الرئيسية » أرشيف الوسم : الأحاديث

أرشيف الوسم : الأحاديث

بين الرفض والإتلاف والسجن… التاريخ الخفي للأحاديث النبوية

إسلام عبدالوهاب* لم يشأ النبي أن تكون بين الناس صحف فيها كلام غير كلام الله، حتى لو كان هذا الكلام هو كلامه شخصياً. وعليه، كيف جرى تدوين الحديث؟ وما هو تاريخ هذا التدوين الذي يخفى على كثيرين من الناس. جاء في صحيح مسلم، عن أبي سعيد الخدري، أن النبي قال: لا تكتبوا عني ومن كتب عني غير القرآن فليمحه. وجاء في سنن الترمذي، عن أبي سعيد الخدري أيضاً، أنه قال: استأذنّا النبي في الكتابة فلم يأذن لنا. وينقل أحمد بن حنبل في مسنده عن أبي هريرة أن النبي حين سمع منهم ما يكتبونه غضب وقال: “أكتاب غير كتاب الله؟ امحضوا كتاب الله، وأخلصوه”. قال أبو هريرة: فجمعنا ما كتبنا في صعيد واحد، ثم أحرقناه بالنار. رغم نهي النبي الواضح عن كتابة أحاديثه، إلا أن هناك روايات مؤيدة للتدوين. فقد روى البخاري أن النبي خطب في فتح مكة فطلب رجل من النبي أن يكتبوا له الخطبة فقال النبي: أكتبوا لأبي شاه. وأيضاً عن أبي هريرة أن عبد الله بن عمرو أكثر حديثاً منه لأنه كان يكتب. وقال العسقلاني: ويستفاد منه أن النبي أذن في كتابة الحديث عنه، وجاء في المستدرك على الصحيحين عن عبد الله بن عمرو، أنه سأل النبي أن يكتب ما يسمعه منه في كل أحواله، فأجاب النبي: نعم، إنه لا ينبغي لي أن أقول إلا حقاً. وعلق المفكر أحمد أمين في كتابه “فجر الإسلام” قائلاً: أراد بعض العلماء التوفيق بين هذه الأحاديث المتضاربة فقالوا: إن النهي عن الكتابة كان وقت نزول القرآن خشية التباس القرآن بالحديث. لكن محمد رشيد رضا دافع عن أن النبي لم يأمر بتدوين السنة، وقال: أقوى هذه الأخبار من حيث صحتها حديث أبي سعيد الخدري عن الرسول الناهي عن الكتابة ولا تعارضه بقية الأخبار، ولا تقوم حجة لضعفها، وانقطاع أسانيدها. لكن الشيخ محمد أبو زهو يعتبر أن حديث أبي سعيد موقوف عليه وليس من كلام الرسول، قال: “حتى إذا ذهبنا إلى أن هذا الحديث ...

أكمل القراءة »