الرئيسية » باب العالم » “عمل دائم بدون أجر”.. تقرير لمنظمة العفو الدولية عن استغلال العمال في قطر

“عمل دائم بدون أجر”.. تقرير لمنظمة العفو الدولية عن استغلال العمال في قطر

قالت منظمة العفو الدولية إن العمال في قطر لا يزالون يتعرضون لسوء معاملة على الرغم من تعهدات بتحسين حقوقهم قبل انطلاق بطولة كأس العالم 2022.

وتحدث تقرير جديد أصدرته منظمة العفو الدولية ، المعنية بحقوق الإنسان عن أن آلاف العمال في قطر لا يتقاضون أجورهم.

وأضاف التقرير أن لجنة جديدة، كانت قد تشكلت للمساعدة في تحسين حقوق العمال، أخفقت في حمايتهم.

و حثت منظمة العفو الدولية السلطات القطرية على “وضع حد للواقع المخزي لاستغلال العمال”.

وقال ستيفن كوكبيرن، نائب مدير برنامج القضايا العالمية في منظمة العفو الدولية: “بالرغم من وعود الإصلاح الكبرى التي قطعتها قطر قبيل إقامة بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022، فما زال الأمر خاضعاً لتلاعب أصحاب أعمال بلا ضمير”.

وأضاف: “في أغلب الأحيان، يذهب العمال الأجانب إلى قطر على أمل توفير حياة أفضل لعائلاتهم، ولكن بدلاً من ذلك يعود كثيرون منهم إلى أوطانهم مفلسين، بعد أن يكونوا قد أمضوا شهوراً وهم يحاولون الحصول على أجورهم، دون أن يلقوا مساعدة تُذكر من الأنظمة التي يُفترض أن توفر لهم الحماية”.

ويستشهد التقرير الذي يحمل اسم “عمل دائم بدون أجر: نضال العمال الأجانب في قطر من أجل العدالة” بمثال “مئات” المقاولين الذين أجبروا على “العودة إلى أوطانهم مفلسين” بعد أن توقفت الشركات التي توظفهم أولاً عن دفع أجورهم ثم أوقفت العمل.

وركزت أبحاث منظمة العفو الدولية على الشركات التي لا ترتبط مباشرة بكأس العالم.

وكانت السلطات القطرية قد أصدرت قوانين جديدة لتحسين حقوق العمال بعد توقيع اتفاقية مع منظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة في تشرين الثاني/ نوفمبر 2017.

وشملت هذه التغييرات إنهاء نظام الكفالة للعامل، الذي كان يجبر العمال الأجانب على طلب إذن من صاحب العمل لتغيير وظائفهم أو مغادرة البلاد.

كما طُبق تشريع جديد يضع حداً أدنى مؤقتا للأجور، وإنشاء صندوق تأمين للعمال، وإنشاء لجان لفض النزاعات.

وقال بيان حكومي: “حققت قطر تقدما كبيراً في إصلاحات العمل.”

وأضاف: “نحن نواصل العمل مع المنظمات غير الحكومية، بما في ذلك منظمة العمل الدولية، لضمان فعالية هذه الإصلاحات. سنعمل على معالجة أي قضايا أو تأخير في أنظمتنا بشكل شامل”.

وقال البيان: “قلنا منذ البداية إن هذا الأمر يتطلب وقتاً وموارد والتزامات”.

وعلى الرغم من ذلك يتحدث أحدث تقرير لمنظمة العفو الدولية عن مئات من العمال المهاجرين الذين يعملون لدى ثلاث شركات للبناء والتنظيف أجبروا على العودة إلى ديارهم دون الحصول على أجورهم.

ورداً على تقرير منظمة العفو الدولية، قال الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” إنه يأخذ قضية حقوق عمال كأس العالم على محمل الجد، بما يوافق سياسة حقوق الإنسان.

وأضاف بيان الفيفا: “نود أن نلاحظ، كما أكدت منظمة العفو الدولية، أن التقرير لا يتعلق بمواقع كأس العالم. كما أكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث (القطرية) أن المقاولين المشار إليهم في التقرير لم يشاركوا على الإطلاق في مشاريع كأس العالم في قطر”.

وقال البيان: “وعلى الرغم من ذلك نعترف بأهمية لجنة فض النزاعات العمالية الجديدة باعتبارها جزءاً مهماً من إصلاحات حقوق العمل الأوسع نطاقاً والتي تجري في قطر، ونعلم أن السلطات القطرية تبذل قصارى الجهود بالتعاون مع منظمة العمل الدولية وأصحاب المصلحة الآخرين بهدف زيادة تحسين فعالية هذه الآلية المعقدة والحيوية”.

وأضاف البيان: “تواصل الفيفا التعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث والأطراف الأخرى من أجل ضمان احترام حقوق العمال المشاركين في الأنشطة المتعلقة ببطولة كأس العالم، وكلما ظهرت مشكلة في هذا النطاق، تتابعها الفيفا مع الأطراف القطرية المعنية عبر القنوات المناسبة”.

المصدر: (بي بي سي عربي)

اقرأ/ي أيضاً:

نيويورك تايمز: استغلال آلاف السوريين في تركيا لصالح شركات الشوكولاتة العالمية

تقرير حقوقي ينتقد “الاستغلال الواسع” للعمال المهاجرين في ألمانيا

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رسالة من ترامب إلى إردوغان: “لا تكن أحمقاً.. سيذكرك التاريخ إلى الأبد كشيطان”

حذّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب نظيره التركي رجب طيب إردوغان في رسالة غير عادية أرسلها اليه في نفس اليوم الذي شنت فيه تركيا هجومها في شمال سوريا قائلاً “لا تكن أحمقاً”، منبهاً اياه من أنه يخاطر بأن يذكره التاريخ كـ”شيطان”. وبعد ثلاثة أيام على سحب ...