الرئيسية » أرشيف الوسم : إطلاق نار (صفحة 3)

أرشيف الوسم : إطلاق نار

حليف ميركل يرفض تبني سياستها حول اللاجئين

انتقد الحليف البافاري للمستشارة أنغيلا ميركل مجددًا السبت سياستها على صعيد استقبال اللاجئين، مع تعرضها لمزيد من الضغوط في ألمانيا، بعد اعتداءين نفذهما لاجئان في الفترة الاخيرة. ودافعت ميركل بقوة الخميس عن سياستها على صعيد الهجرة، رغم توالي الانتقادات، بعد وقوع اعتداءين في بافاريا. وكررت مقولتها “سنحقق هدفنا” التي اطلقتها أواخر صيف 2015، عندما استقبلت ألمانيا أكثر من مليون لاجىء. ونأى هورست سيهوفر زعيم الاتحاد المسيحي الاجتماعي، الفرع البافاري للمحافظين الألمان، بنفسه عن هذه المقولة. وقال السبت في تيغرنسي (جنوب) بعد اجتماع للحكومة البافارية “حتى لو أبديت حسن نية، لا أستطيع أن أتبناها. الوضع إشكالي جدًا” والحلول المطروحة حتى الآن “غير كافية” على الإطلاق. واأكد سيهوفر، حليف ميركل على المستوى الوطني رغم معارضته الشديدة لسياسة اليد الممدودة التي تطبقها على صعيد اللاجئين، إنه لا يريد التسبب ب”أي خصومة” مع حزب ميركل، مشددًا على أن من الضروري النظر الى “الحقيقة” كما هي، وتجنب “إبلاغ الرأي العام بأمور غير صحيحة”. ولدى حديثه عن الوضع الأمني في فرنسا وألمانيا أو في بافاريا، اعتبر أن “من الملح التحرك في هذا المجال ايضا”. وأضاف “لذلك ما زال يتعين علينا هنا في ألمانيا، القيام بخطوات لتحسين أوضاعنا في كل المجالات”. وتعرضت بافاريا مؤخرًا لاعتداءين نفذهما طالبا لجوء وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنهما، وتسببا بتصاعد الانتقادات لهذه السياسة السخية. ففي 18 تموز/يوليو، هاجم طالب لجوء في السابعة عشرة من عمره، في قطار إقليمي مسافرين بفأس، قبل أن تقتله الشرطة. وعمد لاجىء سوري رفض طلبه للحصول على اللجوء، الأحد في أنسباخ (جنوب)، إلى تفجير نفسه قرب مهرجان موسيقي، فكان ذلك أول اعتداء انتحاري في المانيا. وكانت ميونيخ، عاصمة بافاريا مسرحًا في 22 تموز/يوليو لإطلاق نار، عندما عمد شاب ألماني إلى إطلاق النار قرب مركز تجاري، وقتل تسعة أشخاص قبل أن ينتحر. أ ف ب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة الألمانية: إطلاق نار بمستشفى جامعي في برلين

إطلاق نار في برلين قالت الشرطة الألمانية إن أعيرة نارية أطلقت في مستشفى جامعي، في منطقة شتيجليتس جنوب غرب العاصمة برلين، في حوالي الساعة 11:00 بتوقيت جرينتش يوم الثلاثاء 26 تموز \ يوليو. وذكرت صحيفة بيلد عبر تويتر أن أحد الأطباء قد أصيب وأن المسلح منفذ إطلاق النار أقدم على الانتحار. ولم تقدم الشرطة أي تفاصيل أخرى. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

كيف حصل مهاجم ميونخ على السلاح الناري

تحقق السلطات الألمانية في كيفية حصول المهاجم الألماني من أصول إيرانية، على السلاح الذي ارتكب به جريمة إطلاق النار عشوائيًا في ميونخ. أفادت رويترز بأن مسؤولين ألمان دعوا يوم الأحد 23 تموز \ يوليو، إلى فرض قيود أكبر على بيع الأسلحة النارية، بعد إطلاق النار الدامي الذي وقع في ميونيخ يوم الجمعة، وأودى بحياة تسعة أشخاص بالإضافة إلى المسلح، وهو شاب مختل يبلغ من العمر 18 عامًا مهووس بالقتل الجماعي. وقال زيجمار جابرييل نائب المستشارة الألمانية لمؤسسة فنكه ميدينجروبه، التي تمتلك سلسلة من الصحف الألمانية “علينا أن نواصل بذل كل ما في وسعنا، للحد وفرض رقابة صارمة على إمكانية الحصول على أسلحة قاتلة.” وأضاف أن السلطات الألمانية تحقق في كيفية حصول المهاجم على السلاح، رغم علامات على أنه يعاني من مشكلات نفسية واضحة. وأردف قائلاً “القيود على الأسلحة النارية قضية مهمة.” وأطلق الشاب النار قرب مركز تسوق مزدحم، مساء الجمعة ليقتل تسعة ويصيب 27 آخرين، قبل انتحاره لدى اقتراب الشرطة منه. وقال وزير الداخلية الألماني توماس دي مايتسيره، لصحيفة فيلت ام زونتاج في مقابلة منفصلة، إنه يعتزم مراجعة قوانين الأسلحة الألمانية بعد الهجوم، ويسعى لإدخال تعديلات حيثما يحتاج الأمر. وقال في مقابلة نُشرت يوم الأحد “بعد ذلك، يتعين علينا أن نقيم بتأن جدًا، إذا كانت هناك حاجة لمزيد من التغييرات القانونية.” محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اعتداء ميونيخ: المنفذ ألماني والدوافع ما زالت غامضة

أعلنت شرطة ميونيخ أن منفذ الاعتداء في مركز التسوق في ميونيخ، أطلق النار على نفسه بعد أن أردى تسعة قتلى. وأعلنت الشرطة أن القاتل ألماني من أصل إيراني. عثرت شرطة ميونيخ على جثة المنفذ بعد ساعتين ونصف الساعة من ارتكابه الاعتدء، لكنّ دوافعه مازالت مجهولة. ووجدت جثته على بعد كيلومتر واحد من المركز التجاري. وقال قائد شرطة ميونيخ هوبرتوس أندريا اليوم السبت (23 يوليو/ تموز 2016) في مؤتمر صحفي، إن منفذ الهجوم ميونيخ ألماني من أصل إيراني يبلغ من العمر 18 عامًا. وليس له سجل إجرامي، حتى أنه لا توجد حتى الآن معلومات عن عائلته. وأضاف، أن دوافع وخلفيات الهجوم لم تتضح بعد، ولا توجد أدلة على وجود مشاركين محتملين آخرين في الهجوم. كما بينت التحقيقات الأولية أن الجاني نفذ هجومه باستخدام مسدس، ولا دليل على استخدام سلاح آخر في الهجوم. بدأ الهجوم بإطلاق النار قرب مطعم للوجبات السريعة، ليقترب بعدها من مركز للتسوق. وتسبب الهجوم بوقوع تسعة قتلى من بينهم بعض القاصرين، وجرح 16 آخرين. ولم تعط السلطات أي معلومات عن ضحايا الهجوم، حيث يجرى التحقق من هويتهم حتى تتمكن من إبلاغ ذويهم. واعتقدت السلطات في البداية أن هناك ثلاثة مهاجمين، وهذا عائدٌ إلى الاشتباه بسيارة هربت مسرعةً من مكان الهجوم، إلا أن التحقيقات بينت لاحقًا أن ركاب السيارة لا شأن لهم بالجريمة، وإنما هربوا خوفًا من مكان الحادث. وأضاف أندريا أن الشخص الذي ظهر في الفيديو المتداول على الإنترنت بشأن الأحداث هو المنفذ وفقا للتحقيقات الحالية. حيث أظهر تسجيل فيديو التقطه هواة ونشر على شبكات التواصل الاجتماعي، أشخاصًا يفرون من المطعم ورجلاً يرتدي ثيابًا سوداء يطلق النار باتجاههم عدة مرات. ودعا أندريا المواطنين إلى إرسال أي فيديوهات تم تصويرها عبر الهواتف من مكان الهجوم إلى الشرطة، موضحًا أن ذلك سيساعد في كشف مسار الهجوم. مشاركة واسعة من قوات الأمن وبحسب بيانات الشرطة، شارك 2300 من أفراد الأمن في مهمة التصدي للهجوم في ميونيخ. وذكر أندريا أن الشرطة تعاملت مع الواقعة بإعطاء الأمن أولوية، وقال: “لذلك امتدت الإجراءات فترة أطول”. وأعلنت شرطة ميونيخ إعادة وسائل النقل العامة إلى العمل صباح ...

أكمل القراءة »

بعد هجوم ميونخ أوباما يتعهد بالدعم، والسفارة الأمريكية تدعو رعاياها للاختباء

تعهد الرئيس الأميركي باراك أوباما، بتقديم “كل الدعم الذي تحتاجه” السلطات الألمانية على إثر الهجوم الذي شهدته مدينة ميونخ جنوبي البلاد. وأفادت سكاي نيوز عن الرئيس الأميركي قوله “أفكارنا تتجه لمن قد يكونون أصيبوا”، وأضاف “ألمانيا أحد أقرب حلفائنا، وبالتالي سنقدم كل الدعم الذي تحتاجه لمواجهة هذا الوضع”. من جهته قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست في بيان إن “تصميم ألمانيا والولايات المتحدة والمجتمع الدولي.. لا يزال ثابتا في مواجهة أعمال عنف دنيئة كهذه”. وعلى صعيدٍ آخر، ذكرت هافينغتون بوست أن السفارة الأميركية طالبت رعاياها في في ميونخ \ ألمانيا، بالابتعاد عن المناطق التي تجري فيها اشتباكات بين الشرطة ومسلحين مجهولين، وذلك يوم الجمعة 22 يوليو/تموز 2016. السفارة دعت مواطنيها للاحتماء في المكان الذي يتواجدون فيه بميونيخ، متحدثة عن تقارير إعلامية عن إطلاق نار في عدة أماكن في المدينة. وفيما أعلنت ميونخ حالة الطوارئ، طالبت شرطة المدينة الألمانية الناس بالبقاء في منازلهم، أو الاختباء في أي مبنى مجاور إذا كانوا خارجها، مع استمرار عملية إطلاق النار في مركز للتسوق بالمدينة.  وقالت شرطة ميونيخ في صفحتها على فيسبوك، إن شهودًا أفادوا بوجود ثلاثة مسلحين. وقال الشهود إن هناك إطلاق نار في شوارع قريبة وداخل مركز التسوق. وارتفع عدد القتلى جراء إطلاق النار في ميونيخ إلى ثمانية، وفق حصيلة جديدة أوردتها الشرطة التي تشتبه بـ”عمل إرهابي” وتبحث عن ثلاثة أشخاص يشتبه في أنهم مطلقو النار. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو، نواب يفترشون الأرض داخل الكونغرس الأمريكي

أثار عدد من أعضاء الحزب الديموقراطي ونواب ديمقراطيون الفوضى في الكونغرس الأمريكي، بقيامهم باعتصام استمر حوالي أربعة عشر ساعة حيث افترش النواب أرض الكونغرس. هدف االاعتصام هو المطالبة بإجراء تصويت على قوانين مشددة بشأن حيازة السلاح. أمام رفض الجمهوريين الذين يسيطرون على الكونغرس. واحتل عشرات المشرعين قاعة المجلس لحين تحديد موعد للتصويت على تشديد التحريات عن الراغبين في شراء السلاح ووتشديد إجراءات لمنع الأشخاص المدرجين على قوائم الإرهاب الممنوعين من السفر من شراء السلاح. وجاء اعتصام الكونغرس بعد أن قام مسلح بإطلاق النار في ملهى ليلي للمثليين، في مدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا الأسبوع الماضي، متسببًا في مقتل العشرات. يشار إلى أن كل مواطن أمريكي بالغ يمتلك سلاحًا. كما أن حوالي خمسة ملايين شخص في الولايات المتحدة يملك كل منهم سلاحًا أوتوماتيكيًا واحدًا على الأقل. هذا وقد وقع حوالي خمسة وثلاثين ألف حادثة إطلاق نار في أميركا منذ بداية العام الحالي، وقتل 6381 ضحية. وردد المعتصمون هتاف “بدون مشروع قانون لن تكون هناك عطلة”، في إشارة إلى العطلة الصيفية المقررة الأسبوع المقبل. وقاموا ببث حي للاعتصام عبر موقع فيسبوك وموقع بيريسكوب. ومن جهته، وصف المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست اعتصام الديمقراطيين بأنه رد فعل على الإحباط بعد سنوات من السلبية بشأن قوانين السلاح. وأضاف أن الديمقراطيين “يبدون نفس نوع الإحباط وحتى الغضب مثل سائر الناس في أنحاء البلاد حول عدم قدرة الكونجرس بقيادة الجمهوريين على اتخاذ خطوات تتسم بالحس السليم لحماية الشعب الأميركي”. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مسلح يطلق النار في سينما في فيرنهايم بغرب ألمانيا مخلفًا عشرات الجرحى

إطلاق نار عشوائي في دار سينما في فيرنهايم غرب ألمانيا أسفر عن إصابة حوالي خمسين شخصًا. والشرطة تقتل المهاجم. بحسب ما أعلن التلفزيون الرسمي الألماني ووسائل إعلام أخرى اليوم الخميس. المسلح دخل السينما حوالي الساعة الثالثة ظهرًا بحسب السلطات وكان ملثمًا. وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة “بيلد” الألمانية أن وحدة من قوات النخبة استخدمت الغاز المسيل للدموع أثناء اقتحام المبنى مما أدى إلى إصابة 25 شخصًا. وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن المسلح كان قد احتجز عددا من الرهائن وتحصن في المبنى، فيما هرع زوار دار السينما إلى المخارج وهم في حالة ذعر. وفرضت الشرطة طوقا أمنيا على محيط المبنى. قبل أن تتمكن الشرطة من إطلاق الرصاص على المسلح وقتله. السينما تقع في مركز تجاري ضخم ومركز أعمال ويزوره حوالى 20.000 شخص يوميًا. بحسب الموقع الإلكتروني لهذا المركز. يشار إلى أن أعمال إطلاق النار العشوائي نادرة في ألمانيا. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مقتل برلمانية بريطانية على يد متعصب مع صيحة “بريطانيا أولاً”

لقيت النائبة في البرلمان البريطاني عن حزب العمال جو كوكس مصرعها، يوم الخميس 16 حزيران \ يونيو، متأثرة  بجراحها إثر تعرضها لإطلاق نار وعملية طعن في بلدة بريستال شمالي إنجلترا. وأكدت الشرطة البريطانية مقتل النائبة جو كوكس (41 عامًا)، وتعهدت بفتح تحقيق شامل لكشف دافع منفذ الاعتداء على النائبة. وقالت الشرطة إن الاعتداء على كوكس “محلي”، في إشارة إلى إبعاد شبهة الإرهاب عن الهجوم. وذكرت وكالة رويترز أن كوكس تعرضت للهجوم خلال إعدادها لاجتماع مع ناخبين في بيرستال قرب مدينة ليدز. في حين ذكر شهود عيان أن كوكس تعرضت لهجوم إطلاق نار حين كانت تحاول فض نزاع بين رجلين. وقالت مسؤولة الشرطة المحلية دي كولينز في مؤتمر صحفي إن الشرطة التي اعتقلت رجلا في الخمسين من عمره للاشتباه به في ضلوعه بالحادث تحاول معرفة دوافع هذا الرجل. ونقلت وكالة “برس أسوسييشن” عن شاهد قوله إن النائبة المؤيدة للبقاء في الاتحاد الأوروبي أصيبت بالرصاص قبل أن تسقط على الرصيف. وذكرت وسائل إعلام أخرى أنها تعرضت أيضا للطعن. وقال شاهد آخر إن المهاجم هتف “بريطانيا أولاً” ، كما نقلت عنه شبكة “سكاي نيوز”. وقع إطلاق النار في وقتٍ تشتد الحملة من أجل الاستفتاء المقرر في بريطانيا في 23 يونيو الجاري بشأن عضوية البلاد في الاتحاد الأوروبي، هذا وقد أعلن المعسكر المؤيد لبثاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي تعليق حملته بعيد الحادثة. يشار إلى أن جو كوكس كانت من النجوم الصاعدين في حزب العمال، وهي من الداعمين لزعيم الحزب، وكانت من مؤيدي بقاء بريطانيا ضمن التحاد الأوروبي كما ودافعت عن استقبال اللاجئين. وأوردت هافينغتون بوست أن كوكس وصفت نفسها بأنها “معجبة كبيرة بالرئيس أوباما”، إلا أنها انتقدت كلاً من أوباما وديفيد كاميرون لأنهما صنّفا المشكلة السورية في خانة “القضايا الصعبة جداً”. وحذرت كوكس الشهر الماضي من أن هذا الأمر أدى إلى أزمة اللاجئين الكبرى في أوروبا بالإضافة إلى ظهور تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش). كما دعمت كوكس تعديل اللورد دابس الذي يقضي بقبول بريطانيا لعدد 3000 طفل لاجئ غير مصحوبين بذويهم. وصرّحت كوكس لصحيفة Yorkshire Post في ديسمبر/كانون ...

أكمل القراءة »

مقاتلو داعش يطلقون النار على أحد مؤسسي “الرقة تذبح بصمت” في تركيا

أعلنت وكالة أنباء تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية وناشطون سوريون يوم الاثنين إن مقاتلي التنظيم أطلقوا النار على صحفي سوري في جنوب شرق تركيا. وقال مسؤول في مكتب حاكم شانلي أورفا إن أحمد عبد القادر تعرض لإطلاق نار في الرأس من جانب اثنين من متشددي الدولة الإسلامية كانا يستقلان دراجة نارية وإنه نقل لوحدة العناية المركزية في المستشفى الحكومي في شانلي أورفا. وقالت وكالة أعماق التابعة للدولة الإسلامية إن عبد القادر يرأس صحيفة محلية وأحد مؤسسي حملة “الرقة تذبح بصمت” المناهضة للمتشددين. وهذه هي خامس محاولة في الشهور الثماني الماضية لاستهداف ناشطين سوريين مناهضين للدولة الإسلامية في جنوب شرق تركيا الذي تتاخم أجزاء منه أراض يسيطر عليها المتشددون في سوريا. وقتل أربعة أشخاص من بينهم إبراهيم شقيق عبد القادر الذي يبلغ من العمر 27 عاما وهو عضو في نفس الحملة وتعرض لإطلاق نار في الرأس ثم قطعت رأسه مع ناشط آخر في منزله الموجود في شانلي أورفا في أكتوبر تشرين الأول الماضي. وأصبحت تركيا عضو حلف شمال الأطلسي هدفًا للدولة الإسلامية بشكل متزايد. واتهم التنظيم المتشدد بالمسؤولية عن تفجيرين انتحاريين في اسطنبول منذ بداية العام الحالي ونفذ عمليات قتل في مدينتي غازي عنتاب وشانلي أورفا بجنوب البلاد. وتؤوي المدينتان عددًا من الناشطين السوريين الذين يحاولون توثيق الحرب. وفي أبريل نيسان توفي مذيع في شبكة حلب يوم الاثنين في المستشفى بعد يومين من إصابته بطلق ناري في الرقبة. ويأتي الهجوم بعد ثلاثة شهور من قتل مخرج أفلام وثائقية سوري بالرصاص في غازي عنتاب. واتهمت الدولة الإسلامية بالمسؤولية عن العمليتين. وواجهت تركيا انتقادات منذ وقت طويل لفشلها في بذل المزيد من الجهد لمنع عبور ألوف من المقاتلين الأجانب أراضيها للانضمام إلى الدولة الإسلامية في سوريا. ومنذ يوليو تموز الماضي تم تشديد الأمن على الحدود. وساعدت تركيا أيضا في تسهيل الضربات الجوية المشتركة مع طيران التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقصف مواقع الدولة الإسلامية في شمال سوريا. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

إصابة طفل وشاب في إطلاق نار على مركز إيواء لاجئين في ألمانيا

أعلنت الشرطة الألمانية الاثنين أن رجلاً في الـواحدة والعشرين من العمر أطلق النار الأحد على مركز للاجئين في ألمانيا مما أدى إلى إصابة طفل في الخامسة وشاب في الـثامنة عشرة من عمره بجروح طفيفة. وأصيب الاثنان في القدم ببندقية هواء مضغوط بينما كانا عصر الأحد يقفان على مقربة من مركز استقبال يقع في لانغشميتسفيغ في غرب البلاد. ونقل الاثنان للمعالجة في مستشفى قريب. وأوضحت الشرطة في البيان أن شخصًا أبلغها بأن إطلاق النار جاء من الطابق الثالث لبناء مجاور، فداهم عناصرها المكان وضبطوا السلاح والذخائر. وأوضحت الشرطة أنها أطلقت سراح المشتبه به على أن يتواصل التحقيق معه وذلك بسبب “غياب مبرر لاحتجاز مؤقت”. ولم تعرف بعد أسباب قيام هذا الشخص بإطلاق النار. وأحصت السلطات الألمانية حصول 177 عمل عنف استهدف منازل لإيواء اللاجئين خلال العام 2015 في ألمانيا مقابل 26 منذ مطلع السنة الحالية. وكان مكتب منظمة العفو الدولية دعا السلطات في تقرير نشر الخميس الماضي إلى التحرك لمواجهة تنامي الهجمات ذات الطابع العنصري على منازل المهاجرين. أ ف ب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »