الرئيسية » 2018 » يونيو (صفحة 14)

أرشيف شهر: يونيو 2018

تقرأون في العدد 30 من جريدة أبواب

تقرأون في العدد 30 من جريدة أبواب: افتتاحية العدد 30 “تساؤلات المنفى والوطن”: بقلم روزا ياسين حسن ملف العدد: الحجاب في بلاد اللجوء سعاد عباس: آراءُ مسلماتٍ في ألمانيا حول منع حجاب الفتيات الصغيرات في المدارس محمد شحرور: أن ترتاح المرأة لغطاء الرأس لا يعني أن تنسبه للإسلام برلمان ولاية rheinland-pfälzische  الألمانية يصدر قراره: Nein لحظر الحجاب في المدارس الابتدائية رفض الزواج المبكر والنقاب لا يمكن وضعه في إطار الإسلاموفوبيا باب ألمانيا: إعداد أحمد الرفاعي: لويزا.. المرأة الخارقة السرية التي تنقذ النساء من التحرش تراجع غير مسبوق في عدد الجرائم في ألمانيا منذ عام 1992 باب العالم: إعداد تمام النبواني: رحلة مخيم اليرموك: حصار، تدمير، تعفيش.. إلى صفقة داعش الرابحة تهمة معاداة السامية تتسبب بطرد رسام كاريكاتير من صحيفة “زود دويتشة” الألمانية والسبب.. نتنياهو باب مفتوح: جلال محمد أمين في الزاوية القانونية: معادة السامية في ألمانيا، نظرة على مواد الدستور وقانون العقوبات الألماني ريما القاق: العنف المتواري خلف اللجوء.. هل أنا ضحية دون أن أعلم؟ ريتا باريش: رمضان في الغربة.. طقسٌ لترسيخ جذور الهوية الثقافية ورحلة الذاكرة لاسترجاع  الماضي حامد شربجي – Make it German: كل شيء تريد معرفته عن رخصة القيادة الألمانية فئة B باب شرقي: مريم بشيش: إلـــى الأمـــام … أوروبـــا، مبادرة جديدة نحو عالم الاستكشاف والمتعة بورتريه العدد من إعداد ميساء سلامة فولف: المؤلف الموسيقي أشرف كاتب غيثاء الشعار: اللغة الجديدة على وسائل التواصل.. عنف، شتائم، إقصاء! والسبب هو كلّ شيء وأي شيء رشا الخضراء: محاولات لتفسير العلاقات المأزومة ما بين مهاجر قديم وجديد خاص أبواب: “كل شيء تريد أن تعرفه عن الشرق الأوسط… لكنك محرج من السؤال”: عرض مسرحي جديد للفنان اللبناني عبد الرحيم العوجي التعلم الذاتي ومشروع “تمكين”.. خطوة جديدة نحو مساعدة الأطفال الناطقين بالعربية في ألمانيا “ســــلامٌ بين هنا وهناك” ورشة الكتابة الإبداعية باللغة العربية للشابات في برلين ظاهرة كُره الذات في أوساط المهاجرين باب أرابيسك: محمد داود: يوم دمشقي عمر دياب: كوابيس لاجئ سوري (3).. عن مخيم اليرموك وقلوب مليئة بالشظايا علي جازو: أَجبْني ما ...

أكمل القراءة »

أيار كان أقل دموية على السوريين: أدنى حصيلة قتلى مدنيين منذ اندلاع الحرب

سجلت حصيلة القتلى المدنيين خلال أيار/ مايو الماضي المعدل الأدنى منذ اندلاع الحرب في سوريا قبل أكثر من سبعة أعوام، رغم مقتل نحو 250 مدنياً وفق ما أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان. أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان الجمعة (الأول من حزيران/ يونيو 2018) أن عدد القتلى المدنيين خلال الشهر الماضي بلغ 244، بينهم 58 طفلاً و33 امرأة، في حصيلة “هي الأدنى في صفوف المدنيين منذ اندلاع الثورة السورية” في 2011، كما جاء في بيان للمركز. ويأتي انخفاض الحصيلة مقارنة مع الأشهر السابقة بعدما تمكنت قوات النظام من السيطرة خلال شهر نيسان/ أبريل الماضي على كامل الغوطة الشرقية وبلدات عدة في محيط دمشق. وتمت السيطرة على تلك المناطق بعد هجوم عسكري تزامن مع قصف جوي ومدفعي كثيف، أوقع مئات القتلى من المدنيين، كما قال المركز. وبلغت حصيلة القتلى المدنيين خلال نيسان/ أبريل 395 شخصاً، بحسب المرصد. وشهدت الجبهات هدوءاً إلى حد كبير الشهر الماضي مع تركز المعارك في جنوب دمشق، حيث تمكنت قوات النظام من طرد تنظيم “داعش” من آخر جيب تحصن فيه، لتعلن دمشق وريفها مناطق “آمنة”. ومن بين القتلى المدنيين خلال أيار/ مايو، قضى 77 منهم جراء القصف الجوي والمدفعي لقوات النظام بينما قُتل 19 آخرون بغارات نفذتها روسيا، حليفة دمشق. وقُتل 39 آخرون في غارات للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الذي يستهدف جيوب سيطرة تنظيم “داعش”. وواجه نظام الأسد ثورة السوريين منذ اندلاعها في منتصف آذار/ مارس 2011، باستخدام كافة أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل أكثر من 350 ألف شخص وبدمار هائل في البنى التحتية ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها. على صعيد آخر، حذرت وزارة الدفاع الأمريكية الليلة الماضية رأس النظام السوري بشار الأسد من استخدام القوة ضد المقاتلين العرب والأكراد الذين تدعمهم واشنطن لاستعادة المناطق الخاضعة لسيطرتهم في شمال شرق سوريا. وقال الجنرال الأمريكي كينيث ماكنزي من هيئة الأركان للصحافة “يجب على أي طرف منخرط في سوريا أن يفهم أن مهاجمة القوات المسلحة ...

أكمل القراءة »

لا دليل على عمل إرهابي وراء حادثة الطعن في فلنسبورغ

معطيات جديدة أخذت تظهر في حادث الطعن الذي وقع في شمال ألمانيا. التحقيقات أظهرت أن المهاجم لاجئ أريتيري قدم إلى ألمانيا عام 2015. ويقول الادعاء العام إنه لا وجود لأدلة ترجح فرضية العمل الإرهابي أو أية دوافع سياسية أخرى. بدأت تفاصيل واقعة الطعن، التي وقعت على متن قطار فائق السرعة في محطة فلنسبورغ مساء الأربعاء الفائت في التكشف يوم الخميس (31 أيار/مايو 2018)، وذلك بعدما أسفر الحادث عن مقتل المهاجم. وحسب المعلومات المتداولة فإن شرطية قتلت المهاجم بعد أن تهجم عليها وعلى راكب آخر من كولونيا وأصابهما إصابة بالغة. وذكرت مصادر أمنية إن المهاجم لاجئ أريتيري (24 عاماً) يحمل إقامة محددة في ألمانيا ويقيم في ولاية شمال الراين ويتسفاليا دون تحديد البلدة التي يسكن فيها. وحسب شرطة ولاية شليسفيغ ـ هولنشتاين بشمال ألمانيا فإن المهاجم قدم إلى البلاد مع موجة اللاجئين في عام 2015 عبر النمسا. كما حددت الشرطة عمر الراكب المصاب بـ 35 عاماً دون أن تحدد جنسيته، لكنها ذكرت أنه يسكن في مدينة كولونيا بغرب البلاد، وهي المدينة التي انطلق منها القطار السريع صوب الحدود الألمانية الدنماركية حيث تقع بلدة فلنسبورغ مكان وقوع الحادث. أما الشرطية (22 عاماً)، التي قتلت المهاجم، فلم تكن في الخدمة أثناء وقوع الحادث وكانت في رحلة شخصية. وأضافت الشرطة أنه تم نقل المصابين، الرجل والشرطية، إلى المستشفى لتلقي العلاج وأن حالتهما لم تعد خطرة رغم خطورة جرحيهما. وقال متحدث باسم الادعاء العام أنه لا توجد حتى هذه اللحظة أية دلائل على أن الدافع وراء حادث الطعن إرهابي. كما ذكر محققون مشاركون في التحري إنهم يستبعدون حاليا خلفية إرهابية أو أية دوافع سياسية وراء الحادث. من جانبه، ثمن رئيس وزراء ولاية شليفزيغ ـ هولشتاين دانييل غونتير موقف الشرطية وتدخلها رغم عدم تواجدها في الخدمة أثناء وقوع الحادث مشيرا إلى أنها “بعملها البطولي ربما منعت وقوع ما هو أفظع مما حدث وتمنى لها وللراكب الآخر الصحة والعافية”.   المصدر: دويتشه فيله – ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ) اقرأ ...

أكمل القراءة »

غرباء في أكواخ الصيادين

وليد السابق* نغير الطريق إن شئت.. نغير الطريق حين الهواء يصبح رطباً حين الليل في شارع البحر ينتهي نلتفّ يميناً وننتهي غرباء في أكواخ الصيادين ستنسى المدينة ظلالنا الساقطات فوق برك الماء الصغيرة ستنسى خطانا الحزينة وتترك الشمس لنا وجوهاً تتركنا كملصقات ملونة على الأبواب الصدئة البحر في الليل.. وجود مكتمل العتم والضوضاء العتم وصوت الموج بقايا من صفيح البيوت.. القديمة والماء حين الشاطئ يلتقي بلسان الصخر لن أكون بعد دماء جمعها الملح فوق تراب الأرض وريح رطب وبقايا كلمات بقايا صور أتحلّل كماء البحر في الصباح وتكونين نخلة على الشاطئ *وليد السابق – شاعر من سوريا اقرأ أيضاً: شعرُ التطبيقات وسرديات الأجندة شعر الخضر شودار: الحب في غرفة سلفادور دالي… لا الوقت و لا الشجر و لا المجازات حين يرنّ الهواء حولك من القسوة محرر الموقعhttps://abwab.eu/

أكمل القراءة »

“قراءة في خطاب الحركات الاسلامية” محاضرة من مؤسسة ابن رشد للفكر الحر في برلين

تقيم مؤسسة ابن رشد للفكر الحر في برلين محاضرة بعنوان: “قراءة في خطاب الحركات الإسلامية” باللغة العربية في الساعة السابعة مساء يوم الأربعاء الموافق 6 يونيو/حزيران. وتهدف المحاضرة إلى مناقشة حقيقة العلاقة بين المشاريع السياسية والطموحات السلطوية لتلك الحركات وبين الدين، فهي تتعمّد تورية مشاريعها السياسية وتغطيتها بإهاب ديني، لتفرضها على الناس بزعم أنّها تنبع من النصوص الدينيّة، في حين أنّ مقولاتها التأسيسية تأتي، في معظمها، من تراثٍ كتبه بشرٌ معلومون في ظروف تاريخية محدّدة. أي أنّها لا تعدو كونها آراء واجتهادات تخصّ أصحابها، وفقاً لفهمهم الخاص، أو تعود لأغراض مصلحيّة، وبالتالي لا يجب أن يكون لها ما للنص الديني من قوّة ملزمة عند المؤمنين به. لبيان ذلك، لا بدّ من تعرية ما هو سياسيٌّ وتاريخيٌّ من التراث لا صلة له بالدين، بل يعود بعضه إلى ما يُعرف بـ”الآداب السلطانية”، وتستخدمه تلك الحركات لإضفاء شرعيّة دينية على مشاريعها، بحيث تستغلّ ما للدين من سلطة لدى المؤمنين بهدف التأثير على خياراتهم السياسية. مناقشة كهذه من شأنها أن تقود إلى مسائلة من يسيّسون الدين، ويتخذون منه مشروعاً سياسيّاً: ما دامت السياسة تنطوي على صيرورة تغيّر وتطور مستمرّة، مقابل ما يتّسم به الدين من ثبات في أحكامه ومرجعياته المعرفية، كيف يمكن لما هو ثابت في جوهره كالدين، أن يقدّم البرامج والحلول لمسائل وقضايا مرتبطة بميدان معرفي وعمليّ متجدّدٍ ومتنوعٍ في بنيته وآليات تشكّله ومواضيعه كالحقل السياسي؟ السيد طارق عزيزة هو كاتب سوري من مواليد اللاذقية 1982. يحمل إجازة في الحقوق (جامعة دمشق 2006). باحث في مركز دراسات الجمهورية الديمقراطية، ويكتب في العديد من الصحف والمجلات والمواقع الإلكترونية والمراكز البحثية. عمل أستاذًا للتاريخ المعاصر في “المعهد الفرنسي للشرق الأدنى – IFPO” ببيروت حتى نهاية عام 2014. من مؤلفاته: العلمانية (2014). جبهة النصرة لأهل الشام (2013). ومع آخرين: ياسين الحافظ معاصرًا (2015)، استراتيجية سلطة الاستبداد في مواجهة الثورة السورية (2014). تعقد المحاضرة في تمام الساعة السابعة مساء يوم الأربعاء الموافق 6 يونيو/حزيران في قاعة Helle Panke, Kopenhagener ...

أكمل القراءة »

الدنمارك تلحق بدول أوروبية أخرى بحظر النقاب في الأماكن العامة

انضمت الدنمارك إلى دول أوروبية أخرى فيما تعلق بحظر النقاب. فقد أقر البرلمان الدنماركي قانونا يمنع ارتداء النقاب في الأماكن العامة ويفرض غرامات مالية على من يخالفه. وسيدخل القانون حيز التنفيذ في مطلع آب/ أغسطس القادم. أقر البرلمان الدنماركي الخميس (31 أيار/مايو 2018) قانوناً يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة. وبذلك تحذو الدنمارك حذو دول أوروبية أخرى مثل فرنسا وبلجيكا. وتم اعتماد النص القانوني بغالبية 75 صوتاً مقابل 30 ويفيد “أن كل شخص يرتدي ملابس تخفي وجهه في الأماكن العامة عرضة لدفع غرامة”. ومشروع القانون الذي قدمته حكومة الوسط- اليمين نال أيضا تأييد أكبر قوتين سياسيتين في البرلمان: الاشتراكيون الديموقراطيون والحزب الشعبي الدنماركي (شعبوي مناهض للهجرة). واعتباراً من الأول من شهر آب /أغسطس سيدخل القانون الجديد حيز التنفيذ. وأي مخالفة لحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة سيعاقب عليها بغرامة تبلغ ألف كرون دنماركي (134 يورو). وإذا تكررت المخالفات، فإن الغرامة يمكن أن تصل إلى عشرة آلاف كرون. ونددت منظمة العفو الدولية باعتماد القانون، وقالت في بيان “إن كانت بعض القيود المحددة على ارتداء النقاب مشروعة لدواعي الأمن العام، فإن هذا الحظر ليس ضرورياً ولا متوازناً وينتهك حقوق حرية التعبير والديانة”. ويستهدف الحظر أيضا أشياء أخرى يمكن أن تخفي الوجه مثل اللحى الاصطناعية والأقنعة التي لا تُظهر إلا العيون. جدير بالذكر أنه ليس هناك أي معطيات رسمية تظهر عدد النساء اللواتي يرتدين النقاب أو البرقع في البلد الإسكندنافي. وكانت فرنسا أول دولة في أوروبا تحظر النقاب في الأماكن العامة مع قانون “يمنع إخفاء الوجه في الأماكن العامة” أقر في تشرين الأول/أكتوبر 2010 ويطبق منذ نيسان/أبريل 2011. وينص القانون الذي صادقت عليه المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في 2014 على دفع غرامات تصل إلى 150 يورو لكل مخالفة. المصدر: دويتشه فيله – ح.ع.ح/أ.ح (أ.ف.ب، د.ب.أ) اقرأ أيضاً: بماذا بررت المحكمة الدستورية الألمانية منع النقاب أثناء القيادة؟ الجالية التركية في ألمانيا تدعم حظر النقاب في المدارس بعد حظره في النمسا وألمانيا، إقرار حظر النقاب في ...

أكمل القراءة »