الرئيسية » أرشيف الوسم : الأولمبية

أرشيف الوسم : الأولمبية

اللاجئ السوري رامي أنيس يعيش الحلم الأولمبي في ريو 2016

يقول اللاجئ السوري رامي أنيس، أن الهتاف والتقدير الذي لاقاه في ريو 2016، بعد أن حقق زمن قياسي شخصي جديد في منافسات السباحة الحرة مئة متر للرجال، هو بمثابة “حلم تحقق”. وسجل أنيس زمنًا قدره 54  ثانية و25 جزء من الثانية، وجاء في المركز 56 في الترتيب العام، الذي يضم 59 مركزًا ضمن التصفيات. هرب اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا، من سوريا التي مزقتها الحرب في عام 2015، حيث سافر عن طريق القوارب عبر البحر الأبيض المتوسط إلى تركيا قبل أن يصل إلى بلجيكا. “إنه شعور رائع أن أكون في المنافسة في دورة الالعاب الاولمبية”، يضيف أنيس “لا أريد أن استيقظ من هذا الحلم”. أنيس هو واحد من عشرة رياضيين سيشاركون كجزء من الفريق الأولمبي للاجئين، بما في ذلك مواطنته السباحة السورية يسرى مارديني. غادر أنيس سوريا باتجاه تركيا بعد أن رأى مدينته تتعرض للقصف، وأبحر بعدها في زورق مطاطي إلى اليونان، ليتابع رحلته إلى بلجيكا في نهاية المطاف. وكان مصدر إلهام أنيس ليتابع السباحة ويشارك في المنافسات الدولية هو عمه، الذي كان أيضًا سباحًا يمثل سوريا في المحافل الدولية. “يقول أنيس: “أريد أن أسلط الضوء أكثر على محنة اللاجئين”. “أريد أن أظهر أفضل صورة ممكنة من اللاجئين أو عن الشعب السوري، أو أي شخص عانى من الظلم في هذا العالم، وأن أقول لهم لا تفقدوا الأمل”. ترجمة أسامة اسماعيل. هذا الموضوع مترجم عن ال BBC، للاطلاع على النص الأصلي اضغط هنا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

فريق اللاجئين يبث الأمل لستين مليون لاجئ في العالم

ريو 2016: فريق اللاجئين يبعث “إشارة أمل” ومارديني واثقة من العودة الى سوريا يومًا ما. أرادت اللجنة الأولمبية الدولية أن “تبعث اشارة الأمل” لـ 60 مليون لاجىء حول العالم، من خلال فريق اللاجئين الذي يشارك في أولمبياد ريو 2016، وذلك بحسب ما أكد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ الثلاثاء. وقال باخ: “هؤلاء الرياضيين الرائعين سيظهرون للعالم، إنه رغم المآسي التي واجهتهم والتي لا يمكن تصورها، باستطاعة كل شخص المساهمة في المجتمع من خلال مواهبه، والأهم من كل ذلك، من خلال قوته وروحه الإنسانية”. وشكلت اللجنة الأولمبية أول فريق للاجئين في تاريخ الألعاب الأولمبية وتم اختياره طبقًا لبعض المعايير التي حددتها الاتحادات الدولية، ضمن برنامج تشرف عليه البطلة الأولمبية الكينية السابقة تيغلا لاوروب، أول عداءة افريقية توجت بماراتون نيويورك. سوريون في الفريق ويضم الفريق السباحين السوريين يسرى مارديني ورامي أنيس، وأيضًا 5 لاجئين من جنوب السودان في منافسات ألعاب القوى، ورياضيين هربا من الكونغو الديموقراطية وسيشاركان في منافسات الجودو، وآخر من إثيوبيا سيخوض غمار سباق الماراتون. وستشارك مارديني (18 عامًا) في سباقي مئة متر حرة، ومئة متر فراشة، كما يشارك أنيس (25 عامًا) مئة متر فراشة. وشكرت مارديني التي هربت من الحرب السورية، اللجنة الأولمبية الدولية أمام لجنتها العمومية وقالت: “ما زلنا أناسًا. نحن لسنا لاجئين فقط. نحن كالجميع في العالم، بإمكاننا فعل شيء ما، بإمكاننا تحقيق إنجاز ما”. وواصلت: “لم نختر ترك اوطاننا. لم نختر أن يطلق علينا اسم لاجئين… نعدكم مجددًا بأننا سنقدم كل ما بإمكاننا من أجل إلهام الجميع”. اما ييش بور بييل اللاجىء من جنوب السودان، فتوجه الى الجمعية العمومية للجنة الأولمبية، قائلا: “نحن سفراء للاجئين الاخرين. لا يمكننا أن ننسى الفرصة التي منحتمونا اياها. نحن لسنا اناسا سيئين. أن تسمى لاجىء، فهذه كلمة وحسب”. أ ف ب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »