الرئيسية » باب مفتوح

باب مفتوح

لاتستطيع التوقف عن إضافة الملح إلى وجبتك المفضلة.. إذاً توقف قليلاً لقراءة هذه النصائح

لا يؤدي تناول الكثير من الملح إلى احتباس السوائل في جسم الإنسان فحسب، بل قد يؤدي أيضا إلى زيادة ضغط الدم، وزيادة خطر الإصابة بالجلطة الدماغية والنوبات القلبية. ولخفض الملح ، واسمه العلمي الصوديوم، في نظامك الغذائي، ينصح بقلة تناول الأطعمة المصنعة مثل الوجبات السريعة والبطاطا، وتناول الأطعمة الطازجة مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة واللحوم المحضرة دون إضافة الصوديوم. لكن إذا كنت لا تستطيع التوقف عن تناول أطعمة مليئة بالملح، يجب عليك على الأقل أن تحرص على التوازن في الجسم، ومن أجل ذلك ينصح موقع “هيلثي إيتنغ” بالتخلص من الصوديوم الذي تتناوله دورياً عن طريق زيادة شرب المياه وتناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم. شرب الماء تتخلص الكلى من الصوديوم في البول. ويساعد شرب المزيد من الماء الكلى على التخلص من الصوديوم الزائد. في المتوسط​​، يحتاج البالغين من 8 إلى 12 كوباً من الماء يومياً حتي إذا لم يتناولوا الصوديوم، مما يعني أنك قد تحتاج إلى شرب المزيد للتخلص من الملح الزائد في جسمك. الأطعمة الغنية بالمياه قد يكون من الصعب شرب أكثر من 12 كوباً من الماء في اليوم. وللمساعدة في هذه المهمة تأتي الأطعمة ذات المحتوى المائي العالي. وتتمثل هذه الأطعمة في الفواكه والخضروات، مثل الفراولة والبرتقال والتفاح والخس والفلفل. أيضاً، يمكن لدقيق الشوفان المصنوع من الماء والزبادي أن يزيد من استهلاك السوائل للمساعدة في التخلص من الصوديوم. الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم بالإضافة إلى الماء، يمكنك أيضاً التخلص من الملح عن طريق إضافة المزيد من البوتاسيوم إلى نظامك الغذائي. ويعمل البوتاسيوم والصوديوم معا للحفاظ على توازن السوائل، وعندما يكون تناول البوتاسيوم مرتفعا، فيكون من السهل على الجسم إفراز المزيد من الصوديوم. تشمل الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم الموز والبطاطا والبرتقال والطماطم والفراولة والأفوكادو والفاصوليا. لكن إذا كنت تعاني مرضاً في الكلى قد تحتاج إلى توخي الحذر بشأن تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، ويجب عليك مناقشة ذلك مع طبيبك أولاً. المصدر: (سكاي نيوز عربي) اقرأ/ي أيضاً: يعتبر الوصول إلى الوزن المثالي من التحديات الصعبة. بعض النصائح التي قد ...

أكمل القراءة »

منظمة “.Refuture e. V”.. شباب يداً بيد نحو المستقبل

“.Refuture e. V” هي منظمة تطوعية تضم مجموعة من الشابات والشباب المقيمين في ألمانيا من أصول سورية ومن خلفيات أكاديمية متعددة، ممن واجهوا الكثير من الصعوبات والعوائق خلال فترة تواجدهم في ألمانيا.  لا شك أن العديد من هذه المصاعب تم التغلب عليها بمرور الوقت سواء بمساعدة أصدقاء ألمان أو عن طريق التجربة الشخصية وجمع الخبرات، لاسيما ما يتعلق بالدراسة، العمل، اللغة، والتواصل. هدف جمعية “.Refuture e. V” هو مشاركة هذه التجارب مع الأخرين وتقديم العون لتخطي هذه العقبات، والعمل المشترك من أجل الحصول على صورة مثلى في الاندماج الناجح والوصول إلى الهدف في العيش المشترك والاحترام المتبادل وتقبل الغير.  الفكرة الأساسية هي استهداف الفئة العمرية من الشابات والشباب، ممن هم في طور التأسيس لمستقبلهم ويعانون في ذات الوقت من مشاكل (دراسية أو اجتماعية)، من خلال تقديم المشورة والنصح والمساعدة الأكاديمية بشكلٍ فرديٍّ إن تطلب الأمر، نأمل نحن في جمعيتنا أن نتمكن من التغلب على هذه المشاكل سوية.  نركز على أهمية العمل المشترك وتقديم المشورة في طرق التقديم للحصول على فرص عمل في السوق الألمانية والحصول على مقعد دراسي في إحدى الجامعات الألمانية، وكل ما يترتب على ذلك من مساعدة أكاديمية ومشاركة خبرات الأعضاء مع كل المتقدمين. بالإضافة إلى القيام بنشاطات ترفيهية تساعد على الاندماج والتعرف على الغير وعلى ثقافات الأخر، نهدف فيها للوصول إلى الصيغة المثلى من العيش المشترك والتناغم الاجتماعي.  نشاطات الجمعية: تقديم نصائح إرشادية للشباب، فيما يتعلق بإختيار المجال العلمي أو المهني الذي يتناسب مع رغباتهم وقدراتهم للوصول إلى النجاح والإنجاز والإنخراط في سوق العمل.تأمين دروس تقوية لفئتي الأطفال والشباب في مختلف المجالات (رياضيات، فيزياء، كيمياء، لغات، تكنولوجيا) يقدمها أكاديميون متخصصون، ويمكن حتى التواصل مع المدارس في حال كان التلميذ يواجه صعوبات من أي نوعٍ كان.تنظيم نشاطات ترفيهية، مهمتها رفع الوعي الاجتماعي عند الأطفال والشباب، وتعزيز روح الجماعة والتعاون بين مختلف الفئات العمرية. مانطلبه منكم: هو الجرأة والتحدي والرغبة بتحقيق كيان ناجح لكم داخل المجتمع الألماني ووضع بصمة نفخر ...

أكمل القراءة »

سلسلة في الجنس وعن الجنس بدون تابوهات 7 : الفروق بين الاستمناء الطفولي ومثيله في المراهقة والكبر.. الجزء الثاني

د. بسام عويل اختصاصي علم النفس العيادي والصحة النفسية والجنسية الاستمناء هو شكل من أشكال التنبيه الذاتي الجنسي الذي تعود بداياته إلى مرحلة الطفولة بين عمر الرابعة والسادسة في أغلب الأحيان، ومن ثم يغيب ليعود مع بداية المراهقة وربما إنذاراً ببدايتها. وتجمع الدراسات على أن نسبة ممارستها بين الذكور والإناث كبيرة جداً في مرحلة المراهقة بتواترات مختلفة قد تصل لمرات متعددة في اليوم.  و الاستمناء هو سلوك جنسي استثاري إرادي للمناطق ذات الحساسية الجنسية العالية في الجسم، يقتصر في شكله التقليدي على مداعبة القضيب والاحتكاك عند الذكور، أما عند الإناث فيتم بلمس ومداعبة الأعضاء التناسلية عند الأنثى (البظر والمهبل، وكذلك مداعبة وفرك ولمس حلمات الثدي)، أو أيضاً قد يتم دون لمس مباشر وإنما بالتخيلات المترافقة مع شد عضلات البطن والورك، أو بطريق الاحتكاك بين الفخذين ووضع المخدة بينهما.  الاستمناء في المراهقة وما بعدها:  تبدأ ممارسة العادة السرية عند معظم الذكور والإناث في بداية عمر المراهقة (حوالي 12-13 سنة) تحت ضغط الوعي بالحاجة الجنسية ومتغيرات البلوغ الهرمونية، وعادةً تصاحب الفرد حتى عمرٍ متقدم بتواترات وأشكال مختلفة تعود إلى الكثير من العوامل. أي أن الاستمناء كسلوك جنسي لا ينتفي وجوده نهائياً حتى بوجود الشريك الجنسي. يمكن للعادة السرية أن تبقى على شاكلتها التقليدية الفردية، أو أن تأخذ شكل المداعبة المتبادلة بين الشريكين بهدف الإشباع، أو كأحد أنواع المداعبات الجنسية التي تسبق المعاشرة.   ممارسة العادة السرية هي نشاط وسلوك جنسي شائع وعادي (بمعنى أنه ليس شذوذاً)، لها فوائدها وأضرارها بحال الإفراط بتكرارها، أو الاستعاضة بها عن المعاشرة الجنسية في حال توفر إمكانية ممارستها. الهدف الطبيعي منها هو التفريغ الجنسي والوصول إلى اللذة والنشوة الجنسية، ولكن في كثيرٍ من الأحيان يتم ممارستها لتفريغ الشحنات النفسية الناجمة عن الاحتقان النفسي. وفي بعض الحالات يتم ممارستها بسبب الملل أو كنوع من التعود أو حتى الإدمان. والاستمناء عند المراهقين هو البديل الطبيعي وربما الوحيد عن المعاشرة الجنسية غير المتوفرة لهم وتُساعدهم في تفريغ الاحتقان النفسي والجنسي.   تحكم ...

أكمل القراءة »

غوته في DM

غيثاء الشعار. موسيقية وتربوية سورية مقيمة في ألمانيا لم يخترع غوته معجوناً للأسنان ولا كريمات للوجه.. لذلك سيكون الكاتب الأكثر شهرة في ألمانيا مندهشاً للغاية إذا وجد نفسه فجأة في شركة المستحضرات الصيدلانية (DM) وذلك لأن أحد أهم شعاراتها مقتبس من قوله: “أنا هنا إنسان، هنا قد أكون” فكان شعارها: “أنا هنا إنسان. هنا أشتري”، وهذه ليست مصادفة، لأن غوتس فولفانغ فيرنر مؤسس DM لا يشترك مع غوته فقط بالاسم الأوسط، ولكن أيضاً بالفلسفة وراء هذا الاقتباس، لأنه يضع الإنسان وليس البضاعة أولاً. قد يظن من يدخل محلات (DM) أنه في محل عادي وأن الموظفين في فروعه يعملون في ظروف مشابهة لأي مكان آخر، لكن الواقع أن له سياسة خاصة بالعمل والقيادة والتعامل مع الزبائن والعاملين، وهي أحد أهم أسباب نجاحها ووصول عدد فروعها إلى 2900 فرع في أوربا مع 61700 موظف، ومتوسط  دخل كل فرع في ألمانيا أكثر من 13000 يورو في اليوم. يقف وراء تميز DM رجل الأعمال المتميز غوتس فيرنير الذي عمل في إدارتها لمدة 35 عام بدءاً من تأسيس أول متجر في مدينة كارلسروه عام 1976 وحتى عام 2010، حصل خلال هذه السنوات على أهم الجوائز منها وسام الاستحقاق الفيدرالي وجائزة التجارة الألمانية وغيرها الكثير، وتم تصوير عدة أفلام وثائقية عنه، وكان ومازال حاضراً في الصحافة الألمانية كإنسان ناجح ومختلف عن الصورة النمطية للبزنس مان. يروج فيرنر للمشاريع الثقافية والاجتماعية مثل جائزة هيرمان هيسه، ويمول ملجأً للأطفال المشردين في الإسكندرية (مصر) ودروس الموسيقى المجانية للأطفال. انطلاقاً من تعاليم رودولف شتاينر عن الأنثروبولوجيا، وهو من أكثر المدافعين عن الدخل الأساسي في ألمانيا حيث يدعم الحق غير المشروط لكل مواطن بالحصول على ألف يورو شهرياً وتخفيض الضرائب كشرط للحرية والعيش بكرامة، وتعود هذه الفكرة للعام 1982 عندما بلغ عدد العاطلين عن العمل في ألمانيا حداً مخيفاً. كل النظريات معكوسة عند فيرنر، فبرأيه أن الرأسمالية وجدت لخدمة الناس وليس العكس، ويعمل بشكل حقيقي لتطبيق مبدأ الجودة أهم من الكم، ...

أكمل القراءة »

الترحيل القسري للاجئين.. القوانين والاتفاقيات التي تخالفها لبنان وتركيا

بسام العيسمي. محامي سوري مقيم في النمسا كثر في الآونة الأخيرة التضييق على اللاجئين السوريين في تركيا ولبنان تحت ذرائع عديدة، حتى انتهى الأمر بإجراءات الترحيل القسري ، مما يشّكل خرقاً خطيراً للعهود والمواثيق الدولية واتفاقية 1951 الخاصة باللاجئين، والبروتوكول الصادرعام 1967 والذين تعتبر تركيا طرفاً في كليهما. عدا عن مخالفة البلدين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، واتفاقية جنيف الرابعة المعنية بحماية المدنيين لعام 1949 وبروتكولها الأول المكمل لعام 1977.  إضافةً إلى القانون الأساسي لمحكمة الجنايات الدولية. الجانب العرفي من القانون الدولي الإنساني. من جهتها فسرت الحكومة التركية اتفاقية 1951 تفسيراً استنسابياً، حيث قصرت تنفيذها على مواطني الاتحاد الأوروبي واستثنت السوريين من أحكامها. فلم تعتبر السوري لاجئاً وبالتالي فهي غير ملزمة بمنحه حقوق اللاجئ المترتبة عقدياً بموجب الاتفاقية، وبذلك تندرج أي تسهيلات تقدمها له في إطار كرم الضيافة ومنة منها؟ وليست حقوقاً يستحقها لكونه لاجئ. وتأتي كلمة “أنتم المهاجرون ونحن الأنصار”، و”أنتم ضيوفنا” في هذا السياق. لذلك ابتدعت مايسمى بنظام الحماية المؤقتة والكمليك الذي طبقته على السوريين الفارين إلى اراضيها.   وسنبين أدناه المخالفات التي ينطوي عليها الترحيل القسري للاجئين السوريين لكلٍ من أحكام اتفاقية 1951، وأحكام القانون الدولي الإنساني وبعض الاتفاقيات الدولية الأخرى: مخالفة المادة {31} من اتفاقية 1951 بالترحيل تحت ذريعة عدم حيازة إقامة. حيث تنص المادة: “تمتنع الدول المتعاقدة عن فرض عقوبات جزائية على اللاجئين الذين يدخلون إقليمها بشكلٍ غير قانوني أو يوجدون فيه دون إذن قادمين مباشرة من إقليم كانت فيه حياتهم مهددة، شريطة أن يقدموا أنفسهم إلى السلطات دون إبطاء وأن يبرهنوا على وجاهة أسباب دخولهم أو وجودهم غير القانوني”. مخالفة المادة {32} من الاتفاقية، ونصها: “لا تطرد الدولة المتعاقدة لاجئاً موجوداً في أراضيها بصورة نظامية إلا لأسباب تتعلق بالأمن الوطني أو النظام العام”. و “لا ينفذ طرد مثل هذا اللاجئ إلا تطبيقاً لقرار متخذ وفقاً للأصول الإجرائية التي ينص عليها القانون”. والمقصود هنا حقه في مراجعة القضاء والتظلم من قرارات السلطة الإدارية الصادرة بحقه. مخالفة المادة ...

أكمل القراءة »

الإخطار القانوني لإنهاء عقد العمل في ألمانيا.. Kündigungsfrist

رضوان  اسخيطة. ماجستير في القانون جامعة يوهانس غوتنبرغ ألمانيا من النقاط التي ماتزال غامضة خصوصاً لفئة الموظفين من القادمين الجدد هو مدة الإخطار الملزمة قانوناً لإنهاء عقد العمل بحسب القانون الألماني. وبالعودة للقاعدة الفقهية “العقد شريعة المتعاقدين” يمكن الاتفاق على شروط خاصة في العقد حول الحد الزمني الأدنى للإخطار بإنهاء عقد العمل ، والذي يمكن أن يكون من قِبلِ رب العمل أو الموظف على حد سواء.  في كثير من الحالات يتضمن عقد العمل في فقرة إنهاء العقد كلمة المدة القانونية ” gesetzliche kündigungsfrist”. وتعني أن الفريقين لم يتفقا على مدة خاصة بشأن الإشعار بإنهاء عقد العمل وإنما تركوا الأمر للنص القانوني، وبالرجوع لنص القانون الألماني المادة 622 الفقرة الأولى من القانون المدني، نجد أن فترة الإخطار القانوني الملزمة لإنهاء عقد العمل هي 28 يوماً حتى نهاية الشهر أو منتصف الشهر. وهنا يجب الحذر من الالتباس في أمرين: الأول أن المدة 28 يوماً وليست شهراً كاملاً أي أربعة أسابيع فقط. والثاني أن الإنهاء يكون بعد 28 يوماً سواء كان ذلك في نهاية الشهر أو منتصفه (هذا في حال كان الموظف يشغل وظيفته منذ أقل من سنتين كما سنرى لاحقاً)، كمثال قام رب العمل بإشعار الموظف بإنهاء خدماته في 16 من شهر تموز، هنا العقد سينتهي في 15 شهر آب وليس في نهاية آب كون ال28 يوماً تحققت إلى منتصف الشهر. طبعاً مالم يتم الاتفاق الخطي على مايخالف ذلك.  من الاستثناءات على فترة الإخطار القانوني هو كون العقد في مرحلة التجربة “Probezeit” وهي فترة الستة أشهر الأولى من العقد، وهنا تُقصر المدة لإسبوعين فقط حسب نفس المادة الفقرة الثالثة. والاستثناء الأخطر هو إنهاء العمل الفوري بدون مراعاة مدة إخطار قانوني مسبق، وهذا الإنهاء له شروط صارمة نوعاً ما، حيث يمكن فقط لرب العمل استعماله في حال ارتكاب الموظف لخطأ جسيم، والخطأ الجسيم يعود تقديره للمحكمة حيث لابد من الموازنة ما بين جسامة الفعل وبين مصلحة الفريقين بالطرد الفوري، فحسب أحد الأحكام الصادرة ...

أكمل القراءة »

رحلة ما بعد اللجوء.. اندماج اللاجئين في سوق العمل

شاهد ناجي. باحث أكاديمي وناشط سياسي مقيم في ألمانيا في خضم مرحلة ما بعد اللجوء وبدء التعامل المرحلي مع البيروقراطية المؤسساتية الألمانية بخصوص تقديم طلب اللجوء والحصول على وضع الإقامة القانوني، يبدأ اللاجئ بطرح السؤال “الذي يؤرق الجميع” ما هو السبيل الأفضل للاندماج في هذا المجتمع؟  ولعل السبيل الأفضل والأسرع للاندماج يبدأ بالنسبة للاجئ من حيث يبدأ للمواطن الألماني نفسه؛ إيجاد عمل والاستقلال التدريجي عن الدعم والمساعدات التي يتلقاها اللاجئ من الدوائر الحكومية مثل الجوب سنتر (Job Center) و(Bundesagentur für Arbeit) الوكالة الفيديرالية للعمل، وفي بلدٍ مثل ألمانيا حيث سوق العمل في طلب دائم لليد العاملة وحيث الاقتصاد في حركة ٍ تصاعديّة، يبدو الاندماج سهلاً ولكنه في حقيقة الأمر أكثر تعقيداً مما نعتقد. ألمانيا والأتراك.. تجربة اللاإندماج في بداية ستينيات القرن الماضي كان الاقتصاد الألماني يمر بفترة انتعاش ما بعد الحرب العالمية الثانية لأسباب كان أهمها الدعم الغربي (من محور الحلفاء سابقا)، إلّا أنه وبسبب الحرب أيضاً، كان ما يزال هناك نقص في اليد العاملة وخصوصاً الرخيصة (غير الحائزة على مستوى تعليمي عال).  وفي 30 تشرين الأول 1961، قامت كل من ألمانيا وتركيا بتوقيع اتفاقية استقدام يد عاملة من تركيا إلى ألمانيا. ولكن لم يعلم الكثيرون حينها أن هذه الاتفاقية سيكون من شأنها تغيير النمط الديموغرافي في المجتمع الألماني إلى مدى غير منظور وربما نهائي.  لم تكن تركيا هي الدولة الوحيدة التي وقعت اتفاقية لتزويد ألمانيا باليد العاملة. كان قبلها اليونان وإيطاليا وإسبانيا. وكانت تلك الاتفاقيات مبنية على أساس أن يبقى العامل الوافد سنتين ومن بعدها يعود إلى بلده الأم. لكن هذا لم يحدث للجميع، حيث قرر الكثير من الوافدين الأتراك البقاء في ألمانيا، ولربما أهم أسباب ذلك هو الوضع السياسي غير المستقر في تركيا التي كانت حينها تحت قبضة الحكم العسكري.  كان بقاء الوافدين الأتراك حينها بمثابة مشكلة لم يشأ الألمان الحديث عنها. لربما أحد أهم الأسباب كان الذاكرة غير البعيدة المرتبطة بالحرب العالمية الثانية وتعامل ألمانيا النازية مع ...

أكمل القراءة »

السمنة المفرطة.. مرض العصر

د. نهى سالم الجعفري. طبيبة سورية مقيمة في ألمانيا مع ازدياد معدل انتشار السمنة المفرطة عالمياً ولاسما بين فئات المراهقين والأطفال، كان لابد من محاربة تفشي هذا الوباء وإيجاد وسائل ناجحة للحد من الأمراض الخطيرة الناجمة عنه، عن طريق التعود والتمرن لجعل العادات الصحية عاداتٍ يومية وأسلوبَ حياة، وليست مجرد حمية صحية مؤقتة.  و السمنة هي تراكم الدهون بشكل شاذ ومفرط في أماكن معينة من الجسم، مما يؤدي لآثار صحية وخيمة وآثار سلبية على صحتك.  قد تحدث السمنة نتيجة أمراضٍ معينة، ولكن في أغلب الحالات تحدث نتيجة عادات غذائية خاطئة. وسوف نبدأ في هذه المقالة بالحديث عن الأمراض والمخاطر الصحية التي قد تتسبب بها الزيادة الكبيرة في الوزن:  زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين بسبب ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار في الدم.ارتفاع ضغط الدم وهو مرض شائع لدى الأشخاص البدناء، وتتسبب الحالات الخطرة منه بزيادة احتمال الإصابة بالسكتة الدماغية نتيجة توقف تدفق الدم إلى جزءٍ من أجراء الدماغ.هشاشة العظام بسبب زيادة الوزن، والضغط الزائد على المفاصل مما يؤدي لآلام في المفصل وتحديد في حركته، كما أن زيادة الوزن تؤدي لآلام شديدة في العمود الفقري وانفتاق النواة اللبية (الديسك) خاصة أسفل الظهر.الشعور بضيق تنفس أثناء النوم بسبب تراكم الدهون الزائدة حول مجرى الهواء، مما يؤدي إلى صغر المجرى وانسداده في بعض الحالات، وهذا قد يؤدي الي انقطاع النفس أثناء النوم بشكل متقطع أو توقف التنفس.إحتمال عالي للإصابة بداء السكري النوع الثاني وذلك بسبب ارتفاع مستوى السكر بالدم، فتصبح خلايا الجسم غير قادرة على إنتاج ما يكفي من الأنسولين للسيطرة على هذا الارتفاع ، وتعتبر السمنة هي العامل الأساسي للإصابة بهذا المرض.قد يؤدي إلى اضطراب في الدورة الشهرية وتصبح السيدة معرضة للإصابة بالتكيس المبيضي، وما ينتج عنه من مشاكل العقم وتأخر الحمل وقد تصل النسبة إلى 50-70% من الحالات، يمكن أن تتعرض المرأة الحامل المصابة بالسمنة المفرطة للإصابة بمرض السكري وارتفاع الضغط والولادة المبكرة.أما عند الرجال فيمكن للبدانة المفرطة أن تقلل ...

أكمل القراءة »

الزاوية القانونية: الإتجار بالبشر وتهريبهم وفق القانون الألماني..

جلال محمد أمين. محامي ومستشار قانوني سوري مقيم في ألمانيا هل عبرت الحدود بأحد الواصلين الجدد من دولةٍ أوروبية إلى ألمانيا؟ انتبه إذاً.. فقد خالفت القانون تعتبر جريمة الإتجار بالبشر من أخطر الجرائم المنظمة في العصر الحديث وهي تشمل الإتجار بالجنس والقاصرين والنساء، وقد عمدت دول الاتحاد الأوروبي إلى مكافحة هذه الجريمة بشكل كبير ويعود الاهتمام الكبير بهذا الأمر إلى حدوث وفيات كثيرة وجرائم قتل أثناء عمليات الإتجار والتهريب وتختلف العقوبات المقررة وفق ظروف كل حالة على حده. التعريف القانوني لهذه الجريمة  وفقاً لبروتوكول الأمم المتحدة، فإن الإتجار بالبشر يعني “تجنيد الأشخاص أو نقلهم أو إيوائهم أو استقبالهم بغرض الاستغلال للأطفال والبالغين من جميع النواحي”. الإتجار بالبشر هو عامل اقتصادي هام في الجريمة المنظمة دولياً، في آلياتها وهياكلها القوية وهو من الأعمال التي قد تصل أرباحها إلى مليارات الدولارات. ولا شك في أن نسبة هذه الجرائم ازدادت بسبب الحروب في دول العالم الثالث، وتعتبر تركيا ودول شمال أفريقيا من أكبر نقاط الانطلاق لجرائم كهذه تجاه أوروبا.   وبعيداً عن السياسة والأسباب التي تدفع المهاجرين للجوء إلى التهريب، لا بد من أن نؤكد على مدى خطورة الهجرة غير الشرعية، حيث أن الأشخاص المهرَّبين يتعرضون بانتظام إلى خطر الغرق أو الموت اختناقا أو القتل من قبل العصابة القائمة على التهريب. فعلى سبيل المثال، في 19 يونيو عام 2000، اكتشف مسؤولو الجمارك البريطانية جثث 58 شخصًا داخل شاحنة خلف صناديق الطماطم في محطة دوفر للعبارات. كما قتل المئات بل الآلاف على مدى الأعوام الخمس الماضية غرقاً في البحر المتوسط. وبلغ عدد ضحايا الهجرة غير النظامية في البحر المتوسط بين إسبانيا وشمال إفريقيا حوالي 952 بين قتيل ومفقود منذ بداية السنة الحالية، بحسب منظمة الهجرة الدولية. العقوبات  يمثل الإتجار بالبشر انتهاكاً خطيراً لحقوق الإنسان، والقانون الألماني مثل معظم القوانين الأوروبية كان حازماً في معاقبة مرتكبي هذه الجريمة لاسيما إذا أدت إلى وفاة المهاجرين، وتعتبر حرب تجار البشر ضد الحكومة الفيدرالية والمكتب الفيدرالي للشرطة الجنائية وقوات ...

أكمل القراءة »

المسلسلات الألمانية الأشهر.. متعة، إثارة وتعلم

قبل سنوات لم يكن المهتمون بالدراما من الناطقين بالعربية يهتمون إلا فيما ندر بالتلفزيون أو السينما الألمانية، إلا أن تدفق المهاجرين واللاجئين وحاجتهم لتعلم اللغة الألمانية من جهة، والتواصل أكثر مع ثقافة وطبيعة المجتمع الألماني فتحت المجال للاطلاع على المسلسلات الألمانية وترجمتها وانتشارها على مواقع المشاهدة المختلفة. لاسيما بعد ازدياد شعبية هذه المسلسلات وخصوصاً على شبكة نتفليكس. نستعرض فيما يلي بعض المسلسلات الألمانية التي نالت اهتمام المشاهدين عموماً والناطقين بالعربية على وجه الخصوص: مسلسل ظلام “Dark”   وهو من مسلسلات الغموض والخيال العلمي، ويحكي قصة اختفاء طفلٍ في ظروفٍ غامضة، وتشتد الإثارة مع ظهور ارتباطات خفية بين أربع عائلات مبعثرة أثناء كشفها ببطء عن مؤامرة سفر مشؤومة تمتد عبر ثلاثة أجيال وما يرافق ذلك من أسرارٍ تتكشف شيئاً فشيء. . خلال السلسلة ، يستكشف Dark الآثار الوجودية للزمن وتأثيراته على الطبيعة البشرية. المسلسل من إنتاج شبكة “نتفليكس” التي قامت بإنتاج عدة أجزاء للمسلسل على إثر النجاح الكبير الذي حققه الموسم الأول. مسلسل التركية للمبتدئين “Türkisch für Anfänger“ وهو مسلسل كوميدي بدأ عرضه عام 2006، يدور حول حياة مراهقة تبلغ من العمر ستة عشر عاماً، تتعرض لصدمة كبيرة حين ترتبط والدتها برجلٍ تركي يعمل ضابطاً في الشرطة. يتناول المسلسل مشاكل نموذجية يعانيها المراهقون والتجارب عبر الثقافات يتطرق المسلسل بأسلوبٍ كوميدي طريف إلى التناقضات بين المجتمعين الألماني والتركي ضمن ألمانيا. تمكن من تحقيق شعبية كبيرة وبسرعة غير متوقعة حتى أن أبطال هذا المسلسل أصبحوا نجوماً بلمح البصر. مسلسل بنوك سيئة “Bad Banks” يحكي قصة إحدى العاملات في بنك في مدينة فرانكفورت عاصمة المال في ألمانيا، والتي تحاول بشدة أن تثبت جدارتها بالترقي، مما يحول حياتها إلى جحيم. ولا ينحصر العمل بهذه المدينة بل يتعرض لخفايا عالم الاستثمارات البنكية في مدن أخرى مثل لوكسمبرج، ولندن. بابيلون برلين “Babylon Berlin” تدور أحداث المسلسل في برلين خلال فترة جمهورية فايمار ، ابتداءً من عام 1929. وتتناول مفتش شرطة مكلف بمهمة سرية لتفكيك عصابة ابتزاز في برلين، ...

أكمل القراءة »