الرئيسية » أرشيف الوسم : سوريا

أرشيف الوسم : سوريا

فتاة ألمانية انضمت لداعش تعلن أنها نادمة وتريد العودة

قالت فتاة ألمانية كانت قد التحقت بتنظيم الدولة الإسلامية، وهي الآن محتجزة في العراق، إنها نادمة على الانضمام إلى هذه الجماعة المتشددة، وإنها تريد العودة إلى أسرتها، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام. وأفادت مجلة دير شبيغل الألمانية بأن أربع نساء ألمانيات كن قد التحقن بتنظيم الدولة الإسلامية في السنوات الأخيرة، من بينهن فتاة في السادسة عشرة من بلدة بولسنيتس الصغيرة قرب دريسدن، يحتجزن الآن في سجن عراقي ويتلقين مساعدة من القنصلية. ونقلت الـ بي بي سي عن لورانتس هاسي، كبير المدعين في دريسدن، إنه يؤكد أن الفتاة – التي سماها بـ”ليندا دبليو” – “حدد مكانها وتعرف عليها”، تتلقى دعمًا من القنصلية، لكنه لم يذكر أي شيء يتعلق بظروفها. وقالت وسائل إعلام ألمانية إنها أجرت مقابلة مع ليندا دبليو في مشفى في مجمع عسكري في بغداد، وإنها قالت إنها تريد أن تعود إلى ألمانيا. ونقلت عنها وسائل الإعلام قولها “إنني أريد الخروج من هنا. إنني أريد الابتعاد عن الحرب، وعن تلك الأسلحة الكثيرة، وعن الضوضاء”. وأضافت “أريد العودة إلى بلدي وإلى أسرتي”. وقالت وسائل الإعلام إن الفتاة مصابة بجرح نتيجة إطلاق نار في فخذها الأيسر، وجرح آخر في ركبتها اليمنى، بسبب هجوم بطائرة مروحية. وقالت ليندا “إنني بخير”. كما أعلن الادعاء الألماني إنه كان يتحرى الأسبوع الماضي من التقارير التي أفادت بأن الفتاة البالغة 16 عامًا، قيد التحقيق لدعمها تنظيم الدولة الإسلامية، وإنها كانت بين خمس نساء قبض عليهن في مدينة الموصل العراقية، حيث أعلن الجيش العراقي في وقت مبكر هذا الشهر انتصاره على مسلحي التنظيم. وكانت السلطات الألمانية تحقق في اختفاء الفتاة من بلدة بولسنيتس الصيف الماضي وتواصلها – حسبما قيل – مع تنظيم الدولة الإسلامية بشأن إعداد عمل إرهابي محتمل. وقال كبير المدعين في دريسدن الثلاثاء إن الفتاة سافرت إلى تركيا قبل نحو عام بهدف الوصول إلى العراق أو سوريا – كما يبدو – ثم فقد مسؤولو الأمن أثرها، غير أن دليلاً جديدًا ظهر بشأنها. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

عشرات المدنيين يسقطون ضحايا غارات التحالف على مناطق تحت سيطرة “داعش” في سوريا

تسببت غارات جوية تابعة للتحالف الدولي بقيادة أميركية وأخرى يرجح أنها روسية، بسقوط عشرات القتلى في سوريا، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأفاد المرصد أن بين القتلى 13 طفلاً، سبعة منهم أشقاء. وقد قتل 30 مدنيًا على الأقل بينهم 13 طفلاً اليوم الأربعاء جراء غارات جوية، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرات تابعة للتحالف الدولي بقيادة أميركية وأخرى يرجح أنها روسية نفذتها تباعًا على منطقتين تحت سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في شمال وشرق سوريا.  ونقلت دويتشه فيليه عن مدير المرصد رامي عبد الرحمن تصريحات لوكالة فرانس برس قال فيها إن “15 مدنيًا هم أفراد عائلتين قتلوا الأربعاء جراء غارات يرجح أن طائرات روسية نفذتها على بلدة عياش الواقعة تحت سيطرة تنظيم داعش في الريف الغربي لدير الزور” في شرق سوريا. وأوضح أن من  بين القتلى عشرة أطفال، سبعة منهم أشقاء، لافتا إلى وجود جرحى في حالات خطرة. وتتعرض مناطق سيطرة تنظيم داعش في مدينة دير الزور وريفها الغربي منذ أيام لضربات جوية كثيفة، وفق المرصد.وفي محافظة الرقة في شمال البلاد، أفاد المرصد السوري أيضا بمقتل “15 مدنياً آخرين بينهم ثلاثة أطفال جراء غارات للتحالف الدولي على قرية زور شمر الواقعة عند الضفاف الجنوبية لنهر الفرات”. وغالبًا ما ينفي التحالف الدولي وكذلك موسكو، أبرز حلفاء دمشق، استهداف مدنيين في الضربات التي تطال مناطق سيطرة الجهاديين في سوريا. مواد ذات صلة. قوات التحالف تنتقد بشدّة تقرير العفو الدولية عن معركة الموصل التحالف يقتل 21 مدنيًا في مدينة الرقة محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الرئيس الفرنسي يعلن أن فرنسا وأمريكا بصدد إعداد مبادرة “ملموسة” بشأن سوريا

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الفرنسي ماكرون في باريس أمس الخميس أن إعلان وقف إطلاق النار في جنوب سوريا يظهر أن محادثات نهاية الأسبوع الفائت مع نظيره الروسي بوتين كانت مثمرة. وقال ترامب “عبر إجراء حوار استطعنا أن نرسي وقفًا لإطلاق النار. سيستمر لبعض الوقت وبصراحة نحن نعمل على وقف ثان لإطلاق النار في منطقة بالغة الصعوبة في سوريا “. ونقلت دويتشه فيليه عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قوله إنه طلب هو والرئيس الأمريكي دونالد ترامب من دبلوماسيين إعداد مبادرة ملموسة في الأسابيع القادمة بشأن مستقبل سوريا. وقال ماكرون في المؤتمر الصحفي المشترك خلال زيارة ترامب لباريس “بالنسبة للموقف في العراق وسوريا اتفقنا على مواصلة العمل معًا خاصة فيما يتعلق بصياغة خريطة طريق لفترة ما بعد الحرب”. وأضاف: “طلبنا من دبلوماسيينا العمل في هذا الاتجاه حتى يتسنى تقديم مبادرة ملموسة في الأسابيع القليلة القادمة للدول الخمس للتعامل معها” مشيرًا إلى الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. فيما عقّب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه بحث اليوم الخميس مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون سبل تعزيز الأمن وحث قوات التحالف التي تقاتل تنظيم “الدولة الإسلامية” على ضمان أن تظل الموصل مدينة محررة.وقال ترامب في المؤتمر الصحفي “اليوم نواجه تهديدات جديدة من أنظمة مارقة مثل كوريا الشمالية وإيران وسوريا ومن الحكومات التي تمولها وتدعمها. نحن نواجه أيضا تهديدات خطيرة من منظمات إرهابية”. وأضاف “نجدد عزمنا على الوقوف متحدين ضد أعداء الإنسانية هؤلاء وتجريدهم من أراضيهم وأموالهم وشبكاتهم والدعم الفكري الذي يحظون به“. كما أكد الرئيس الاميركي دونالد ترامب اثر محادثات أجراها في باريس مع نظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون أن العلاقات بين الولايات المتحدة وفرنسا “راسخة”. وقال ترامب اثر محادثات ركزت على الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا إن “الصداقة بين شعبينا وبيننا شخصيًا راسخة“. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

سوريا والعراق في أولويات مباحثات بوتين-أردوغان

تصدر الملفان السوري والعراقي أجندة مباحثات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين اليوم السبت، على هامش قمة مجموعة العشرين في مدينة هامبورغ الألمانية. وقال أردوغان أمام وسائل الإعلام إنه يولي أهمية بالغة لاجراء مباحثات مع نظيره الروسي، وأعرب عن شكره له على مساعيه في المنطقة، مشيرًا إلى النتائج الإيجابية التي حققتها تركيا وروسيا فيها. ونقلت الجزيرة نت أن الرئيس التركي لفت إلى أن تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين يعود بالفائدة على كلا الشعبين، معربًا عن ثقته في أن العلاقات الثنائية -وخصوصًا في مجالات الاقتصاد والسياحة والصناعات الدفاعية- ستصل بالعلاقات التركية الروسية إلى مكانة أفضل. من جانبه قال بوتين إن العلاقات بين البلدين وصلت إلى نقطة مهمة بفضل الجهود التي بذلت في السنوات الأخيرة، مؤكدًا تسوية العديد من المشاكل التي تهم البلدين. وأشاد الرئيس الروسي بدور تركيا في سوريا، قائلاً “بفضل دور تركيا تسير الأمور في سوريا نحو الأفضل، وجرى قطع شوط كبير في محاربة الإرهاب”. يشار إلى أن اللقاء المغلق بين الزعيمين استغرق ساعة واحدة بعيدا عن عدسات الصحفيين. وانطلقت أعمال قمة العشرين أمس الجمعة في مدينة هامبورغ الألمانية، ومن المرتقب أن تختتم أعمالها في وقت لاحق اليوم محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أمريكا وروسيا تتفقان على هدنة في جنوب سوريا.

على هامش قمة العشرين عقد الرئيسان الروسي والأمريكي أول لقاء شخصي مباشر بينهما، واتفقا على هدنة في جنوبي سوريا. كما ناقشا الأزمة الأوكرانية والتدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية. أعلن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون مساء اليوم الجمعة (07 يوليو/ تموز) أن الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين تفاهما على هدنة في جنوب غربى سوريا. ومن المنتظر أن تبدأ هذه الهدنة التي تشارك فيها الأردن أيضًا، بدءًا من بعد غد الأحد، وجاءت هذه التصريحات من جانب تيلرسون في أعقاب اللقاء الذي عقده ترامب وبوتين على هامش قمة العشرين في هامبورغ بألمانيا. ونقلت دويتشه فيليه عن تيلرسون قوله أن هذه المنطقة هي منطقة مهمة جدًا في سوريا، وأضاف أن “هذا هو نجاحنا الأول”، وأعرب عن أمله في إمكانية مواصلة تحقيق هذا النجاح في مناطق أخرى في سوريا. وأشار تيلرسون إلى أنه لم يتم بعد حسم كيفية نقل السلطة في سوريا وتنحي الرئيس بشار الأسد، وأضاف سيحدث انتقال في مرحلة ما بالعملية السياسية لا يشمل الأسد ولا أسرته. وتابع تيلرسون أن واشنطن مستعدة لمناقشة الجهود المشتركة مع روسيا لإرساء الاستقرار في سوريا بما في ذلك فرض منطقة حظر طيران ونشر مراقبين لوقف إطلاق النار والتنسيق لوصول مساعدات إنسانية. وقال تيلرسون “أعتقد أن هذه هي أول إشارة إلى أن الولايات المتحدة وروسيا بمقدورهما العمل معا في سوريا.. ونتيجة لذلك أجرينا مناقشة مطولة جدًا فيما يتعلق بمناطق أخرى في سوريا يمكننا أن نواصل فيها العمل معًا لتخفيف التصعيد”. بدوره أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنه تم الاتفاق على وقف إطلاق النار هذا في محادثات عقدت في “مناخ بناء”. في غضون ذلك قال مسؤول كبير بالخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تأمل بأن تلتزم الحكومة السورية باتفاق وقف إطلاق النار. وأضاف المسؤول: نتوقع أن تستخدم روسيا نفوذها لضمان احترام إيران والقوات الموالية لها في سوريا بوقف إطلاق النار. وتابع المسؤول الأمريكي أن هدنة جنوب غرب سوريا منفصلة عن الترتيبات التي تناقشها روسيا وتركيا وإيران في ...

أكمل القراءة »

خبراء الأمم المتحدة يؤكدون استخدام غاز السارين في خان شيخون

أكد خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية التابعة للأمم المتحدة أن غاز السارين قد استخدم بالفعل في الهجوم على بلدة خان شيخون السورية قبل حوالي ثلاثة أشهر. ودعوات الآن لتحديد المسؤولين عن الهجوم. وقالت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية أن غاز السارين المحظور قد تم استخدامه خلال هجوم راح ضحيته عشرات الأشخاص في بلدة خان شيخون السورية في نيسان/أبريل الماضي. وراح ضحية الهجوم 87 شخصًا، بينهم 31 طفلاً في شمال سوريا في أبريل / نيسان الماضي. وذكرت دويتشه فيليه أن أعضاء المنظمة تداولوا التقرير في لاهاي مسبقًا، لكنهم لم يعلنوا عنه. وكان الهجوم على بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب الشمالية في الرابع من أبريل/نيسان أعنف الهجمات في سوريا منذ أكثر من ثلاث سنوات. ودفع هجوم خان شيخون الولايات المتحدة إلى شن هجوم صاروخي على قاعدة جوية سورية قالت واشنطن إنها استخدمت في شن الهجوم. وبعد إجراء مقابلات مع شهود وفحص عينات خلصت بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة إلى أن “عددًا كبيرًا من الناس الذين مات بعضهم تعرضوا للسارين أو مادة تشبهه”. وجاء في ملخص للتقرير “أن بعثة تقصي الحقائق خلصت إلى أن هذا لا يمكن أن يكون سوى استخدام للسارين كسلاح كيماوي”. وقالت نيكي هيلي سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة في بيان أمس الخميس “الآن وبعد أن علمنا هذه الحقيقة الدامغة فإننا نتطلع إلى إجراء تحقيق مستقل للتأكد من المسؤولين تحديدًا عن هذه الهجمات الوحشية حتى يمكننا تحقيق العدالة للضحايا”. وأضافت أن تحقيقا مشتركًا بين الأمم المتحدة والمنظمة، يعرف باسم آلية التحقيق المشتركة، يمكنه الآن فحص الواقعة لمعرفة المسؤول.  وكان التحقيق قد توصل إلى أن القوات الحكومية السورية مسؤولة عن ثلاث هجمات بغاز الكلور في 2014 و2015 وأن متشددي تنظيم الدولة الإسلامية استخدموا غاز الخردل. وألقت وكالات مخابرات غربية باللوم أيضًا في الهجوم الكيماوي في نيسان\أبريل على نظام الرئيس السوري بشار الأسد. ونفى مسؤولون سوريون مرارًا استخدام المواد السامة المحظورة في الصراع.ولم تتمكن البعثة من زيارة موقع الهجوم نفسه بسبب مخاوف أمنية ...

أكمل القراءة »

العراق وسوريا تحت خطر الفوسفور الأبيض الأمريكي

قالت “هيومن رايتس ووتش” أمس إن استخدام الفوسفور الأبيض بالضربات المدفعية من قبَل التحالف بقيادة الولايات المتحدة (التحالف)، الذي يقاتل تنظيم “الدولة الإسلامية” (المعروف أيضا بـ “داعش”) في سوريا والعراق، يثير أسئلة خطيرة حول حماية المدنيين. إذ – بحسب المنظمة – يجب عدم استخدام هذه الذخيرة المتعددة الاستعمالات كسلاح حارق لمهاجمة أشخاص أو معدات في مناطق مأهولة، حتى لو كان الهجوم أرضيًا. وقال ستيف غوس، مدير قسم الأسلحة في هيومن رايتس ووتش: “لا يهم كيفية استخدام الفوسفور الأبيض، فإنه يشكل خطر ضرر مرعب وطويل الأمد في المدن المأهولة مثل الرقة والموصل، أو أي منطقة أخرى مكتظة بالسكان. على قوات التحالف اتخاذ كل التدابير الممكنة لتقليل الضرر على المدنيين عند استخدام الفوسفور الأبيض في العراق وسوريا”. يمكن استخدام الفوسفور الأبيض لعدة أهداف في ساحة المعركة: كستار دخاني، لإرسال إشارات ووضع علامات، وكسلاح حارق. تستخدم القوات الأمريكية الفوسفور الأبيض في الموصل، العراق، وفي الرقة معقل داعش في سوريا. لكن سبب استخدام قوات التحالف غير واضح، بينما لا يعلق التحالف على حوادث معينة. لم تتمكن هيومن رايتس ووتش من التأكد باستقلالية إذا أدى استخدام الذخائر إلى إصابات بين المدنيين. قال أحد سكان الرقة الذي يعيش في بيروت لـ “نيويورك تايمز” إن أحد مقاهي الإنترنت في الرقة استُهدِف مؤخرًا بالفوسفور الأبيض، ما أدى إلى مقتل 200 شخصًا. في سوريا، يُظهِر فيديو نُشر على “فيسبوك” في 8 يوليو/تموز 2017 على أنه صوِّر في نفس اليوم في الرقة، استخدام قذائف مدفعية أرضية تحتوي على الفوسفور الأبيض المميزة عند انفجارها في الهواء. ويزعم فيديو آخر نشرته “وكالة أعماق الإخبارية“، منفذ إخباري مرتبط بداعش، أنه يُظهِر نفس الحادث مع نيران على الأرض أشعلها الفوسفور الأبيض، لكن لا يمكن تحديد صحته. ويشير فيديو نُشِر في 10 يونيو/حزيران إلى استخدام جديد للفوسفور الأبيض في 9 حزيران\يونيو. في بدايات 2017، انتشرت مدفعية مشاة البحرية الأمريكي (المارينز) في سوريا دعمًا لعملية استعادة الرقة التي تشارك فيها “قوات سوريا الديمقراطية”. نشرت الـ “واشنطن بوست” ...

أكمل القراءة »

بيان صحفي: المدعي العام الاتحادي الألماني يقوم بالتحقيق مع ناجين من التعذيب

التعذيب في ظل نظام الأسد: المحكمة الدستورية الاتحادية الألمانية تمهد الطريق أمام أول محاكمة وفقا لمبدأ الولاية القضائية العالمية في الشأن السوري   المركز الأوروبي للحقوق الدستورية  وحقوق الإنسان  برلين، 12 مايو / أيار 2017 تم رفع الدعوى الجزائية في آذار \مارس والتحقيق مع الشهود في أيار\مايو : لقد استجاب المدعي العام الاتحادي الألماني بشكل مباشر للدعوى الجزائية الأولى المرفوعة في ألمانيا بخصوص التعذيب في سوريا. حيث جرى هذا الأسبوع التحقيق مع أصحاب الدعوى كشهود وهم تسعة ناجون من التعذيبمن الرجال والنساء يقيمون حاليًا في ألمانيا.  وتعرضوا إما بأنفسهم للتعذيب في سجون المخابرات العسكرية السورية أو شهدوا التعذيب، ومن بينهم المحامي أنور البني من  المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية  Syrian Center for Legal Researches & Studies والمحامي مازن درويش منالمركز السوري للإعلام وحرية التعبير   Syrian Center for Media and Freedom of Speech. وقد قاموا بالاشتراك مع المركز الأوروبي للحقوق الدستورية وحقوق الإنسان(ECCHR) بإعداد دعوى جزائية  وفقا لمبدأ الولاية القضائية العالمية بحق مسؤولين رفيعي المستوى في نظام بشار الأسد قدموها في 2 آذار\مارس 2017 إلى المحكمة الدستورية الاتحادية الألمانية في مدينة كارلسروه.  و قال منعم هيلانة أحد أصحاب الدعوى بعد التحقيق: “كمحام أعلم جيدًا أن المحاكمات قد تتأخر كثيرًا. ولكن بالنسبة للقضية السورية على القضاء أن يتدخل بسرعة إذ أن كل يوم لا يحدث فيه شيء يشهد المزيد من الوفيات للأبرياء.” وأضاف أنور البني: “إن المحاكمة في ألمانيا ستُبين للمسؤولين في سوريا أنهم لن يفلتوا من العقاب. أما بالنسبة للضحايا فهي إشارة واضحة أن هناك أمل في تحقيق العدالة.” يستطيع القضاء الألماني ملاحقة انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وفقا لمبدأ الولاية القضائية وذلك بغض النظر عن مكان ارتكابها والشخص الذي ارتكبها وبحق من تم ارتكابها. أما حالات مقدمي الدعوى فهي تشكل أمثلة مختارة تبين منهجية التعذيب في ظل نظام الأسد. الهدف منها هو أن يقوم المدعي العام الاتحادي الألماني بالتحقيق في القضايا الملموسة واستصدار مذكرات توقيف دولية بحق المسؤولين. وقال فولفغانغ كاليك Wolfgang Kaleck الأمين ...

أكمل القراءة »

ما هو “المجتمع الألماني – السوري للبحث العلمي”؟

د. هاني حرب | مستشار الدراسة في ألمانيا لعدد من الجامعات والشركات   اجتمع أكثر من خمسة عشر عالمًا وباحثًا سوريًا في مدينة فرانكفورت، في تشرين الثاني من عام 2016 ليعلنوا تأسيس “المجتمع الألماني – السوري للبحث العلمي”. ما هو هذا المجتمع؟ المجتمع الألماني – السوري للبحث العلمي هو نتاج عمل عدة أشهر بين العديد من الباحثين بمختلف التخصصات التطبيقية، الطبية، الهندسية والإنسانية، للخروج بهيكلية تستطيع جمع الباحثين السوريين والعرب على حد سواء لتقديم المساعدة وبناء (لوبي) عربي وسوري ضمن هيئات البحث العلمي المختلفة في ألمانيا. هدف الجمعية هو تأسيس مجتمع علمي بحثي سوري في ألمانيا لدعم طلبة الجامعات والدراسات ودعم الباحثين السورين للعمل والدراسة في ألمانيا، إضافة لتأمين المنح المناسبة للسوريين لمتابعة مسيرتهم العلمية في ألمانيا. كما تهدف الجمعية إلى رعاية المشاريع والمشاركات العلمية والفنية وغيرها، وتجهيز الندوات وورش العمل داخل ألمانيا وخارجها لدعم تعريف العالم بالمجتمع السوري والخلفية الثقافية السورية، وكل ما يدعم أهداف المنظمة لتأسيس مجتمع علمي ثقافي مشترك بين سوريا وألمانيا. يمكن لأي طالب ماجستير أو دكتوراة، أو أي باحث بعد الدكتوراة أن يتقدم ليصبح عضوًا في جمعية “المجتمع الألماني – السوري للبحث العلمي” في ألمانيا. تتنوع العضوية في ثلاث تصنيفات: العضو الزائر: وهو عضو يحصل على كامل المعلومات الشهرية (Newsletter) عبر الإيميل ويحق له حضور الجلسات الشهرية للجمعية، لكنه لا يملك حق الانتخاب أو المشاركة أو إبداء الرأي (أي شخص كان). العضو الفعال: وهو عضو يملك كامل صلاحيات العضو الزائر ويحق له الانتخاب الجزئي ضمن الولاية المقيم فيها فقط. يتحول العضو الفعال إلى عضو عامل حال انتهاء دراسة البكالوريوس والتحول لدراسة الماجستير. العضو العامل: وهو عضو يملك كامل صلاحيات العضو الفعال مع حقه بالانتخاب والمشاركة الفعالة في مجلس الإدارة العامة والمحلية والجمعية العامة وإبداء الرأي والاعتراض والنقد البناء. تقول الدكتورة مدى صالح رئيسة المجتمع الألماني – السوري للبحث العلمي: “قمنا بتأسيس هذه الجمعية لمساعدة جميع الطلبة اللاجئين السوريين منهم وغير السوريين لدخول الدراسات العليا في ألمانيا ...

أكمل القراءة »

استعراض الحرب.. حكايات عن الحلم والخيبة وما تبقى من أمل

رند صبّاغ – برلين   استطاعت الحرب الدائرة في سوريا توثيق الكثير من مشاهدها من خلال عدسات السوريين، حتى ساد اعتقاد بين عددٍ من الدارسين بأنها واحدة من أكثر النزاعات التي تمت تغطيتها بصريًا، ما فتح الباب بدوره للعديد من صنّاع الأفلام للخوض في تجارب سينمائية مختلفة، وإن تفاوتت في سماتها وأشكالها ورسائلها، إلا أنها أمعنت في إظهار بشاعة الحرب وفظاعة المشهد.   وفي الوقت الذي ذهب فيه الكثيرون لتقديم أفلام وثائقية غلب عليها الطابع التقريري من جهة، أو التقيد بحدث، أو زمان أو مكان محددين من جهةٍ أخرى، اتجهت مخرجة فيلم “استعراض الحرب” عبيدة زيتون، نحو تقديم سردية رصدت من خلالها سياق تطور الأحداث في سوريا منذ انطلاقة الثورة في آذار 2011، وحتى توقفها عن التصوير عام 2013 في عددٍ من الأماكن المختلفة من سوريا.   يتابع الفيلم من خلال مجموعة من أصدقاء مخرجة العمل -التي كانت إحدى شخصياته بدورها- التحولات الجذرية في النزاع، بما في ذلك التبدلات النفسية والعاطفية للأبطال، ما أضفى طابعًا مؤنسنًا للمشاهد القاسية والأحداث بتسليط الضوء على أناسٍ عاديين اختاروا الثورة والتفاعل مع الحدث، والذين عادةً ما يتم تهميشهم أو تناسيهم أثناء تقديم القصة السورية، وإن فضلت زيتون تقسيم الفيلم بشكلٍ واضح لمراحل زمنية تؤطر كل فصلٍ بعنوانٍ ينقلنا بشكلٍ موجه بين الواحدة والأخرى، مثل (الاضطهاد، المقاومة، التطرف. إلخ)، إلا أنها حافظت على الطابع الانسيابي للفيلم.   تنطلق زيتون من اللحظات الأولى، حيث كان السوريون في نشوة الثورة والتظاهر للمطالبة بإسقاط النظام السوري، وهو ما بدا جليًا في تصرفات الشخصيات التي تتحرر من عوالمها السابقة، ومن مخاوفها، وقيودها المختلفة، وتفتح لنفسها أبوابًا جديدة من الحرية، فعلى سبيل المثال نتعرف خلال الفيلم على شخصيتين نسائيتين من خلفية محافظة دينيًا، والتغيرات التي مرّتا بها بعد خوضهما تجربة الثورة، والتي انعكست على حياتهما الشخصية، بدءًا من خلعهما للحجاب، وصولاً إلى كسرهما للعديد من التابوهات الاجتماعية والثقافية وحتى الدينية، دون أن تتوغل مخرجة العمل في هذه التفاصيل، والتي كانت ...

أكمل القراءة »