الرئيسية » أرشيف الوسم : أنغيلا ميركل

أرشيف الوسم : أنغيلا ميركل

ميركل: ألمانيا تستطيع أن تكون فخورة بإنجازاتها في اندماج اللاجئين

KAI PFAFFENBACH / REUTERS

صرحت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في كلمتها الأسبوعية، إن ألمانيا يمكنها أن تفتخر بما حققته في مجال اندماج اللاجئين، مشيرةً إلى أن الحكومة يجب أن تبذل مزيدًا من الجهود في مجال الأمن، والاندماج وإعادة طالبي اللجوء المرفوضين. نقلت دوتشي فيلليه عن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أثناء كلمتها الأسبوعية المتلفزة، إشادتها بعمل البلديات والمعاونين المتطوعين في مجال اندماج اللاجئين. وأكدت ميركل في كلمتها التي بثت يوم السبت (21 كانون الثاني/ يناير 2017)، إن ألمانيا يمكنها أن تفتخر بما حققته في هذا المجال، قائلةً: “أنا أرى أن هناك شيئا فريدا من نوعه قد نجح”. وأشارت ميكل أيضًا إلى ضرورة القيام بجهود أكبر في مجال الأمن، واعتبرت أن ذلك يمثل أمحورًا هامًا في عمل الحكومة، وخصوصًا بعد الهجوم الإرهابي في برلين. وستلتقي ميركل يوم الأربعاء المقبل مع ممثلي كبرى البلديات حيث سيتم تناول مواضيع سياسة اللجوء واللاجئين. كما أكدت ميركل أن المواضيع التي ستكون في صدارة المحادثات هذه هي: الاندماج وإعادة \ ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين. من جهةٍ أخرى نقلت “DW” عن المستشارة اعتراضها على مخاوف الولايات والبلديات بخصوص أن الحكومة الاتحادية ستقلص مخصصات دعم اللاجئين بعد عام 2018. حيث أشارت إلى أن السلام والأمن يلعبان دورا محوريًا بالنسبة لطبيعة الظروف المعيشية، وقالت “هذه قضايا تزعج أيضا اللاجئين الذين يفدون إلينا”. وقالت ميركل في ختام كلامها إنه لهذا السبب، يعتبر بذل الحكومة للمزيد من الجهود في مجالات الأمن والكشف عن الثغرات، أحد محاور عمل الحكومة، وخصوصًا بعد الاعتداء الإرهابي في برلين الذي تسبب بمقتل 12 شخصًا وإصابة نحو 50 آخرين. يذكر أن طالب لجوء تونسي ارتكب الهجوم الإرهابي على سوق لعيد الميلاد في برلين، في 19 الشهر الماضي، مما أثار الفزع في ألمانيا من أن اللاجئين قد يتسببون بتهديدات أمنية. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

قبل مغادرته البيت الأبيض: أوباما يؤكد على أهمية العلاقات مع ألمانيا

ميركل وأوباما
Reuters F.bensch

أكدّت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، والرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما خلال اتصال هاتفي بينهما أن الروابط القوية بين ألمانيا وأمريكا حيوية للنظام العالمي. وقد شدد الزعيمان في اتصال جرى بينهما البارحة، على  أن الروابط القوية بين ألمانيا وأمريكا، حيوية للنظام العالمي. وقد صرح ناطق في البيت الأبيض: إن أوباما وميركل اتفقا على أن التعاون: “جوهري لضمان رابطة متينة بين أوروبا وأمريكا، ولضمان نظام دولي يقوم على قواعد، وللدفاع عن القيم التي قدمت الكثير للدفع بالتقدم البشري إلى الأمام في ألمانيا وأمريكا وكل العالم“. ويُذكر أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، كان قد وجّه مؤخرًا انتقادات حادة لسياسة ميركل في احتواء اللاجئيين، وهدد بفرض رسوم عقابية على صادرات السيارات الألمانية إلى الولايات المتحدة. كما انتقد الاتحاد الأوروبي. وقد ردت ميركل أن الأوروبيين هم وحدهم من يتحكمون بمصيرهم. وطالبت دول الاتحاد الأوروبي بألا تتأثر بانتقادات ترامب. وأضافت المستشارة أن بوسع الاتحاد الأوروبي التصدي للإرهاب والتحديات الأخرى، من خلال قوته الاقتصادية وتوحده. أمّا فيما يخصّ مستقبل العلاقات الأمريكية الألمانية، في عهد الرئيس ترامب، فقد قالت ميركل إن مواقف ترامب باتت معروفة، لكنها تفضل أن تنتظر إلى أن يتسلم الرئيس الأمريكي منصبه رسميًا. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ترامب: ميركل ارتكبت “خطأً كارثيًا” باستقبال اللاجئين

© Jim Bourg / Reuters

صرح الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب أن الاتحاد الأوروبي أصبح “عربة لألمانيا”، وأن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ارتكبت “خطأً كارثيًا” في سياسة اللجوء والسماح لمليون مهاجر بالتدفق على بلادها. وجاء في مقابلة صحفية لترامب يوم الأحد، مع صحيفتي تايمز البريطانية وصحيفة بيلد الألمانية، وصفه للاتحاد الأوروبي بأنه أصبح “عربةً لألمانيا”، كما توقع انسحاب مزيدٍ من أعضاء الاتحاد الأوروبي منه كما فعلت بريطانيا في يونيو حزيران الماضي. ونقلت رويترز عن ترامب تعليقه على قرار ميركل بفتح الحدود الألمانية في آب \ أغسطس 2015، أمام اللاجئين الهاربين من مناطق الحرب في الشرق الأوسط، وقال ترامب: “أعتقد أنها ارتكبت خطأ كارثيا للغاية وهو استقبال كل هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين.” مشيرًا إلى أنه “ولا يعرف أحد حتى من أين جاءوا، لذلك أعتقد أنها ارتكبت خطأ كارثيا.” مؤكدًا في الوقت نفسه أنه يحمل “احتراما كبيرا” لميركل وأنه لا يزال يرى أنها واحدة من أهم قادة العالم. وكان ترامب قد تعهد خلال حملته الانتخابية بفرض قيود صارمة على المهاجرين إلى الولايات المتحدة من بلدان تشهد نشاطًا كبيرًا للإسلاميين المتشددين. واشار ترامب إلى أن ألمانيا في الآونة الأخيرة تواجه عواقب سياسة اللجوء التي انتهجتها ميركل. ويذكر أن المستشارة تواجه معركة صعبة لإعادة انتخابها في سبتمبر أيلول. وكان أنيس العمري وهو طالب لجوء تونسي (24 عاما) أخفق في الحصول على اللجوء، قد أقدم على اقتحام سوقٍ لعيد الميلاد في برلين، فقتل 12 شخصا قبل أن يفر إلى إيطاليا حيث قتل برصاص الشرطة. وجاء العامري إلى ألمانيا في يوليو تموز 2015، بعد أن قضى أربع سنوات في السجن بإيطاليا. ويعني ذلك أنه دخل أوروبا قبل قرار ميركل بشأن الحدود في 2015.   محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

نائب المستشارة الألمانية سينافس ميركل في الانتخابات الاتحادية المقبلة

أنغيلا ميركل ونائبها زيغمار غابريل

قرر زيغمار غابريل زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الترشح لمنافسة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، في الانتخابات الاتحادية التي تجرى في سبتمبر أيلول المقبل،  بحسب صحيفة بيلد الألمانية. وأفادت رويترز عن المتحدث باسم غابريل، قوله إن الحزب ملتزم بجدوله الزمني المحدد، مضيفًا “سيقرر الحزب مرشحه لمنصب المستشار في الانتخابات الاتحادية يوم 29 يناير.” كما ذكرت “بيلد” إن أعضاء بارزين في الحزب عقدوا اجتماعًا مغلقًا يوم الثلاثاء، ناقشوا فيه استراتيجية الترشح لكن دون أن يطرح بشكل رسمي من هو مرشح الحزب. يذكر أن غابريل يريد الترشح أمام ميركل منذ فترة طويلة، لكن بعض أعضاء الحزب كانوا يشجعون أكثر ترشح الرئيس السابق للبرلمان الأوروبي مارتن شولتز لهذا المنصب. مما يبدو مستبعدًا لأن شولتز يميل لتولي منصب وزير الخارجية خلفا لفرانك فالتر شتاينماير، الذي اتفقت الأحزاب المشاركة في الائتلاف الحاكم على انتخابه كرئيس لألمانيا في الشهر المقبل. وأشارت الصحيفة إلى أن آخر مستشار من الحزب الديمقراطي الاشتراكي غيرهارد شرودر، شجع غابريل على الترشح قائلاً له “ينبغي أن تعلن بوضوح أنك تريد ذلك وإلا فأنا مستعد للتقدم مجددًا.” ويبلغ غابريل السابعة والخمسين، هو معلم سابق، وشعبيته أقل من شعبية ميركل، لكنه يفوق شعبية سابقيه الحزب الديمقراطي الاشتراكي في الفترة الأخيرة. كما يعرف عنه أنه لا يمكن التنبؤ بخطواته. وذكرت رويترز أن تقرير “بيلد” هذا يدعم ما ذكرته مصادر بارزة في الحزب لرويترز الأسبوع الماضي، بشأن عدم وجود بديل واقعي لغابريل نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد، في ائتلاف اليمين-اليسار الذي ترأسه ميركل على مدار الأعوام الأربعة الماضية. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حكومة ميركل: تسريع ترحيل طالبي اللجوء التونسيين المرفوضين

AFP PHOTO / TOBIAS SCHWARZ

قالت ميركل في كلمةٍ ألقتها يوم الجمعة، أنها أبلغت تونس برغبة بلادها بـ “تسريع ترحيل” طالبي اللجوء المرفوضين وزيادة عدد المطرودين. ذكرت رويترز أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أبلغت الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، خلال محادثة هاتفية يوم الجمعة 23 كانون الأول \ ديسمبر، بأن حكومتها تريد تسريع ترحيل طالبي اللجوء المرفوضين وزيادة عدد المطرودين. وكانت المستشارة الألمانية قد ألقت كلمة يوم الجمعة، بعد أن تمكنت الشرطة الإيطالية من قتل المشتبه به في قضية اعتداء الدهس الذي استهدف سوق لعيد الميلاد في برلين، وهو طالب لجوء تونسي يعتقد أنه منفذ هجوم الدهس بالشاحنة. وأعلنت ميركل في كلمتها أنها أبلغن السبسي برغبة ألمانيا بتسريع إجراءات الترحيل. كما أشارت ميركل إن الحادث يثير الكثير من التساؤلات وإن حكومتها ستتخذ إجراءات لتحسين الأمن. وأضافت المستشارة “حققنا أيضًا تقدما هذا العام فيما يتعلق بالقضية المهمة للغاية الخاصة بترحيل مواطنين تونسيين ليس لهم الحق في البقاء في ألمانيا. أبلغت الرئيس التونسي أنه يتعين علينا أن نسرع بشكل كبير وتيرة عملية الترحيل ونزيد عدد المطرودين.” محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ميركل تواجه أعنف هجوم على سياستها في الصحافة الألمانية بعد اعتداء برلين

HANNIBAL HANSCHKE / REUTERS

وجهت الصحف الألمانية تساؤلات محرجة إلى ميركل كما اشتد الجدل حول فعالية السلطات الأمنية بعد اعتداء الدهس على أحد أسواق الميلاد في برلين. لاسيما أن المشتبه به كان معروفًا لدى الشرطة. وأعاد هذا الحادث الانتقادات حول سياسة ميركل الخاصة باللجوء. إضافةً إلى انتقاد الإجراءات الأمنية المعتمدة في البلاد، بحسب دوتشي فيلليه. وجاء في تعليق مجلة “دير شبيغل” “الأسوأ هو الذي حصل بالنسبة للمستشارة أنغيلا ميركل: مشتبه به دخل ألمانيا السنة الماضية كلاجئ. وسلطات مجهدة، ودولة قد تكون فشلت. ميركل وسياسة لجوءها لا يمكن أن تكون عرضة لهجوم أعنف من هذا. فحتى أولئك الذين يعتبرون من الناحية المبدئية سياسة لجوءها صائبة، انتقدوا فشل الدولة خلال أحداث ليلة رأس السنة في كولونيا. ويبدو أن ذلك حدث مجددا، وهذه المرة بشكل أكثر فظاعة.” وعبرت “دير شبيغل” عن دهشتها. وكتبت على موقعها الالكتروني أن “السلطات كانت تراقبه ونجح مع ذلك في الاختفاء”.  ووصفت صحيفة “فولكسشتيمه” الحرج الذي تواجهه المستشارة ميركل: “يُنظر إلى ميركل كإلهة أوروبا، حكيمة ولا يمكن التخلي عنها…فهل بإمكانها الحفاظ على منصبها، هذا سيتقرر في الخريف المقبل أثناء الانتخابات التشريعية في ألمانيا. وتبدو الظروف لتحقيق ذلك أكثر صعوبة في أعقاب اعتداء برلين …أخطاء ميركل في سياسة اللجوء تجني ثمارا مرة”. وكتبت صحيفة “راين تسايتونغ” الصادرة بمدينة كوبلينتس: “لا يحق التغاضي عن أن المشتبه به هو طالب لجوء رُفض ملفه وسُمح له فقط بالبقاء. ولو أن السلطات نجحت في ترحيل هذا الرجل ما كان بوسعه تنفيذ الاعتداء”. أما صحيفة “لاوزيتسير روندشاو فكتبت تعليقًا جاء فيه: “السلطات الألمانية تقوم بالقليل في مواجهة عناصر خطرين محتملين:.. ويتم التفتيش حاليًا عن تونسي في الـ 24 من العمر تم وصفه سابقا من الشرطة بأنه إرهابي محتمل. ارتكب أعمالاً جنائية في ألمانيا، وكان من المفترض ترحيله…ومقبول من الناحية القانونية أن تكون هناك إمكانيات الاعتراض على هذه القرارات. لكن ليس من المفهوم ما الذي يجب أن يحصل حتى تتحرك السلطات المعنية”. وتساءلت الصحيفة المحلية “دارمشتيتر ايكو: “لماذا تمكن المشتبه به التونسي من لعب لعبة القط والفأر مع ...

أكمل القراءة »

سياسية ألمانية: تقليص عدد اللاجئين لا يضمن أن من تبقى سيكون “قديسا”

AFP PHOTO / POOL / HANNIBAL HANSCHKE

اعتبرت النائبة يوليا كلوكنر، نائبة الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا الألمانية، أن مطالبة رئيس الحزب، هورست زيهوفر، بوضع حد أقصى لـ”عدد اللاجئين” الذين تقبل ألمانيا إيواءهم سنويًا يعد عجزًا منه في مواجهة خطر الإرهاب في ألمانيا. ورأت كلوكنر في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) يوم الأربعاء أن تقليص عدد اللاجئين لن يكون مفيداً “حتى الحد الأقصى لا يضمن أن القديسين فقط هم الذين سيبقون بين اللاجئين”. بحسب موقع ألمانيا. وكان رئيس الحزب البافاري المعروف بمعارضته لسياسة اللاجئين التي تنتهجها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل قد أعلن أن حزبه، الشريك الحالي في التحالف المسيحي و الائتلاف الحاكم الذي تقوده ميركل، سينضم للمعارضة عقب انتخابات عام 2017 حتى في حالة فوز التحالف المسيحي في الانتخابات، وذلك إذا لم تنص اتفاقية الائتلاف الحاكم على وضع حد أقصى للاجئين. وأشار موقع ألمانيا إلى أن زيهوفر طالب يوم الثلاثاء باتخاذ نهج جديد للسياسة الألمانية تجاه اللاجئين، مؤكدا بذلك معارضته المستشارة أنغيلا ميركل. كما انتقدت كلوكنر وبشدة حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني المتطرف في ضوء اعتبار ماركوس بريتسل، رئيس حزب البديل في ولاية شمال الراين فيستفاليا، المستشارة الألمانية مسؤولًة عن الهجوم الإرهابي في برلين قائلة: “من يعتبر أنجيلا ميركل شخصيا مسؤولة عن الهجوم ويقول عن قتلى الهجوم إنهم “قتلاها” فهو عديم الذوق وعديم الاحترام”. أضافت نائبة الحزب المسيحي البافاري: “لدي انطباع بأن حزب البديل كان ينتظر فقط حدوث شيء في ألمانيا ليحقق مكاسب من وراء ذلك بشكل غادر”. وكان بريتسل قد قال في تغريدة له على موقع تويتر للتغريدات القصيرة عقب هجوم الدهس: “متى ترد دولة القانون الألمانية؟ متى ينتهي هذا النفاق المقيت؟ إنهم قتلى ميركل”. وأودى هجوم الدهس الذي وقع أمس الأول في برلين بحياة 12 شخصا وإصابة 50 على الأقل. مواضيع ذات صلة اعتقال سائق الشاحنة المشتبه به في حادثة الدهس في برلين ميركل تعلن الحداد قوات خاصة ألمانية تداهم مركز إيواء للاجئين في برلين محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ميركل تعلن الحداد

161219151557-06-berlin-market-1219-restricted-exlarge-169

في رد فعلٍ مباشر على اقتحام شاحنة لسوق للميلاد وسط برلين، أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الإثنين 19 ديسمبر/كانون الأول 2016، أنها “في حالة حداد”. وتسبب الاعتداء الذي حصل في سوق الكريستماس في وسط برلين بمقتل 12 شخصًا وإصابة العشرات. ونقلت هافينغتون بوست عن ستيفن شيبرت، المتحدث باسم ميركل، قوله في تغريدة على حسابه في تويتر: “نحن في حالة حداد، ونأمل بأن يتلقى الجرحى الكثيرون العلاج”، مشيراً الى “أخبار مفزعة” تأتي من برلين. وذكر مصدر أمني أن الشرطة الألمانية اعتقلت سائق الشاحنة المشتبه به في الاعتداء. كما ذكر المتحدث باسم الشرطة الألمانية أن الشاحنة التي اقتحمت السوق تحمل لوحة تسجيل بولندية، ومساعد السائق الذي لقي حتفه خلال اقتحام السوق من جنسية بولندية. وكانت والمستشارة أنغيلا ميركل، وكذلك رئيس الجمهورية يواخيم غاوك، قد عبرا عن صدمتهما مما جرى، وأكدا تواصلهما مع السلطات الألمانية، مع تجنب الإشارة إلى أي كلمة عن هجوم إرهابي. مواضيع ذات صلة اعتقال سائق الشاحنة المشتبه به في حادثة الدهس في برلين قتيل وعدة إصابات في اقتحام شاحنة لسوق كريستماس في برلين قوات خاصة ألمانية تداهم مركز إيواء للاجئين في برلين محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

حزب البديل يتهم ميركل بالمسؤولية عن موت اللاجئين في البحر المتوسط

© Getty Images/ C.Koal

حمل حزب البديل من أجل ألمانيا (إيه إف دي)، المستشارة أنغيلا ميركل، المسؤولية عن غرق آلاف اللاجئين أثناء عبورهم للبحر المتوسط. نقل موقع “ألمانيا” عن بياتريكس فون شتورش، نائبة زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا، قولها إن ميركل هي شريكة في المسؤولية عن موت اللاجئين الهاربين عبر البحر المتوسط باتجاه أوروبا. وقالت النائبة في البرلمان الأوروبي يوم الأحد 20 تشرين الأول\نوفمبر، أثناء مؤتمر الحزب الشعبوي في مدينة انجولشتات في ولاية بافاريا، أن هناك ”علاقة مباشرة بين موت الكثيرين وسياسة السيدة انغيلا ميركل”. واعتبرت فون شتورش أن اللاجئين تعرضوا للإغراء بسبب سياسة ميركل في استقبال اللاجئين، التي جعلتهم يسافرون عبر البحر في قوارب غير آمنة ”ولذلك فإنه يجب قول إن سياسة ميركل تتحمل المسؤولية عن حياة الكثير من الناس”. لجنة تقصي حقائق لمناقشة انتهاكات ميركل للقانون والدستور وأكدت فون شتورش، أنها حالما ينجح حزبها في دخول البرلمان (بوندستاج)، ستطالب بلجنة تقصي حقائق حول سياسة ميركل “تناقش كل انتهاكاتها للقانون والدستور”. يذكر أن تشكيل مثل هذه اللجنة يتطلب موافقة ربع أعضاء البرلمان على الأقل. واعتبر ألكسندر جاولاند، نائب زعيم حزب البديل (إيه إف دي)، أن إعادة ترشح المستشارة لولاية رابعة، هو بمثابة إشهار إفلاس للتحالف المسيحي، الذي يضم التحالف المسيحي كلاً من حزب ميركل المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي. ميركل مستشارة اللاجئين وقال جاولاند إن ”السيدة ميركل حصرت نفسها فقط في كونها مستشارة للاجئين وهو ما ألحق الضرر بألمانيا، وبهذا تكون قد ضيعت فرص المستقبل الألمانية”. واختتم جاولاند تصريحاته بالقول إن زعيمة الحزب المسيحي أثبتت ” الانعدام التام للحدس” باعتزامها الترشح لفترة ولاية رابعة. محرر الموقع http://abwab.eu/

أكمل القراءة »

فتور الصحافة الألمانية إزاء ترشح ميركل: عصرها الذهبي قد ولّى

© AP Photo/ Michael Sohn

رغم أن غالبية الألمان شجعوا ترشيح ميركل لولاية رابعة، إلا أن إعلانها الترشح استقبل بفتور في المانيا. وتوقع بعض المحللين أنها ستواجه صعوبات في مواجهة تحدي الشعبويين. ونقلت وكالة فرانس برس، بعض ما جاء في الصحافة الألمانية إثر إعلان ترشح ميركل. حيث جاء في الصفحة الأولى لصحيفة “دي فيلت” الألمانية: “ميركل تترشح، من ينافسها؟”. في إشارةٍ إلى عدم بروز أي منافس جدي لميركل طوال مسيرتها السياسية التي امتدت أحد عشر عامًا. ردود الفعل في الصحافة الألمانية واعتبرت صحيفة “فرانكفورتر تسايتونغ” المحافظة، أن “العصر الذهبي” لميركل (62 عاما) قد ولّى، وان وصفها بالمرأة الخارقة لم يعد متوقعًا بالضرورة. أما صحيفة “بيلد” الشعبوية، فقد اعتبرت أنه سيكون صعبًا أن تتمكن ميركل من حصد تأييد الناخبين الالمان، بسبب سياستها في ملف الهجرة، والوقوف في وجه الموجة الشعبوية، وقالت الصحيفة “هذا يبدو كثيرًا على شخص واحد”. بدورها، كتبت مجلة “شبيغل” ان المستشارة لن تتمكن من اقناع الناخبين عبر “وعود غير واضحة بخفض الضرائب وبعض المواقف من الاسلام المتطرف”. وفي السياق نفسه، كتب الصحافي في الاسبوعية ديرك كورجوفايت “هل فهم احد لماذا تترشح أنغيلا ميركل وماذا تنوي القيام باربعة اعوام اضافية في الحكم؟ من جهتي، لم افهم”. وحذرت “سودويتش تسايتونغ” بدورها من ان مكانتها الدولية لا تشكل ايضا ضمانا، وخصوصا إذا اعطت انطباعا انها تهمل السياسة الداخلية. وما يثير اهتمام الناخبين هو العمل والمدارس وامنهم الجسدي والاجتماعي، وليس عملية سلام في افغانستان او سوريا”. لماذا خيبت ميركل الآمال؟ ورغم عدم وجود منافس قوي لميركل، فهذا لا ينفي أن حزب الاتحاد المسيحي الديموقراطي الذي تتزعمه، فقد زخمه مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية. ومن جهةٍ أخرى ورغم أن المستشارة جمعت شمل حزبها وتمكنت من استيعاب الاشتراكيين الديموقراطيين، لكنها خيبت آمال المحافظين، واحدثت فراغا ايديولوجيا استغله شعبويو حزب “البديل لالمانيا”. وأدت سياستها مع اللاجئين العام الفائت، إلى ارتفاع أصوات المطالبين برحيلها في صفوف الشعبويين. موقف حزب البديل                       ...

أكمل القراءة »