الرئيسية » 2018 » يوليو (صفحة 10)

أرشيف شهر: يوليو 2018

ماريوانا على قمم الأشجار في مدينة “أوغسبورغ” الألمانية

اكتُشفت في مدينة “أوغسبورغ” جنوب ألمانيا، مزرعة غريبة من نوعها من قبل بعض المارّة الذين تساءلوا حول وجود نباتات غريبة على قمم بعض الأشجار في الغابة التي اعتادوا المرور بها، ليقوموا بالاتصال بالشرطة التي تولت التحقيق في القضية بحسب ما أورد موقع “نويتز ياللا”. وقد أشار المصدر إلى أن تلك المزرعة كانت تحوي على 275 نبتة “ماريوانا” على شجر بارتفاع 25 متراً. “رالف ديتر” اسم الشاب الذي قام بزراعة هذه النباتات، ويبلغ من العمر 30 عاماً، ويعيش في مدينة “اوغسبورغ”. خلال محاكمته قال “ديتر” مبتسماً: “لقد قرأت دراسة مؤخراً تفيد بأن قمم الأشجار هي أكثر المناطق الأقل استكشافاً في الغابات، ما دفعني إلى التفكير بالذهاب والتحقق من ذلك. لقد كان الطقس مشمساً، واعتقدت أنه سيكون مكاناً مثالياً لنمو النباتات”. وهذا مافعله حقاً، قام بزراعته بنجاح حيث حصد ستة كيلوغرامات كاملة منها، وكان يبيع الغرام الواحد بسعر خمسة يورو! كما أنه سجل رقماً قياسياً جديداً بأعلى مزرعة قنب في ألمانيا. يذكر أن الشرطة استطاعت الوصول إلى المزارع عن طريق آثار الحمض النووي لِلعابه على إحدى سجائر الحشيش. حيث قامت الشرطة بالتحريات اللازمة لتكتشف سجله الجنائي العريض في قضايا المخدرات. فقد تمت إدانته إثنا عشرة مرة من قبل. وفي شهر “مارس” قامت الشرطة باعتقاله وتحويله إلى القضاء لتتم محاكمته بالسجن لمدة ثلاث سنوات وشهرين. المصدر: Noizz Yalla اقرأ أيضاً: هل تلحق ألمانيا بباقي الدول التي قننت الماريوانا “القنب” ؟ ضباط شرطة في الأرجنتين يتذرّعون بفئران عالية المزاج قضت على نصف طن من الماريوانا دوّرها دوّر دوّر: الماريوانا بين التقنين وملاحقة القانون محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

انكلترا: وسقطت ورقة التوت أمام كولومبيا

عبد الرزاق حمدون* قد تختلف الآراء حول عدّة نقاط حصلت في كأس العالم من منتخب قوي إلى آخر سيء أو مخيب للآمال والتطلعات وأخير مفاجئ ‏للجميع، لكن ما يمكن أن نتفق عليه أن منتخب انكلترا بأسلوبه العشوائي أنسى المتابعين متعة الدوري هناك.‏ لم تحتاج كولومبيا إلى الوصول لركلات الحظ الترجيحية لكي تكشف منتخب الأسود الثلاثة بكامل نجومه، فخلال 90 دقيقة ‏استطاع فالكاو ورفاقه بقيادة المدرب بيكرمان أن يظهروا الانكليز على هيئة المنتخب العشوائي الذي يرتكب العديد من الأخطاء، ‏ولم تفلح محاولات هاري كين وسترلينغ الخجولة في الشوط الأول بتغيير صورة المنتخب الإنكليزي السيئة.‏ بدأ المدرب ساوثغيت بتشكيلة 3-1-4-2 وقرر بعدم الاعتماد على الأظهرة واللعب بشكل مباشر دون التفكير بالكرات العرضية، ‏لكن ما لم يحسبه المدرب الانكليزي هو أن لاعبيه في خط الوسط غير قادرين على صنع الفارق أو حتى تمويل المهاجمين بالكرات ‏الخطيرة، ليكون ديلي آلي وهيندرسون الأسوء في هذا اللقاء ولم يقدما المساعدة للينغارد الذي كان يضطر للعودة أكثر واستلام ‏الكرة ويجد نفسه وحيداً في ظل انعزال هاري كين مع الدفاع الكولومبي.‏ مباراة تلو الأخرى وأمام أي خصم يبحث منتخب انكلترا على الكرات الثابتة سواء الركنيات أو ركلات حرّة أو ركلة جزاء، إذاً هذا ‏هو الحل أمام كولومبيا المنضبطة دفاعياً والقوية في حالة الضغط على وسط الانكليز البطيء، ليستثمر كين سذاجة المدافع ‏الكولومبي من ركنية ويتحصل على ركلة جزاء لتنصبه هدّافاً للمونديال إلى حد الآن بـ 6 أهداف منها 3 من علامة الجزاء.‏ بعد التقدم الانكليزي اندفع المدرب بيكرمان إلى التحوّل التكتيكي ليصبح طريقة لعب الكولومبيين إلى 3-5-2 بنزول باكا كمهاجم ‏ثانٍ مع فالكاو، ولم يستثمر الانكليز المرتدات بالشكل المطلوب لنشاهد عيوب بالجملة في عملية بناء الهجمات والارتداد من قبل ‏هيندرسون وآلي التائه ولينغارد المندفع سلبياً، وعدم تسجيلك لهدف ثاني أمام خصمٍ انتحر تكتيكياً هذا يعني أنك تعطيه فرصة ‏العودة للحياة مجدداً ليفعلها المدافع ياري مينا وحقق التعادل القاتل.‏ طمع الكولومبيين في ظل التراجع الانكليزي بدا واضحاً في الأشواط ...

أكمل القراءة »

الهويات القاتلة وتشريع المجازر

خاص أبواب يتحدّث أمين معلوف في كتابه المميّز: الهويات القاتلة، عن ذلك المفهوم الضيق للهوية، الذي يختصرها في انتماء واحد، سواء أكان طائفياً أو دينياً أو عشائرياً أو إثنياً قومياً، فيحصر المنتمين لهذه الهوية في موقف متحيّز متعصّب ومتشدّد، وغالباً ما يحوّلهم إلى قتلة وأتباع قتلة، خصوصاً حين يتعرّض ذلك الانتماء إلى خطر (خارجي) ما، فتتشوّه رؤيتهم إلى العالم وتنحرف. فيتصنّف الناس الذين ينتمون إلى (جماعتنا) ليصبحوا (منّا)، ويجمعنا مصير مشترك ونهاية مشتركة في غالب الأحيان. أما غير المنتمين إلى (جماعتنا) فهم المتواجدون في الطرف الآخر: الأعداء، أولئك الذين لا نسمع شكواهم وعذاباتهم ولا نرى الظلم الذي يلحق بهم، رغم أنه قد يكون على مرمى نظرنا. فما يهمّ هو موقف (الجماعة) الذي يكون في غالب الأحيان موقف أكثر أعضائها تعنّتاً وغوغائية وشراسة! وهنا تكمن خطورة هذه الانتماءات الضيقة، فحين يشعر أصحابها بأن “الآخرين” يشكّلون خطراً على أثنيتهم أو ديانتهم أو قوميتهم أو عشيرتهم، على انتمائهم باختصار أياً كان هذا الانتماء، فكل ما بإمكانهم فعله لتبديد هذا الخطر سيتراءى لهم مشروعاً، حتى لو اقترفوا أبشع المجازر، فهم على يقين بأنهم يفعلون ما هو ضروري لحماية أهلهم. وبما أن كل من يدورون في فلكهم من المنتمين لذات (الجماعة) ويبادلونهم ذات الأحاسيس، فلا يشعر القتلة في معظم الأحيان بتأنيب الضمير، بل العكس فهم أبطال يسعون إلى حماية أهلهم وأطفالهم وهويتهم. أما حين يخرج من ضمن (الجماعة) أناس “فاترون” أو “مشكّكون” بصحة ما يفعله أولئك المدافعون عن الهوية أو الانتماء، فممارسة الإرهاب ضدهم ونعتهم بالخونة والمرتدين هو أقل ما يمكن أن يمارس بحقهم. الشعور الذي يتوالد داخل الشخص الذي يتحرك من أجل جماعته المغلقة، حيث تصاحبه الدعوات والصلوات، هو شعور الدفاع المشروع عن النفس، وهي السمة المشتركة لكل الذين ارتكبوا أبشع الجرائم في كل أرجاء العالم، من رواندا إلى يوغوسلافيا السابقة مروراً بالكثير من الجرائم العرقية والدينية الطائفية وغيرها. إذاً فمفهوم الهوية الضيّق، بحسب معلوف، مفهوم مضلّل، يوحي بادئ الأمر بحق مشروع، ثم يصبح ...

أكمل القراءة »

مارادونا: على نيمار أن يغير الرقاقة في رأسه قليلاً…

في الوقت الذي ساهم النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا في تأهل منتخب “السامبا” إلى ربع نهائي مونديال روسيا، وجه الأسطورة الأرجنتينية دييغو مارادونا انتقادات لاذعة إلى صاحب أعلى صفقة في عالم الساحرة المستديرة. فما هو السبب؟ لا يختلف اثنان أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، واحد من أفضل اللاعبين حالياً في عالم الساحرة المستديرة، فنجم باريس سان جيرمان الفرنسي، يتمتع بإمكانيات كروية كبيرة فوق المستطيل الأخضر، وقدرة على تغيير نتيجة مباريات كرة القدم في أي لحظة. وساهم صاحب أعلى صفقة في عالم كرة القدم (222 مليون يورو)، في وصول منتخب البرازيل إلى دور ربع النهائي من مونديال روسيا، إذ سجل الهدف الأول وصنع الهدف الثاني لزميله فيرمينو. غير أن تألق نيمار دا سيلفا في مباراة البرازيل أمام المكسيك، صاحبه انتقادات كبيرة للنجم البرازيلي بسبب ما اعتبر تضيعاً للوقت وتحايلاً، من أجل الحصول على الأخطاء. وفي هذا الشأن، نقل موقع صحيفة “إكسبريس” البريطانية عن النجم الأرجنتيني دييغو مارادونا قوله: إنه يتحتم على نيمار عاجلاً أو أجلا ًالتوقف عن ادعاء الأخطاء، وأضاف الفائز بكأس العالم سنة 1986 “نيمار نجم لكنه لا زال يفتقد إلى شيء ما غير أنه نجم”. وتابع اللاعب الدولي الأرجنتيني السابق موجهاً كلامه إلى نيمار: “عليه أن يعرف أن الغطس اليوم يؤدي إلى الحصول على ورقة صفراء، خاصة مع تواجد تقنية الفيديو الآن”، وأضاف: “عليه أن يُغير الرقاقة في رأسه قليلاً”. وفي نفس السياق، كان مدرب المكسيك خوان كارلوس أوسوريو قد انتقد نيمار (26 عاماً) بشكل لاذع، مؤكداً أنه من العار ضياع الكثير من الوقت بسبب لاعب (يقصد نيمار)، وأردف :”نحن لا نلعب مع أطفال، نحن نلعب مع رجال. كرة القدم للأقوياء”. المصدر: دويتشه فيله اقرأ أيضاً: البرازيل تأهلت أمام المكسيك لأنها البرازيل روسيا: الصبر مفتاح الفرج أمام إسبانيا محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

فنانون سوريون وعرب في معرض الفن العربي في كولونيا، من 7 إلى 22 تموز يوليو الجاري

“قد لا توجد أي طريقة أخرى لفهم الإنسان إلا بالفن”.. نادين غورديمير لعب الفن العربي عامةً والإسلامي خاصةً دوراً مؤثراً عبر التّاريخ، فأخذ من الحضارات السالفة وقدم لها. ووصل الفنّْ العربي (الأدبْ، العمارة، والزخارف) إلى ذروته الفنيّة بين القرن التاسع والثاني عشر الميلادي. وظهر تأثيره في بعض المجتمعات الأوروبيّة والآسيويّة وخاصةً في الفترات المرافقة للتوسّع الإسّلامي في بلاد الأندلس وشواطئ إيطاليا ثم في عمق أوروبا، بعد التوسّعات العثمانيّة عن طريق القسطنطينيّة ومن ثم أجزاء من أوروبا الغربيّة والشرقيّة. أصبح بعد ذلك للفنّْ العربي طلب كبير في أوروبا مثل الخزف، الخطّ العربي، السجّاد والأقمشة. يقول الكاتب د.ديماند في كتابه الفنون الإسلاميِّة: “إنَّ الفنّْ الإسلاميّ فنّْ عظيم ومهم بين مختلف أنواع الفنون، وقد استأثر بإعجاب العالم الأوروبي ، وغدا بدوره مصدراً من مصادر اقتباساتها”. وفي الوقت الحاضر يتبع الفنّانون العرب الأساليب المعاصرة والمدارس الغربية، في منحى مُختلف عنّ الفن العربي السالف في بعض الأجزاء وبالتوافق معه في أجزاء أخرى. ولم يعد توجه الفنّانين العرب يقتصر على الجوانب الجماليّة وروتين الحياة اليومي فقط، بل تعدّاها إلى الإطار السياسي والتّأثيرات الاجتماعيّة المُحيطة. معرض الفن العربي في كولونيا يهدف إلى لم شمل الفن العربي، لندرك من خلاله ماهيّة الفن العربي الحاضر وروحه الفنية الهادفة، وذلك من خلال الفن التجريدي، الخزف، الخط العربي والنحت بأشكاله المختلفة. يشارك في المعرض ثلاثة وعشرون فنان/ة عربي بأغلبية سورية. ويتضمن بالإضافة لأعمالهم أعمالاً للفنّان الدّمشقي الرّاحل خير الايّوبي ( 1917 ـ 2000). والتي أنجزها بين عامي 1950 ـ 1970، يسلط الضوء من خلالها على روح الحياة اليومية في الشارع الدمشقي في تلك الفترة. جبار عبدالله الفنانون المشاركون: قيم طلاع، بطرس المعري، عبد الرزاق شبلوط، علاء أبوشاهين، خولة العبدالله، ذو الفقار الشعراني، جهاد عيسى، خير الأيوبي، رفاعي أحمد، جهاد عيسى، جوان خلف، أحمد سلمى، إبراهيم برغود، إلهام سليم، أحمد كرنو، إيلي جرجس، خالد فروج، ميرفان عمر، حسين الشطي، ريما مردام بيك، سميرة بخاش، عبد العزيز العمري، فاطمة دويراني، الهاشمي مليج، زهران العقيل الافتتاح: برنامج الافتتاح: كلمة تعريفية موجزة عن الفن العربي عامةً والسوري خاصة وحاليته وتوصيف لمحتوى المعرض ومعروضاته والفنانين المشاركين. ...

أكمل القراءة »

إعلان أميركي يظهر نساء يحلقن شعر جسمهن. هل تتوجه ثقافة الغرب للتصالح مع شعر جسم المرأة؟

“شعر الجسم. الجميع لديه هذا الشعر”.. عبارة بسيطة، لكنها أثارت جدلاً واسعاً في الولايات المتحدة وخارجها هذا الأسبوع، إثر إعلان عن شفرة حلاقة جديدة يُظهر نساء مشعرات يحلقن شعرهن أمام الشاشة مباشرة. ويعد الإعلان الأول من نوعه بسبب خروجه عن المعتاد في الإعلانات الأخرى التى تظهر فيها سيقان النساء ناعمة للغاية. وتقول الشركة التي تنتج شفرات الحلاقة من ماركة بيلي إنها المرة الأولى التي تصور فيها نساء مشعرات خلال 100 عام، وحقق الإعلان رواجا كبيرا شبكة الإنترنت. “جميل للغاية” وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، أشاد عدد كبير من المستخدمات بتركيز الإعلان على شعر النساء الموجود في أصابع الأقدام وتحت الإبط وفي منطقة البطن وعلى الحاجبين. وقالت المستخدمة “بيغ باراد ثرو تاون (@bigparadethroughtown): “يا له من شيء جميل… أنا لا أحب شفرات الحلاقة، لكن هذا الإعلان رائع. اتفق معه”. وقالت جورجينا غولي، المؤسسة المشاركة في شركة بيلي، لمجلة غلامور البريطانية: “عندما تدعي العلامات التجارية بأن لجميع النساء أجسام غير مُشعرة، يمثل ذلك نوعا من الشعور بالعار من الجسم”. وأضافت: “مثل هذه الإعلانات تقول إنه يجب عليكِ الشعور بالعار إذا كان لديكِ شعر في جسمك”. وإلى جانب إعلانها، أطلقت شركة بيلي حملة دعت من خلالها إلى النظر إلى النساء المُشعرات بصورة طبيعية. وتبرعت بصور تظهر نساء مُشعرات يقفن بثقة وإيجابية أمام الكامير لموقع أنسبلاش لنشر الصور، يمكن للناس استخدام هذه الصور مجانا. ووسط سيل التأييد، تساءل البعض عن الأسباب التي دفعت شركة لإنتاج شفرات الحلاقة إلى محاولة إزالة الوصمة الاجتماعية السائدة عن شعر الجسم. وفي مقال نشر على موقع “سليت” الأمريكي، قالت الكاتبة راشيل هامبتون: “صحيح أنني أستمتع بالشعور بساق ناعمة مثل أي امرأة، في هذه المرحلة من العمر، لكن لم أكن لأبدأ بحلاقة هذا الشعر لو لم أكن اقتنعت في سن الحادية عشرة، بأن امتلاك شعر في الجسم يمثل شيئا ما خاطئ بشكل أساسي”. وأضافت هامبتون: “هل يمكن لشركة من شركات شفرات الحلاقة أن تقول لنا إنه ليس ثمة تواطؤ في ذلك؟”. ...

أكمل القراءة »

مكتئب بعد الهجرة؟: استطلاع لآراء بعض اللاجئين حول مشاعر الكآبة التي تعتريهم.. وحلول خجولة

  *رشا الخضراء بعد معاناة طويلة عاشها اللاجئ ليصل إلى بلد اللجوء معتقداً أنه سيبدأ حياته الجديدة ويلقي خلف ظهره تلك التجربة القاسية فوجئ ببداية معاناة من نوع آخر. باتت كلمة “أنا مكتئب” شائعة بين القادمين الجدد في دول المهجر، يتبادلون الحديث عنها سراً أو علانية، أسبابهم مختلفة ولكنها تتقاطع في نقاط عدة. ولربما كان ما يمر به هؤلاء الأشخاص ليس الكآبة المرضية وإنما هو حالة إحباط أو حزن. وسأستعرض فيما يلي العديد من الأسباب التي ساهمت في هذه الكآبة من خلال مشاهداتي واستطلاع آراء بعض السوريين من حولي. لعل الصدمة الثقافية إحدى أهم الأسباب مع الاضطرار لمواجهة متغيرات كثيرة في مجالات متعددة وفي وقت واحد، في الوقت الذي لم يتعافَ فيه الشخص بعد من الرض النفسي بسبب ما حدث ويحدث في سوريا وفي رحلة اللجوء. وأولى هذه المتغيرات الاضطرار للعيش ضمن تجمعات تضم عائلات وأفراد من مختلف الجنسيات والخلفيات وانعدام الخصوصية، مما يؤدي لاندلاع شجارات على أتفه الأسباب. الشعور بالضياع حيث يتساءل الفرد؛ من أين أبدأ وكيف أتخطى صعوبات اللغة وعدم إعطائها الاهتمام الكافي، فأدى عدم إتقانها بدوره إلى الإحباط لأنه يحدد قدرة الفرد على التواصل والانخراط في المجتمع المضيف. عدا عن حقيقة أن على الجميع البدء من تحت الصفر لبناء حياة جديدة مهما كان قد تعب أو بنى طوال حياته ومهما كانت النجاحات والشهادات التي حصًلها في بلده، وهذا أمر يصعب تقبله من الجميع دون المرور بحالة من الحزن. شعور الوحدة النابع من افتقاد بيئة حاضنة شبيهة ببيئته السابقة هو أحد الأسباب المهمة أيضاً، وعدم القدرة على الانتماء لأي مجموعة أو مجتمع صغير يعوض الفرد عن العائلة، خاصة لمن جاء بمفرده تاركاً عائلته وراءه. لذلك سعى الكثير من السوريين إلى تكوين دائرة من المعارف العرب والسوريين من بيئات تشبه بيئتهم القديمة أو البيئة التي يفضلون التعامل معها بعد تغير رؤيتهم للحياة، وأصبحوا يحرصون على التجمع دورياً وحضور الحفلات والمنتديات، الأمر الذي ساعد العديد منهم على تخطي وطأة الشعور ...

أكمل القراءة »

الزاوية القانونية: ماذا يحصل للإقامة بعد الانفصال أو الطلاق إذا كانت عن طريق لم الشمل؟

جلال محمد أمين – محامي ومستشار قانوني سوري مقيم في ألمانيا يحصل القادم عن طريق لم الشمل على الإقامة لأنه متزوج من شخص مقيم في ألمانيا سابقاً، ولذلك تعتبر الإقامة المستمدة من قانون لم الشمل في خطر بمجرد حصول الطلاق أو الانفصال. وهناك فرق فيما إذا كانت العلاقة الزوجية مستمرة لمدة ثلاث سنوات وعندها يتم تمديد الإقامة لمدة سنة، أو إذا كانت العلاقة الزوجية أقل من ثلاث سنوات فإن الإقامة في هذه الحالة مهددة بالإلغاء فإما ان يتم رفض التمديد أو أن يتم سحب الإقامة. ما التغيير الذي يطرأ على الإقامة بعد الانفصال أو الطلاق إذا استمرت الحياة الزوجية في ألمانيا لمدة ثلاث سنوات فإن الإقامة تمدد رغم الانفصال. أما إذا تم الانفصال قبل مضي السنوات الثلاث في ألمانيا فلا يمكن تمديد الإقامة إلا بشروط خاصة كوجود الأطفال والتسجيل في دورات الاندماج أو العمل. إذا تم الانفصال بين الزوجين قبل انتهاء السنوات الثلاث وبقي في الإقامة الممنوحة للشخص الآخر مدة طويلة فيتم تقصيرها وفق تقدير دائرة الأجانب، وهذا التقصير للمدة يعتبر أحد خطوات إنهاء الإقامة. في حالة صدور قرار تقصير مدة الإقامة من قبل دائرة الأجانب، يبقى هذا القرار قابلاً للاعتراض إذا ما كان الشخص المعني يملك دخلاً يعادل على الأقل 800 يورو شهرياً وتبقى الإقامة سارية المفعول إلى حين انتهاء إجراءات الاعتراض. حالات الاحتفاظ بالإقامة إذا تم الانفصال قبل مضي ثلاث سنوات: يستطيع الشخص الاحتفاظ بالإقامة التي حصل عليها حتى لو تم الانفصال قبل مضي ثلاث سنوات في الحالات التالية: وجود أطفال مشتركين للزوجين، أو الانخراط في سوق العمل، أو التسجيل في التدريب المهني أو الدراسة، أو الحالات الطارئة. وجود أطفال مشتركين أي أن الأطفال هم من كلا الأبوين وليسوا من زوج أو زوجة سابقة، كما يشترط ألا يكون الطرف المعني محروماً من حق الحضانة أو الإراءة، والمقصود بذلك إذا كان الرجل قد حكم عليه بإسقاط الحضانة أو المنع من التواصل مع الطفل بسبب سلوك معين فانه يفقد الإقامة ويتم ...

أكمل القراءة »

حل توافقي بين ميركل وزيهوفر حول موضوع اللجوء قد يجنب ألمانيا أزمة داخلية كبرى

قالت وكالة الأنباء الألمانية أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ووزير داخليتها هورست زيهوفر توصلا إلى حل توافقي في الخلاف حول موضوع اللجوء، وذلك نقلاً عن مصادر مطلعة على المحادثات. اتفقت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، ووزير داخليتها هورست زيهوفر، إلى حل توافقي في الخلاف حول موضوع اللجوء وذلك وفقاً لما علمته وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) من دوائر حزبية الاثنين (الثاني من تموز/ يوليو 2018). بدوره أكد وزير الداخلية الألماني وزعيم الحزب الاجتماعي المسيحي البافاري التوصل إلى هذا الحل التوافقي. وقال زيهوفر للصحفيين، في ختام اجتماع أزمة مع ميركل اليوم الاثنين استغرق ساعات، “لقد اتفقنا”. وأضاف انه باق في منصبه. وكان زيهوفر قد لوح يوم أمس بعد اجتماع ماراثوني لقيادة الحزب البافاري بالاستقالة من كل مناصبه إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق مع ميركل في خلافهما في ملف اللجوء والهجرة. ويشار إلى أن الخلاف بين ميركل ووزير داخليتها ظهر للعلن بعد إعلان زيهوفر عن نيته عرض “خطة رئيسية” حول الهجرة في ألمانيا، لكنه أجل الإعلان إلى أجل غير مسمى بسبب معارضة ميركل. الحليفان اختلفا حول طريقة التعامل مع طالبي اللجوء، ففي حين أصرت ميركل على حل أوروبي اصر زيهوفر على حل ألماني. أ.ح/ ع.غ (د ب أ) اقرأ أيضاً: زيهوفر ضد ميركل… من يوجه الضربة القاضية؟ “استعادة اللاجئين” أولى بوادر تنفيذ الاتفاق الأوروبي الجديد حول ملف اللجوء شروخ ملف الهجرة تمتد داخل الاتحاد الأوروبي ميركل تحاول إنقاذ مايمكن إنقاذه بما يخص ملف الهجرة عن طريق “تحالف الراغبين” بالفيديو: زيهوفر يتمادى وميركل تدافع عن سياسة قبول اللاجئين محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اليسار من الجنوب، اليمين من الشمال… الرئيس المكسيكي الجديد يستعد لمواجهة ترامب وفساد بلاده

أعلن الرئيس المكسيكي الجديد أندريه مانويل لوبيز اوبرادور بأنه سيقوم بحملة واسعة وجذرية لاستئصال الفساد من البلاد. وفاز اوبرادور وهو محافظ العاصمة السابق ويعرف اختصاراً باسم آملو، في الانتخابات الرئاسية الاخيرة بعد محاولتين فاشلتين عامي 2006 و 2012. وشكلت ثلاثة أحزاب يسارية ائتلافاً سياسياً يحمل عنوان “حزب إحياء الحركة الوطنية” عام 2014 ورشحت أوبرادور لخوض سباق الإنتخابات الرئاسية التي تمحورت حول قضايا الفساد وتجارة المخدرات وأعمال العنف والقتل الواسعة الإتشار المرتبطة بها. وقال اوبرادور إنه سيدقق في العقود التي منحتها شركة النفط الحكومية لعدد من الشركات الخاصة خلال عهد الرئيس المنتهية ولاية أنريكه بينا نيتو للتأكد من سلامة إجراءات منحها وعدم وجود أعمال فساد مرتبطة بذلك. رسالة تصالحية ويتضمن البرنامج السياسي لاوبرادور التصدي لأعمال الجريمة المتفشية وتحسين الوضع المعيشي للناس وتعهد بتحقيق نمو اقتصادي وخلق فرص عمل وتطبيق برامج تنمية اجتماعية. وقال خلال كلمة له أمام حشد من أنصاره خلال حملة الانتخابات: “لن نقوم بعمليات تأميم ومصادرة، سنقوم بعملية تحول سلمية ومنظمة لكن واسعة وجذرية، وأقصد بكلمة جذرية أن التغيير سيكون من الجذور، باختصار سنقضي على نظام الفساد وسنقتلعه من الجذور”. وشن الرئيس القادم من خارج المؤسسة السياسية التقليدية في البلاد هجوماً شرساً على ما وصفه بــ مافيا الحكم التي تتحكم بالبلاد منذ عقود عديدة. ومن بين برامج الإصلاح التي أعلنها الرئيس البالغ من العمر 64 عاماً توسيع نظام المنح الجامعية للشباب وضمان الرعاية الاجتماعية لكبار السن. ورغم دخوله في سجال عنيف وحرب كلامية مع كبار رجال الأعمال الذين اتهمهم بالتصرف وكأنهم يملكون البلاد، مد لهم غصن زيتون وعرض على القطاع الخاص بناء علاقة جيدة معه. كما تعهد بتحقيق السلام في البلاد وإنهاء الحرب الأهلية، في وقت وصلت فيه معدلات الجريمة إلى مستويات قياسية غير مسبوقة بسبب الصراعات بين عصابات الإتجار بالمخدرات. الند للند وبخصوص الموقف العدائي للرئيس الامريكي دونالد ترامب من المكسيك، أوضح اوبرادور بأنه سيتعامل معه من موقع الند للند. وأضاف “لن نسمح لترامب بأن يجعل منا جلادين ...

أكمل القراءة »