الرئيسية » باب ألمانيا » الخارجية الألمانية تقترح تسهيل منح التأشيرات لمعارضي أردوغان
زيغمار غابرييل. وزير الخارجية الألماني

الخارجية الألمانية تقترح تسهيل منح التأشيرات لمعارضي أردوغان

اقترحت الخارجية الألمانية  تسهيل دخول فئات معينة من المواطنين الأتراك لألمانيا، خصوصًا المثقفين والفنانين والصحافيين، إلا أنها أكدّت معارضتها لوقف مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.

وأوضح وزير الخارجية الألمانية زيغمار غابرييل، في اجتماع دوري لوزراء الخارجية في الاتحاد الأوروبي، أن إجراءات تسهيل السفر ستنطبق على جزء من المواطنين الأتراك الذين صوتوا ضد التعديلات الدستورية ويريدون التطور ديمقراطيًا، مضيفًا أن القضية اليوم هي دعم تركيا الديمقراطية.

وقد أشارت دويتشه فيليه إلى أنه من المتوقع أن تستفزّ هذه الإجراءات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي يطالب منذ فترة طويلة بإلغاء تأشيرات دخول الاتحاد الأوروبي لكافة المواطنين الأتراك.

وكانت المفاوضات المتعلقة بدخول تركيا الاتحاد قد تجمدت منذ شهور بسبب رفض تركيا تحقيق كافة الشروط الاثنين والسبعين التي وضعها الاتحاد الأوروبي. وخاصة مطالب الاتحاد الأوروبي بإجراء تعديلات على قوانين مكافحة الإرهاب التركية، التي يرى حقوقيون أوروبيون أن من الممكن أن يُساء تطبيقها بصياغتها الحالية في ملاحقة صحفيين ومعارضين. ويجري وزراء الخارجية بالاتحاد الأوروبي اليوم في فاليتا لأول مرة مشاورات بشأن اتخاذ قرارات من قبل الاتحاد كرد فعل على الاستفتاء حول التعديلات الدستورية الذي نظم في تركيا خلال الشهر الجاري.

وزير الخارجية التركي داوود أوغلو

 وسوف يشارك وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في هذه المحادثات بناء على دعوة وجهتها له مسؤولة الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني ووزير الخارجية المالطي جورج فيل.وقد أكد غابريل معارضة حكومة بلاده لوقف مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي. وقال “نعتبر قطع المفاوضات رد فعل خاطئ تمامًا”، موضحًا أنه ليس هناك مصلحة مطلقًا في “دفع تركيا باتجاه روسيا”. وفي المقابل دعا غابريل إلى البحث عن صيغ جديدة للمفاوضات المتجمدة فعليًا منذ شهور.

ويذكر أن الأصوات تعالت مؤخرًا بالمطالبة بوقف أو تعليق مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي بعد الاستفتاء على تطبيق النظام الرئاسي في تركيا قبل نحو أسبوعين. وأيد التعديلات الدستورية، التي تمنح الرئيس التركي صلاحيات موسعة، وتم اقرارها بعد موافقة غالبية ضئيلة من الأتراك عليها،  وذلك في استفتاء جرى في السادس عشر من الشهر الجاري. ويرى خبراء من الاتحاد الأوروبي أن التعديلات الدستورية من شأنها تقويض الفصل بين السلطات واستقلال القضاء.

مواد ذات صلة.

ميركل تدعو أردوغان لـ”حوار قائم على الاحترام” في تركيا

عن محرر الموقع

محرر الموقع
x

‎قد يُعجبك أيضاً

نادي “بيرغهاين Berghain” الشهير في مرمى نيران حزب البديل

يسعى حزب البديل جاهداً من أجل سحب الرخصة التجارية الممنوحة لنادي بيرغهاين الإسطوري الأكثر شهرة بين نوادي موسيقة التيكنو في أوروبا، ويحاول الحزب إعادة هيكلة النادي بتصميم جديد، كذلك طالب الحزب بمنع تعاطي المخدرات وممارسة الجنس من الساعة العاشرة حتى الساعة السادسة صباحاً. وبحسب زعم ...