الرئيسية » أرشيف الوسم : الكراهية

أرشيف الوسم : الكراهية

ضحايا الدرجة الثانية

test

  ضحاياهم وضحايانا، قتلاهم وقتلانا، دائمًا ما نجد هذا التفضيل بين متماثلين، وغالبًا ضمير الملكية هو الذي يعطي القضيّة بعدًا آخر، وإننا نسمّي القاتل قاتلاً حين يقتلنا، ولكن حين يقتل من يختلف عنا، فتصبح القضية وجهة نظر! وهذا ينطبق على كثير من المجتمعات، بدءًا منا، إلى شعوب ما يسمى بالعالم المتقدم. في كلّ المجتمعات يوجد من يصفق للمجرم، مصفقون لبشار لأسد، وأبيه من قبله، لصدام حسين، لهتلر، لإسرائيل، ومصفقون لداعش.. إلخ. أمّا الضحايا، فهذا يعتمد على هوية الضحية، هل هي ضحيتنا أم ضحيتهم؟ فمثلاً: لم تُحدِث جريمة 11/9 في نفوس العرب والمسلمين، الألم ذاته الذي أحدثته في نفوس الغرب، ولم يعتبر معظم العرب والمسلمين أن هؤلاء الضحايا ضحاياهم أيضًا، كذلك، اكترث العالم المتقدم بجريمة شارلي إبدو أكثر بكثير من مجازر حلب ودير الزور وغيرها من الجرائم التي تحصل اليوم أمام أعين العالم. هذا التقسيم المقيت للضحايا وللمجرمين بحسب هوياتهم، وبحسب قربهم منا أو من “أعدائنا” ليس من “الإنسانيّة” بشيء. يفرح مسلمون بتهدّم ملهىً ليليٍّ، ويفرح غيرهم بتهدّم مسجد! مع أن الضحايا في الحالتين من المدنيين العزل، إلّا أن المعيار هنا ليس الضحية بل انتماؤها. كلّ هذا يمكن فهمه، ولا يعني أنه يمكننا تبريره. أما الذي لا يمكن فهمه ولا تخيّله، هو أن تكون المفاضلة بين ضحيّتين على أساس جنسية القاتل، بحيث لا تعود الأهمية المطلقة متركزة على هول الجريمة، وفظاعتها، وتداعياتها، ولا حتى على الضحية، وما حصل لها، وما تأثير هذه الجريمة على ضحايا محتملين، كل هذا ليس مهمًّا، المهمّ: هو جنسية الجاني بالدرجة الأولى، وأي شيء غيره يأتي لاحقًا. فإذا أتينا بحادثتين متماثلتين، الضحيّة فيهما ذات بشرة بيضاء، أوروبية، غير مسلمة، في كلتا الجريمتين، ولكن في الجريمة الأولى، كان القاتل أوروبيًا، أبيضَ البشرة، غير مسلم، وفي الثانية، لاجئًا أو مسلمًا. سيتم التعاطي مع الجريمتين بطريقة مختلفة، سيركز الإعلام والشرطة وغيرهما على الجريمة الثانية، وعلى جنسية الجاني، وعلى لون بشرته، وموطنه الأصلي حتى جده الرابع. أما الأولى، فستمر بهدوء، لن ...

أكمل القراءة »

ألمانيا: فرض غرامات ضد التعليقات المسيئة على مواقع التواصل الاجتماعي

© DW/ T. Schultz

ستناقش الحكومة الاتحادية الألمانية مشروع قانون جديد ينص على فرض غرامات على نشر تعليقات الكراهية أو شتائم أو سباب أو أكاذيب على مواقع التواصل الاجتماعي. ونقلت دوتشي فيلليه أن الحكومة الاتحادية الألمانية، تنوي تشديد الإجراءات المتخذة ضد نشر التعليقات المسيئة المليئة بالكراهية أو أي شتائم أو سباب أو أكاذيب، على مواقع التواصل الاجتماعي. وقال فولكر كاودر رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي الذي تتزعمه المستشارة ميركل، يوم السبت (14 كانون الثاني/يناير 2017)، إن وزير العدل الاتحادي، هايكو ماس، سيعرض خلال الأسابيع القادمة مشروع قانون يضم قائمة من الغرامات لهذه الأفعال على الإنترنت. وأكد كاودر أنه يتعين على شبكات التواصل الاجتماعي، التجاوب مع أي شكاوى يتم تقديمها في غضون 24 ساعة، من أجل الحيلولة دون مواصلة انتشار الشتائم والتعليقات المليئة بالكراهية على شبكات التواصل الاجتماعي، مؤكداً أن ذلك ليس رقابة. وأوضح قائلاً: “يتعلق الأمر بما يسري في العالم الواقعي وبما يسري أيضا في العالم الرقمي”. وشدد أيضا على أهمية أن يكون هناك موظفون مختصون لدى هذه المواقع من أجل العمل على الشكاوى، لافتاً إلى أن شبكات التواصل الاجتماعي لم تقم حتى الآن بأي رد فعل مؤثر. وأشار إلى أنه لم يتم التحدث حتى الآن بشكل مباشر عن قيمة الغرامات، ولكنه أكد أنه سيتم فرضها في إطار الحد الذي تكون فيه الغرامة مؤلمة، وإلا لن تكون مؤثرة. DW محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا تهدد فيسبوك بسبب خطابات الكراهية بغرامات قد تصل لـ500 ألف يورو

screenshot_2016-06-04-09-06-01-390

تدرس الحكومة الألمانية إمكانية تغريم موقع فيسبوك بسبب انتشار خطابات الكراهية والتحريض، بحسب وزير العدل الألماني. وأفادت سكاي نيوز نقلاً عن وزير العدل في ألمانيا، هايكو ماس، في تصريحه لصحيفة ألمانية، أنه إن لم تشطب الشركة بسرعة منشورات تعد مخالفة للقانون الألماني، “فربما يتعين علينا التفكير في فرض غرامات”. وقال ماس في مقابلة مع صحيفة زود دويتشه تسايتونغ، يوم الجمعة 16 كانون الأول\ديسمبر، إن تشديد مطالبة شبكات التواصل الاجتماعي، بنشر عدد الشكاوى التي تتلقاها وتوضيح كيف تتم معالجتها “سيزيد من الضغط على فيسبوك وتويتر”. ومن جهته قال توماس أوبرمان من الحزب الاشتراكي الديمقراطي، لمجلة دير شبيغل، إن مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية كفيسبوك يمكن أن تجبر على شطب منشورات مخالفة للقانون خلال 24 ساعة، وإلا يتعين عليها سداد غرامات تصل إلى 500 ألف يورو (522 ألف دولار). وكانت شركة فيسبوك التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها، قد أكدت على التعاون مع السلطات الألمانية لمتابعة خطابات الكراهية. وعلى الصعيد ذاته كانت المفوضية الأوروبية قد حثت كبرى الشركات التقنية الأمريكية مثل فيس بوك وتويتر ويوتيوب وغوغل ومايكروسوفت، على تسريع حملتهم ضد خطاب الكراهية والتحريض على الإرهاب على مواقعهم على شبكة الإنترنت أو مواجهة القوانين، التى من شأنها إجبارهم على القيام بذلك، خاصة بعد أن وقعت هذه الشركات فى مايو الماضى على “مدونة السلوك” مع الاتحاد الأوروبى لمكافحة انتشار خطاب الكراهية على الإنترنت بسرعة وكفاءة. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: أنغيلا ميركل تدعم حظر النقاب وسط تصفيق حاد

EPA/BORIS ROESSELER

أعلنت المستشارة الألمانية خلال مؤتمر الحزب المسيحي الديمقراطي الذي تترأسه، تأييدها حظر النقاب مادام ذلك لا يتعارض مع القانون، وسط ترحيب وتصفيق حاد. قالت المستشارة أنغيلا ميركل في كلمتها كرئيسة للحزب المسيحي الديمقراطي، خلال مؤتمر الحزب يوم الثلاثاء في مدينة إيسن: “المعمول به لدينا هو كشف الوجه، لذلك فليس من المناسب تغطيته بشكل كامل، لابد من حظر النقاب” طالما كان ذلك ممكنا من الناحية القانونية. وقوبل تأييد المستشارة حظر النقاب بتصفيق حاد. وذكرت دوتشي فيلليه أن الحزب المسيحي الديمقراطي، يسعى لحظر النقاب في المحاكم على سبيل المثال، وخلال حملات التفتيش على الهوية من قبل الشرطة، وفي المواصلات العامة. وبحسب نفس المصدر، في الوقت ذاته انتقدت المستشارة الألمانية تزايد العدوانية ورسائل الكراهية في الإنترنت وقالت: “هناك انطباع أحيانا بأن بعض الذين يعيشون هنا في ألمانيا منذ وقت طويل يحتاجون إلى دورة في الاندماج بشكل ملح”. وطالبت ميركل بالاحترام المتبادل بين رواد الإنترنت وقالت: “أحيانا يتخلى رواد الإنترنت… عن جميع القيود بقدر لم أكن أتخيله أبدا… وهنا أقول ونقول: ليس بهذا الشكل”. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

فيينا: إلقاء قنبلة حارقة على مركز لاجئين في النمسا، والفاعل مجهول

الشرطة النمساوية

مجهولون يلقون زجاجة حارقة على أحد مراكز اللاجئين قرب مدينة فيينا في النمسا فيما اعتبرته الشرطة جريمة كراهية. نقلت رويترز عن وكالة الأنباء النمساوية (إيه.بي.إيه)، أن مجهولبن قاموا يوم الأحد 27 تشرين الثاني \ نوفمبر، بإلقاء قنبلة حارقة على سور مركز إيواء للاجئين قرب فيينا. وقال متحدث باسم الشرطة للوكالة إن مجهولون قاموا بملء زجاجة جعة بسائل شديد الاشتعال، ثم قاموا بإشعالها وإلقائها على السور. ولم يتسبب الهجوم بوقوع إصابات. وتتولى الشرطة المحلية التحقيق في الاعتداء، وتعتبر السلطات المسؤولة عن التعامل مع الحوادث المشتبه بأنها من جرائم الكراهية. ويدلي الناخبون النمساويون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية الأحد المقبل بين المرشح المستقل ألكسندر فان دير بالين والمرشح اليميني نوربرت هوفر الذي أسس حملته على مخاوف النمساويين من الهجرة. رويترز محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: دعوة لتشديد الإجراءات القانونية ضد نشر الكراهية على الإنترنت

online-abuse

طالب فولكر كاودر رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي الذي تتزعمه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، بتشديد الإجراءات المتخذة ضد تعليقات تحض على الكراهية على مواقع الإنترنت المختلفة. نقل موقع ألمانيا عن الوكالة الألمانية للأنباء، أن رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي، كتب في مقال بصحيفة “فيلت أم زونتاج” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد، إن مشغلي موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أو موقع “يوتيوب”، قد تجاهلوا بشكل واضح التزاماتهم القانونية، التي تفرض عليهم حذف المحتويات التي تتضمن الحض على الكراهية على مدار سنوات. ويوضح فولكر كاودر أنه لا بد من إلزام مشغلي مواقع الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، بتحمل مسؤولياتهم في هذا الشأن وإذا لزم الأمر فلا بد من فرض غرامات مالية عليهم. وأضاف: “تم التحدث بشكل كاف، لابد من اتخاذ إجراءات حاليا”. ومن جهته أشار وزير العدل الاتحادي هايكو ماس يوم الخميس الماضي، عن عدم رضاه عن ما تقوم به حالياً الكثير من مواقع على الإنترنت فيما يتعلق بسرعة حذف المواد المخالفة للقانون. وبحسب موقع “ألمانيا”، ليست هذه المرة الأولى لـكاودر في دعوته ضد الحض على الكراهية على الإنترنت، فقد سبق أن صرح لمجلة “شبيغل” الألمانية في منتصف شهر تشرين أول/أكتوبر الماضي قائلا: “لقد نفد صبري”. واقترح كاودر في ذلم الحين، أن يتم فرض غرامات مالية تصل قيمتها إلى 50 ألف يورو، إذا لم يتم حذف المحتويات غير المتوافقة مع القانون خلال أسبوع. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

الكراهية

اللوحة للفنان باسم دحدوح

وديع غطاس. أثار مقطع الفيديو الذي ظهر فيه شاب فلسطيني سوري يلقي بنفسه أمام الترام”قطار الشارع” في مدينة فيينا، صخبًا كبيرًا على مواقع التواصل الإجتماعي بين النمساويين، وأيضًا على صفحات السوريين والعرب في النمسا وألمانيا. وحصد مقطع الفيديو الذي صورته ونشرته فتاة نمساوية من أصول أجنبية على أكثر من مليون مشاهدة خلال أربع أو خمس ساعات، ثم قامت لأسباب غير معروفة بحذف الفيديو الذي حذف معه تعليقات عنصرية ومليئة بالكراهية تجاه الشاب واللاجئين والأجانب بشكل عام. وما يجب ذكره أن هنالك الكثير من النمساويين الذين عبروا عن إستيائهم من تعليقات الكراهية والحقد والتي وصلت في بعض الأحيان إلى دعوات للقتل، ووصفوها بالمخجلة وبأنها عار على قائلها. حاول أصدقاء الشاب المقربين منه تعريف الآخرين بمعاناته الأخيرة، وأن السبب الذي دفعه لهذا السلوك هو سماعه لأخبار قصف الحي الذي تسكنه عائلته وأقاربه في مخيم خان الشيح غرب دمشق من قبل الطيران الروسي والسوري. وقد بدت بوضوح من خلال آلاف التعليقات، الملامح المحددة للشريحة المعادية للأجانب، فهي لا تختلف أبدًا عن فئة كبيرة من شعوبنا العربية والإسلامية التي تعلق على  أخبار وفيديوهات فيها حدث غير معروف الظروف والتفاصيل، فيبدؤون في إخراج ما في نفوسهم من حقد وكراهية تدل على مدى تخلف فئات كبيرة من الناس بغض النظر عن جنسيتهم ودينهم ولغتهم ودولتهم (متقدمة أو نامية) و إبتعادها عن المنطق.والأخطر ابتعادها عن الحس الإنساني.وهنا لا بد من الإشارة إلى أن الشعور بالكراهية يجعل لصاحبه منطقًا يستمده من عقيدة ما، فيُرجعها دائمًا إلى تصوراته وقناعاته التي نشأ عليها فهي تستند عمومًا إلى تعصب أعمى و ولاء مطلقٍ إما لعقيدة دينية أو قومية أو سياسية أو عرقية وتنتمي في الغالب إلى النمط المغلق في التفكير، فالنقاش لا يغير القناعات لأنها قد أُحكمت واستولت على صاحبها ولكنه يزيد في الشرخ ويعمق معنى الكراهية ويُضيف إليها دليلاً جديدًا يستخدمه هؤلاء في جدالاتهم المقبلة ويصبح الحدث معزولاً عن ظروفه المخصوصة به وينطلق الحكم من الخاص إلى العام، وكأنه إستقراء ...

أكمل القراءة »

الآلاف في ألمانيا يحيون الذكرى الثانية لـ”بيغيدا” المعادية للأجانب

EPA

تجمع في مدينة دريسدن شرق ألمانيا، يوم الأحد (16 أكتوبر/ تشرين الأول 2016)، بضعة آلاف من المتظاهرين احتفالاً بالذكرى الثانية لتأسيس حركة “بيغيدا” والتي يعني اسمها “أوروبيون وطنيون لمناهضة أسلمة الغرب”. وأشارت مجموعة البحث المستقلة “دورتشغيزالت” إلى أن مظاهرة هذا العام لإحياء الذكرى الثانية لتأسيس حركة “أوروبيون وطنيون لمناهضة أسلمة الغرب” (بيغيدا) لم تجذب سوى عدد قليل من المتظاهرين يتراوح ما بين 6500 و8500 شخص، وهو عدد أقل بكثير من المشاركين في الذكرى الأولى، والذين قدر عددهم آنذاك بعشرين ألفاً. وذكرت دوتشي فيلليه، أن أنصار “بيغيدا” رفعوا في مظاهرتهم لافتات كتب عليها “اللاجئون غير مرحب بهم” ورددوا شعار “على ميركل الرحيل”. يذكر أن أتباع “بيغيدا” قد أطلقوا حركة في خريف 2014 منظمين مظاهرات معادية للمهاجرين مساء كل اثنين في معقلهم دريسدن. إلا أن العديد من التحقيقات القضائية أقيمت بحق “بيغيدا” بتهمة التحريض على العنف منذ ذلك الحين. مظاهرات معادية لـبيغيدا في نفس الموعد جديرٌ بالذكر، أن السلطات رفضت السماح لبيغيدا بإحياء ذكراها الثانية، في اليوم المعهود المخصص لهذه المظاهرات وهو يوم الإثنين، وإنما أرغمتها على الاحتفال قبل الاثنين، لأنها قررت تنظيم حدثين معاديين لبيغيدا في هذا الموعد، وفي الموقع نفسه في مدينة دريسدن القديمة.. حيث قامت السلطات بتنظيم مهرجان للسكان، كما دعت مجموعة مناهضة لـ”بيغيدا” إلى مسيرة في الوقت نفسه تهدف إلى توجيه رسالة ضد الكراهية. محاكمة مؤسس الحركة وإدانته وأفادت دوتشي فيلليه، أن الحركة كانت قد تمكنت في يناير/ كانون الثاني 2015، من جمع 25 ألف مشارك في إحدى مظاهراتها. لكن هذا العدد ما لبث أن تراجع بشدة بعد أن أدلى مؤسس “بيغيدا”، لوتس باخمان، بتصريحات عنصرية والتقط صورة ذاتية “سيلفي” بشاربين كشاربي هتلر نشرت في الصحف الألمانية. كما أدين باخمان في مايو/ أيار بتهمة التحريض على الكراهية واضطر إلى دفع غرامة بقيمة عشرة ألاف يورو، لوصفه المهاجرين بأنهم “مواش” و”حثالة”. مواضيع ذات صلة نائب رئيس حزب ميركل يدعو المواطنين الألمان إلى الاحتشاد في الشوارع الشرطة الألمانية تعزز حماية المراكز الإسلامية في دريسدن بعد تفجير مسجد لماذا تصرّ المخابرات الألمانية على رفض مراقبة “حزب ...

أكمل القراءة »

مسلمو أمريكا يتنفسون الصعداء لعدم تزامن الأضحى مع ذكرى هجمات 11 أيلول

f2405d9811a4e851be57a2ead5e78338_XL

مسلمو الولايات الولايات المتحدة الأمريكية يتنفسون الصعداء مع إعلان السلطات الدينية في المملكة العربية السعودية أن أول أيام عيد الأضحى سيكون يوم 12 سبتمبر/ أيلول. وكان بعض زعماء مسلمي أمريكا، قلقون من أن يحل عيد الأضحى يوم 11 سبتمبر/ أيلول، الأمر الذي سيخلق سوء تفاهم، يجعل البعض يعتقدون أن الاحتفال ليس بالعيد وإنما بذكرى الهجمات الإرهابية، التي شنها تنظيم القاعدة على الولايات المتحدة عام 2001. حسب رويترز. وقال إبراهيم هوبر، المتحدث باسم مجلس العلاقات الأمريكية-الإسلامية: “على الأقل لن يعطي هذا ذريعة لكارهي الإسلام، للادعاء كذبًا أن المسلمين يحتفلون بذكرى هجمات 11 سبتمبر/ أيلول… كان ذلك مثار قلق”. وكانت عدة جماعات إسلامية، من بينها مجلس العلاقات الأمريكية-الإسلامية، قد عبروا عن القلق الذي يعانونه نتيجة جرائم الكراهية ضد المسلمين في أعقاب هجمات شنها إسلاميون متشددون، في سان برناردينو بولاية كاليفورنيا وفي أورلاندو بولاية فلوريدا وأماكن أخرى. كما أفادت رويترز عن هوبر قوله: “باتت مخاوف الأمن قضايا يومية تقريبا الآن” مشيرا إلى مقتل داعية إسلامي في نيويورك في الآونة الأخيرة وطعن امرأة مسلمة في المدينة مساء الأربعاء. ونفى المشتبه به في قضية مقتل الداعية الإسلامي أمام المحكمة يوم الخميس ارتكاب الجريمة.   محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مقتل إمام مسجد ومساعده بإطلاق نار في نيويورك

version4_fa420

قتل إمام مسجد ومساعده، السبت 13 أغسطس/آب، في حادث إطلاق نار في نيويورك، أثناء عودتهما إلى منزلهما بعد صلاة الظهر من أحد المساجد في منطقة كوينز التابعة لمدينة نيويورك. في ما قالت الشرطة إنه كان سطوًا مسلحًا. وبحسب الشرطة وشهود، فإن الحادث وقع بالقرب من مسجد الفرقان الجامع في حديقة أوزون (حي كوينز بنيويورك)، حيث أصيب كلاهما في رأسه. وقال الشهود إن إمام المسجد ومساعده توفيا متأثرين بجروحهما. وذكر الشهود أن مطلق النار كان يرتدي قميصا أزرق داكن وفي يده مسدس كبير وفر من المكان فور الهجوم. ولم تكشف الشرطة دوافع الاعتداء، إلا أنها رجحت أن الحديث لا يدور عن جريمة من جرائم الكراهية. RT Arabic محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »