الرئيسية » أرشيف الوسم : المتطرف

أرشيف الوسم : المتطرف

ألمانيا: مئات “المتطرفين الخطرين” تحت رقابة المخابرات

أكد رئيس وكالة الاستخبارات الداخلية الألمانية جورج ماسين، إن وكالته تراقب 584 متطرفا تعتبرهم عناصر خطرة، وقد ينفذون هجمات إرهابية. وحذّر ماسين الدول الأوروبية في مؤتمر صحفي اليوم الخميس 19 كانون الثاني \ يناير 2017، مطالبًا إياها باليقظة خشية وقوع هجمات إرهابية يحتمل ارتكابها على يد المتطرفين الإسلاميين، وفق ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”. ونقلت سكاي نيوز عن ماسين قوله: “علينا أن نفترض أنه سيكون هناك المزيد من الهجمات في أوروبا، وهذا يعني المزيد من الهجمات في ألمانيا”. موضّحًا أن نحو 9700 شخص في ألمانيا يعتبرون جزءا من المشهد السلفي الإسلامي المتطرف، لكنهم لا يتبنون العنف جميعًا. ويجدر بالذكر أن المراقبة وحدها لا تضمن إحباط مخططات الإرهابيين، فأنيس عامري الذي ارتكب هجوم الشاحنة في برلين كان تحت المراقبة، إلا أنه أفلت منها. وعلى صعيدٍ مشابه نقلت دوتشي فيلليه عن وزير الداخلية توماس دي ميزير، أمس الأربعاء (18 كانون الثاني/ يناير 2017) في البرلمان الألماني، إن لجان خاصة في “مركز مكافحة الإرهاب” ستقوم “بمتابعة كل شخص مصنف كعنصر خطير بشكل دقيق”. مع الإشارة إلى أن ألمانيا ستراجع حالات 547 طالب لجوء يعتقد بأنهم ربما يمثلون خطرًا أمنيًا على البلاد. وصرح دي ميزير لأعضاء في البرلمان الألماني، بأن قوة مهام مشتركة مختصة بمكافحة الإرهاب، ستدرس بعناية كل من هذه الحالات التي قد تمثل خطرًا على الأمن، لتحديد أي منها ينبغي ترحيله أو احتجازه. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حزب البديل من أجل ألمانيا يجمع تبرعات بأكثر من مليوني يورو

أعلن حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني المتطرف، أنه تمكن خلال الأسابيع الأخيرة من العام الماضي، من جمع تبرعات بلغت قيمتها نحو 3ر2 مليون يورو. ونقل موقع ألمانيا عن الوكالة الألمانية للأنباء، أن التبرعات تجاوزت القيمة التي كانت تهدف إلى جمعها قيادة الحزب اليميني الشعبوي المتمثلة في كل من فراوكه بيتري ويورج مويتن. وجاء في تصريحات كريستيان لوت، المتحدث باسم الحزب، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قوله إن الحزب أطلق الدعوة للتبرع في أوائل تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، ومن ثم قام 33.120 شخص بتحويل الأموال إلى حساب الحزب. وقال المتحدث أن 90% من التبرعات، تراوحت قيمتها بين خمسة إلى 90 يورو، مشيرا إلى أن ارتفاع عدد ”التبرعات الصغيرة” مكن الحزب من الوصول إلى استنتاج مفاده أن حزب البديل يحظى بتشجيع من خارج أعضائه، حيث أن عدد أعضاء حزب البديل يبلغ نحو 26 ألف عضو. كما أشار لوت، إلى أن بعض المتبرعين دفعوا أموال تبرعات للحزب، بدلاً من أن ينفقوها في شراء ألعاب نارية لليلة رأس السنة. ويتوقع الحزب الدخول إلى البرلمان (بوندستاج) لأول مرة في انتخابات أيلول/سبتمبر المقبل، بعد أن فشل في تحقيق هذا الهدف في انتخابات 2013، وبفارق ضئيل عن الحد الأدنى المطلوب من نسبة الأصوات المؤيدة. وكان قد صدر في كانون أول/ديسمبر 2015، تعديل قانوني حظر على الحزب تجارة الذهب على الإنترنت، والتي كانت تمثل حتى ذلك الوقت مصدرًا مهمًا للإيرادات. ويجدر بالذكر أن الأحزاب تحصل من الدولة سنويًا على دعم بقيمة 45 سنتا عن كل يورو، يحصل عليه الحزب من إسهامات الأعضاء أو من التبرعات، وهناك حد أقصى لهذا الدعم. ألمانيا محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

هكذا حققت ولاية ألمانية العدالة لضحايا العنف اليميني المتطرف

أصدرت وزارة الداخلية في ولاية براندنبورغ الألمانية، مرسومًا يقضي بعدم ترحيل طالبي اللجوء من ضحايا العنف اليميني المتطرف. وبذلك حققت العدالة للضحايا وبينت لليمينيين أن جريمتهم تسببت بنقيض ما كانوا يقصدون من ورائها. ونقلت دوتشي فيلليه عن صحيفة “بوتسدامر نويسته ناخريشتن” الألمانية، أن ولاية براندنبورغ تعتبر بذلك الولاية الأولى والوحيدة في ألمانيا، التي تطبق مثل هذه القاعدة. ويجدر بالذكر أن هذا الإجراء هو التطبيق العملي لقرار صدر عن برلمان ولاية براندنبورغ في العام الماضي، في مواجهة العنف اليميني ضد اللاجئين. كما أشارت الصحيفة إلى أن المرسوم يطالب السلطات المعنية بشؤون الأجانب بأن تستخدم نطاق سلطاتها في هذا الشأن بشكل مناسب. وجاء في نص المرسوم أنه من خلال منح حق البقاء لطالبي اللجوء ممن رفضت طلبات لجوئهم، يمكن تعويض الضحايا عن الضرر الذي لحق بهم مع توفير الأمن والحماية لهم. وحسب المرسوم أيضًا فإن الولاية لها مصلحة عامة في أن توضح لمرتكبي هذه الجرائم أن العدالة تحققت لضحاياهم، وأن جريمتهم حققت نقيض ما كانوا يقصدونه من ورائها. DW محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة تمنع مظاهرة لـ”حزب النازيين الجدد” ليلة رأس السنة في كولونيا

رفضت الشرطة الألمانية منح “الحزب القومي اليميني”، الذي يسمى “حزب النازيين الجدد”، ترخيص مظاهرة مقررة في ليلة رأس السنة بكولونيا. وقد اتهمت مبادرة “كولونيا ضد اليمين المتطرف” الحزب بأنه يهدف إلى استغلال الصحافة. نقلت دوتشي فيلليه عن شرطة كولونيا الألمانية يوم الثلاثاء، رفضها منح ترخيص لمظاهرة كان “الحزب القومي اليميني” المعروف، الذي يوصف بـ “حزب النازيين الجدد” يعتزم القيام بها في ليلة رأس السنة الميلادية. وبررت الشرطة قرارها بوجود “أخطار جسيمة على الأمن العام لا يمكن تلافيها إلا بإلغاء المظاهرة”. وعقدت القيادات الأمنية اجتماعًا في المدينة قبل اتخاذ هذا القرار. وتلقت الشرطة طلباً للسماح بتنظيم المظاهرة، في وقت ما بين الساعة العاشرة مساءً ليلة رأس السنة والساعة الرابعة فجر اليوم التالي أمام كاتدرائية كولونيا الشهيرة. يذكر أن كولونيا شهدت في احتفالات رأس السنة الماضية جرائم سرقة وتحرش بالنساء. وتبين فيما بعد وجود لاجئين بين الجناة. وقد نالت هذه الأحداث تغطية إعلامية واسعة في ألمانيا في تلك الفترة. وتحرص شرطة المدينة على منع تكرار هذه الأحداث مستقبلاً. ومن المنتظر أن يشارك في ليلة رأس السنة نحو 1500 من شرطي من ولاية شمال الراين فيستفاليا لتأمين هذه الاحتفالات. وكانت مبادرة “كولونيا ضد اليمين المتطرف” قد اتهمت الحزب النازي بأنه يريد استغلال تواجد الصحافة الوطنية والدولية في هذا المكان وقالت إنها “لن تسكت على ذلك”. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

عائلة المشتبه به الهارب في اعتداء برلين تدعوه للاستسلام

دعت عائلة الشاب التونسي المشتبه به في هجوم الشاحنة في برلين، أنيس العامري، إلى تسليم نفسه، وذكر شقيقه أنه على يقينٍ من براءته، إلا أن عكس ذلك “سيكون عارا علينا”. ونقلت الـ “BBC” عن عبد القادر شقيق أنيس العامري قوله للصحفيين “إن كان أخي يستمع إلي، أود أن أطلب منه تسليم نفسه، من أجل عائلتنا. سنرتاح حينها”. واضاف “إن كان قد ارتكب فعلا ما يشتبه فيه فسوف يعاقب” لكنه استدرك “أنا متيقن من براءة أخي. أعلم سبب مغادرته منزل العائلة. غادر لأسباب اقتصادية، ليعمل ويساعد العائلة. لم يغادر لغرض إرهابي”. وذكر شقيقا المتهم أن أنيس تورط في مشاكل في أوروبا، وأنه خرج من السجن بعد ثلاثة أعوام ونصف في إيطاليا بـ “ذهنية مختلفة تماما”. إلا أن الأخ أكد أنه تحدث مع أنيس قبل عشرة أيام فقط، وأنه أكد نيته العودة إلى تونس في يناير/كانون الثاني. وأضاف “كان يدخر حتى يعود ويشتري سيارة وينشئ مشروعا تجاريا. هذا كان حلمه” أمر بالقبض على العامري ورصد مكافأة مالية وأفادت الـ “BBC” أن الإعلان عن الاشتباه بـ “أنيس العامري” تم يوم الأربعاء بعد العثور على وثائق هويته داخل الشاحنة. وقد صدر أمر بالقبض عليه عبر أوروبا مع تحذير لإمكانية كونه مسلحا وخطيرا. ورصدت السلطات الألمانية مكافأة بقيمة مئة ألف يورو لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض عليه. وقامت قوات الأمن الألمانية بحملات بحث عن الشاب في كل من العاصمة برلين ومدينة دورتموند الواقعة غربي البلاد. اقتحام مركز تجمع للسلفيين واقتحمت قوات خاصة تابعة للشرطة الألمانية يوم الخميس مركز تجمع للسلفيين في حي موابيت بالعاصمة برلين، حيث يشتبه أن العامري كان يتردد عليه بعد وصوله إلى ألمانيا العام الماضي. كما توجه حوالي 80 شرطيا إلى مركز للاجئين في مدينة إيميريخ، شرقي ألمانيا، حيث كان يمكث المشتبه به لفترة. انتقادات للسلطات الأمنية وكان الشاب البالغ من العمر 24 عاما، الذي وصل إلى ألمانيا سنة 2015، تحت مراقبة السلطات الألمانية خلال العام الجاري، للاشتباه في تخطيطه لعملية سرقة ...

أكمل القراءة »

الترامبية وسؤالَي الوعي والديمقراطية

سامي حسن – ماينز يطرح فوز اليميني العنصري دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية سؤالين مهمين: الأول يتعلق بالديمقراطيات الغربية، والثاني بمستوى وعي الشعب في الدول التي تحكمها تلك الديمقراطيات. على مدى حوالي قرن ونصف؛ تداول على السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية حزبين هما الجمهوري والديمقراطي. ويمكن سحب هذه الحالة على الكثير من الدول الأوروبية، الأمر الذي يطرح سؤالاً جديًا حول مدى الديمقراطية لدى الديمقراطيات الغربية. بهذا المعنى ربما مازال صحيحًا ما أشار إليه المفكر الألماني (هربرت ماركوز) في كتابه “الإنسان ذو البعد الواحد” من أن ثمة فرق جوهري بين أن تتحرر من العبودية، وبين أن تعطى حرية اختيار سيدك كما هو الحال عند الانتقال من نظام الحزب الواحد إلى نظام الحزبين. ربما يتفهم المرء تداول عدد محدود من الأحزاب (حزبين أو أكثر) على السلطة في حال وجود اختلافات جوهرية بينها من ناحية البرامج والسياسات. لكن الوقائع تؤكد أن الفوارق بينها شكلية، وأن ما يجمع بين هذه الأحزاب أكبر بكثير مما يفرقها. أما سؤال الوعي فهو الأهم كما أظن. نظريًا، من المفترض أن تكون الشعوب في الدول الديمقراطية أكثر وعيًا في خياراتها. لكن واقعيًا تبدو الأمور عكس ذلك. لا شك بأن لوسائل الإعلام وغيرها من المؤسسات الأيديولوجية والثقافية المسيطر عليها من قبل الأحزاب الرئيسية في الديمقراطيات الغربية دورًا كبيرًا في صياغة وعي الجماهير وإقناعها بأن النظام القائم هو الأفضل. لكن أن يصل وعيها لمستوى التصويت لليمين المتطرف المعادي لها ولكل ما هو إنساني فهذا ما يجب التوقف عنده ومحاولة فهمه. فإذا كان من الطبيعي أن يلعب هذا اليمين على وتر الأزمات الاجتماعية والاقتصادية ويحرك النعرات القومية والدينية والعنصرية، فإن من غير الطبيعي، كما أظن، أن تنطلي أكاذيب اليمين وشعبويته على شعب من المفترض أنه قطع شوطًا كبيرًا في التقدم الحضاري والإنساني!. وهنا لا يمكن إعفاء القوى السياسية، لا سيما اليسارية منها من المسؤولية. إذ أن عجز هذه القوى وتقاعسها وافتقارها للحد الأدنى من الراديكالية المطلوبة، هي من الأسباب التي تفسر ...

أكمل القراءة »

مئات الهجمات على مراكز إيواء اللاجئين في أقل من سنة

أعلنت الهيئة الألمانية لمكافحة الجريمة، أن اليمين المتطرف يتحمل مسؤولية أكثر من 800 هجوم على مراكز إيواء اللاجئين في ألمانيا. سجلت هيئة مكافحة الجريمة في ألمانيا  877 هجوما على مراكز إيواء اللاجئين، منذ بدء العام الحالي. بحسب إحصائية تغطي الفترة حتى الثامن والعشرين من تشرين الثاني/ نوفمبر 2016. وذكرت دوتشي فيلليه، أن العدد الكلي للهجمات التي تم تسجيلها في العام الماضي كان قد وصل إلى 1031 هجوما، وهو ما يؤشر إلى إمكانية تراجع عدد الهجمات خلال العام الحالي عن عددها الإجمالي في العام المنصرم. إلا أن الهيئة رفضت الإعلان عن توقعات في هذا الشأن. كما أشارت المتحدثة باسم الهيئة، إلى إن أعداد الجرائم خلال العام الماضي والعام الحالي مازالت غير نهائية، حيث يمكن أن تتغير بحسب نتائج التحقيقات الجارية. ويجدر بالذكر أن أغلب هذه الهجمات وتبلغ حوالي 348 هجومًا، قد تسببت بأضرار مادية فقط، فيما تعلق 203 هجمات منها بجرائم دعائية و151 هجومًا بجرائم عنف، منها 64 حريقا متعمدا وخمسة تفجيرات لعبوات ناسفة. وكانت السلطات الأمنية صنفت 177 هجوما على نزل اللاجئين في العام الماضي على أنها جرائم عنف، منها 94 حريقا متعمدا، وثمانية تفجيرات لعبوات ناسفة، ووصل إجمالي عدد الجرائم ضد مساكن اللاجئين في عام 2014 إلى 199 جريمة، منها 28 جريمة عنف. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الشرطة الألمانية تلاحق عناصر يمينية متطرفة داخل صفوفها

عثرت الشرطة الألمانية على أدلة تؤكد وجود أعضاء من حركة مواطني الرايخ المتطرفة ضمن صفوف الشرطة، وذلك بعد أن أقدم أحد أعضاء هذه الجماعة على إطلاق النار على شرطي مما أدى إلى مقتله. أعلنت الشرطة الألمانية، عثورها على أدلة بانتماء بعض عناصر الشرطة إلى حركة “مواطني الرايخ” المناهضة للحكومة، والتي تم تصنيفها كجماعة من اليمين المتطرف المناهض للحكومة، بعد مقتل شرطي على يد أحد أعضائها. ونقلت دوتشي فيلليه عن صحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية، الصادرة يوم (الأحد 30 أكتوبر/ تشرين الأول 2016)، بأنه يجري التحقيق حاليًا في 15 حالة تتعلق بالانضباط الداخلي في أنحاء متفرقة من البلاد، وذلك بعد مسح شمل وزارات الداخلية في جميع الولايات الألمانية. حيث نقلت الصحيفة، أن عدد حالات الانضباط الداخلية ذات الصلة بحركة مواطني الرايخ المتطرفة عبر قوات الشرطة الألمانية، قد تزايد بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة. وبحسب الصحيفة فإن الولاية الاتحادية التي ضمت معظم الحالات هي ولاية بافاريا، حيث تم حتى الآن الاشتباه بستة أشخاص بأنهم أعضاء في حركة مواطني الرايخ بالولاية. وكان قد تم الأسبوع الماضي أيضًا توقيف شرطي يبلغ من العمر 26 عامًا في بافاريا. وأفادت دوتشي فيلليه نقلاً عن بحثٍ أجرته وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، عن أن ما لا يقل عن 1100 شخص في أنحاء ألمانيا هم أعضاء في تلك الجماعة. ولا يعترف أعضاء هذه الحركة بالدولة الألمانية الحديثة وقوانينها ويعتقدون أن الرايخ الألماني (وهو الاسم الرسمي لألمانيا في الفترة من 1871 إلى 1945) ما زال قائما.   مواضيع ذات صلة تحقيق في تورط عناصر شرطة ألمان مع اليمين المتطرف مسلح يميني يطلق النار على أربع رجال شرطة في جنوب ألمانيا محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الكراهية

وديع غطاس. أثار مقطع الفيديو الذي ظهر فيه شاب فلسطيني سوري يلقي بنفسه أمام الترام”قطار الشارع” في مدينة فيينا، صخبًا كبيرًا على مواقع التواصل الإجتماعي بين النمساويين، وأيضًا على صفحات السوريين والعرب في النمسا وألمانيا. وحصد مقطع الفيديو الذي صورته ونشرته فتاة نمساوية من أصول أجنبية على أكثر من مليون مشاهدة خلال أربع أو خمس ساعات، ثم قامت لأسباب غير معروفة بحذف الفيديو الذي حذف معه تعليقات عنصرية ومليئة بالكراهية تجاه الشاب واللاجئين والأجانب بشكل عام. وما يجب ذكره أن هنالك الكثير من النمساويين الذين عبروا عن إستيائهم من تعليقات الكراهية والحقد والتي وصلت في بعض الأحيان إلى دعوات للقتل، ووصفوها بالمخجلة وبأنها عار على قائلها. حاول أصدقاء الشاب المقربين منه تعريف الآخرين بمعاناته الأخيرة، وأن السبب الذي دفعه لهذا السلوك هو سماعه لأخبار قصف الحي الذي تسكنه عائلته وأقاربه في مخيم خان الشيح غرب دمشق من قبل الطيران الروسي والسوري. وقد بدت بوضوح من خلال آلاف التعليقات، الملامح المحددة للشريحة المعادية للأجانب، فهي لا تختلف أبدًا عن فئة كبيرة من شعوبنا العربية والإسلامية التي تعلق على  أخبار وفيديوهات فيها حدث غير معروف الظروف والتفاصيل، فيبدؤون في إخراج ما في نفوسهم من حقد وكراهية تدل على مدى تخلف فئات كبيرة من الناس بغض النظر عن جنسيتهم ودينهم ولغتهم ودولتهم (متقدمة أو نامية) و إبتعادها عن المنطق.والأخطر ابتعادها عن الحس الإنساني.وهنا لا بد من الإشارة إلى أن الشعور بالكراهية يجعل لصاحبه منطقًا يستمده من عقيدة ما، فيُرجعها دائمًا إلى تصوراته وقناعاته التي نشأ عليها فهي تستند عمومًا إلى تعصب أعمى و ولاء مطلقٍ إما لعقيدة دينية أو قومية أو سياسية أو عرقية وتنتمي في الغالب إلى النمط المغلق في التفكير، فالنقاش لا يغير القناعات لأنها قد أُحكمت واستولت على صاحبها ولكنه يزيد في الشرخ ويعمق معنى الكراهية ويُضيف إليها دليلاً جديدًا يستخدمه هؤلاء في جدالاتهم المقبلة ويصبح الحدث معزولاً عن ظروفه المخصوصة به وينطلق الحكم من الخاص إلى العام، وكأنه إستقراء ...

أكمل القراءة »

تحقيق في تورط عناصر شرطة ألمان مع اليمين المتطرف

توعّد وزير داخلية ولاية بافاريا، بمعاقبة كل من يكشف تورطه مع منظمة “مواطني الرايخ” اليمينة المتطرفة، وذلك على إثر بدء شرطة بافاريا التحقيق، في تورط بعض عناصرها مع هذه المنظمة المتطرفة. صرّح وزير داخلية ولاية بافاريا، يواخيم هيرمان، بأن شرطة بافاريا بدأت التحقيق في شبهة تورط بعض عناصرها مع منظمة “مواطني الرايخ” اليمينة المتطرفة، وذلك في لقاءٍ مع برنامج “روندشاو” الذي تذيعه قناة BR الإخبارية. ونقلت دوتشي فيلليه عن الوزير قوله، إن أحد المسؤولين تم إيقافه عن العمل لحين انتهاء التحقيقات، في حين فتحت الشرطة تحقيقات منفصلة بحق ثلاثة أفراد آخرين. وأكد أن كل من يثبت تورطه بهذه المنظمة اليمينية من عناصر الشرطة سيتم فصله من عمله. من جهتها ذكرت صحيفة “ميركور”، الصادرة في ميونخ، أن المسؤول الذي تم إيقافه عن العمل هو أحد كبار مفتشي الشرطة، ويعمل مدرسًا في إحدى أكاديميات الشرطة. وتبحث لجنة التحقيقات فيما إذا أقسم أحد أفراد الشرطة المشتبه بهم، على دستور الدولة الحرة الخاص بمنظمة “مواطني الرايخ”، وهو ما يعد خرقًا لولاء عناصر الشرطة، إلى جانب كونه جريمة لها عواقب تأديبية بحسب ما ذكرت الصحيفة. و أصيب أربعة رجال شرطة ألمان بجروح، أحدهم في حالة حرجة، بعدما أطلق عليهم متطرف يميني مناهض للحكومة النار، خلال مقاومته حملة أمنية لمصادرة أسلحته الأربعاء الماضي، في مدينة غيورغنسموند جنوبي ألمانيا، حسبما أعلنت وزارة داخلية ولاية بافاريا. وتصنف هيئة حماية الدستور في ألمانيا “أمن الدولة”، 30 إلى 40 شخصًا ذوي صلة بـ حركة “مواطني الإمبراطورية الألمانية” أو حركة “مواطني الرايخ” ضمن المتطرفين اليمينيين، التي تخضع لمراقبة الاستخبارات الداخلية الألمانية. مواضيع ذات صلة مسلح يميني يطلق النار على أربع رجال شرطة في جنوب ألمانيا محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »