الرئيسية » أرشيف الوسم : ألمانيا

أرشيف الوسم : ألمانيا

معظم مرتكبي الجرائم من اللاجئين ينحدرون من بلدان أكثر سلماً

كشف تقرير حديث للمكتب الاتحادي لمكافحة الجريمة في ألمانيا “BKA” عن أن اللاجئين القادمين من مناطق الحروب والنزاعات مثل سوريا والعراق، نادراً ما يصبحون جانحين مقارنة بطالبي لجوء قادمين من مناطق أكثر سلماً في العالم. جاء في تقرير المكتب الاتحادي لمكافحة الجريمة في ألمانيا “BKA”عن صورة الوضع الحالي للجرائم في ألمانيا تحت اسم “الجريمة في سياق الهجرة” الذي أصدره المكتب هذا الشهر (مايو/ أيار 2018) ويتناول نسبة الجريمة والجرائم التي ارتكبها مهاجرون خلال العام الماضي 2017،  أنه على الرغم من أن 35,5% من جميع اللاجئين الذين جاؤوا إلى ألمانيا العام الماضي كانوا منحدرين من سوريا، فإن نسبتهم كانت 20 بالمائة فقط بين المهاجرين المشتبه فيهم، لافتاً إلى أن الشيء ذاته ظهر مع اللاجئين القادمين من العراق. وأشار التقرير إلى أن النقيض تماماً كان مع المهاجرين القادمين من مناطق ودول لا تشهد حروباً ولا نزاعات مثل دول المغرب وصربيا وجورجيا، فعلى الرغم من أن نسبة طالبي اللجوء المنحدرين من المغرب والجزائر وتونس لم تتجاوز 2,4% فإن نسبتهم من المهاجرين الذين تم التحري عنهم بصفتهم مشتبه فيهم بلغت 9ً%. “مقارنة غير مناسبة” لكن لماذا ترتفع نسبة الجرائم بين المهاجرين القادمين من مناطق هادئة ولا تعاني من الحروب والأزمات؟ على ذلك يجيب الباحث الإجتماعي سامي شرشيرة، الأستاذ في كلية الدراسات الإسلامية بجامعة أوزنابروك في ألمانيا، بأن هؤلاء الشباب الذين يأتون من دول مثل المغرب والجزائر وتونس، التي لا تعاني من حروب ولا يجبرون على النزوح هم من “المشردين العاطلين عن العمل وأصحاب سوابق جريمة في بلادهم. ويتصرفون في ألمانيا (يرتكبون الجرائم) كما كانوا يتصرفون هناك” ويضيف بأنهم ليسوا “لاجئين حقيقيين مثل السوريين الذين يبحثون عن الأمان، وبالتالي لا يمكن أن نقارنهم معهم”. كما أن غياب الآفاق المستقبلية والأمل في الحصول على حق اللجوء والبقاء في ألمانيا تدفع بعض هؤلاء إلى ارتكاب الجرائم، وهو ما أكده شرشيرة أيضاً في حديثه لمهاجر نيوز، وقال إن هؤلاء “يعرفون ذلك مسبقاً، لذا يحاولون الحصول على المال وجمع ...

أكمل القراءة »

21 مليار يورو تكلفة ملف اللاجئين معظمها ذهب من أجل مكافحة أسباب اللجوء

ألمانيا تنفق في مكافحة أسباب اللجوء أكثر مما تنفقه على رعاية اللاجئين والمساعدات الاجتماعية التي تقدمها الولايات للاندماج. هذا هو فحوى تقرير لصحيفة ألمانية يقول إن برلين أنفقت 21 مليار يورو في عام واحد في ملف اللاجئين. كشف تقرير صحفي يوم الأربعاء (16 أيار/ مايو 2018) أن الحكومة الألمانية أنفقت، في العام الماضي، نحو 20,8 مليار يورو في ملف اللاجئين. وقد خصصت الجزء الأكبر من أجل مكافحة أسباب اللجوء والباقي لرعاية ودمج اللاجئين القادمين. هذا ما جاء في تقرير ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة “هاندلسبلات” الألمانية استناداً إلى مسودة لقائمة التكاليف السنوية للجوء والاندماج التي تعدها وزارة المالية. وأوضح الموقع أن هذه القائمة ستعتمدها الحكومة الألمانية في جلستها في الثلاثين من أيار/مايو الجاري وحسب التقرير، فقد خصصت الحكومة الألمانية (14,2 مليار يورو) لاتخاذ تدابير لمكافحة أسباب اللجوء، ويجري إنفاق هذه الأموال عن طريق وزارتي التنمية والخارجية. أما ثاني أكبر جزء (6,6 مليار يورو)، فمخصص كمساعدة من الحكومة الاتحادية للولايات والبلديات في تكاليف رعاية اللاجئين والاندماج، ومن بين ذلك تكاليف الإيواء وتوسيع نطاق رعاية الأطفال والإسكان الاجتماعي. وتضيف الصحيفة في تقريرها بأن مبلغ إعانات الدعم المقدم إلى الولايات يمكن أن يزيد لأنه مقدم حتى الآن من الحكومة الاتحادية كدفعة تحت الحساب لصالح طالبي اللجوء، ولم يتم بعد إعداد الحساب التفصيلي. وكانت الحكومة الاتحادية قد اضطرت إلى دفع تسوية بعد إعداد الحساب التفصيلي الأخير. وكتبت الصحيفة أن وزير المالية أولاف شولتس، رفض مطالب وزراء مالية الولايات للحصول على مساعدات أكبر من الحكومة الاتحادية. المصدر: دويتشه فيله – أ.ح/ي.ب (د ب أ) اقرأ أيضاً: بلاد اللجوء ليست الجنة… لسنا واهمون لكنّ الموت ذلاً ليس أهون من الرصاص، ولهذا اخترنا ألمانيا فضيحة فساد “البامف” تلقي بظلالها: مراجعة عشرات الآلاف من قرارت اللجوء في ألمانيا تفاصيل ومعلومات عن أنواع الحماية في ألمانيا لطالبي اللجوء انخفاض بنسبة 50% لطلبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي لعام 2017 محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالرغم من محاولة اليمين المتطرف إثبات عكس ذلك، تراجع غير مسبوق في عدد الجرائم في ألمانيا

تراجع عدد الجرائم في ألمانيا على نحو غير مسبوق منذ عام 1992. فقد أعلنت وزارة الداخلية الألمانية يوم الثلاثاء الفائت في برلين أن عدد الجرائم التي تم تسجيلها في ألمانيا العام الماضي بلغ 5,76 مليون جريمة. وبالنسبة لعدد السكان، فإن معدل الجريمة في ألمانيا كان أقل العام الماضي من الأعوام الثلاثين الماضية. وقال وزير الداخلية هورست زيهوفر، الذي أعلن الإحصائية الجنائية للشرطة لعام 2017: “ألمانيا صارت أكثر أماناً. ورغم ذلك لا يوجد سبب لإطلاق إشارة بانتهاء الخطر”، مضيفاً أنه لا يزال أمام السلطات الأمنية على المستوى الاتحادي والولايات الكثير من الأمور لفعلها. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: 8,5 % من إجمالي المشتبه بهم في ألمانيا من المهاجرين في 2017 بمعدل 167,268 جريمة ترتيب لأشهر المدن الألمانية من حيث الخطورة هل المهاجرون هم السبب في ارتفاع نسب الاعتداءات الجنسية في ألمانيا؟ محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

برلين تمشي على الحبل بما يخص قضية القدس عاصمة لإسرائيل

دعت الحكومة الألمانية الى توخي الاعتدال وضبط النفس في ظل المواجهات المتجددة بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وأكدت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية يوم أمس الإثنين بالعاصمة برلين أن افتتاح السفارة الأمريكية في القدس يجب ألا يكون سبباً للعنف. وتابعت قائلة: “إننا نناشد الجميع في يوم كهذا اليوم، عدم إساءة استخدام الحق في التعبير السلمي عن الرأي”. وفي الوقت ذاته، شددت على ضرورة أن تراعي إسرائيل مبدأ التناسبية في إجراءات الحماية التي تتخذها. وأضافت أن الحكومة الاتحادية لا تزال على قناعة أنه لا يمكن أن يكون هناك سوى حل تفاوضي ودي في النزاع حول وضع القدس. وقالت المتحدثة إنه لم يشارك أي ممثل ألماني في استقبال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمناسبة نقل السفارة الأمريكية مساء أمس الأحد. وأكدت أن الحكومة الألمانية لم تفعل أي شيء يمكن أن يؤدي إلى إثارة الشكوك حول موقفها الدولي بشأن وضع القدس. يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية بصدد نقل سفارتها في إسرائيل رسمياً من تل أبيب إلى القدس. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل في كانون الثاني/يناير الماضي بشكل منفرد. وتسبب ذلك في اضطرابات شديدة في الأراضي الفلسطينية. وقبل ساعات من افتتاح السفارة الأمريكية في القدس يوم أمس الإثنين نشبت احتجاجات شديدة من جانب الفلسطينيين راح خلالها كثير من القتلى. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: الفلسطينيون والموت الذي لا ينتهي: 58 شهيداً حصيلة المواجهات الدامية 128 دولة تؤيد قرار أممي يدين اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو: النظام التعليمي الألماني وبعض تعقيداته أمام القادمين الجدد

لبشرى كويا هدف واحد، وهو أن تصبح صحفية في المستقبل. لكن طريق الدراسة للوصول إلى هدفها الأكبر ليس سهلاً أبداً نظراً للنظام التعليمي المعقد. في هذا الفيديو من WDR Foryou تتحدث بشرى عن ذلك   شاهد أيضاً: بالفيديو: ما الذي بجب على الشخص أو العائلة فعله، بعد أن تأتي إلى ألمانيا عن طريق لم الشمل؟ بالفيديو: ما هي علامات التطرف، وإلى أي جهة ينبغي التوجه إليها في هذه الحالة؟ بالفيديو: تعرف على عواقب العمل بدون تصريح “بالأسود” بالفيديو: بعض النصائح لأفضل طريقة للتعرف على أصدقاء ألمان     محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

مالو دراير: “من يعتقد أنه ينبغي تقليص حرية المسلمين في ممارسة معتقدهم، لم يفهم القانون الأساسي”

“من يعتقد أنه ينبغي تقليص حرية المسلمين في ممارسة معتقدهم، لأن الدين الإسلامي ليس جزءاً من ثقافة ألمانيا، لم يفهم القانون الأساسي”، هكذا دافعت مالو دراير، رئيسة وزراء ولاية راينلاند بفالتس عن حق المسلمين في حرية المعتقد. أكدت رئيسة وزراء ولاية راينلاند بفالتس، مالو دراير، وهي من شخصيات الحزب الاشتراكي الديمقراطي على مبدأ حرية الأديان في ألمانيا، مشيرة إلى أن لكل إنسان الحق في العيش في ظل معتقده الديني. جاء ذلك في كلمة أثناء نقاش واسع مع المسؤولة المحلية في إطار مؤتمر الكاثوليك المنعقد هذه الأيام في مدينة مونستر بشمال غرب البلاد. وقالت دراير: “من يعتقد أنه ينبغي تقليص حرية المسلمين في ممارسة معتقدهم، لأن الدين الإسلامي ليس جزءاً من الثقافة الألمانية أو غريب عنها، فلم يفهم قانوننا الأساسي في البلاد (الدستور الألماني)”. وأضافت دراير، والتي تشغل أيضاً منصب نائب رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي، أن القانون الأساسي يضمن للمسيحيين وأيضاً لأتباع الديانات الأخرى حق الانخراط في النشاط من أجل الرفاهية العامة في المجتمع. وإن ذلك لا يمس أبداً مبدأ فصل الدين عن الدولة، بل ينتفع منه المجتمع برمته. وبشأن الأزمات القائمة في العالم قالت دراير أمام جمع غفير من الكاثوليك الألمان في مونستر إن الواقع في العالم ليس مثالياً، في إشارة إلى شعار المهرجان “إبحث عن السلام”. وأضافت أن انسحاب ترامب من الاتفاق النووي مع إيران لم يعزز السلام في العالم. كما لا يوجد ولا حتى بارقة أمل في الأفق لإنهاء الأزمة السورية. إلى ذلك ارتفعت تكاليف التسلح في العالم إلى جانب الإخفاق في تحقيق هدف الأمم المتحدة القضاء على الجوع في العالم بحلول 2030، حسب تعبير دراير. ورغم ذلك، حثت دراير الشباب على مواصلة النضال من أجل السلام موضحة أن “السلام ليس حالة نهائية ننتقل إليها، وكأننا وصلنا إلى النقطة إكس، بل إنه عملية متواصلة تكون كل خطوة فيها مجدية”، حسب تعبير مالو دراير. الخبر منشور على دويتشه فيله. المصدر: ح.ع.ح/ف.ي (د.ب.ا) اقرأ أيضاً: هل الإسلام جزء من ألمانيا أم ...

أكمل القراءة »

معلومات موثوقة من “Make it German”: الرواتب في ألمـــانيا

Make it Germanكاتب المقالة: صديق المنظمة وسيم ب.   تبقى مسألة الدخل المادي للباحثين عن عمل في ألمانيا كما في كل أنحاء العالم هاجساً وزيادته طموحاً لا ينقطع بهدف الارتقاء مادياً إلى المستوى الذي يوازي ما أنفقه الشخص من تعب وجهد سواء خلال مسيرته الدراسية أو المهنية، ونخص بالذكر هنا المهندسين. في كل الفرص المتاحة أمام الباحث عن عمل يدخل العامل المادي كعنصر رئيسي في قرار قبول أو رفض عرض العمل، ولكن وفي كثير من الحالات تلعب عوامل أخرى دوراً أكثر تأثيراً في إجبار الشخص على قبول عرض عمل بدخل متدنٍ. – كيف يتم حساب الأجر المتوقع عندما تعلن الشركة عن فرصة عمل؟ بعد تحديد الحاجة إلى موظفين جدد في الشركة وبعد تخصيص مبلغ إجمالي معين للموظفين الجدد في كل الأقسام يُعقَد عدد من الاجتماعات بين مسؤولي التوظيف في الشركة ورؤساء الأقسام التي تحتاج إلى موظفين جدد، ويتم صياغة إعلان العمل عن طريق التشاركية ومزج الأفكار، وذلك بما يتوافق مع متطلبات الأقسام صاحبة الحاجة من الناحية التقنية والخبرات العملية، ومن ناحية أخرى تضاف الشروط المطلوبة في شخصية الموظف وسلوكه من قبل قسم الـ Personal في الشركة وبما يتوافق مع سياسة الشركة وتوجهها العام في انتقاء موظفيها. تتم المرحلة الثانية من تحضير إعلان العمل بالتشارك مع القسم المالي في الشركة، وذلك بعد أن يقوم هذا القسم بإجراء مسح ماليّ لمتوسط الأجور والرواتب للوظائف المعلنة مع الأخذ بالاعتبار كثيراً من العوامل لعلّ أهمها: كم تبلغ الرواتب التي تقدمها الشركات العاملة في نفس المجال والمنافسة للشركة؟ 2. ما هو الحد الأدنى والأعلى الذي يمكن أن يعطى لهذه الوظيفة؟ 3. ماهي سلبيات إعطاء راتب متدنٍ وما هي إيجابيات تقديم عرض مالي مغرٍ للموظف؟ تتم فلترة جميع هذه المعلومات وتنسيقها ويتم الوصول أخيراً إلى رقمين هما الحد الأدنى والحد الأعلى، وبناءً عليهما يتم التفاوض مع المتقدمين إلى شَغْل هذه الوظائف. – كيف يتم حساب الرواتب في ألمانيا؟ هنالك طريقتان أساسيتان لتقسيم الرواتب في ألمانيا: الطريقة ...

أكمل القراءة »

الترحيل لتونسي مشتبه بالإرهاب بعد رفض المحكمة الدستورية الاتحادية شكوى لوقف ترحيله

قضت المحكمة الدستورية الاتحادية بألمانيا برفض شكوى ضد ترحيل تونسي تحت طائلة الاشتباه بالإرهاب والإعداد لهجوم في ألمانيا لصالح تنظيم “داعش”، إذ لم تر ما يهدد حياته في تونس. رفضت المحكمة الدستورية الاتحادية بألمانيا يوم أمس الاثنين (السابع من مايو/ أيار 2018)  شكوى ضد ترحيل تونسي يشتبه في أنه إرهابي محتمل إلى موطنه. وذكرت المحكمة في مسوغات الحكم أن التونسي هيكل إس. ليس مهدداً بعقوبة الإعدام في بلاده. يُشار إلى أن ولاية هيسن تحاول منذ مدة طويلة ترحيل هيكل إس. المصنف على أنه مصدر خطر أمني إلى بلاده. وقد تم إلقاء القبض على هيكل إس. في شباط/ فبراير عام 2017 خلال حملة مداهمات لمكافحة الإرهاب. وتتهم سلطات التحقيق الألمانية التونسي المشتبه فيه بالإعداد لهجوم في ألمانيا لصالح تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش). ويقع هيكل إس. تحت طائلة الاشتباه في بلاده أيضاً، حيث أنه متهم بالمشاركة في الهجوم على متحف باردو بالعاصمة تونس الذي أسفر عن عديد من القتلى في آذار/ مارس عام .2015 ويقبع هيكل إس. حالياً في احتجاز ما قبل الترحيل بولاية هيسن الألمانية. وسبق للمحكمة الإدارية الاتحادية بألمانيا أن سمحت لولاية هيسن بترحيل المشتبه به، حتى مع احتمالية أنه قد يكون مهدداً بفرض عقوبة الإعدام ضده هناك. ورفضت المحكمة بهذا القرار طلباً عاجلاً كان مقدماً من هيكل إس. المصنف على أنه مصدر خطر على البلاد، أعترض فيه على ترحيله. وكانت المحكمة الاتحادية العليا قد ألغت الحبس الاحتياطي في منتصف شهر آب/ أغسطس الماضي، لأنها لم تر شبهة إجرامية كافية. ولكن لم يتم إخلاء سبيل هيكل إس حينها، وإنما تم إبقاؤه في احتجاز ما قبل الترحيل. وبعد ذلك قررت المحكمة الإدارية الاتحادية في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي أنه لا يمكن ترحيل هيكل إس. إلا إذا تعهدت الحكومة التونسية بأنه لن يذهب إلى السجن لبقية حياته. وبعد ذلك أبلغت الحكومة التونسية مذكرة شفهية لألمانيا في كانون الأول/ ديسمبر الماضي. وبحسب معلومات وزارة الخارجية الألمانية فإن الممارسة المتبعة في تونس هي أن أي ...

أكمل القراءة »

أكثر من ثلاثة مليون ألماني يعملون في أكثر من وظيفة بسبب عدم كفاية الدخل

كشف رد من الوكالة الاتحادية للعمل على استجواب من نائبة عن حزب اليسار في البرلمان الألماني، عن استمرار الزيادة في أعداد الألمان الذين يعملون في أكثر من وظيفة، خلال العامين الماضيين. وذكرت صحيفة “باساور نويه برسه” الألمانية الصادرة يوم السبت الفائت، استناداً إلى هذا الرد، أن عدد هؤلاء وصل في عام 2016 إلى 3,13 مليون شخص، وارتفع هذا العدد في العام الماضي ليصل إلى 3,26 مليون شخص. يذكر أن الاتجاه نحو العمل في أكثر من وظيفة، مستمر في ألمانيا منذ سنوات، وكان عدد الأشخاص الذين يعملون في وظيفتين على الأقل، وصل في عام 2004 إلى 1,86 مليون شخص، أي أقل بمقدار 1,4 مليون شخص مقارنة بعددهم في العام الماضي. وبصورة إجمالية، فإن 2,27 مليون شخص يعملون في وظيفة إضافية إلى جانب عملهم في وظيفة بتأمين اجتماعي إجباري، ويجمع آخرون بين وظيفتين بتأمين إجباري. وصرحت زابينه تسيمرمان، مقدمة الاستجواب، للصحيفة قائلة إن عدد الموظفين الذين لم يعد دخل وظيفة واحدة يكفيهم، آخذ في الزيادة، مشيرة إلى أن الجزء الأغلب منهم يلجأ إلى العمل في أكثر من وظيفة لحاجة مالية خالصة وليس بشكل تطوعي. وشددت تسيمرمان على ضرورة رفع الحد الأدنى للأجر إلى 12 يورو في الساعة. المصدر: د. ب. أ. اقرأ أيضاً: تكاليف السكن لها حصة الأسد من ميزانية الفرد في ألمانيا الزاوية القانونية: ما تحتاج لمعرفته عن طبيعة الجوب سنتر – حقوق وواجبات العمل في ألمانيا: دليلك لمقابلة عمل ناجحة بالفيديو. الضرائب في ألمانيا: نسب وأرقام محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

عودة إلى النظام التعليمي في ألمانيا وأنواع المدارس فيها

المحامي رضوان اسخيطة* لعلّ أكثر ما يشغل بال المقيم في بلاد المهجر هو النظام التعليمي في المدارس، ليس لتعقيده وإنما لاختلافه الجذري عن الأنظمة التعليمية في الوطن، وفي دولةٍ مثل ألمانيا انعكس التطور الذي يتمتع به اقتصاد البلاد على النظام التعليمي، حيث أنه نظام قائم على التنوع الكبير بشكل يتيح لكل طالب اختيار نوع المدرسة والتعليم الأمثل لمقدراته الفكرية وميوله المستقبلية، وغالباً ما يتم ذلك من خلال إرشادات المدرسة وبالتشاور مع الأهل، وهذا يشكل أحد الأساسيات الراسخة ضمن كافة مراحل الدراسة ما قبل الجامعية في ألمانيا. وبالطبع هو نظام إلزامي حيث يجب أن يمضي الطالب على الأقل عشر سنوات دراسية في المدرسة وفي بعض الولايات 12 سنة. النظام التعليمي الألماني في المدارس تقع المدرسة الابتدائية (Grundschule) كما هو الحال في معظم البلدان في قاعدة الهرم، وتشمل عادةً السنوات الأربعة الأولى للطفل في المدرسة، ومن الملفت أن هذا النظام الدراسي يتشابه في بعض النقاط بين الولايات الستة عشر في ألمانيا ولكنه يختلف في نقاط أخرى، حيث تجد مثلاً أن مرحلة الدراسة الابتدائية في ولايتي Berlin – Brandenburg تمتد إلى ست سنوات، أما المرحلة التالية فتمتد من الصف الخامس إلى العاشر وتقسم هذه المرحلة إلى ثلاثة فروع رئيسية: Hauptschule  وفيها يتم تهيئة الطالب بشكل رئيسي للتدريب المهني حيث يتم التركيز على النقاط التجارية والمهنية Realschule  وترتكز الدراسة على تنمية المهارات بالاضافة لتقوية الناحية العملية واللغات الأجنبية Gymnasium وهو الفرع الذي يتيح للطالب بشكل رئيسي التقدم لفحص البكالوريا والذي يفتح المجال لاحقاً لمتابعة الدراسة في الجامعة. يضاف إلى الفروع السابقة فرع تم إحداثه مؤخراً في بعض الولايات وهو Gesamtschule  وفيه يتم الجمع بين الفروع السابقة. المرحلة الأخيرة في الهرم هي مرحلة Sekundarstufe  وفيها يتابع الطالب إما دراسة البكالوريا أو المدرسة المهنية أو مايسمى Berufsschule، وذلك حسب المرحلة الدراسية السابقة، ولاتخلو ألمانيا من وجود ظاهرة الدروس الإضافية وتسمى Nachhilfe وتتوفر عادة ضمن المدرسة نفسها لقاء أجور إضافية أو من خلال مدرسين خاصين. على الجانب ...

أكمل القراءة »