الرئيسية » 2017 » نوفمبر

أرشيف شهر: نوفمبر 2017

حصص اللاجئين وخلاف لا ينتهي بين دول الاتحاد الأوروبي

قدمت رئاسة الاتحاد الأوروبي، يوم الأربعاء الفائت، مشروعاً لحل الخلاف بين الدول الأوروبية بشأن طرق تأمين استقبال طالبي اللجوء القادمين إلى أوروبا. وقد أعلن المتحدث باسم إستونيا التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد، أنه “تم توزيع نص المشروع على سفراء الدول الأعضاء الـ28 المجتمعين في بروكسل”. وأضاف المتحدث: “نأمل بأن يتمكن النص من إرساء الأسس لمحادثات مقبلة”، مشيراً إلى أن المقترحات “منصفة”، لكنه لم يتطرق لتفاصيل مضمون الوثيقة. ونقلاً عن مصادر دبلوماسية، أن “المقترحات تهدف إلى إخراج ملف تقاسم المسؤوليات في استقبال طالبي اللجوء من الطريق المسدود الذي يواجهه منذ عام”. ومن الجدير بالذكر، أن العمل على تعديل “نظام دبلن” الذي ينص على تحميل البلد الذي يكون بوابة الدخول الأولى إلى الاتحاد الأوروبي، المسؤولية الأساسية عن طالب اللجوء، قد اصطدم برفض بعض الدول مثل بولندا والمجر تحميلها الالتزام بالقيام بإجراءات الاستقبال. وفي السياق نفسه، أفاد مصدر دبلوماسي، بأن إستونيا بلورت “نظام إنذار مسبق”، يقدم للمفوضية الأوروبية تحذيراً مسبقاً من الارتفاع المفرط لعدد طالبي اللجوء في بعض الدول الاوروبية، حيث يوصي الجهاز التنفيذي الأوروبي عندئذ باتخاذ إجراءات تعاون بين الدول، على المستوى المالي وأيضا على مستوى الاستقبال، وذلك لتخفيف العبء عن دول أوروبية تتعرض لضغط كبير. وأضاف المصدر: “يمكن للمفوضية إصدار توصية تؤول إلى إجراءات إلزامية في حال التصويت عليها بأكثرية مؤهلة من الدول الأعضاء، لتشمل شروط الاستقبال”. وتابع: “التسوية المقترحة تشدد على إبقاء أي نقل فعلي لطالبي لجوء من بلد إلى آخر في الاتحاد مشروطاً باتفاق بين البلدين”. يذكر أن التسوية المقترحة تهدف إلى الأخذ بعين الاعتبار الرفض الواضح لعدد من الدول الأوروبية، لأي استقبال إلزامي، والذي شكل أحد أهم أسباب عرقلة الخطة المقترحة في 2015 ، في ذروة أزمة الهجرة لتوزيع طالبي اللجوء الذين وصلوا لإيطاليا واليونان. الخبر منقول عن وكالة رويترز اقرأ أيضاً: ألمانيا: لا خطط لترحيل المدانين بارتكاب جرائم إلى إلى سوريا… قريباً   محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ألمانيا: لا خطط لترحيل المدانين بارتكاب جرائم إلى إلى سوريا… قريباً

أعلنت وزارة الداخلية الألمانية أمس الأربعاء 29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017، أنه ليس من المخطط في الوقت الحالي، ترحيل أي لاجئ إلى سوريا، وذلك تعقيباً على اقتراح وزراء الداخلية المنتمين للتحالف المسيحي حول ترحيل لاجئين صدرت في حقهم قرارات بمغادرة ألمانيا، ريثما يتم “إعادة تقييم الوضع”. وأفادت دويتشي فيلليه نقلاً عن المتحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية في برلين إنه وفقا للوضع الحالي لا يطالب أحد، ولا حتى وزير الداخلية الاتحادي، بأن يتم ترحيل لاجئين إلى سوريا، موضحاً أن لا أحدا يرى أن الوضع الأمني الحالي في سوريا يسمح بترحيل لاجئين إلى هناك. وذكر المتحدث أن الجدل لا يدور حول إعادة لاجئين في المستقبل القريب، بل حول الاطلاع على المستجدات وإعادة تقييم الوضع ومناقشة ما إذا كان سيجرى تمديد وقف الترحيل إلى سورية لمدة 12 شهرا أم لستة أشهر فقط، موضحا أن قرار التمديد من اختصاص الولايات، مشيرا إلى أنه سيجرى مناقشة هذا الأمر خلال مؤتمر وزراء الداخلية على المستوى الاتحادي والولايات المقررعقده الأسبوع المقبل في مدينة لايبتسيغ. ويسعى وزراء الداخلية المنتمون إلى التحالف المسيحي إلى ترحيل السوريين المدانين بارتكاب جرائم إلى موطنهم، وذلك على غرار أفغانستان. وكانت وزارة الداخلية المحلية بولاية سكسونيا، التي تتولى رئاسة مؤتمر وزراء الداخلية حاليا، أعلنت أمس أنه من المقرر مناقشة طلب مقدم من ولايتي سكسونيا وبافاريا بشأن إعادة تقييم الوضع الأمني في سوريا. وتطالب ولاية سكسونيا في طلب ثان تمديد وقف ترحيل اللاجئين السوريين فقط حتى نهاية حزيران/ يونيو عام 2018. وفي سياق متصل، قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية إنه لا يوجد حاليا أي بوادر على تغيير الأوضاع في سوريا، مضيفة أن النزاع هناك لا يمكن احتماله، وقالت “لا يزال هناك طريق طويل نحو السلام وتسوية النزاع في سوريا”، مضيفة أن المعارك لا تزال دائرة هناك وأنه لا يمكن التنبؤ الآن بتطورات الوضع في سوريا. DW   اقرأ أيضاً بالفيديو: ما قصة الحديث عن ترحيل لاجئين سوريين من ألمانيا إلى بلدهم؟ بالفيديو: لاجئون يقدسون الحياة في وجه ...

أكمل القراءة »

بالفيديو: تطمينات حول ما ورد في وسائل الإعلام عن ترحيل السوريين

حديث عن ترحيل لسوريين إلى بلدهم اعتبارا من الصيف القادم. ما حقيقة ذلك؟ ومن هم المقصودون؟ WDR تجيب على هذه الأسئلة. مدة الفيديو 45 دقيقة. شاهد أيضاً: بالفيديو: ما قصة الحديث عن ترحيل لاجئين سوريين من ألمانيا إلى بلدهم؟ محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو: انتحار مجرم حرب في المحكمة الدولية وعلى مرأى من العالم

أقدم القائد العسكري السابق لكروات البوسنة سولوبودان برالياك، على تجرع السم على مرأى من قضاة المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة، وذلك أثناء تلاوة الحكم عليه في المحكمة. وكان الجنرال برالياك (72 عاماً)، قد قال إثر النطق بالحكم عليه: “ارفض حكمكم”. ثم أقدم على شرب السم بعد أن رفض قضاة المحكمة الطعن الذي قدمه ضد الحكم الصادر بسجنه لمدة 20 عاماً، عن جرائم الحرب ضد مسلمي البوسنة. وعلى الإثر عمت الفوضى جلسة المحاكمة، وقامت المحكمة عندئذ بتعليق جلستها. وتوفي برالياك إثر ذلك في مستشفى في لاهاي بحسب التلفزيون الكرواتي. وقع الحادث أثناء تلاوة الحكم عليه في المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة التي أسستها الأمم المتحدة عام 1993 والتي تغلق أبوابها الشهر المقبل عندما ينقضي تفويضها.   وذكرت دوتشي فيلليه، أن هذه المحكمة كانت تنظر في ملفات ستة قادة سابقين وعسكريين لكروات البوسنة، في تهمٍ تتعلق بارتكاب جرائم حرب خلال النزاع الكرواتي (1993-1994) الذي اندلع خلال حرب البوسنة (1992-1995). وكان قادة كروات البوسنة ومنهم يادرانكو برليتش (58 عاما) قد أدينوا بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وانتهاك القوانين أو أعراف الحرب بالإضافة إلى خرق اتفاقيات جنيف في الفترة ما بين 1992 و1994. ويعد حكم اليوم هو الأخير بالنسبة للمحكمة الجنائية الدولية ليوغسلافيا السابقة بعد عمل استمر 24 عاماً. وسوف تتولى آلية الأمم المتحدة للمحاكم الجنائية الدولية بقية الأعمال، التي تشمل الاستئناف في قضيتي الإبادة الجماعية لزعيمي صرب البوسنة رادوفان كارادزيتش وراتكو ملاديتش. رويترز، DW اقرأ أيضاً بعض العدالة في زمننا السيء، “جزّار البلقان” خلف القضبان لبقية حياته الزعيم البوسني بيغوفيتش يعلن أن بلاده ستطعن في حكم يبرّئ صربيا من الإبادة الجماعية قرار قضائي يحمّل الحكومة الهولنديّة جزءًا من المسؤولية عن مجزرة سربرنيتشا   محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

أوضاع كارثية للمحتجزين في ليبيا، والرابطة المغربية للمواطنة تتهم سياسة الاتحاد الأوروبي

يتابع المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان ملف استمرار احتجاز 260 شاب وشابة منذ مدة في السجون الليبية. أكدت مصادر الأمم المتحدة من خلال زيارةٍ قام بها مراقبو حقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة، إلى مراكز الاحتجاز في ليبيا في الفترة بين الأول والسادس من الشهر الحالي، أن المحتجزين يعيشون في ظروف ماسة بالكرامة ومهينة، حيث يتعرضون للعديد من الممارسات الحاطة بالإنسانية والتي لا تمت بصلة لأبسط حقوق المحتجزين، حيث يتعرضون لمختلف أنواع التعذيب والتجويع والضرب والإهانة والمعاملة القاسية. وتبين من تصريحات مهاجر من الكاميرون لمراقبي الأمم المتحدة إن الحراس يضربون المهاجرين بالعصي الكهربائية لمجرد طلبهم للغذاء أو العلاج، أو المعلومات عما سيحدث لهم. كما تحدثت نساء عن تعرضهن للاغتصاب والعنف الجنسي من قبل المهربين والحراس، وذكرت إحدى السيدات إنها أخذت من مركز الاحتجاز إلى منزل اغتصبها فيه ثلاثة رجال من بينهم أحد الحراس. أوضاع كارثية كما أكد المفوض السامي لحقوق الإنسان أن معاناة المهاجرين المحتجزين في ليبيا تصدم الضمير الإنساني. وقال إن ما كان وضعاً صعباً، أصبح كارثياً. حيث يحتجز المغاربة في ظروف مروعة بمنشآت الاحتجاز في ليبيا. وأضاف المفوض السامي: “لا يمكن للمجتمع الدولي أن يغض الطرف عن أهوال لا يمكن تصورها، والتي يعاني منها اللاجئون، أو أن يتظاهر بإمكانية إصلاح الوضع من خلال تحسين الظروف في أماكن الاحتجاز فقط.”.. وأضاف المفوض السامي أن نظام احتجاز المهاجرين في ليبيا لا يمكن إصلاحه، وأن بدائل الاحتجاز هي الوحيدة التي يمكن أن تنقذ حياة المهاجرين وأمنهم الجسدي وتحافظ على كرامتهم وتحميهم من مزيد من الفظائع. وقال المفوض الأممي، إن المراقبين صدموا لما شاهدوه من أوضاع آلاف الرجال والنساء والأطفال الذين يعانون من الهزال والصدمات، والمكدسين فوق بعضهم البعض والمحتجزين في مستودعات لا تتوفر لهم فيها أبسط الضروريات، ليحرموا من كرامتهم البشرية. واختتم مفوض حقوق الإنسان بيانه بالقول “لا يمكننا أن نظل صامتين أمام عبودية العصر الحديث والاغتصاب وغير ذلك من العنف الجنسي والقتل غير القانوني، باسم إدارة الهجرة ومنع اليائسين ...

أكمل القراءة »

المؤتمر السنوي لشبكة المرأة السورية في برلين

عقدت شبكة المرأة السورية مؤتمرها السنوي في برلين في 24 و25 تشرين الثاني 2017، استكمالاً للقسم الأول الذي عقد في غازي عنتاب قبلها بيومين. ويعتبر هذا المؤتمر استكمالاً للمؤتمر الإلكتروني الذي تم فيه انتخاب لجانٍ جديدة وتم في نهايته إجراء الاستلام والتسليم بين اللجان القديمة والجديدة. وحضر المؤتمر عدد من عضوات وأعضاء الشبكة من مدن أوروبية مختلفة وبعض الضيوف العاملين في منظمات ألمانية، بالإضافة لمندوب مركز أولف بالمه، الراعي الرسمي للشبكة منذ تأسيسيها، مع تغيب كامل لعضوات وأعضاء الشبكة المقيمين في الداخل السوري. وذكرت لينا الوفائي عضو لجنة المتابعة والنسيق إن المؤتمر “خرج بتوصيات مهمة هدفها الارتقاء بعمل الشبكة وتعاونها مع المنظمات الشبيهة في أوروبا، بالإضافة لوضع خطة إعلامية للأعوام القادمة لإيصال أصوات النساء السوريات، وكذلك ستعمل الشبكة كما عملت منذ تأسيسها على تكريس العمل الديمقراطي والمؤسساتي وعلى القيام بمشاريع لدعم النساء السوريات في كل المجالات وصولاً الى مراكز صنع القرار. ومن جهته صرح الأستاذ أسامة عاشور، عضو اللجنة القانونية “إن المؤتمر الإلكتروني للشبكة الذي عقد من تاريخ 12أب ولغاية 29 تشرين الاول 2017 بروح المكاشفة والنقد والنقد الذاتي لتطوير العمل، وجاءت المؤتمرات التشبيكية في غازي عنتاب 22 و 23 تشرين الثاني 2017، وبرلين 25 و 26 تشرين الثاني 2017، لتعميق تجربة الديمقراطية الداخلية ومناقشة كافة القضايا بروح الانفتاح والشفافية، الضرورية لأية عملية تقدم أو تطور قادمة، ومن ثم تقييم التقدم من خلال تقييم العمل المنجز والمقدم للشرائح المستهدفة.   و أضاف السيد عاشور: ” إن النقاشات تطرقت للقوانين المتغيرة في بلدان اللجوء والشتات وتأثيرها على نشاط الشبكة، وضرورة مواكبة الخطط التنظيمية وبرامج النشاطات لهذا الواقع، وكذلك القيود المالية التي تحدّ من تطوير عمل الشبكة ،وضرورة تطوير قدرات ومهارات أعضاء الشبكة في مختلف أماكن تواجدهم. كما أحيا المؤتمر وقفة تضامنية بمناسبة اليوم العالمي لوقف العنف ضد المرأة، كرسالة من شبكة المرأة السورية باستمرارية النضال لنيل المرأة السورية حقوقها كاملة في سورية مدنية ديمقراطية حرة موحدة قائمة على مبادئ المواطنة والتعددية ...

أكمل القراءة »

ميركل تقدم عرضاً للحزب الاشتراكي من أجل بدء المفاوضات

اقترحت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، القيام بمحادثات عادلة مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي SPD، من أجل بداية محتملة لمفاوضات تشكيل ما يسمى بـ “الائتلاف الكبير”، والذي سيجمع بين تحالفها المسيحي والاشتراكيين، لقيادة البلاد خلال الدورة التشريعية المقبلة. ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن ميركل قولها إن تحالفها يتطلع لإجراء هذه المحادثات بصورة “جادة ومتحمسة وأمينة”، كما كان الحال مع حزبي الديمقراطي الحر والخضر، في محادثات ائتلاف جامايكا. وجاء ذلك في أعقاب  جلسة لرئاسة التحالف المسيحي. وقالت ميركل:” هناك عرض مطروح الآن للمحادثات، ونحن نعني ذلك جديا”. وأضافت: إن تحالفها ينظر بطبيعة الحال إلى برنامجه الانتخابي الذي يحوي “نقاطاً معينة مهمة للغاية” كقاعدة لهذه المحادثات ” لكننا نعرف بالطبع أن مثل هذه المحادثات تتطلب أيضا حلولاً توافقية”. وقد أكدت ميركل مجدداً على أهمية تشكيل حكومة مستقرة في ألمانيا، وذلك نظراً إلى القضايا الأوروبية والدولية المستعجلة والمهمة. وكان الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير قد دعا كلاً من ميركل ومارتن شولتز زعيم الحزب الاشتراكي، وهورست زيهوفر زعيم الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، لإجراء محادثات في قصر الرئاسة (بيلفو) يوم الخميس المقبل. وقد ردت ميركل عند سؤالها حول ما إذا كان من الممكن ظهور أي علامة تشير إلى حدوث تطورات ايجابية في الموقف مع احتمال تشكيل ائتلاف كبير مجددا، قالت : ” إن الانتخابات البرلمانية أعقبها احتمالان حسابيان بشأن تشكيل الحكومة ” وكلاهما على نفس القدر من القيمة الكبيرة”، وأشارت إلى ” أن المهم في الأمر هو تشكيل تحالف مستقر سياسياً” وتابعت ميركل قولها أنه بالإضافة إلى ذلك فهناك مواضيع ” أكثر إلحاحا” مما كانت عليه قبل أربعة أعوام، وأشارت ميركل إلى ” تفكك واقع الحياة” من وجهة نظر الكثير من الناس، وأزمة السكن في المناطق الحضرية والخوف في المناطق ذات الكثافة السكانية المنخفضة، والمشاكل من وسائل النقل العام إلى الرعاية الطبية إلى عدم استكمال التعليم بالمدرسة. وقالت ميركل إن الحكومة الجديدة عليها أن تجد إجابات واضحة على هذه المواضيع خلال السنوات الأربع القادمة.   اقرأ أيضاً هل يستعيد الاشتراكيون الألمان ...

أكمل القراءة »

زمن قياسي لرجل ألماني يقود سيارته بدون رخصة قيادة

رصدت السلطات الألمانية رجلا ظل يقود سيارته بدون رخصة لمدة 56 عاما. واكتشفت السلطات الواقعة بعدما تعرضت سيارة الرجل لأضرار في هيكلها عقب حادث بسيط. وذكرت الشرطة اليوم الإثنين الفائت أنه تبين لرجال الشرطة خلال تسجيل الحادث أن الرجل لم يكن بحوزته رخصة القيادة، واكتشفوا بعد ذلك أنه لا يمتلك رخصة قيادة على الإطلاق. وقال الرجل /74 عاما/ إنه بدأ خلال فترة شبابه في العمل على استخراج رخصة للقيادة، إلا أنه اضطر إلى إيقاف تدريبه على القيادة بسبب التحاقه بالخدمة العسكرية، مضيفاً أنه لم يستأنف التدريب عقب انتهاء فترة التحاقه بالخدمة. وأكد الرجل أنه كان يقود السيارة في الحالات الطارئة فقط. وتجري السلطات تحقيقات ضد الرجل بتهمة القيادة بدون رخصة. د. ب. أ. اقرأ أيضاً: مالذي قد ينسيك لمدة 20 عاماً أين ركنت سيارتك؟ محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

بالفيديو. موضي الجهني: إحدى النساء السعوديات الثائرات المدافعات عن حقوق المرأة

بالفيديو. موضي الجهني: إحدى النساء السعوديات الثائرات المدافعات عن حقوق المرأة شاهد أيضاً: بالفيديو: فيديو جديد يُظهر مدى سوء معاملة المهاجرين في ليبيا محرر الموقعhttp://abwab.eu/

أكمل القراءة »

ارتفاع أعداد اللاجئين السوريين العائدين طوعاً من الأردن إلى بلدهم

أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الاثنين أن عدد السوريين العائدين من الأردن إلى بلدهم منذ بدء العمل باتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا في تموز/يوليو الماضي، بلغ قرابة الألف شهريا. وذكرت المفوضية أن العدد سجل ارتفاعاً عن الأشهر الستة التي سبقت، لكنها لا تزال نسبة صغيرة، مؤكدة في الوقت نفسه أنها لا تشجع العودة إلى مناطق غير آمنة. وقال المتحدث الرسمي باسم المفوضية في الأردن محمد الحواري لوكالة فرانس برس إن “معدل عدد السوريين العائدين طوعاً إلى بلدهم ارتفع منذ اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا في تموز/يوليو الماضي إلى نحو ألف لاجئ شهرياً”. ودخل اتفاق أمريكي روسي أردني لوقف إطلاق النار حيز التنفيذ في التاسع من تموز/يوليو في ثلاث محافظات في جنوب سوريا. وتشكل المحافظات الجنوبية الثلاث إحدى مناطق “خفض التوتر” الأربع التي اتفقت عليها روسيا وإيران، حليفتا النظام السوري، وتركيا الداعمة للمعارضة في أستانا في أيار/مايو. وتنتشر في المنطقة الجنوبية قوات أمريكية قرب الحدود مع الأردن، ما حتم إيجاد ترتيبات على الأرض تشارك فيها واشنطن وعمان. وقال الحواري “عاد 750 سوريا طوعا من الأردن إلى سوريا في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وعاد 1078 في شهر أيلول/سبتمبر، فيما عاد 1203 أشخاص في آب/أغسطس”. وأكد أن هذا يشكل ارتفاعا في معدل عدد السوريين العائدين شهرياً من الأردن طوعا إلى بلدهم مقارنة بالأشهر الستة التي سبقت الاتفاق والتي شهدت عودة 1700 لاجئ طوعاً الى بلادهم. وذكر أن المفوضية “لا تشجع العودة إلى مناطق لا تكون آمنة أو قابلة للعيش”، مضيفاً “رغم ارتفاع أعداد العائدين، لكنها لا تزال أعدادا صغيرة جدا تشكل أقل من 0.2% من إجمالي اللاجئين السوريين في الأردن”. ويتقدم السوريون في المملكة بطلب إلى المفوضية لإبداء رغبتهم بالعودة، فتتواصل المفوضية بدورها مع السلطات الأردنية لتنسيق عودتهم عبر نقلهم الى نقاط خاصة على الحدود مع سوريا يتفق عليها مع فصائل مقاتلة متواجدة في جنوب سوريا. وتأوي المملكة نحو 680 ألف لاجئ سوري مسجلين لدى المفوضية فروا من الحرب ...

أكمل القراءة »