الرئيسية » أرشيف الوسم : إعدام

أرشيف الوسم : إعدام

حملة توقيع مليونية تدعمها المغنية ريانا لوقف إعدام رجل قضى 21 عاماً في السجن

أوقفت محكمة في ولاية تكساس تنفيذ حكم الإعدام، بحق “رودني ريد” المدان بتهمة القتل، في قضية حظيت باهتمام كبير لدى الرأي العام في الولايات المتحدة. وقضى ريد 21 عاماً مسجوناً خلال مسار القضية، عقب ارتكابه جريمة قتل عام 1996، وكان من المقرر أن يتم إعدام ريد عن طريق الحقنة القاتلة في 20 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري. ووقّع أكثر من 2.9 مليون شخص على عريضة عبر الإنترنت تحث على العفو عنه. ومن بين من أعلنوا عن دعمهم له الممثلة وعارضة الأزياء الأمريكية كيم كارداشيان، والمغنية ريانا وعارضة الأزياء جيجي حديد. ويقول ريد إنه بريء، ويقول محاموه إن هناك أدلة جديدة تثبت ذلك. وأدين ريد بقتل الشابة “ستيسي ستايتس” التي كانت حينها في 19 من عمرها، والتي عثر عليها مخنوقة عقب تخلفها عن الذهاب إلى عملها. وأوقفت محكمة الاستئناف الجنائية في تكساس إعدام ريد، الذي كان مقرراً بعد أيام. وقد جاء هذا القرار بعد فترة وجيزة، من توصية مجلس تكساس للعفو وإطلاق السراح المشروط بتأجيل تنفيذ الحكم لمدة 120 يوماً. لكن المجلس رفض طلباً من ريد بتخفيف عقوبته إلى السجن المؤبد. ورحبت منظمة “إنوسنس بروجكت” وهي منظمة تعمل في القضية بحكم محكمة الاستئناف. ماذا حدث للضحية ستيسي ستايتس؟ كان من المقرر أن تذهب الفتاة، إلى عملها في وقت مبكر من صباح 23 أبريل/ نيسان. لكنها لم تصل إلى متجر البقالة في منطقة باستروب، بالقرب من مدينة أوستن. وفي غضون ساعات قليلة، تم العثور على الشاحنة التي كانت تقودها مهجورة. وبحلول وقت ما بعد الظهيرة في ذلك اليوم، تم العثور على جثتها، لقد تم خنقها بحزامها الشخصي. عثر المحققون على كمية صغيرة جداً من خلايا الحيوانات المنوية داخل جسم الضحية. ويرجع ذلك السائل المنوي إلى شاب أسود، هو رودني ريد. كان لدى الشرطة الحمض النووي الخاص به في سجل، لأنه تم التحقيق معه في قضية اعتداء جنسي أخرى، لكنه لم يدن فيها. وزعم ريد أنه كان على علاقة سرية مع ستيسي. ما الدليل؟ ...

أكمل القراءة »

بالصور.. بعد إعدام أبناء مصر، السيسي يؤكد على استقلال القضاء

نفذت مصلحة السجون في القاهرة صباح يوم الأربعاء 20\2\2019، حكم الإعدام شنقًا بحق تسعة مدانين في قضية اغتيال النائب العام المستشار هشام بركات.  وقال المحامي فيصل السيد عضو هيئة الدفاع عن المتهمين أن أهالي التسعة تلقوا اتصالًا، يوم الثلاثاء، يفيد بنقل ذويهم من مكان احتجازهم إلى سجن استئناف القاهرة، لكي يُنفذ بحقهم حكم الإعدام. حيث ينص قانون تنظيم مصلحة السجون: «لأقارب المحكوم عليه بالإعدام أن يزوروه فى اليوم السابق على التاريخ المعين للتنفيذ وعلى ادارة السجن اخطارهم بذلك»، لكن الأهالي لم يتمكنوا من زيارة المتهمين بل سيتجهون إلى المشرحة لاستلام جثث ذويهم. بحسب ما نقلت “مدى مصر”. وتعود واقعة الاغتيال إلى  29 حزيران \ يونيو 2015 حين انفجرت سيارة مفخخة في موكب النائب العام السابق، في مصر الجديدة، بعد مغادرته لمحل إقامته متوجهًا إلى مقر عمله، ما أسفر عن مقتل هشام بركات وعدد من مرافقيه. وكانت منظمة العفو الدولية قد طالبت بوقف الإعدامات بحق المتهمين مشيرةً إلى أنهم «أدينوا في محاكمة غير عادلة»، حيث قال بعض المتهمين إنه «تم اخفاؤهم قسريًا، كما اعترفوا بالجرائم المنسوبة إليهم تحت التعذيب». ووصل عدد المتهمين الذين نفذت مصلحة السجون حكم الإعدام الصادر بحقهم منذ بداية شهر فبراير حتى الآن إلى 15 متهمًا.      إعدام بالعشرات وبحسب إحصاء أجرته المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، صدرت أحكام بالإعدام بحق 56 متهمًا، باﻹضافة إلى إحالة أوراق 48 متهمًا في 19 قضية للمفتي، في كانون الثاني \ يناير الماضي فقط. ونفذت مصر أحكام الإعدام بحق 32 متهمًا على الأقل بين شهري يناير ونوفمبر من العام الماضي. أبناء المستشار وتصريحات متضاربة وفي سياق متصل انتشرت صورة لتصريح ابنة النائب العام هشام بركات على صفحتها على فيسبوك تبرئ فيها المحكومين من جريمة قتل أبيها، إلا أن شقيقها محمد هشام بركات أكد سرقة حساب شقيقته مروة وأوضح في منشور له عبر حسابه  فيسبوك، قائلا: “صفحة أختي المستشار مروة هشام بركات مسروقة وكل ما ينشر على الصفحة ليس له أي صلة بأسرة ...

أكمل القراءة »

محكمة عراقية تحكم بالإعدام على داعشية تحمل الجنسية الألمانية

أصدرت محكمة عراقية في بغداد حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق متهمة تحمل الجنسية الألمانية من أصول مغربية، لانتمائها إلى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش). وهذه هي المرة الأولى التي يعلن فيها القضاء العراقي حكماً بالإعدام بحق مواطنة أجنبية. وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى العراقي، في بيان صحفي يوم الأحد 21 كانون الثاني/ يناير 2018، إن “محكمة عراقية نظرت في قضية متهمة بالإرهاب تحمل الجنسية الألمانية وأصدرت حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحقها وفقاً لأحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب”. وأضاف أن “المتهمة اعترفت في طور التحقيق بأنها سافرت من ألمانيا إلى سورية ومن ثم إلى العراق، لإيمانها بتنظيم داعش الإرهابي، واصطحبت معها بناتها الاثنين اللتين تزوجتا من أفراد التنظيم الإرهابي”. وأوضح أن “المتهمة قدمت الدعم اللوجستي والمساعدة للتنظيم الإرهابي في ارتكاب أعماله الإجرامية، وأدينت بالمشاركة في مهاجمة القوات الأمنية والعسكرية العراقية”. وكان القضاء الألماني قد أعلن في تموز/ يوليو الماضي، أن السلطات العراقية اعتقلت فتاة ألمانية قاصر (16 عاماً) تنتمي لتنظيم “داعش” في الموصل. وأفادت مجلة “دير شبيغل” الألمانية حينها، أن الألمانية القاصر كانت قيد الاحتجاز في بغداد مع ثلاث ألمانيات التحقن بـ”داعش” في السنوات الأخيرة وتم اعتقالهن في الأيام التي تلت تحرير الموصل في العاشر من تموز/ يوليو. وفي منتصف كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أعدمت السلطات العراقية 38 محكوماً بالإعدام كانوا أدينوا بـ”الارهاب”. اقرأ أيضاً: أطفال الألمانيات الداعشيات، إلى أين؟ تقارير إعلامية: الألمانيات الداعشيات كنّ في “شرطة الآداب والأخلاق” فتاة ألمانية انضمت لداعش تعلن أنها نادمة وتريد العودة هل سيكون مستقبل أبناء داعش مثل آبائهم؟ الادعاء الألماني يبدأ تحقيقًا عن قصة ليندا المشبته بانتمائها لداعش محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »

تأكيد تنفيذ إعدام المبرمج الفلسطيني السوري باسل خرطبيل-صفدي في سجون الأسد

“باسل خرطبيل صفدي .. شاب تعج صفحتي بخبر موته .. قتله نظام الاسد بعد ايام من نقله من سجن عدرا.. هو مدني.. ليس ارهابيًّا.. ولا عسكريًّا .. ولا مسلّحًا… هو مبرمج، اختارته مجلة فورين بوليسي في المرتبة 19 ضمن قائمتها لأهم مئة مفكر على مستوى العالم عام 2012… ترك وراءه حبيبة، واهلاً، وأصدقاءًا، وترك قلبي الذي لا يعرفه إلا عن طريق الصور يبكي ليله الطويل” بهذه الكلمات رثت الروائية الأردنية نيرمينة الرفاعي، المبرمج الفلسطيني السوري باسل خرطبيل، المعروف باسم باسل صفدي، والذي أعلنت زوجته المحامية نورا غزّي أنها تأكّدت من أنه تم تنفيذ حكم الإعدام بحق زوجها منذ تشرين الأول 2015، ما أثار ردود فعل واسعة في أوساط الناشطين السوريين. حياته وعمله: ولد باسل خرطبيل، والمعروف أيضًا باسم باسل الصفدي، في 22 أيار \مايو 1981 في دمشق، وتخصص في تطوير البرمجيات المفتوحة المصدر. وعمل كمدير تقني ومؤسس مشارك للشركة البحثية Aiki Lab وكان المدير التقني لشركة الأوس للنشر، وهي مؤسسة نشر بحثية مختصة بعلوم وفنون الآثار بسوريا. عمل باسل أيضًا كمدير مشروع لصالح منظمة المشاع الإبداعي بسوريا، وله مساهمات فيموزيلا فايرفوكس، ويكيبيديا، أوبن كليب آرت، فابريكيتورز، وشاريزم. كما أن له السبق في فتح خدمة الإنترنت في سوريا، ونشر المعرفة وطريقة الوصول إليها لعموم السوريين. آخر عمل له صورة ثلاثية الأبعاد لمدينة تدمر القديمة بسوريا، ووضع تصور مرئي في الوقت الحقيقي، وتنمية فابريكيتورز لمنصة التطوير على الويب Aiki Framework. في 21 تشرين الأول\أكتوبر 2015، أنشئ مشروع تدمر الجديدة لاستئناف عمل باسل على نموذج ثلاثيّ الأبعاد بالإضافة إلى طرق مبتكرة أخرى للبيانات المتوفرة عن تدمر. وحصل باسل على المركز التاسع عشر في قائمة فورين بوليسي لأفضل مفكرين عالميّين، وفي في 21  آذار\مارس 2013، حصد باسل على جائزة مؤشر الرقابة في مجال الحريات الرقمية. اعتقاله: انخرط باسل في العمل المدني السلمي في الثورة السورية منذ انطلاقتها، وقامت شعبة الاستخبارات العسكرية فرع 215 في 15 آذار\مارس للعام 2012، باعتقال باسل في حي المزة بدمشق، قبل أيام من زفافه، وحققت معه وقامت بتعذيبه لخمسة أيام، بالإضافة إلى مداهمة منزله ...

أكمل القراءة »

فيديو لتنظيم الدولة الإسلامية يعرض إعدام جنديين تركيين “حرقًا”

نشر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مقطع فيديو زعم أنه يظهر عملية قتل جنديين تركيين حرقًا في سوريا. ونقلت الـ “BBC” عن التنظيم قوله إن جنديين تركيين كانا قد أسرا في نوفمبر/تشرين الثاني 2016. ويضيف أن قتلهما جاء انتقاما لقتل تركيا مسلمين. ولم يتسن التثبت من صحة ما ورد في مقطع الفيديو من مصدر مستقل. كما لم يصدر أي رد فعل من جانب الحكومة التركية. ونشر تنظيم الدولة الإسلامية مقطع الفيديو من خلال أحد المواقع الالكترونية التابعة له. وتقاتل تركيا عناصر تنظيم الدولة في سوريا من خلال عمليات برية وغارات جوية. وأعلن الجيش التركي في وقت سابق أنه فقد الاتصال بجنديين اثنين في شمالي سوريا الشهر الماضي. وقتل 16 جنديا تركيا قبل أيام بالقرب من مدينة الباب، شمالي سوريا، لتتكبد أنقرة أكبر خسارة لها خلال القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية. وكانت تركيا قد بدأت عملية عسكرية في سوريا في أغسطس/آب الماضي. BBC محرر الموقع https://abwab.eu/

أكمل القراءة »