الرئيسية » أرشيف الوسم : إرهابي

أرشيف الوسم : إرهابي

بالصور: من هو المشتبه به التونسي في حادث الدهس في برلين

بدأت الشرطة الألمانية البحث عن المشتبه به في حادث الدهس في برلين، بعد العثور على وثائقه داخل الشاحنة، والتي تعود لمهاجر تونسي الجنسية. وتشمل الوثائق التي وجدتها الشرطة، تصريح إقامة مؤقت في ولاية شمال الراين-فيستافليا الألمانية، وبحسب صحيفة “ألجيماينه تسايتونج” الألمانية كان المشتبه به يستخدم بيانات شخصية متعددة. وذكرت مصادر أمنية أن المشتبه به هو تونسي تم رفض طلب لجوئه وكان مقيمًا في ألمانيا بشكل مؤقت. يذكر أن الشرطة عثرت على وثيقة هوية أسفل مقعد سائق الشاحنة التي استخدمت في دهس حشد بسوق لعيد الميلاد مساء الاثنين وقتلت 12 شخصًا. مصادر أمنية ألمانية : التونسي المشتبه به معروف لدى السلطات على أنه إرهابي محتمل ونقل موقع ألمانيا عن الوكالة الألمانية للأنباء أن، مصادر أمنية ألمانية ذكرت أن هذا الشخص كان يقيم في ولاية شمال الراين-فيستافليا والعاصمة برلين بالتناوب. يشار إلى أنه يمكن لطالبي اللجوء المرفوضين في ألمانيا الحصول على تصريح إقامة مؤقت، إذا ما كانوا عرضة لخطر الاضطهاد في بلادهم عند الترحيل إليها، أو إذا ما كان ليس لديهم وثائق أو كانوا مرضى. كما أفادت العربية.نت من مصادر أمنية تونسية أن المشتبه به المزعوم يدعى أنيس العامري من محافظة القيروان، لكنه ولد في تطاوين، يبلغ من العمر 21 أو 23 عاماً ومعروف بثلاث هويات، ويعتقد أيضا أن الرجل يستخدم أسماء وهمية. وأضافت أن الشاب العشريني كان على اتصال بشخص إرهابي اسمه أبو ولاء، يعتبر رجل داعش الأول في ألمانيا. ونشرت الإندبندنت الصور الأولى لللمشتبه به المحتمل في حادث الدهس:   مواضيع ذات صلة اعتقال سائق الشاحنة المشتبه به في حادثة الدهس في برلين ميركل تعلن الحداد قوات خاصة ألمانية تداهم مركز إيواء للاجئين في برلين طالب اللجوء المشتبه به في اعتداء برلين، خارج القضبان محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

شقيق جابر البكر: أئمة في برلين “غسلوا دماغه” ودفعوه للجهاد

قال شقيق جابر البكر  إن أخاه تحول إلى التشدد في ألمانيا على أيدي أئمة في برلين، “غسلوا دماغه” ليدفعوه إلى العودة إلى سوريا من أجل الجهاد. وبثت فيديوهات جهادية على الانترنت قبل سفره إلى مدينة إدلب السورية في وقت سابق من العام الجاري. وقال علاء البكر لرويترز عبر الهاتف، إن جابر البكر -الذي اشتبهت السلطات الألمانية في أنه كان يخطط لشن هجوم إرهابي في ألمانيا، ومن ثمّ انتحر بعد القبض عليه- ادعى أنه سافر إلى سوريا للتطوع في فرقة إنقاذ، لكن علاء يعتقد أنه تحول إلى التشدد بسبب بعض الأئمة والشيوخ الذين التقاهم في برلين وأقنعوه بالجهاد والعودة إلى بلده. وأكد البكر عبر الهاتف من قرية سعسع في جنوب غرب دمشق، “نعتقد أن هذا هو سبب عودته إلى سوريا.” وأضاف موضحًا أن جابر البكر “ذهب إلى تركيا منذ سبعة أشهر، كما قضى شهرين في سوريا. اتصل بنا وأبلغنا ’إنني متطوع مع الخوذات البيضاء (فرق الطوارئ) في إدلب. مع الإشارة إلى أن مدينة إدلب الواقعة قرب الحدود مع تركيا هي معقل لجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا). وفي إجابته على سؤال رويترز، فيما إذا كان شقيقه قد انضم لجماعات إسلامية متشددة في سوريا، قال إنه لا يستطيع أن يؤكد أو ينفي ذلك. وكان جابر البكر حصل على اللجوء في ألمانيا وقالت السلطات الألمانية إنه انتحر بعد اعتقاله للاشتباه في تخطيطه لهجوم بقنبلة في مطار برلين. رويترز مواضيع ذات صلة ألمانيا: جابر البكر شنق نفسه بقميصه، وكان يخضع للملاحظة كل 15 دقيقة مخاوف من الانتقام: لاجئان سوريان ساهما في القبض على جابر البكر بحاجة للحماية وزير الداخلية الألماني: مطالبة بتوضيح ملابسات انتحار جابر البكر في زنزانته ولاية سكسونيا تشكر لاجئًا سوريًا على المساعدة في القبض على مشتبه به بالإرهاب محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: جابر البكر شنق نفسه بقميصه، وكان يخضع للملاحظة كل 15 دقيقة

كشفت السلطات الألمانية ملابسات انتحار السوري جابر البكر، الذي مات مشنوقا في زنزانته بعد أن ألقي القبض عليه للاشتباه في تخطيطه لهجوم إرهابي. وأفادت “سكاي نيوز” نقلاً عن وزير العدل في ولاية ساكسونيا الألمانية، سيباستيان جيمكو، قوله إن البكر (22 عاما)، شنق نفسه بقميصه الذي ربطه بقضبان زنزانته. وأضاف أن حراس السجن وجدوه الساعة 7:45 مساء مشنوقًا، وأشار إلى أن الحراس حاولوا إنقاذه لكنهم فشلوا في ذلك، وأعلن طبيب وفاته بعد نحو نصف ساعة، حسب ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس. من جانبه، أوضح رئيس السجن، رولف جاكوب، الذي عاين الجابر عندما دخل السجن، أنه لاحظ مؤشرات على احتمال إقدام المشتبه به على الانتحار، لكنه لم يقدر أن الخطورة عالية. وأضاف أنه كان يخضع للملاحظة كل 15 دقيقة، ومنحوه سروالا دون حزام كإجراء احترازي. سكاي نيوز مواضيع ذات صلة مخاوف من الانتقام: لاجئان سوريان ساهما في القبض على جابر البكر بحاجة للحماية وزير الداخلية الألماني: مطالبة بتوضيح ملابسات انتحار جابر البكر في زنزانته محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

سياسي ألماني يدعو لمنح الإقامة لسوريين ساعدا في القبض على إرهابي

دعا سياسي ألماني ينتمي لحزب اليسار إلى منح الإقامة للسوريين الذين ساعدا السلطات الأمنية الألمانية في القبض على شخص متهم بالتخطيط لهجوم إرهابي في ألمانيا. قام أندريه هان، السياسي الألماني من حزب اليسار ، بالمطالبة بمنح حق الإقامة للسوريين الذين ساعدا في القبض على “جابر البكر”، الذي هرب بعد العثور على كميات كبيرة من المتفجرات شديدة الانفجار في شقته، إثر قيام شرطة كيمنتس في ولاية ساكسونيا، بتفتيشها. ونقلت دوتشي فيلليه عن هان قوله، أن منح الشابين السوريين حق الإقامة هو “رسالة لكل من هو بحاجة إلى مساعدة، وإلى كل اللاجئين الصادقين، وغالبيتهم المطلقة ترفض أي صلة بالتنظيم، الذي يطلق على نفسه الدولة الإسلامية، أو بتنظيم إرهابي آخر”. ومن جهته، قام رئيس عمدة بلدية لايبزيغ بوركارد يونغ، بتوجيه الشكر لهذين الشابين لدورهما في القبض على المشتبه به، الذي يواجه اتهامًا بالإعداد والتخطيط لهجوم إرهابي في البلاد. وكان البكر نجح بالفرار لمدة يومين قبل أن تلقي عليه الشرطة القبض في مدينة لايبزيغ. الاعتقال وذكرت دوتشي فيلليه تفاصيل حول القبض على المتهم نقلاً عن أحد الشابين الذين ساعدا في اعتقاله، واسمه الأول “محمد”، واصفًا كيف استطاع التغلب على البكر وتقييده بمساعدة صديق، وفقا لما جاء في تصريحات لصحيفة “بيلد”. ونقلت الصحيفة عن محمد القول: “ذهبنا إلى هناك وأخذناه معنا. ذهبنا بداية إلى شقة صديق وتناولنا بعض الأرز ولحم الغنم. ثم ذهبنا إلى صديق آخر لأن مسكنه كانت مساحته أكبر”. وكان هذا هو المكان الذي قضى فيه الإرهابي الليلة. الاستعانة بالفيسبوك وقال البكر لهما إنه وصل من سوريا للتو، ويأمل في الحصول على عمل في لايبزيغ، التي لا تبعد كثيرا عن كيمنتس حيث عثرت الشرطة على المتفجرات. لكن محمد ثارت شكوكه، وعندما ذهب البكر إلى فراشه ليل الأحد، نشر صورة له على فيسبوك وناقش مع سوريين آخرين ما إذا كان هذا هو الرجل الذي تبحث عنه الشرطة. وعندما تأكدا من هويته، قرر محمد وصديقه تقييد البكر، وأخذ محمد صورة له وتوجه بها إلى الشرطة بينما ...

أكمل القراءة »

الأجهزة الأمنية الألمانية تطارد لاجئ سوري بتهمة التخطيط لهجوم

واصلت الشرطة الألمانية بحثها المكثف في جميع أنحاء ألمانيا، عن لاجئ سوري هارب كان خاضعًا لمراقبة الأجهزة الأمنية، للاشتباه به في التخطيط لهجوم إرهابي، قبل أن يتم العثور على متفجرات داخل شقته. أفاد موقع دوتشي فيلليه أن العملية الأمنية المكثفة التي تقودها الأجهزة الأمنية الألمانية في كل البلاد، بحثًا عن لاجئ سوري يبلغ من العمر 22 عامًا ومتهم بالتخطيط لتنفيذ عمل إرهابي داخل ألمانيا، تستمر صباح اليوم الأحد 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2016، وذلك بعد أن عثر على كميات كبيرة من مواد متفجرة شديدة الحساسية، في شقته بمدينة كيمنيتس الواقعة في ولاية ساكسونيا (شرق ألمانيا). وأكدت سلطات الولاية أن ثلاثة من أقرباء المشتبه به يخضعون للتحقيقات. ووفق تقرير نشره موقع “فوكوس أولاين” الألماني فإن المتهم السوري وصل إلى البلاد العام الماضي وقدم طلب اللجوء. وكانت السلطات الأمنية بما في ذلك مكتب حماية الدستور  (المخابرات الألمانية الداخلية) تراقبه منذ مدة. ويعتقد أن المتهم كان يخطط لهجوم إرهابي في أحد مطارات البلاد، وفق الموقع الإلكتروني. وطلبت الشرطة من المواطنين إبلاغها بأي معلومات عن المتهم، الذي شوهد آخر مرة في مدينة كيمنتس، مرتديًا قميصًا أسود اللون، له غطاء للرأس. وشددت الشرطة في تغريدة على تويتر، بضرورة توخي الحذر موضحة أن البحث لا زال مستمرا، وأنه “حتى الآن على الرغم من ذلك لا نعلم مكانه أو ماذا يحمل معه. كونوا حذرين”. دوتشي فيلليه محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الدولة الإسلامية تتبنى هجوم الطعن في مينيسوتا الأمريكية

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية عن طريق وكالة أعماق للأنباء التابعة له، عملية الطعن التي أصابت ثمانية أشخاص على الأقل في مركز تسوق بولاية مينيسوتا الأمريكية يوم السبت. وقالت الوكالة في بيانها “منفذ عمليات الطعن يوم أمس في مينيسوتا، هو جندي لتنظيم الدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الصليبي.” وأفادت رويترز، أن وليام بلير أندرسون قائد شرطة منطقة سانت كلاود، قال للصحفيين، إن المسلح ردد عبارات بها ذكر لاسم الله، وسأل شخصًا واحدًا على الأقل إن كان مسلم قبل أن يشرع في طعن ضحاياه في مركز كروسرودز التجاري. وقال أندرسون في مؤتمر صحفي “هل هذا هجوم إرهابي أم لا؟ لا أود أن أقول ذلك الآن لأننا ببساطة لا نعلم.” ولم يذكر شيئا عن هوية الضحايا. ووضح إن المهاجم دخل المركز التجاري في المساء بينما كان يعج بالمتسوقين، وهاجم ضحاياه في مواقع متفرقة من المركز التجاري. وتم نقل المصابين الثمانية إلى المستشفى. وقال مسؤولون إن أحد المصابين ما زال يخضع للعلاج بالمستشفى لكن السبعة الآخرين خرجوا بالفعل أو يتوقع خروجهم بعد قليل. من جهةٍ أخرى، هز انفجار منطقة تشيلسي في نيويورك يوم السبت مما أدى لإصابة 29 شخص على الأقل، في عمل وصفته السلطات بأنه جنائي متعمد، لكنها قالت إن المحققين لم يتوصلوا لما يدل على وجود صلة للأمر بالإرهاب. رويترز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هجوم بالسكين في مركز تسوق في مينيسوتا يسفر عن ثمانية جرحى

أعلنت الشرطة في سانت كلاود في الولايات المتحدة الأمريكية، عن إصابة ثمانية اشخاص بجروح نتيجة طعنهم من قبل مسلح في مركز للتسوق في مينيسوتا، ليل السبت الاحد، قبل أن تتمكن الشرطة من قتل المهاجم. وصرح بلير اندرسون قائد شرطة مدينة سانت كلاود (مئة كلم تقريبا شمال غرب منيابوليس) للصحافيين ان المهاجم بالسكين “قال شيئًا عن الله (..) وتأكدنا أنه سأل شخصًا واحدًا على الأقل ما إذا كان مسلم قبل أن يهاجمه”. لكنه شدد على ان التحقيق لا يزال مستمرا، واضاف “لا يسعني القول الان ما إذا كان الأمر يتعلق بهجوم إرهابي أم لا، لأنني لا أعلم”. وقال أندرسون للصحفيين إن الهجوم وقع في مركز كروسرودز التجاري بالمنطقة، التي تبعد 97 كيلومترا شمال غربي منطقة منيابوليس سانت بول، حوالي الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي أمس السبت، بينما كان المركز التجاري يعج بالمتسوقين. وأضاف للصحفيين في مؤتمر صحفي في منتصف الليل “إنه يوم مروع صراحة فلدينا ثمان ضحايا تعرضوا للهجوم هنا في مركزنا التجاري.” وقال كريس نلسون أخصائي الاتصالات في مستشفى سانت كلاود إن المصابين الثمانية نقلوا للمستشفى لكن إصاباتهم ليست حرجة. وأضاف أن المشتبه به الذي كان يرتدي زي حارس أمن خاص تصرف من تلقاء نفسه. وتابع “بالنسبة لكونه هجوما إرهابيا لن أجزم بذلك لأننا لا نعلم.” وقال قائد الشرطة إنها تحقق في الدافع وراء الطعن الذي أدى إلى إغلاق المركز التجاري وما زالت تجري مقابلات مع شهود بعد أربع ساعات من الهجوم. العربية محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حقيقة مكالمة من مجهول عن تهديد أمني في ألمانيا

قالت الشرطة في مدينة لايبزغ يوم الثلاثاء 6 أيلول \ سبتمبر، إن مكالمة من مجهول وجهت تهديدًا بوقوع “هجوم إرهابي” على فندق فورشتنيهوف في ألمانيا، لم تكن في الحقيقة سوى خدعة من مراهقين في النمسا. وبعد أن تمكنت الشرطة من تحديد هوية الشخص الذي أجرى مكالمة التهديد، قامت بإلغاء عملية بحث واسعة النطاق في الفندق المذكور، كما انسحبت من حول المبنى. وقالت الشرطة في تغريدة لها، إن التهديد كان “على ما يبدو مزحة سيئة من قبل مراهقين في النمسا عن طريق هاتف محمول”. وصرح المتحدث باسم الشرطة، ألكسندر بيرترام، في وقت سابق، أن فندق فورشتنيهوف تلقى مكالمةً هاتفية من مجهول، في حوالي الساعة 02:50 بالتوقيت المحلي. يجدر بالذكر أن ألمانيا مازالت في حالة ترقب، بعد مقتل وإصابة العديد من الأشخاص إثر اعتداءات إرهابية، ويشار إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية تبنى هجومين إرهابيين على أراضيها هذا العام. سكاي نيوز محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

احتجاز رهائن في كنيسة في شمال فرنسا ومقتل أحدهم

ذكرت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية أن راهبًا جرى ذبحه، الثلاثاء، في عملية احتجاز قاما بها مسلحان في شمال البلاد. ولقي المسلحان مصرعهما بشمال فرنسا، في عملية إنهاء احتجاز قامت بها الشرطة في الكنيسة. وكان مسلحان مدججان بالسكاكين قد قاما باحتجاز رهائن داخل كنيسة ببلدة في منطقة نورماندي، بشمال البلاد، اليوم الثلاثاء 26 تموز \ يوليو 2016. وقال مصدر من الشرطة إن المهاجمين كانا يحتجزان ما بين أربعة وستة أشخاص، في بلدة سانت إتيان دو روفراي، وفق ما نقلت “رويترز”. في غضون ذلك، قالت الرئاسة الفرنسية إن الرئيس، فرانسوا هولاند، في طريقه إلى الكنيسة التي هوجمت صباح الثلاثاء. ولم تتبين بعد دوافع المهاجمين من وراء الاحتجاز، وما إذا كان الأمر متعلقا بهجوم إرهابي يضاف إلى سلسلة الاعتداءات التي تعرضت لها البلاد خلال العامين الأخيرين. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ما هي الدوافع المحتملة وراء منفذ هجوم ميونخ

ثلاثة أنواع للقتلة، ففي اي منها يندرج منفذ هجوم ميونخ أوضح الخبير بشؤون التطرف والكراهية براين لافين، الدوافع المحتملة لدى منفذي الهجمات الإرهابية، وذلك في مقابلة مع CNN، حيث قال إنه يجب أخذ عدة أمور بعين الاعتبار، من أجل التنبؤ باحتمالات قيام شخصٍ ما بشن هجومٍ إرهابي. إلا أن تحديد هذه الأمور والبت في أن هذا الشخص سيقوم بالفعل بارتكاب اعتداء ما يعتبر أمرًا في غاية الصعوبة. وبحسب الـ CNN أوضح لافين: “هناك ثلاثة أنواع للقتلة، النوع الأول هم القتلة الأيديولوجيون، وهذا ما يوصف ويعرف به الإرهابيون، سواء كانت الدوافع التي تقودهم نابعة عن أيدولوجية دينية أو سياسية أو الاثنين معًا، والنوع الثاني هم القتلة أصحاب الخلفيات السيكولوجية، إلى جانب العديد من الأنواع الأخرى المنتشرة ضمن هذا المفهوم، أما النوع الثالث فهو القتل بدافع مصلحة شخصية أو الانتقام.” وأضاف لافين: “أعتقد أن هذا الشخص (منفذ الهجوم في ميونخ) يندرج بالأساس ضمن النوع الثاني من القتلة، حيث قد يكون له سجل أمراض نفسية وانتكاسات، ويعاني من الرهاب أو البارانويا،” لافتًا إلى تقارير الشرطة التي تقول إن لدى المهاجم تاريخ أمراض عقلية. ويشار إلى أن السلطات في ألمانيا قالت إن منفذ الهجوم يبلغ من العمر 18 عامًا، وهو ألماني من أصول إيرانية، عاش في مدينة ميونخ لمدة تتجاوز السنتين، لافته إلى أن الهجوم أودى بحياة تسعة أشخاص إلى جانب منفذ الهجوم. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »