الرئيسية » أرشيف الوسم : أستراليا

أرشيف الوسم : أستراليا

وزير الهجرة الأسترالي يلوم اللبنانيين المسلمين على الإرهاب في بلاده

وجّه وزير الهجرة الأسترالي، بيتر داتون، اللوم لحكومة رئيس الوزراء الأسبق، مالكوم فريزر، على سماحها بجلب مسلمين لبنانيين إلى بلاده. وقال داتون، خلال جلسة في البرلمان الأسترالي، إن فريزر أخطأ بالسماح بدخول مسلمين لبنانيين إلى أستراليا في سبعينيات القرن الماضي. وذكرت “العربية. نت”، أن الوزير الأسترالي أشار إلى وثائق  تؤكد أن 33 شخصًا اتهموا بجرائم متعلقة بالإرهاب في البلاد، بينهم 22 شخصا من أبناء الجيل الثاني والثالث لأشخاص من ذوي أصول لبنانية مسلمة. ردود الفعل على تصريحات داتون طالب رئيس حزب العمال الأسترالي المعارض، بل شورتن، بإقالة وزيره “داتون” بسبب تصريحاته الأخيرة تلك. ووصفها بأنها تصريحات “تبعث على الخجل”. وطلب منه الاعتذار عنها. واعتبر المسلمون اللبنانيون تصريحات داتون بـ”المزعجة” و”الجاهلة”. وأصدر المجلس الإسلامي في مدينة فيكتوريا بيانًا يستنكر تصريحات داتون. وقال عادل سلمان المتحدث باسم المجلس، إن تصريحات داتون العنصرية تؤيّد تصريحات المتطرفين. ونقلت العربية عن جهاد ديب، العضو في حزب العمال في مدينة سيدني، وصفه لأقوال داتون، بأنها بمثابة “تفكير غير إيجابي، والهدف من هذه التصريحات بعث رسائل للمجموعات القومية الرامية إلى إقصاء وتفرقة المسلمين عن المجتمع بدلاً من العمل على دمجهم”. ويقطن في أستراليا نحو 550 ألف مسلم، بينهم 181 ألفا و738 من ذوي أصول لبنانية. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الولايات المتحدة ستستقبل عددًا من اللاجئين المحتجزين في أستراليا

وصل مسؤولون أمريكيون إلى أستراليا، لبدء تقييم حالات طالبي لجوء محتجزين في مراكز احتجاز خارجية من أجل إعادة توطينهم في الولايات المتحدة. قال رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم ترنبول، يوم السبت 19 تشرين الثاني \ نوفمبر، إن مسؤولين أمريكيين وصلوا إلى أستراليا، ليبدؤوا مهمته في تقييم طلبات اللجوء لمهاجرين محتجزين على جزيرة مانوس التابعة لبابوا غينيا الجديدة وجزيرة ناورو. وأفادت رويترز أن أستراليا أعلنت الأسبوع الماضي توصلها لاتفاق مع الولايات المتحدة، تقبل بموجبه عددا كبيرا من اللاجئين المحتجزين في مراكز خارجية تمولها أستراليا، ويبلغ عددهم 1200 لاجئ. وقد أثار فوز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية الشك في تطبيق الاتفاق. حيث أن ترامب دعا خلال حملته الانتخابية لفرض حظر تام على دخول المسلمين الولايات المتحدة، لكنه عدل موقفه فيما بعد واقترح أن يفرض الحظر على مواطني الدول “التي نال منها الإرهاب”. مع الإشارة إلى أن معظم طالبي اللجوء في مراكز الاحتجاز مسلمون فروا من الصراعات في العراق وسوريا وأفغانستان وباكستان. ومن غير المرجح إعادة توطين اللاجئين قبل تنصيب ترامب في 20 يناير كانون الثاني وقال ترنبول إن المسؤولين الأمريكيين سيضعون الجدول الزمني. ونقلت رويترز عن سايمون جاكمان الرئيس التنفيذي لمركز دراسات الولايات المتحدة بجامعة سيدني، قوله إن الاتفاق قد يتطلب المزيد من المفاوضات بمجرد تولي ترامب السلطة. وأضاف “كل الإشارات الواردة من إدارة ترامب تقول إن مثل هذه الاتفاقات لا ينظر إليها بعين الرضا.” وإذا نقض ترامب الاتفاق فسيبقى أمام المحتجزين إما العودة إلى أوطانهم أو البقاء في ناورو أو بابوا غينيا الجديدة. مواضيع ذات صلة قاض أسترالي يعرض “مبادلة حياته” مع حياة لاجئ وزير خارجية النمسا يستلهم النموذج الأسترالي في احتجاز المهاجرين انتهاكات جنسية لأطفال لاجئين في مركز احتجاز تديره أستراليا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مقترح ألماني باعتراض المهاجرين في المتوسط وإعادتهم إلى إفريقيا

اقترح وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير، ترحيل طالبي اللجوء الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط، إلى إفريقيا بشكلٍ مباشر. نقلت “دوتشي فيلليه” عن صحيفة “فيلت ام زونتاغ” الألمانية، يوم الأحد السادس من نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، إن وزارة الداخلية الألمانية اقترحت اعتراض طريق المهاجرين الذين يعبرون البحر آملين الوصول إلى أوروبا بشكل غير شرعي، لمنعهم من الوصول إلى السواحل الأوروربية المطلة على البحر المتوسط، وإعادتهم إلى إفريقيا. فيما يمكن أن يشكل تحولاً كبيرًا بالنسبة لبلد يطبق واحدة من أكثر السياسات سخاء في مجال اللاجئين. واعتبرت وزارة الداخلية إنه “يجب على الاتحاد الأوروبي، انتهاج نظام على غرار النظام الاسترالي، يتم بمقتضاه إرسال طالبي اللجوء الذين يتم اعتراضهم في البحر، إلى مخيمات في دول ثالثة للنظر في طلبات لجوئهم”. ونقلت الصحيفة عن متحدثة باسم الوزارة قولها، إن صعوبة الوصول إلى الساحل الأوروبي، قد يقنع المهاجرين بتجنب القيام بهذه الرحلة الخطيرة والمكلفة. “يجب أن يكون الهدف هو إزالة الأساس الذي تقوم عليه منظمات تهريب البشر وإنقاذ المهاجرين من تلك الرحلة التي تنطوي على خطر على الحياة”. وينص اقتراح الوزارة على إرسال المهاجرين الذين يتم اعتراضهم في المتوسط، إلى تونس أو مصر أو دول أخرى في شمال إفريقيا ليقدموا طلبات اللجوء من هناك. ومن ثمّ يتم نقل اللذين قبلت طلبت لجوئهم بسلام إلى أوروبا. وبحسب الوزارة فإنه لم يتم مناقشة هذا الاقتراح بعد على مستوى الاتحاد الأوروبي، لكنه لاقى إدانة من المعارضة، حيث قال بيرند ريكسنغه زعيم حزب اليسار المعارض، إنها ستكون “فضيحة إنسانية وخطوة أخرى نحو إلغاء حق اللجوء”. وقال إنه يجب تقديم طلبات اللجوء في ألمانيا لضمان حصول مقدمي الطلبات على مساعدة قانونية ووصف طريقة معاملة استراليا للاجئين بأنها”غير مقبولة تماما”. DW محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

انتهاكات جنسية لأطفال لاجئين في مركز احتجاز تديره أستراليا

وجه تقرير صادر عن الأمم المتحدة انتقاداتٍ شديدة لدولة ناورو الصغيرة الواقعة في المحيط الهادي، بسبب حصول انتهاكات جنسية طالت أطفال طالبي اللجوء، وفشلها في حمايتهم، داخل مركز احتجاز على أراضيها تديره استراليا. تنتهج أستراليا سياسة متشددة ضد المهاجرين، وتمنعهم من التوطن في أستراليا، ويتم فق هذه السياسة اعتراض اللاجئين الذين يحاولون الوصول إليها بالقوارب، ومن ثمّ إرسالهم إلى مخيمات أو مراكز احتجاز، في ناورو أو في جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة. وأفادت رويترز، أن لجنة الأمم المتحدة لحقوق الطفل أصدرت تقريرًا جاء فيه “اللجنة تعبر عن قلقها من طريقة المعاملة غير الإنسانية والمهينة، التي يتلقاها أطفال طالبي اللجوء، واللاجئون، الذين يعيشون في مراكز المهاجرين، بما يشمل إساءة المعاملة الجسدية والنفسية والجنسية.” انتقادات من جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان وأشار التقرير ذاته إلى نقصٍ في الخدمات الأساسية، مثل مياه الشرب النظيفة، وتوفير رعاية صحية وعقلية لأطفال اللاجئين، تجدر الإشارة إلى أنه يوجد بين أكثر من 500 لاجئ محتجزين في ناورو حوالي 70 طفلاً. وأشارت رويترز إلى أن عدة جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان، كانت قد وجهت انتقادات عنيفة لطريقة التعامل في مخيمات اللاجئين التي تديرها استراليا، نتيجة ادعاءات بوجود انتهاكات منهجية للمحتجزين، تشمل تعرض النساء والأطفال لاعتداءات جنسية. ولم يصدر أي تعليق من متحدث في حكومة ناورو ولا من إدارة الهجرة وحماية الحدود الاسترالية على التقرير.   مواضيع ذات صلة: قاض أسترالي يعرض “مبادلة حياته” مع حياة لاجئ اليمين المتطرف في ألمانيا يدعو لنقل اللاجئين إلى جزر خارج أوروبا وزير خارجية النمسا يستلهم النموذج الأسترالي في احتجاز المهاجرين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو والصور: الكنافة على أنغام الرقص والدبكة

أصبح بالإمكان الآن الاستمتاع بطعم الكنافة الرائع، على أنغام الأغاني والموسيقى، وحتى مع الرقص والدبكة. اشتهر مؤخرًا في سيدني في أستراليا، الشقيقان أمير وجوي عيسى وشقيقتهما منى، بإعداد أطباق الكنافة الشهية التي تعتبر من أكثر أصناف الحلويات انتشارًا في دول الشرق الأوسط. الأخوان المعروفان بلقب “الخبازين الملتحين”، يعدان طبق الحلويات هذا بحسب وصفة والدتهما نبيلة، الأردنية الأصل. ويقومان بتحضيرها أمام الناس المتجمعين لتناولها، على أنغام الموسيقى والألحان الشرقية، حتى أنهما يرقصان ويشاركهما الحضور في ذلك. الكنافة الراقصة أسرت قلوب الأستراليين ويبدو أن الاستراليين أغرموا بهذه التحلية، التي يقدمها مخبز “كنافة باكيري”، وهذا المخبز هو عبارة عن حاوية شحن معدلة لتصبح مخبزًا متنقلاً، وتديره عائلة فلسطينية تعيش في سيدني، ويعمل معهم أربعة شبان آخرين يقدمون منتجهم لأربعة أيام في الأسبوع في هذا المشروع المبتكر. يشرح أمير، أحد الشقيقين، إن أسلوب عملهم في المخبز مستوحى من مخابز القدس، ويقول “في القدس، تستطيعون رؤية جميع المكونات اللازمة لتحضير الكنافة امامكم، بالاضافة الى الفرن والخبازين.” ويطمح الشبان للتوسع في مشروعهم، وستكون خطوتهم المقبلة في نيويورك. محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

قاض أسترالي يعرض “مبادلة حياته” مع حياة لاجئ

عرضٌ غير مألوف قدمه قاض أسترالي متقاعد لوزير الهجرة، بأن يستبدل حياته بحياة أحد اللاجئين الممنوعين من دخول أستراليا، في مبادرة منه لإنهاء سياسة عزل اللاجئين، في جزيرتي مانوس وناورو في المحيط الهادي. اقترح جيم ماكن وهو قاض متقاعد، يبلغ من العمر 88 عامًا، على وزير الهجرة في أستراليا أن يسمح لأحد اللاجئين المقيمين في مخيمات الاحتجاز المقامة في الجزر القريبة، بدخول البلاد والعيش مكان القاضي، الذي أبدى استعداده للعيش في تلك المخيمات. ويأمل ماكن بعرضه هذا أن يتمكن من تغيير مصير لاجئ واحد على الأقل، وهو مستعد للتخلي عن جنسيته مقابل أن يحصل اللاجئ على الجنسية. وصرح القاضي لصحيفة الغارديان أنه مستعد للعيش في إحدى هاتين الجزيرتين حتى الممات، قائلاً: “ليس لدي ما أفقده، إذا استطعت منح أحد اللاجئين فرصة لحياة جديدة فسأفعل”. يذكر أن الظروف التي يعيش فيها اللاجئون، في جزيرتي الاحتجاز في المحيط الهادي سيئة، بحسب منظمتي هيومان رايتس ووتش وأمنستي إنترناشونال. وبحسب BBC فقد وجّه ماكين رسالة إلى وزير الاندماج الأسترالي بيِتر دوتون في تموز يوليو الماضي، قال فيها: “دافعي لهذا العرض بسيط. لا أستطيع الصمت حيال الظروف المزرية التي يحتجز فيها رجال ونساء وأطفال في جزيرتي مانوس وناورو”. وأضاف “الأسوأ من ظروف الاحتجاز غير الإنسانية أن السلطات تحتجزهم فيها حتى تضمن أن اللاجئين الذين يفكرون بالقدوم إلى أستراليا سيغيرون رأيهم”. بحسب نفس المصدر. ولم يرد وزير الاندماج الأسترالي على خطاب صفقة التبادل غير أنه أعلن في منتصف آب/ أغسطس الماضي بعد مبادرة القاضي، عن عزمه إغلاق مخيم اللاجئين في مانوس. وكانت محكمة في بابوا غينيا الجديدة التي تتبع لها الجزيرتان قد قضت بعدم قانونية معسكرات اللاجئين هناك وأمرت بإغلاقها. كما أفادت RT، أن ماكن عضو في حزب العمل الأسترالي، الداعم لسياسة الحكومة المعادية للمهاجرين، قد طلب من رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تورنبول إنهاء سياسة عزل اللاجئين في الجزيرتين وقال إن على رئيس الحكومة أن يُحكم مشاعر الإنسانية والعدالة.   محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »