الرئيسية » باب ألمانيا » “قضية رقم 23” أول فيلم لبناني يترشح لجوائز الأوسكار

“قضية رقم 23” أول فيلم لبناني يترشح لجوائز الأوسكار

وصل الفيلم اللبناني “قضية رقم 23” إلى قائمة الأفلام الخمسة المرشحة لنيل جائزة الأوسكار كأفضل فيلم أجنبي لعام 2017.

ويعد “قضية رقم 23” أول فيلم لبناني يترشح لجوائز الأوسكار، مما يمنح السينما اللبنانية فوزاً جديداً، حيث حاز بطل الفيلم الفنان كامل الباشا على جائزة مهرجان البندقية لأفضل ممثل عام 2017،عن دوره فيه.

ويحكي الفيلم عن قضية أساسية من قضايا المجتمع العربي، واللبناني خاصة، وهي قضية الصراع الطائفي التي لا تزال بلا حل واضح إلى يومنا هذا، وتتسبب في تأزم المجتمع اللبناني إنسانياً وفكرياً.

يصور المخرج زياد الدوري في فيلمه، قصة واقعية، تصف خلافاً بسيطاً حصل بين بطلي الفيلم وهما: رجل مسيحي ولاجئ فلسطيني في لبنان. ثم تطور الخلاف ليصبح قضية رأي عام، تودي بالرجلين إلى المثول أمام المحكمة. ويتضح خلال المحاكمة حجم الخلافات الطائفية عند الطرفين على الصعد كافة، ويتبدى دور الإعلام في تصعيد القضية.

يججدر بالذكر أن هذا لن يكون الفيلم العربي الوحيد في ترشيحات الأوسكار لعام 2018، حيث تم ترشيح الفيلم السوري “آخر الرجال في حلب” لجائزة الأفلام الوثائقية. وتتجه الأنظار والآمال إلى موعد إعلان جوائز الأوسكار في الرابع من آذار المقبل في هوليود.

 

اقرأ أيضاً

آخر الرجال في حلب.. أول فيلم سوري يترشح للأوسكار

فيلم “ذي وايت هلمتس” عن منظمة الخوذ البيضاء يفوز بجائزة الأوسكار

“ذاكرة باللون الخاكي”.. فيلمٌ عن الخسارات والغضب

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

“سيناريوهات العودة إلى سوريا.. شهادات حية”.. موضوع ندوة حوارية في برلين

منظمة سيدة سوريا وبالتعاون مع جمعية “.ZusammenWachsen e.V” تتشرف بدعوتكم لحضور الندوة الحوارية الثامنة من “المنتدى الثقافي للمناصرة والتغيير” بعنوان: “سيناريوهات العودة إلى سوريا ، شهادات حية”. سيتناوب أربعة لاجئين سوريين مقيمين في برلين على رواية قصصهم الشخصية وتبعات العودة إلى سوريا في الوقت الراهن. ...