي حال خروج الجنين من رحم أمه، فإن تداعيات متلازمة حورية البحر خطيرة للغاية وقد تؤدي إلى وفاته في اليومين الأول والثاني، وذلك بسبب النمو غير الطبيعي للكلى والمثانة، فيما تموت عمليا نصف الأجنة قبل خروجها من الرحم. سكاي نيوز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »