الرئيسية » أرشيف الوسم : إيطاليا

أرشيف الوسم : إيطاليا

“كلمات من أجل الارتباط”.. مبادرة لدعم أدباء المهجر في إيطاليا

أطلق صندوق اللجوء والهجرة والاندماج التابع للحكومة الإيطالية، بالاشتراك مع ثلاث جمعيات غير حكومية، مبادرة تحمل عنوان “Words4link – scritture migranti per l’integrazione” أي “كلمات من أجل الارتباط.. كتابة المهاجرين من أجل الاندماج”، وذلك بهدف دعم الرجال والنساء من المهاجرين الذين يعملون في مجالات الأدب والصحافة ونشر أعمالهم. وذكر بيان بشأن إطلاق المبادرة ، أنه “سواء كان المؤلفون مهاجرين أو من أصول مهاجرة، ويكرسون أنفسهم للشعر أو الرواية أو الصحافة والأخبار، فإنهم يقدمون مساهمة قيمة من أجل فهم المجتمع المعاصر. وبفضل تعدد وجهات نظرهم يمكنهم المساهمة في إحداث التغيير في الفهم العريض للهجرة في الوعي الجماعي في إيطاليا المعاصرة، والمرتبط بالمفاهيم السلبية التي يهيمن عليها مفهوم الطوارئ ويحشرها في مواضع هامشية”. وذكر منظمو المبادرة إنها سوف تحقق أكبر استفادة مما تقدمه تقنيات الاتصالات، من أجل تسهيل أوجه التضامن ودعم بروز المؤلفين والكيانات المشاركة. ومن المنتظر إنشاء شبكة من الأشخاص والكيانات في هذا القطاع خلال ثلاثة أعوام، وكذلك تحديد الأشخاص الرئيسيين على شبكة الإنترنت، وإجراء حوارات بين المؤلفين والصحافيين والقراء من أجل تبادل أفضل الممارسات وإجراء حملة للتواصل. ويمكن للمشاركين في المبادرة أن يكونوا من الكتاب الضالعين بالأدب والمجالات الصحفية، وكذلك من المؤلفين الشباب الناشئين والباحثين عن مزيد من الشهرة والانتشار، إلى جانب الكيانات العاملة على مختلف مستوياتها، والمهتمة بدعم المؤلفين المهاجرين وأعمالهم. وبإمكان الراغبين بالمشاركة في المبادرة ملء استمارة المؤلفين على الرابط التالي: https://it.surveymonkey.com/r/AUTORI أما الاستمارة الخاصة بالمنظمات متوفرة عبر هذا الرابط: https://it.surveymonkey.com/r/WORK-1 اقرأ/ي أيضاً: بين تونس وإيطاليا.. اتفاقيات غير عادلة تنهي احلام مهاجرين غير شرعيين كانديلا : مدينة في جنوب إيطاليا تدفع لمن يسكن بها منظمة العفو الدولية تتهم إيطاليا بانتهاكات ترقى إلى “تعذيب” المهاجرين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

سائق حافلة يتخذ من 51 طالباً كرهائن انتقاماً لفقد أطفاله في المتوسط

كادت “مجزرة” أن تقع بحق 51 طالباً مدرسياً في المرحلة الثانوية شمال إيطاليا يوم أمس الأربعاء، بعد أن أقدم سائق الحافلة على إضرام النار بها وهدد بقتلهم، الرجل السنغالي الأصل كان قد فقد ثلاثة من أطفاله في البحر المتوسط وأراد “إنهاء الموت في البحر المتوسط” وجذب الانتباه إلى “سياسات الهجرة”. نقل أكثر من 10 أطفال إلى المشفى إثر الحادثة بعد أن تمكنت الشرطة من إنقاذهم. اتخذ عشرات الأطفال كرهينة وهدد بحرقهم قرب مدينة ميلانو الإيطالية، أراد بذلك لفت أنظار العالم إلى الأشخاص الذين يفقدون أرواحهم يومياً في البحر المتوسط، لكنه كاد أن يرتكب “مجزرة” بحق طلبة بريئين. الرجل السنغالي الأصل والذي يبلغ 47 عاماً من العمر كان قد فقد ثلاثة من أطفاله في البحر المتوسط، كان يصرخ ويكرر أثناء العملية “أريد أن أنهي الأمر، أريد أن أنهي الموت في البحر المتوسط”. أثناء قيادته لحافلة تقل 51 طالباً يوم الأربعاء، غيّر مسار الرحلة التي كانت متجهة للمشاركة في نشاط رياضي شمال إيطاليا، وأعلن أنه سيأخذ الطلاب كرهائن في عملية استمرت لنصف ساعة. Driver torches school bus after telling terrified kids ‘nobody is getting out alive’ The 47-year-old Senegalese man said he was unhappy with migration flows in the Mediterranean as he poured petrol on the bus and lit it, in Milan province, Italy pic.twitter.com/C25XSreA1Z — Lilian Chan (@bestgug) March 20, 2019 “لن يخرج أحد من هنا على قيد الحياة”، يروي طلبة المرحلة الثانوية ما حدث معهم لوسائل الإعلام الإيطالية، مؤكدين أن السائق “هددنا وقال إننا إذا تحركنا سيسكب البنزين ويشعل النار”. وكان بحوزته صفيحتي بنزين وولاعة سجائر، وهدد الطلاب وأخذ هواتفهم وأوثقهم بأسلاك كهربائية. كدنا نشهد مجزرة إلا أن أحد الطلاب تمكن من التقاط هاتف زميل له وقع على الأرض واتصل بوالديه الذين قاموا بدورهم بإبلاغ الشرطة. فرانشيسكو غريكو ممثل النيابة في ميلانو، يصف عملية إنقاذ الطلبة بأنها “معجزة”، وأضاف “كدنا نشهد مجزرة”. ووجهت إلى السائق الذي أصيب بحروق في يديه ونقل إلى المستشفى ...

أكمل القراءة »

عدوى العرب تصل إلى الاتحاد الأوروبي: فرنسا تستدعي سفيرها في إيطاليا للتشاور “بعد تهجم غير مسبوق”

وصلت العلاقات بين فرنسا والحكومة الشعبوية في إيطاليا لمستوى غير معهود من دولتين مؤسستين للاتحاد الأوروبي. فرنسا استدعت سفيرها في إيطاليا للتشاور بعد أسوأ تراشق لفظي منذ الحرب العالمية الثانية. استدعت فرنسا الخميس (السابع من شباط/ فبراير 2019) سفيرها من إيطاليا بعد ما وصفته باريس بأنها هجمات متكررة لا أساس لها من قبل القادة السياسيين الإيطاليين في الأشهر الماضية، خصوصاً من قطبي الحكومة الشعبوية: حركة خمس نجوم وحزب الرابطة المتطرف. وحثت باريس روما في الوقت نفسه على العودة إلى “موقف أكثر وداً”. وقالت المتحدثة باسم الخارجية في بيان إن “فرنسا تتعرض منذ عدة أشهر لاتهامات متكررة وتهجم لا أساس له وتصريحات مغالية يعرفها الجميع”. وتابعت المتحدثة أن “هذا أمر غير مسبوق منذ نهاية الحرب (العالمية الثانية). التدخلات الأخيرة تشكل استفزازاً إضافياً وغير مقبول”. وبلغ استياء باريس ذروته مع لقاء نائب رئيس الوزراء الإيطالي وزعيم حركة خمس نجوم الشعبوية، لويجي دي مايو، أول أمس الثلاثاء شخصيات من حركة “السترات الصفراء” التي تقود منذ أسابيع الاحتجاجات ضد الرئيس إيمانويل ماكرون. وأعلن دي مايو على شبكات التواصل الاجتماعي أنه التقى “مسؤولين من السترات الصفراء”، مضيفاً أن “رياح التغيير تخطت جبال الألب. أكرر: رياح التغيير تخطت جبال الألب”. جاء هذا اللقاء بعد سلسلة تصريحات غير مسبوقة من حيث حدتها سواء من دي مايو أو من حليفه وزير الداخلية ماتيو سالفيني ضد الحكومة الفرنسية، لعل أبرزها اتهام دي مايو لباريس بإفقار أفريقيا. وكان سالفيني، الذي يتزعم حركة “الرابطة” اليمينية المتطرفة، قد أعرب عن أمله في “أن يتحرر الشعب الفرنسي قريباً من رئيس سيء للغاية”، في إشارة للرئيس ماكرون، وهي تصريحات غير مسبوقة إطلاقاً بين مسؤولي دولتين مؤسستين للاتحاد الأوروبي. ويحاول سالفيني حشد جبهة أوروبية لليمين المتطرف تواجه المؤيدين للاتحاد الأوروبي وفي طليعتهم الرئيس الفرنسي، في الانتخابات الأوروبية المقبلة في 26 أيار/ مايو. بيد أن المتحدثة الفرنسية قالت إن “حملة الانتخابات الأوروبية لا يمكن أن تبرر التقليل من احترام أي شعب أو ديمقراطيته”. وشددت على أن “كل هذه الأفعال تولد ...

أكمل القراءة »

الإسبان يحنّون أخيراً على ركاب سفينة الإنقاذ المحاصرة “أكواريوس”

قال رئيس وزراء أسبانيا إن بلاده ستقبل سفينة الإنقاذ المحاصرة في البحر المتوسط، حتى تساعد في تجنب حدوث كارثة إنسانية. وقال بيدرو سانشيز إنه سيوفر “ملاذاً آمنا” للسفينة “أكواريوس”، ولركابها البالغ عددهم 629 مهاجراً، بعد رفض إيطاليا ومالطا كلتيهما السماح للسفينة بالرسو في سواحلهما. وقد دعت الوكالة الدولية للاجئين، والاتحاد الأوروبي إلى نهاية سريعة للمواجهة بين البلدين. وأضاف سانشيز أن السفينة سترسو في بلنسية. من على متن السفينة؟ يوجد حوالي 600 شخص على سفينة أكواريوس، وقد أنقذت معظمهم السلطات الإيطالية. ومن بين هؤلاء الناجين 123 من القصر الذين لا يصحبهم أحد، و11 طفلاً صغيراً، وسبع نساء حوامل، بحسب ما تقوله المنظمة. وتتراوح أعمار القصر ما بين 13 و17، وهم من إرتريا، وغانا، ونيجيريا، والسودان، بحسب ما قاله صحفي على السفينة. وقد وعد ماتيو سافيني، زعيم حزب الرابطة اليميني، خلال الانتخابات العامة الأخيرة في إيطاليا باتخاذ موقف متشدد ضد الهجرة. وقال إنه يجب على مالطا أن تقبل السفينة أكواريوس، لكنها رفضت، قائلة إنها إن المسؤولية القانونية تقع على إيطاليا. وتعد إيطاليا المدخل الأساسي للمهاجرين العابرين من شمال إفريقيا إلى أوروبا. وتقول منظمة “إس أو إس البحر المتوسط” الألمانية الخيرية إن مركز تنسيق الإنقاذ البحري الإيطالي أعطى تعليمات للسفينة بالتوقف في موقعها الحالي، على بعد 35 ميلاً بحرياً (65 كيلومتراً) من إيطاليا، و27 ميلاً بحرياً من مالطا. وتضيف المنظمة أن المهاجرين، وعدد كثير منهم من الأطفال التقطوا خلال ست عمليات إنقاذ قبالة سواحل ليبيا. ماذا يقول القانون؟ القواعد التي تتعلق برسو ومساعدة سفن الإنقاذ، مثل سفينة أكواريوس، يحكمها القانون الدولي. وتنص المعاهدة الدولية لسلامة الحياة في البحار على أن أي سفينة تشعر أنها في محنة في البحر يجب مساعدتها بغض النظر عن الظروف. وتقول أيضا إن البلد المسؤول عن العمليات في تلك المنطقة يتحمل مسؤولية أساسية في أخذ الركاب من السفينة. وتؤكد المعاهدة بوضوح على أن الحكومة ذات الصلة “يجب عليها ترتيب عمليات نزول الركاب من السفينة في أسرع وقت ممكن”. ونظرا لأن ...

أكمل القراءة »

وزير الداخلية الإيطالي الجديد: “ولى الزمن الجميل للمهاجرين غير الشرعيين”

تعهد وزير الداخلية الإيطالي الجديد ماتيو سالفيني زعيم حركة الشمال اليمينية، خلال زيارة إلى صقلية في جنوب البلاد بتطبيق سياسة صارمة حيال الهجرة. وتأتي زيارة وزير الداخلية الإيطالي بعد وصول نحو 158 مهاجراً بينهم تسعة أطفال و36 قاصراً غير مصحوبين بذويهم إلى صقلية مساء الجمعة. وقامت سفينة “أكواريوس” التي استأجرتها منظمتان غير حكومتين هما “إس أو إس المتوسط” وأطباء بلا حدود، بإنقاذ المهاجرين. ويسعى سالفيني لحشد الدعم لمرشحي حزبه في الانتخابات البلدية المقررة لاحقاً هذا الشهر. وتعتبر الهجرة مصدر قلق رئيسي لحزب سالفيني نائب رئيس الوزراء في الائتلاف الشعبوي الحاكم في إيطاليا، فقد وصل أكثر من 700 ألف مهاجر منذ العام 2013. لكن أعداد الواصلين تراجعت منذ السنة الفائتة جراء اتفاق مثير للجدل بين حكومة يسار الوسط السابقة في إيطاليا من جهة، والسلطات وبعض الميلشيات في ليبيا من جهة اخرى. ومنذ بداية العام الجاري سجلت السلطات الإيطالية وصول أكثر من 13 ألف مهاجر. وتوقف سالفيني في بوزالو في جنوب صقلية، نقطة الدخول الأولى إلى أوروبا للمهاجرين الفارين من الحرب والمجاعة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط. وإلى مرفأ بوزالو تنقل سفن الإغاثة والجيش مئات اللاجئين الذين تنقذهم من خطر الغرق في البحر المتوسط. وخلال تجمع في شمال البلاد قال سالفيني: “ولى الزمن الجميل للمهاجرين غير الشرعيين، استعدوا لكي تحزموا حقائبكم”. وأضاف سالفيني “يتعين على الدول البدء بواجباتها. لا يجب أن يرسو المزيد من مهربي (المهاجرين) في الموانئ الإيطالية. وأعلن عن رفع مستويات ترحيل المهاجرين غير الشرعيين في إيطاليا، مؤكدا أن جزيرة صقلية لن تكون بعد اليوم معسكراً للاجئين. ونقل التلفزيون الحكومي عن سالفيني قوله: “لن أقف متفرجاً دون القيام بأي شيء أمام موجات الهجرة، فنحن بحاجة إلى مراكز للترحيل.” وأكد سالفيني كذلك أن الترحيل يعني المزيد من الأمن والاستقرار، وأن الحياة مقدسة ويجب منع ركوب المهاجرين للقوارب المتهالكة في البحر. واستدرك قائلاً: “بصفتي وزيراً سأفعل كل شيء ممكن مع حكومات هؤلاء المهاجرين، لتفادي خروج أولئك اليائسين الذين يعتقدون أن هناك ذهباً في إيطاليا بينما الواقع ...

أكمل القراءة »

بين تونس وإيطاليا.. اتفاقيات غير عادلة تنهي احلام مهاجرين غير شرعيين

ثامر الزغلامي – تونس. بعيداً عن العاصمة، ووسط تكتمٍ شديد تحط أسبوعياً في مطار النفيضة الدولي بمحافظة سوسة الساحلية، طائرات خاصة إيطالية على متنها مهاجرون تونسيون غير نظاميين تم ترحيلهم قسراً من إيطاليا بعد أن وصلوا إلى سواحلها سراً عبر البحر الأبيض المتوسط. تقارير المنظمات الحقوقية المحلية تشير إلى ترحيل قرابة أربعين تونسياً أسبوعياً منذ أكتوبر الماضي، بعد احتجازهم لعدة أسابيع بمراكز إيواء المهاجرين جنوب إيطاليا في ظروف وصفت بالغير إنسانية. وطالبت هذه المنظمات السلطات الإيطالية بالايقاف الفوري لعمليات الترحيل، التي قالت إنها تتناقض مع القوانين والمواثيق الدولية.  اتفاقيات غير عادلة لترحيل “مهاجرين غير شرعيين” دعا المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، السلطات التونسية والإيطالية لمراجعة الاتفاقيات الثنائية التي يقع على أساسها الترحيل القسري للتونسيين، واعتبرها غير عادلة. وقال رمضان عمر المسؤول بالمنظمة، إن تونس وافقت على بعض الاتفاقيات التي تقبل بموجبها ترحيل التونسيين من الاراضي الإيطالية، بسبب أوضاعها الاقتصادية الصعبة لافتاً إلى أن البلدين ينتهكان القوانين الدولية بهذه الممارسات. كما أكدت منظمات محلية ناشطة في مجال الهجرة، أن تونس وإيطاليا وقعتا بروتوكلات تعاون تقضي بدعم الاقتصاد التونسي، مقابل موافقة تونس على ترحيل مهاجرين غير شرعيين. يذكر أن لقاءات مكثفة جمعت خلال الفترة الماضية مسؤوليين تونسيين وإيطاليين، لبحث مجالات التعاون الأمني والاقتصادي للحد من الهجرة غير النظامية، وكان من نتائجها الإعلان عن مساعدات مالية وعسكرية لتونس والاتفاق على العمل للحد من الهجرة غير الشرعية عبر المتوسط. وكشفت تقارير إعلامية أن الجانبين التونسي والإيطالي، اتفقا على اتخاذ إجراءات ترحيل عدد من التونسيين بشبهات التطرف أو الاجرام. في حين نفت السلطات التونسية ذلك، وأكدت أن التعاون التونسي الإيطالي لمكافحة الهجرة غير الشرعية يجري في إطار احترام حقوق الإنسان وسيادة البلدين، مشيرةً إلى السعي لتحسين أوضاع العاطلين في تونس، والكشف عن شبكات تنظيم الهجرة السرية انطلاقا من السواحل التونسية. وقال عادل الجربوعي كاتب الدولة للهجرة أن الحكومة لم توقع أية اتفاقية تضيم المهاجرين التونسيين. كما قلل خميس الجهيناوي وزير الخارجية من أعداد التونسيين في مركز الإيواء بإيطاليا ...

أكمل القراءة »

لهذا السبب فقط لم يسلم ساعي البريد نصف طن من الرسائل

يواجه ساعي بريد إيطالي من مدينة “فيتشينزا” المحاكمة، وذلك بعد أن عثرت الشرطة الإيطالية في منزله على أكثر من نصف طن من الرسائل البريدية المهملة، التي لم يقم بتسليمها لأصحابها. عثرت الشرطة الإيطالية في منزل ساعي بريد في شمال البلاد على ما يزيد عن نصف طن من الرسائل البريدية والطرود التي لم يتم تسليمها لأصحابها. بحسب ما نقلت عدة وكالات. وقد وجدت الشرطة رسائل يعود تاريخها إلى عام 2010، مخزنة في بيت ساعي البريد وفي المرآب الخاص به. وقالت الشرطة إن هذه الرسائل لم يتم فتحها، وكان في بعضها فواتير متنوعة، وغرامات ورسائل من البنوك، وهي ما تعتبر رسائل على قدرٍ كبير من الأهمية. والسبب على ما يبدو هو أن ساعي البريد قد تكاسل عن إيصال هذه الرسائل لأصحابها، ويبلغ الساعي المتهم 65 سنة، ويقيم قرب مدينة فيتشينزا الواقعة شمال شرق إيطاليا. وبحسب الشرطة، فإن هذه تعتبر أكبر “شحنة رسائل بريدية يتم العثور عليها في إيطاليا”. ولم تقبض الشرطة على الرجل الذي أطلقت عليه لقب “ساعي البريد الكسول” إلا أنه سيخضع للمحاكمة. أما الرسائل فقد تم تسليمها لمكتب بريد فيتشينزا من أجل فرزها وإيصالها لإصحابها في نهاية المطاف. يذكر أن حادثةً مشابهة وقعت في مدينة فيلاديلفيا الامريكية عام 2010، حين عثرت الشرطة على أكثر من 20 ألف رسالة وطرد بريدي، خزنها ساعي بريد في مرآب منزله في المدينة لمدة تخطت عقداً من الزمن.   اقرأ أيضاً طرد مفخخ آخر لابتزاز شركة دي إتش إل “DHL” في ذكرى الاستقلال، الحكومة السورية تصدر طابعًا بريديًا يخلد جنودًا أميركيين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بلدة إيطالية وادعة تعرض مالاً على من يأتي للسكن فيها

صرح عمدة بلدة جميلة في منطقة بوليا الإيطالية استعداد السلطات لدفع مبلغ مالي جيد للناس مقابل الانتقال للعيش فيها. وقال عمدة كانديلا التي تقع في جنوبي إيطاليا ، إنه اقترح “حلاً عملياً” لمواجهة مشكلة تراجع عدد سكان البلدة، مضيفاً “عدد السكان انخفض من 8 آلاف إلى 2700”. وأعلن أن البلدة ستقدم 800 يورو للعزاب و1200 يورو للأزواج وما بين 1500 إلى 1800 يورو للأسر المكونة من ثلاثة أفراد، وأكثر من 2000 يورو للعائلات المكونة من 4 إلى 5 أشخاص. وقال العمدة نيكولا غاتا “أعمل كل يوم بشغف والتزام لإعادة كانديلا إلى بريقها التاريخي.. السياح يطلقون على هذه البلدة اسم نابولي الصغيرة”، بحسب سكاي نيوز. وتابع “هدوء الغابات والتلال الخضراء يعم البلدة. ولا تمتلئ الكنائس في البلدة سوى في مناسبات قليلة”. أما فيما يخص شروط الاستفادة من هذا العرض، فهي “إقامة الشخص أو الأسرة في كانديلا، واستئجارهم منزلا بها، وأن لا يقل أجرهم السنوي عن 7500 يورو”. كانديلا على غوغل مابس اقرأ أيضاً: 25,000 دولار لمن يرضى العيش في جنة جبلية سويسرية محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

كانديلا : مدينة في جنوب إيطاليا تدفع لمن يسكن بها

أعلن عمدة بلدة جميلة في منطقة بوليا استعداد السلطات لدفع مبلغ مالي مهم للناس مقابل الانتقال للعيش فيها. وقال عمدة كانديلا التي تقع في جنوبي إيطاليا ، إنه اقترح “حلاً عملياً” لمواجهة مشكلة تراجع عدد سكان البلدة، مضيفاً “عدد السكان انخفض من 8 آلاف إلى 2700”. وأعلن أن البلدة ستقدم 800 يورو للعزاب و1200 يورو للأزواج وما بين 1500 إلى 1800 يورو للأسر المكونة من ثلاثة أفراد، وأكثر من 2000 يورو للعائلات المكونة من 4 إلى 5 أشخاص. وقال العمدة نيكولا غاتا “أعمل كل يوم بشغف والتزام لإعادة كانديلا إلى بريقها التاريخي.. السياح يطلقون على هذه البلدة اسم نابولي الصغيرة”، بحسب سكاي نيوز. وتابع “هدوء الغابات والتلال الخضراء يعم البلدة. ولا تمتلئ الكنائس في البلدة سوى في مناسبات قليلة”. أما فيما يخص شروط الاستفادة من هذا العرض، فهي “إقامة الشخص أو الأسرة في كانديلا، واستئجارهم منزلا بها، وأن لا يقل أجرهم السنوي عن 7500 يورو”. كانديلا على غوغل مابس اقرأ أيضاً: تجارة البشر التي تودي بحياة آلاف المهاجرين غير الشرعيين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بدء التحقيق في إيطاليا مع منظمة أطباء بلا حدود بشأن انقاذ مهاجرين

أعلنت السلطات القضائية الإيطالية أنها ستبدأ تحقيقًا مع منظمة أطباء بلا حدود بشأن مزاعم لدورها في انقاذ مهاجرين يحاولون عبور البحر المتوسط بقوارب بالية ولم يكونوا في حالة خطر. قال مصدر قضائي أمس السبت إن الادعاء العام الإيطالي سيحقق مع منظمة أطباء بلا حدود فيما يتعلق بدورها في إنقاذ المهاجرين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط. ونقلت دويتشه فيليه عن المصدر قوله إن منظمة أطباء بلا حدود هي أيضًا جزء من التحقيق الذي يجري حول عمليات إنقاذ قبالة السواحل الليبية لمهاجرين لا يواجهون خطرًا وشيكًا على حياتهم. فيما قالت منظمة أطباء بلا حدود في بيان إنها لم تتلق إخطارًا بشأن التحقيق وإنها مستعدة للتعاون مع المدعين منذ شهور حين أثيرت مثل هذه الاتهامات لأول مرة في الصحافة. وأضافت “نأمل في تبديد أي شكوك بأسرع وقت لوقف سيل الاتهامات التي تسمم الأجواء في ظل هذا الوضع وهو الأكثر قتامة على الإطلاق”. وقد احتجزت الشرطة الإيطالية يوم الأربعاء سفينة لإنقاذ المهاجرين تابعة لمنظمة الإغاثة الألمانية “يوغند ريتيت” للاشتباه بأنها تساعد المهاجرين غير الشرعيين في مواقف لم يكونوا فيها في حالة خطر تستوجب عملية إنقاذ. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »