الرئيسية » باب ألمانيا » السياسية سوسن شبلي تقترح تضمين زيارة لمعسكرات الاعتقال النازية ضمن دورة الاندماج
معتقل أوشفيتز

السياسية سوسن شبلي تقترح تضمين زيارة لمعسكرات الاعتقال النازية ضمن دورة الاندماج

اقترحت السياسية الألمانية من أصول فلسطينية سوسن شبلي يوم الأحد (السابع من كانون الثاني/يناير 2017) ، أن تلزم الحكومة الألمانية اللاجئين بعمل زيارات إلى معسكرات الاعتقال النازية، على أن تكون هذه الزيارات جزءاً أساسياً من دورات الاندماج للقادمين الجدد إلى ألمانيا.

وقالت: “أعتقد أنه من الجيد أن يكون كل شخص يعيش في ألمانيا ملزماً بزيارة معسكرات الاعتقال النازية ولو لمرة واحدة على الأقل في حياته”.

وأكدت العضو في الحزب الديمقراطي الاشتراكي في حديثها على أن “هذا الأمر يجب أن يشمل جميع الألمان وكذلك كل الوافدين الجدد إلى ألمانيا”. فيما أضافت لصحيفة “بيلد أم زونتاغ: “يجب أن تكون زيارة معسكرات الاعتقال النازية جزءاً أساسياً من دورات الاندماج في ألمانيا”.

ويذكر أنه قد سبق لشبلي أن وجهت دعوة إلى المسلمين لمناهضة معاداة السامية، مشيرة إلى “أن المسلمين هم جزء من المجتمع الألماني، الذي لا يزال بصدد دراسة تاريخه، خاصة ما يتعلق بالحقبة النازية والجرائم المروعة التي شهدتها”.

ولدت شبلي في العاصمة برلين في سنة 1978، وهي تنحدر من والدين فلسطينين، وقد اضطرت عائلتها بعد حرب عام 1948 إلى النزوح للعيش في لبنان، حيث عاشت هناك 20 عاماً، قبل أن تهاجر إلى ألمانيا.

وعملت كنائبة للمتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية، فرانك فالتر شتاينماير، عندما كان وزيراً للخارجية، وبعد انتخابه كرئيساً لألمانيا، انتقلت شبلي لحكومة ولاية برلين في نهاية عام 2016.

وتشغل حالياً منصب وكيل وزير في حكومة ولاية برلين، والمفوضة في الحكومة المحلية للشؤون المجتمعية والدولية.

الخبر صادر عن: ز.أ.ب/و.ب (د ب أ، أ ف ب، ك ن أ)

اقرأ أيضاً:

اسرائيل في رأس القائمة في نسبة الأسلحة إلى السكان

 

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

وجهة نظر: قضية حارس بن لادن الشخصي، هل هي تقويض لدولة القانون؟

في حين قضت محكمة ألمانية بإعادة الحارس الشخصي السابق لأسامة بن لادن إلى ألمانيا، يتم ترحيل اللاجئين المندمجين بشكل جيد إلى أفغانستان. وهذا الأمر قد يقوض الإيمان بسيادة دولة القانون، كما يرى فيليكس شتاينر. من يؤمن بأن المنطق السليم ودولة القانون أمران لا ينفصلان، فقد ...