الرئيسية » أرشيف الوسم : فلسطين

أرشيف الوسم : فلسطين

أطراف عربية ودولية تسعى لمواجهة التصعيد في القدس

أعلنت مصادر دبلوماسية أن السويد ومصر وفرنسا طلبت عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن، لبحث سبل خفض التصعيد في القدس والضفة الغربية. كما اتفق اليمن والأردن على دعوة وزراء خارجية العرب لاجتماع طارئ لمناقشة الوضع. وذكر دبلوماسيون أمس السبت أن مجلس الأمن سيجتمع يوم الاثنين لبحث العنف في القدس بعد الأحداث الأخيرة. ونقلت دويتشه فيليه عن مندوب السويد لدى مجلس الأمن، كارل سكو، قوله على تويتر “السويد وفرنسا ومصر تطلب من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يناقش بشكل عاجل كيف يمكن دعم النداءات التي تطالب بخفض التصعيد في القدس”. كما دعا الاتحاد الأوروبي الأردن وإسرائيل إلى إيجاد حلول تحفظ الأمن بعد مواجهات القدس. كذلك، حض الاتحاد البلدين على العمل من أجل “احترام الطابع المقدس للاماكن المقدسة وابقاء الوضع القائم” في باحة المسجد الأقصى في القدس الشرقية، بحيث يتاح للمسلمين دخول الموقع في أي وقت مع السماح لليهود بدخوله في أوقات محددة من دون أن يتمكنوا من الصلاة فيه. وفي السياق نفسه، اتفق اليمن والأردن، السبت، على دعوة وزراء خارجية العرب لاجتماع طارئ، يناقش وضع المسجد الأقصى. جاء ذلك في تصريحات مقتضبة، لوزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، نشرها اليوم في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”. وقال المخلافي إنه “تلقى مكالمة هاتفية، من نظيره الأردني، أيمن الصفدي، وأنهما اتفقا على الدعوة لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث الوضع في القدس والأقصى”. وأضاف المخلافي أن “اليمن يدعم الجهود الأردنية للحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي للأقصى والمقدسات الإسلامية في القدس وإزالة ما استحدثه الاحتلال من بوابات”. ولم يذكر المخلافي مزيداً من التفاصيل. ويذكر أن مدينة القدس وكافة المدن الفلسطينية الرئيسية الأخرى، شهدت يوم الجمعة مظاهرات نصرة للمسجد الأقصى، تخلّلتها مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية، أدت إلى استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة المئات، وذلك على إثر إغلاق إسرائيل المسجد الأقصى ووضع بوابات إلكترونية على أبوابه. مواد ذات صلة. السلطة الفلسطينية تجمّد كل الاتصالات مع “إسرائيل” حتى وقف الإجراءات المفروضة على الأقصى محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

المعتقلون الفلسطينيون يقررون إنهاء إضرابهم عن الطعام .

قرر المعتقلون الفلسطينيون تعليق إضرابهم المفتوح عن الطعام بعد التوصل لإتفاق مع الجانب الإسرائيلي يتضمن تحسين أوضاعهم الحياتية داخل هذه السجون، وبالتزامن مع بدء شهر رمضان، بحسب ما أوردت مصادر فلسطينية وإسرائيلية. وكان المعتقلون الفلسطينيون قد أتموا أربعين يومًا من الإضراب، بقيادة مروان البرغوثي، المحكوم عليه بالسجن المؤبد، من قبل السلطات الإسرائيلية. وأفادت مصادر فلسطينية وإسرائيلية بأن الاتفاق تم بوساطة من اللجنة الدولية للصليب الأحمر. ونقلت دويتشه فيليه عن رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، قوله لوكالة فرانس برس “علق الأسرى إضرابهم عن الطعام بعد التوصل إلى اتفاق بين لجنة الإضراب ومصلحة السجون الإسرائيلية”، وأكدت متحدثة باسم إدارة السجون الإسرائيلية لفرانس برس إنهاء المعتلقين للإضراب . وحسب هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية، وكذلك نادي الأسير الفلسطيني فان تعليق الإضراب جاء عقب مفاوضات بين ممثلين عن المعتقلين المضربين ومصلحة السجون الإسرائيلية استمرت لحوالي 20 ساعة في سجن عسقلان. وقالت المتحدثة الإسرائيلية إن الاتفاق ينص على السماح للمعتقلين بزيارتين في الشهر، وكان هذا احد المطالب الرئيسية. وتزامن تعليق الإضراب مع بدء شهر رمضان. بدأ الإضراب الذي انضم إليه 1187 أسير يوم 17 نيسان\أبريل، وهو يوم الأسير عند الفلسطينيين، يتذكرون فيه أبناءهم الموجودين في السجون الإسرائيلية، وظروف سجنهم. وتعد قضية الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية من أسباب تصاعد التوتر بين الطرفين، إذ يعتبرهم الفلسطينيون سجناء سياسيين، بينما تصر إسرائيل على أنهم مدانون في اعتداءات على الإسرائيليين. وتعتقل السلطات الإسرائيلية فلسطينيين استنادا لقانون “الاعتقال الإداري” الذي يخول لها اعتقال الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، دون تهم موجهة ضدهم أو محاكمة قانونية، لمدة تصل إلى ستة أشهر قابلة للتجديد، ويتم إقرارها بأمر إداري ودون حكم محكمة. ويقدر عدد المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية بنحو 6500 معتقل، من بينهم 29 معتقلاً محتجزين ما قبل اتفاق السلام الذي وقع بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في العام 1993. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أكثر من ألف أسير فلسطيني يبدأون إضرابًا مفتوحًا عن الطعام

أعلن ما يزيد عن ألف أسير فلسطيني البدء بإضراب مفتوح  عن الطعام، مطالبين السلطات الإسرائيلية بتحسين أوضاعهم وإنهاء سياسة “العزل” الإنفرادي للسجناء. وإدارة السجون الإسرائيلية تحذر من تجاوز القانون. بدأ أكثر من ألف أسير فلسطيني في السجون الإسرائيلية أمس الاثنين، إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، بالتزامن مع يوم الأسير الفلسطيني. وذكرت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) اليوم أن الأسرى في سجون (عسقلان، ونفحة، وريمون، وهداريم، وجلبوع، وبئر السبع)، أخرجوا كافة الأطعمة من غرفهم، وأعلنوا بدء إضرابهم عن الطعام. ونقلت دويتشه فيليه عن الوكالة عن رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع قوله: إن أكثر من 1300 أسير في مختلف سجون الاحتلال يخوضون الإضراب الجماعي، ضد سياسة الإهمال الطبي، والانتهاكات، والاعتقال الإداري، والمحاكم الجائرة، ومنع الزيارات. وأكد قراقع أهمية هذا الإضراب، الذي يقوده الأسير مروان البرغوثي. من جانبها ، شددت حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، على أن نضال وكفاح الأسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي يعد رأس حربة النضال الوطني، ورمزًا عالميًا للدفاع عن القيم والصفات الإنسانية وعلى رأسها الحرية. ودعا المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، جميع أبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده الى أوسع حملة مساندة شعبية لكفاح الاسرى. ويطالب الأسرى الفلسطينيون في إضرابهم عن الطعام بإنهاء سياسة العزل الانفرادي في السجون وإنهاء سياسة الاعتقال الإداري (الاحتجاز دون محاكمة) وتحسين الأوضاع المعيشية للأسرى ووقف الإهمال الطبي بحقهم. يذكر أن عدد الإضرابات الجماعية التي نفذتها الحركة الأسيرة الفلسطينية منذ عام 1967، 23 إضرابًا، كان آخرها الإضراب الجماعي الذي خاضه الأسرى الإداريون عام 2014، واستمر 63 يومًا. وبحسب هيئة شؤون الأسرى والمحررين، فإن إسرائيل تعتقل حاليا  6500  فلسطيني منهم 57 امرأة. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

تقرير أممي يؤكد عدم التزام إسرائيل بقرار وقف الاستيطان

أكدّ مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف لمجلس الأمن الدولي تجاهل إسرائيل طلبًا للمجلس لوقف بناء المستوطنات. وقال ملادينوف أمس الجمعة إن إسرائيل لم تتخذ أي إجراء للامتثال للقرار الذي يدين الاستيطان وتبنته الأمم المتحدة أواخر العام  الماضي. ونقلت الجزيرة نت عن تقرير لملادينوف إلى مجلس الأمن بشأن تنفيذ القرار الصادر يوم 23 كانون الأول\ديسمبر الماضي والذي أقره المجلس بموافقة 14 صوتًا وامتناع الولايات المتحدة عن التصويت. وقال المبعوث الأممي للمجلس “القرار يدعو إسرائيل لاتخاذ خطوات لوقف كل الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما يشمل القدس الشرقية. لم تُتخذ مثل تلك الخطوات خلال فترة إعداد التقرير”. وتابع “حدثت تطورات كثيرة في الأشهر الثلاثة الماضية من شأنها زيادة قطع الارتباط بين أراضي الدولة الفلسطينية المستقبلية وتسريع تفتيت الضفة الغربية“، مضيفًا أن هذه التطورات “إحدى العقبات الرئيسية أمام السلام”. وأشار ملادينوف إلى أن عام 2017 تحديدًا شهد زيادة في الإعلان عن مستوطنات غير شرعية، واصفًا ذلك بأنه “مقلق للغاية”. وشدد على أن ما يثير “القلق” أيضًا هو تبني الكنيست الإسرائيلي قانونًا يسمح لإسرائيل بتشريع بعض المستوطنات. واعتبر أنه إذا تم تطبيق هذا القانون فإن ذلك قد يسمح بـ”تشريع ذي مفعول رجعي” لآلاف المساكن وقد يمثّل “تغييرًا كبيرًا في الموقف الإسرائيلي” إزاء مسألة الشرعية داخل الأراضي المحتلة. وأثار تقرير ملادينوف، الذي تحدث أيضًا عن “أعمال عنف مرتكبة من جانب طرفي النزاع”، نقاشًا مغلقًا داخل مجلس الأمن بشأن النزاع الإسرائيلي الفلسطيني على خلفية الدعم المتزايد الذي تقدمه الإدارة الأميركية الجديدة لإسرائيل والمشكلة التي أثارتها تصريحات ترمب في منتصف شباط \فبراير الماضي عندما بدا كأنه نأى فيه بنفسه عن حل الدولتين. وقال السفير البريطاني ماثيو رايكروفت الذي ترأس المناقشة أمس، إن بلاده “على غرار دول أخرى كثيرة أكّدت مجددًا خلال هذه المناقشة التزامها بحل الدولتين الذي يتم عبر إنشاء دولة فلسطينية تتعايش مع إسرائيل”. أما ميشيل سيسون نائبة السفيرة الأميركية فلم تُدل بأي تصريح في نهاية هذه المناقشة. يذكر أن إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما امتنعت للمرة ...

أكمل القراءة »

“جَوَى” أكرم عبد الفتّاح في جولة عروض جديدة؛ رام الله، حيفا والناصرة

يُطلق الموسيقيّ أكرم عبد الفتّاح نهاية الشّهر الجاري وبداية الشّهر المقبل، جولة عروض جديدة لألبومه الموسيقيّ “جَوَى”، بداية من رام الله يوم 30.3، من ثم حيفا في 31.3 واختتامًا في النّاصرة يوم 2.4، بمشاركة مجموعة موسيقيّين وفنانين من البلاد والخارج. “جَوَى” هو ألبوم موسيقيّ من تأليف وتوزيع أكرم عبد الفتّاح ، أصدره في العام 2016، يحتوي الألبوم على مقطوعات تدمج بين عوالم موسيقيّة متنوعة، من الشّرقي، سواء التّركيّ والعربيّ الحديث والكلاسيكيّ مع موسيقى من البوب والجاز. وبذلك، يجمع “جَوَى” بسلاسة ما بين آلات موسيقيّة متنوعة، من ثقافات عديدة، تخلق عالمًا موسيقيًا عابر للثقافات وتتجاوز القيود التي فرضها العالم علينا. تعني “جَوَى” إحدى درجات الحبّ في اللغة العربيّة، وهي منبثقة من روح المقطوعات الموسيقيّة التي يحتويها الألبوم، والتي تنقل رسائل وصور وعوالم تعكس المشاعر المتنوعة الرّاسخة في الحبّ؛ كالأمل، الشّغف، الرّغبة، اليأس، عدم اليقين، الحنين، الخوف، وغيرها… في وصف الألبوم، يقول أكرم عبد الفتّاح: “يرسم “جَوَى” من خلال الموسيقى، صورًا للحبّ في كلّ تنوعاته وتقلباته، ويصف المشاعر السّاحقة المشتعلة، التي تجسّد المسارات الدّاخليّة التي يصنعها الحبّ. من خلال هذا، يثير خيال المستمعين إلى التفكير مليًا بالعواطف المتنوعة، ولتحديد تعريفاتهم وتصوراتهم الفرديّة وإرشادهم إلى عالم روحيّ مفعم بالانسجام الدّاخليّ.” من الجدير بالذّكر أن الموسيقيّين المشاركين في جولة العروض هم؛ أكرم عبد الفتّاح (كمان)، إيميل بشارة (عود)، خليل خوري (قانون)، أكرم حدّاد (بيانو)، سهيل كنعان (تشيلو)، كارل سفنسون (جيتار)، معن الغول (إيقاعات)، إيهاب دروبي (باص)، بيير اندرش سكيت (درامز) وسماح مصطفى (غناء). يُقام العرض الأوّل ضمن جولة العروض الجديدة في رام الله، وذلك يوم الخميس 30.3.2017 في قاعة الإغاثة الطّبيّة، وفي حيفا، سيُقام يوم الجمعة 31.3.2017 في قاعة كريغر واختتامًا سيكون في النّاصرة، يوم الأحد 2.4.2017 في سينمانا. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

“حبّ بلا قصّة”، عرض موسيقيّ جديد لفرج سليمان في حيفا

  يقدّم الموسيقيّ فرج سليمان، ولمرة أولى ووحيدة، عرضه الموسيقيّ الجديد “حبّ بلا قصّة”، وذلك يوم السّبت 25.3.2017، عند الثّامنة والنّصف مساءً في قاعة كريغر، حيفا. “حبّ بلا قصّة” هو عرض من تأليف وتوزيع موسيقيّ لفرج سليمان ، يشاركه كلّ من الموسيقيّين الفرنسيّين كاميل باسيري (ترومبيت)، باتيست دي شيبونيه (درامز)، إمانويل فورستر (جيتار باص) ويستضيف فيه الموسيقيّ حبيب شحادة حنّا (عود). تضع المواد الموسيقيّة البيانو الشّرقيّ في المركز، ومن جديد، يبني فرج سليمان حوارات موسيقيّة بين آلته، البيانو، وآلات موسيقيّة أخرى. وفي “حبّ بلا قصّة”، يحاور البيانو هذه المرة كلّ من الترومبيت والجيتار باص والدّرامز، في مقطوعات موسيقيّة، تتميّز معظمها ببداية أحداث بسيطة، ومع تطوّر المقطوعة، يُبنى عليها تفاصيل موسيقيّة إضافيّة، لتصبح أوسّع، وتدمج الموسيقى الشّرقيّة مع عوالم موسيقى الفيوجين والرّوك. في حديث مع فرج سليمان حول اسم العرض” حبّ بلا قصّة”، قال: “خلال تأليفي وعملي على المقطوعات الموسيقيّة، شعرت أنها تحتوي وتحاول وصف النّهايات؛ نهايات القصّص والأحداث وعلاقاتنا بالنّاس والأماكن وغيرها. وبالتالي، شعرت أيضًا بأنها تحكي مرحلة ما بعد انتهاء قصّص الحبّ مع أيّ شيء، عندها تنتهي الأحداث، وتبقى مشاعر الحبّ، التي بغالبها مشاعر حزينة والتي تموت مع مرور الوقت وغياب الممارسة. على سبيل المثال، حين اعتدنا العيش والإقامة في مكان ما، ولسبب معين اضطررنا أن نتركه، عندها تنتهي قصّتنا والأحداث التي نمارسها ونعيشها في المكان، لكن حبّنا له يبقى، حتى لو كان بقائه على شكل حزن وحسرة. وهذا يسري على قصصنا وعلاقتنا مع أماكن وأشخاص وأشياء عديدة”. جاء عرض “حبّ بلا قصّة” الموسيقيّ بعد إصدار فرج سليمان مؤخرًا لألبومه الثّانيّ “كان يا مدينة”، وبعد العرض الموسيقيّ القادم، سوف يسجّل فرج مع الموسيقيّين العرض بألبوم ثالث سيحمل نفس الاسم. الصّورة بعدسة سَهير عبيد زعبي.   محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

اصطياد أشباح للفسطيني رائد أنضوني يحصد جائزة أفضل وثائقي في مهرجان برلين الدولي للأفلام

رامي العاشق – برلين أعلن مهرجان برلين السينمائي الدولي 67، عن فوز المخرج الفلسطيني رائد أنضوني مساء السبت بجائزة غلاسهوته لأفضل فيلم وثائقي، وهي الجائزة الأولى التي يحصل عليها، وذلك عن فيلمه “اصطياد أشباح”، الفيلم الذي يصور معتقلين فلسطينيين سابقين وهم يعيدون تمثيل الأحداث التي تعرضوا لها في مركز التحقيق في إسرائيل، ويعيدون بناء سجنهم بأيديهم. يعيد أنضوني تصوير ظروف غرف التحقيق والزنازين في سجن “المسكوبيّة” بعد أن وضع إعلانا في جريدة عن بحثه عن معتقلين سابقين في المسكوبية بغرض إنتاج فيلم عن تجربتهم. اصطياد أشباح، الفيلم ذو الإنتاج المشترك بين فرنسا، فلسطين، سويسرا وقطر، ليس الأول من نوعه، فقد صدر العام الماضي أيضًا فيلم مشابه، يحمل الفكرة ذاتها. مجموعة من المعتقلين السابقين في سجن تدمر، في سوريا، لدى النظام السوري، يعيدون تمثيل ما جرى معهم، ولكن فارق المستوى الفنّي بين الفيلمين كبير جدًا. ناجون لا ضاحيا المشكلة في الأفلام التي تجعل من الضحايا ممثلين، أنه لا يمكن الحكم عليها فنيًّا، إذ لا يمكن أن يكتب أي ناقد عن عدم إجادة الشخص للدور، أو ارتباكه، أو غياب حضوره، لأنهم بالأصل ليسوا ممثلين، وهذه الحالة تنطبق على مسرحيّات وأفلام كثيرة كنساء طروادة، أو تدمر، وغيرهم، أبواب سألت رائد أنضوني عن الفرق من وجهة نظره بين ما “اصطياد أشباح” و”تدمر”، خاصة وأن الفكرة ذاتها حرفيًا، فأجاب: “في البداية أنا لم أقدّم ضحايا، بل ناجين، هؤلاء ليسوا ضحايا، الضحية ضعيفة، هؤلاء ناجون مقاومون وقادرون على الاستمرار بالحياة، أما (تدمر) فقد سمعت عنه ولم أره، لذلك لا أستطيع الحكم، ولكني أقول أنا هنا أقد نفسي، وهويتي الفنية، لا هوية أحد آخر”. لحظة إعلان الجائزة: أنضوني أشار فور استلامه للجائزة، أن هذا التقدير ليس فقط له شخصيًا، بل يعد الجميع “أن يكون لكل فريق العمل والشخصيات المشاركة، أولئك الذين عاشوا في الظلمة، في أكثر مناطق العالم ظلمةً، في مراكز تحقيق الاحتلال المسمى إسرائيل”.               . رامي العاشق Ramy Al-Asheq ...

أكمل القراءة »

ترامب يعلن عن مساعيه لإتمام إتفاق سلام عظيم بين الفلسطينيين والاسرائيليين

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيعمل جادًا للتوصل إلى ” إتفاق سلام عظيم فعلاً ” بين إسرائيل والفلسطينيين. وكان الرئيس الأمريكي، قد تحدث في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء “دولة اسرائيل”، بنيامين نتنياهو، عقب لقائهما في البيت الأبيض، عن ضرورة تقديم الطرفين لتنازلات. ليتم تحقيق إتفاق سلام عظيم،  كما طلب من ضيفه “الامتناع عن الاستيطان لبعض الوقت”. و أكد في معرض حديثه عن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ضرورة بدء  الطرفين بمفاوضات مباشرة للتوصل إلى اتفاق يرضي كليهما. وقال ردًا على سؤال عن مدى التزامه بحل الدولتين، الذي كان موقفًا ثابتًا للإدارات الأمريكية السابقة،:  “أدرس حل الدولتين وأدرس حل الدولة الواحدة” مضيفًا: “وسأقبل بالحل الذي يرضى به الطرفان”. وتابع الرئيس الأمريكي: “اعتقدت لوهلة أن حل الدولتين بدا الأسهل بين الحلين” لكنه أكد أنه سيقبل بالحل الذي يرضى به “بي بي” (وهو كنية نتنياهو) والفلسطينيون، قبل أن يستدرك قائلاً “الحل الذي ترضى به إسرائيل والفلسطينيون”. أما عن موضوع وعده الانتخابي بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، فقد كان رد ترامب بعيدًا جدًا عن تأكيداته أثناء الحملة الانتخابية، إذ قال “أرغب في تجسيد ذلك، ونحن ندرس الأمر بقوة. نحن ندرس ذلك بعناية فائقة، صدقوني. وسوف نرى ما سيحدث”. وعقب على حل الصراع بحل الدولتين لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بقوله إنه يفضل التركيز على الجوهر بدل العناوين. وقال نتنياهو “هناك شرطان أساسيان للسلام، هما: أولاً، أن يعترف الفلسطينيون بالدولة اليهودية، وثانيًا، أن تحتفظ إسرائيل بالرقابة الأمنية على كامل منطقة الضفة الغربية لنهر الأردن”. مضيفًا أن القضاء على “الموجة المتنامية للإسلام الراديكالي” سيكون ممكنًا بوجود ترامب في البيت الأبيض. ونقلت الـ بي بي سي إشارة نتنياهو خلال المؤتمر الصحفي المشترك، إلى العلاقة الوطيدة والطويلة التي تربطه بترامب وبأعضاء في عائلته وفي إدارته، وذكر بالإسم جارد كوشنر، صهر ترامب، وهو ابن أحد أثرياء ولاية نيوجيرسي، ويعرف والده بأنه أحد كبار الداعمين لرئيس الوزراء الإسرائيلي. يُذكر ترامب قد عين صهره، جارد كوشنر، الذي لا يتمتع بخبرة في ...

أكمل القراءة »

رئيس “دولة اسرائيل” يطالب بضم الضفة الغربية

استتبق رئيس “دولة اسرائيل” ريؤفن ريبلين لقاء الرئيس الأميركي برئيس وزراء “دولة اسرائيل بنيامين نتنياهو، بالدعوة إلى ضمن الضفة الغربية لاسرائيل، بعد تصريحات أمريكية بأن واشنطن لم تعد متمسكة بحل الدولتين. وطالب ريبلين بضم كامل الضفة الغربية ومنح سكانها الفلسطينيين المواطنة الإسرائيلية، وكان زعيم البيت اليهودي نفتالي بينيت، قد أطلق حملة، بهدف ضم مستوطنة معاليه أدوميم إلى القدس كبداية لضم المناطق الموصوفة “جيم” والممتدة على أكثر من 60% من الضفة الغربية. يذكر أن ريبلين قد صرح قبل قرابة العام، أن اتفاقات أوسلو أصبحت واقعا على الأرض, وإن الحل المستقبلي قد يكون كونفدرالية فلسطينية إسرائيلية بحدود مفتوحة. بخلاف تصريحاته اليوم. ونتيجة للدعوة سيصبح عدد سكان إسرائيل اليهود نحو أربعة عشرة مليون يهودي ويضمن استمرار وجود دولة إسرائيل، على حد ريبلين تأتي هذه الدعوة قبيل انعقاد أول اجتماع رسمي  اليوم بين نتنياهو  وترامب في واشنطن لبحث قضايا إقليمية، كما نقلت الجزيرة نت عن المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر. ونقلت مصادر للجزيرة نت أن الدوائر الإسرائيلية، تتوقع لقاء حميمًا، والكثير من الحفاوة، بعد ثمان سنوات من الجفاء بين نتنياهو والرئيس السابق باراك أوباما، وأن المباحثات ستتناول تعزيز العلاقات الثنائية والوضع الإقليمي وحالة عدم الاستقرار والتهديد الإيراني والحرب على داعش وما يوصف بالإرهاب. يذكر أن مسؤولاً كبيرًا في الإدارة الأميركية قال أمس الثلاثاء إن واشنطن لم تعد متمسكة بحل الدولتين أساسا للتوصل إلى اتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين، بل ستدعم أي اتفاق يتوصل إليه الطرفان، في تغير لافت في الثوابت الأمريكية بهذا الخصوص. وقال المسؤول في البيت الأبيض الذي اشترط عدم اسمه، إن الإدارة الأميركية لن تسعى بعد اليوم لإملاء شروط أي اتفاق لحل الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين، بل ستدعم أي اتفاق يتوصل إليه الطرفان، أيًّا كان هذا الاتفاق. وأضاف أن “حلاً على أساس دولتين لا يجلب السلام ليس هدفًا يريد أحد تحقيقه”، وأضاف أن “السلام هو الهدف، سواء أتى عن طريق  حل الدولتين، إذا كان هذا ما يريده الطرفان، أم عن طريق حل آخر يريده الطرفان”. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

لا تقرؤوا “جريمة في رام الله” | رامي العاشق

قرأتُ رواية “جريمة في رام الله” لعبّاد يحيى بعد الموجة الكبيرة التي أثارها حظرها، وأستطيع، بعد قراءتها، أن أتفهّم سبب هذا الغضب الذي أثارته. أستطيع أن أدرك أن عددًا قليلاً من الفلسطينيين، يمكن إحصاؤه، قرأها قبل قرار المنع والمصادرة، نجا منهم عدد قليل ممن يهتمون بالأدب ويعلون شأنه، وبقيت مجموعة أخرى، يمكن تسميتها بـ “حرّاس الشرف”، وهؤلاء هم الحريصون المشغولون بشرف الأمّة، والغيورون على عفّتها، والذين يحاججون بمنطق مُحترم من شريحة واسعة يقول: “أترضاها لأختك؟”، “حرّاس الشرف” هؤلاء، لا يمكن اتهامهم بأنهم نصّبوا أنفسهم أوصياء على عقول المجتمع، لأنّ هذا غير صحيح، فالمجتمع هذا، هو الذي أطلق ذراعهم لتتحكم لا بعقله وحسب، بل حتّى في ألوان ثيابه الداخلية، مواعيد انفراد الزوج بزوجه ليلة الجمعة، ومعايير الحياء “الجمعي” وكيف يخدش. وبما أننا نتحدّث عن “جريمة في رام الله”، فإننا بالضرورة مضطرون لعرض مرافعتنا أمام الناس، ولو أننا ندرك أن أكثر الناس لا يقرؤون، ولن يقرؤوا، حتى ولو قدّمنا دراسات نقديّة أو أبحاثًا أدبيّة، فالحُكم هنا للقطيع، وما يسمح به المشرّع، واعذروني على لاديبلوماسيّتي، فلم أعتد أن أكون ديبلوماسيًا لأكسب أي شيء. دعوة للاغتيال لنعد قليلاً إلى الوراء، قبل بضعة أيام، تداول “حرّاس الشرف” مقاطع محددة من الرواية، اختاروها بعناية، ونشروها على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع مقتطعة من سياقها، نشرت بهدف واحد فقط، الاغتيال، نعم، لا مجال هنا للمواربة، أرادوا اغتيال الكاتب معنويًا، سياسيًا، ولا نستبعد أنهم أرادوا الاغتيال الجسدي أبدًا، فالقطيع بدأ بذلك فعلاً، وانهالت الدعوات لمصادرة الرواية وإخفاءها، بل إخفاء صاحبها، وهي دعوة لا ريب فيها لتغييبه وقتله أو اعتقاله. مجتمع جاهل أم مجهّل؟ “حرّاس الشرف” يعرفون تمامًا ما يقومون به، ويدركون أن هذا المجتمع جاهل، يطلق أحكامه ويبني معارفه على “القيل والقال”، بكلّ قسوة كلمة “جاهل”، التي لا أريد أن أستبدلها بـ “مُجهَّل”، سالبًا منه خيار الجهل، لأنه بعد كل هذه الثورات الفكرية والتقنية والاجتماعية، لم يعد هناك مجال لرمي كلّ الأمراض على السلطة، التي ليست بريئة بالضرورة. جرائم ...

أكمل القراءة »